الجزائر مدعوة إلى ترشيد تسيير ماليتها تفاديا لصدمة نفطية جديدة    بالصور: "أجناد الخلافة" حذروا السياح قبل هجوم "سوسة"    مولودية الجزائرلم تفقد الأمل في ضم هداف البطولة    أغويرو: ميسي دوره أهم من التسجيل، ولا بديل عن اللقب    لابورتا: أريد جلب بوغبا لبرشلونة    فنانون شباب يستذكرون تراث وأعمال الهاشمي قروابي    عيد الإستقلال: إعادة عرض "ملحمة قسنطينة" مساء يوم الأحد بالعاصمة    أسئلة في الدين -15-    تركيا تحشد على حدود سوريا وأوغلو يقول.. "لن ننجر لمغامرة    سبورتينغ لشبونة يضم مارتونيس كريستيانو رونالدو    وفاة ثاني حالة بالبوتيليزم بالمستشفى الجامعي لباتنة    عكس دول عربية كثيرة .. الجزائريون يصومون نصف شهر رمضان "آمن"    مس ولايتي باتنة و خنشلة : سحب ما يقارب 1700 كلغ من الكاشير من الأسواق    مصلون تائهون بين خشوع التلاوة وصراخ وعبث الصغار    ورقة 200 دينار جزائري القديمة تحدث "أزمة"!    فرنسا ترفض طلب لجوء مؤسس موقع ويكيليكس    المرزوقي: سأرفع دعوى قضائية ضد الاحتلال الإسرائيلي    معاناتهم تمتد على طول أيام السنة : سكان بلدية الظهرة بالشلف يطالبون بجرعة ماء    عناصر الجيش الوطني الشعبي تحبط محاولة تهريب كمية هامة من الوقود و تحجز أكثر من قنطارين من الكيف المعالج    البرلمان الموريتاني يصادق على اتفاقية إنشاء مجموعة خمس دول من الساحل    زلزال بقوة 6.5 درجة يضرب شينجيانغ شمال غرب الصين    إصابة 10 أشخاص في إنفجار قنبلتين في العاصمة الكولومبية    ارسنال يقدم عرض ب 12 مليون يور للمدافع فوزي غلام    حماس تتهم الأجهزة الفلسطينية بشن حملة اعتقالات ضد عناصرها    لاعب جزائري كاد يفقد حياته بسبب الصوم    قسنطينة 2015: مسرح قالمة يقدم عرض "الحب و الروح" لرواية "الحمار الذهبي " لأبوليوس المادوري    الفصائل الليبية تتوصل إلى "توافق"    29 بالمائة حصة الصيدلية المركزية للمستشفيات من التموين بالأدوية المحلية    حصة الصيدلية المركزية للمستشفيات من التموين بالأدوية المحلية قرابة 30 بالمائة    شاهد .. فنانة إيطالية تبدع في الرسم بالقهوة والعسل والشوكولاتة!    معارضو حناشي يطالبون اللجنة الأولمبية بالتدخل    ديوان حبيبة جحنين سفر في أهوال الماضي والبحث عن امكانية التعايش مع الآخر    حصة الصيدلية المركزية للمستشفيات من التموين بالأدوية المحلية قرابة 30 بالمائة    الحكومة تتعهد بحل مشكل السيارات العالقة بالموانئ قريبا    هدفنا فضح الممارسات الهمجية الإسرائيلية على مرابطات الأقصى    طعن مدرب أستراليا حتى الموت    "زلة لسان" أصغر وزيرة في حكومة سلال .. شاهد ماذا قالت؟!    المغنية أمينة «تتحجب» وتنطق الشهادتين بسبب «رامز واكل الجو»    "BBC": الشرطة الجزائرية تبتكر عقوبة جديدة لمعاقبة السائقين المسرعين!    إضافة تخصصات جديدة وفتح مركز للبحوث في الفلاحة الرعوية بجامعة الجلفة    دقائق قبل الإفطار. تفحم شخص وجرح شخصان في حادث مرور أليم بالقرب من سيدي لعجال    مقتل 5 جنود من قوة حفظ السلام الدولية في هجوم مسلح شمال مالي    قفة رمضان تثير الاحتجاجات وتتسبب في غلق الطريق بمسعد    شباب قسنطينة يدفع 24 ألف أورو للمدربه المقال    بدوي يشرف على تنصيب اللجنة الوزارية المشتركة للمصالحة والتنمية بين أهالي غرداية    اكتشاف ثالث حالة اصابة جديدة بفيروس الإيبولا في ليبيريا    أسعار السردين تسجل أدنى مستوياتها منذ سنوات    أغرب فتاوى "داعش" بخصوص شهر رمضان    أسئلة في الدين -14-    وزارة الصحة تشهر "سيف الحجاج" في وجه العيادات الخاصة    مرضى القلب بإيليزي‮ ‬يستنجدون بليبيا من أجل جلب الدواء    الفريق قايد صالح يشرف على تقليد الرتب لعدد من الضباط السامين في الجيش الوطني الشعبي    اجتماع جديد للفصل في مسألة انشاء مصنع ل"Peugeot" في الجزائر    مجلس الأمة يصوت على مشروع قانون التجارة الخارجية    قالوا عن الأخلاق..    الإعجاز العلمي    مساجد و زوايا عتيقة    البرامج الفكاهية والدرامية بعد النصف الأول من رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

50 ألف متفرج حضروا سهرات مهرجان جميلة العربي

قدر لخضر بن تركي مدير الديوان الوطني للثقافةوالإعلام أعداد المتفرجين الذين حضروا سهرات مهرجان جميلة للأغنية العربية الذي اختتمت فعالياته فجر أول أمس، ب50 ألف متفرج استمتعوا ببرنامج ثري من العروض التي نشطها فنانون كبار من الجزائر وبلدان عربية اخرى.
وقال مدير الديوان الوطني للثقافة إن هذا المهرجان شكل موعداللفرجة والفن الراقي من خلال حضور أسماء كبيرة وهواليوم أصبح مكسبا للمنطقة يتعين تثمينه وتحسين أداءه.
وقال "يتعين علينا بذل المزيد من العمل الدؤوب لترقية مثل هذه التظاهراتالثقافية والسياحية والفنية" .
وينبغي أن تستفيد مثل هذه التظاهرات الثقافية كما أضاف بن تركي من عنايةودعم الصحافة من أجل تكاتف أفضل كما قال مشيدا بالدعم الذي حظي به المهرجان من طرف وزارة الثقافة وسلطات ولاية سطيف.
وشهد مهرجان جميلة في طبعته السابعة حسب آراء متتبعين تفاوتا فيالمستوى الفني والحضور والتجاوب إذ أجمع الكثيرون على أن سهرة الشاب خالد عند انطلاق الطبعة السابعة كانت ''الأفضل'' و''الأحسن'' حيث استقطبت جمهورا غفيرا.
وبرزت في الفعاليات أداءات النجوم صابر الرباعي فلة عبابسة كارولسماحة وملحم بركات وكذا نجوم ستار أكاديمي كجوزيف عطية ومدرسة ألحان وشباب ممثلة في عبد الله الكورد.
وسجلت أيضا مشاركة أسماء جزائرية كثيرين مثل كادير الجابوني عبدو درياسة الشابة يمينة وغيرهم وكذا مشاركة مغاربية معتبرة من تونس والمغرب.
وأثنى متتبع إعلامي بالمناسبة على إعطاء الفرصة لمطربي المنطقة الذينأتيحت لهم الفرصة لاعتلاء ركح- كويكل- في هذه الطبعة التي شهدت أيضا حضورا إعلاميا واسعا حسب أحد ممثلي خلية الاتصال بولاية سطيف.
ودعا صحفيون إلى تفادي المرور المتكرر لمطربين على امتداد الكثير من الطبعاتمشيرين إلى ضرورة منح فرصة أكبر لأسماء أخرى عربية وجزائرية.
ومثلما كان الحال دائما بمهرجان جميلة فإن الغناء الجزائري لم يكن بعيداعن استقطاب جماهيره إذ أبدى دائما قدرة على تثمين تراث جزائري فني يختزن الكثير من الطاقات والقدرات.
وأشتكى حاضرون في هذه الطبعة من نقائص على مستوى التنظيم عبر ممثل عن محافظةمهرجان جميلة خلال تدخله الختامي عن استعداد هيئته للحد من هذه النقائص التي تؤثر
على الأداء العام لهذا الموعد الغنائي العربي.
وقد عاشت جميلة التاريخية في هذه المناسبة سهرات جميلة من النشاط الفنيالذي ميزته حيوية على الركح صنعها آلاف المتفرجين الذين قدم بعضهم من خارج ولاية سطيف كما سجل حضور بعض السياح الأجانب والمغتربين إلى جانب نشاط تجاري وسياحي مكن من ترويج الكثير من التراث والصناعات التقليدية الجميلة لمنطة - جميلة- وولاية سطيف عاصمة الهضاب العليا.
ومثلما كان الأمر خلال الطبعات الماضية فقد طرحت إعلاميا على الأقل خلالهذه الفعاليات مسألة احتضان المدينة الأثرية للمهرجان وما قد يشكله ذلك من تهديد على المعالم الثمينة الموجودة هناك.
ونفى إدريس بوديبة مدير الثقافة لولاية سطيف وجود مشروع ما لإخراجالمهرجان من ثنايا كويكل التاريخية مع إقراره ب"وجود تفكير حول الموضع" كما قال.
أما المتفرجون الذين أقبلوا على الطبعة بكثافة فقد لمس بعضهم" تقدما فيالأداء الفني والتجديد" كما ثمن بعضهم " الوجود العديد للشباب " في هذه الطبعة التي تشير كما أكد أحدهم إلى " أجواء أمن واستقرار وفرجة راقية تعيشها الجزائر"
من خلال تظاهرات استقطبت جمهورها النوعي وأخرجت العائلات من الروتين اليومي.
م.ك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.