لعمامرة يعتبر دول الجوار "الحلقة الأساسية" في حل الأزمة الليبية    قلعة رومانية تعرض للبيع    "ديوان المظالم" سفر في التاريخ    الكلمة النظيفة صنعت نجاحي وشهرتي    سيليا ولد محند الصوت الملائكي    عن الافتتاحيات الأدبية المدهشة.. واختطاف القارئ    ممارسة التناص في النقد العربي المعاصر    في ذكرى ولادته ال 115 ورحيله ال17    15 شهيداً بينهم صحفي في سلسة غارات اسرائيلية على مدينة غزة    مكالمة هاتفية بين لعمارة وفابيوس    حرق 60 منزلا وجرح 40 شخصا في مواجهات بريان يوم العيد    إتلاف 30 هكتارا من المساحة الغابية    مبولحي: "فيلادلفيا يُناسبني كثيرا ولهذه الأسباب اخترته"    الجيش الأوكراني يستدعي لاعبا برازيليا للتجنيد بالخطأ    إقالة مدرب الزمالك المصري حسام "ميدو"    جبهة الصحوة تتهم حزب الله بالزندقة وقتل المسلمين    بوتفليقة يقرر مساعدة مالية بقيمة 25 مليون دولار لغزة    "لونساج" تنجح في إنشاء 9 مؤسسات    جامعة بومرداس ستتدعّم ب 90 أستاذا جديدا قريبا    شهر من دون قطرة ماء في أحياء الرحمانية!    إطلاق برنامج لقياس الفعالية الطاقوية في البنايات (وكالة ترقية وترشيد استعمال الطاقة)    سكان المسيلة يطالبون ببعث المهرجان الدولي لقلعة بني حمّاد    الأوروبيون سيحقّقون حول معايير السلامة في المدرسة العليا للبحرية    مصالح الفلاحة راضية عن مردود البطاطا هذا الموسم    كريستيانو: "الريال سيكون مثل الجراد هذا الموسم"    اتفاق بين الأتلتيكو وإيندهوفن بخصوص البقالي    اركلي يوصد الأبواب في وجه عمالة إنجلترا ويجدد ولائه لإيفرتون    "قلة أدب" بيبي سبب الشجار العنيف مع سيدو كيتا    بوتفليقة يجدد عزمه على تعزيز علاقات "التعاون المثمر" بين الجزائر والمغرب    تسليم ملعب 5 جويلية نهاية عام 2016    التصرف في التسعيرة بإمكانه المساهمة في خفض استهلاك الكهرباء في البيوت    الجزائر تعلن دقيقة صمت وتوقف 5 دقائق عن العمل من أجل "غزة"    الاوروبي يزيد مساعداته لسوريا ب50 مليون يورو    قلوبهم كانت مع إخوانهم في غزّة    بوتفليقة يتباحث هاتفيا مع الرئيس المصري وأمير قطر بخصوص الأوضاع في غزة    استشهاد ستة فلسطينيين في قصف إسرائيلي شرق غزة    مؤسس "فيسبوك" يكسب 1.6 مليار دولار في يوم واحد    هكذا قضت "القسّام" على 10 جنود صهاينة    هكذا نجحت السلطات في ضمان الأمن خلال رمضان    تخصيص حصّة صغيرة من السكنات لفائدة الطفولة المسعفة    تشيلي والبيرو تستدعيان سفيريهما في إسرائيل    تركيا: ممنوع على النساء الضحك بصوت عال    مستشفى بوزيدي بالبرج    على خلفية رسالة مجهولة تفيد بوجود تلاعبات في صفقة 34 محلا تجاريا    الإدارة أكدت بأن التأخر مس فقط المتأخرين في تسليم كشوفات الحضور    قسنطينة    بسكرة    مخرجه بشارع الأمم المتحدة شهد اختناقا كبيرا    بن صالح، ولد خليفة و سلال أدوا الصلاة و تلقوا التهاني    شيوخ سلفيون يهاجمون حماس نصرة لإسرائيل!!    الجزائر تستورد التجربة الماليزية لتأطير الحجاج    بلغاريا تجلي طاقمها الدبلوماسي من ليبيا    فيروس يعيش في أمعاء نصف سكان العالم    الإثنين أول أيام العيد    "الشعبوية" تحدٍّ يواجهه العالم الإسلامي    ندرة حادة في لقاحات "التيتانوس" وداء الكلَب بالمستشفيات    نيجيريا :برامج وقاية لمنع تفشي الايبولا    في الوقت الذي أقصت فيه لجنة التأهيل الطبي 4 بينهم مختلة عقليا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

50 ألف متفرج حضروا سهرات مهرجان جميلة العربي

قدر لخضر بن تركي مدير الديوان الوطني للثقافةوالإعلام أعداد المتفرجين الذين حضروا سهرات مهرجان جميلة للأغنية العربية الذي اختتمت فعالياته فجر أول أمس، ب50 ألف متفرج استمتعوا ببرنامج ثري من العروض التي نشطها فنانون كبار من الجزائر وبلدان عربية اخرى.
وقال مدير الديوان الوطني للثقافة إن هذا المهرجان شكل موعداللفرجة والفن الراقي من خلال حضور أسماء كبيرة وهواليوم أصبح مكسبا للمنطقة يتعين تثمينه وتحسين أداءه.
وقال "يتعين علينا بذل المزيد من العمل الدؤوب لترقية مثل هذه التظاهراتالثقافية والسياحية والفنية" .
وينبغي أن تستفيد مثل هذه التظاهرات الثقافية كما أضاف بن تركي من عنايةودعم الصحافة من أجل تكاتف أفضل كما قال مشيدا بالدعم الذي حظي به المهرجان من طرف وزارة الثقافة وسلطات ولاية سطيف.
وشهد مهرجان جميلة في طبعته السابعة حسب آراء متتبعين تفاوتا فيالمستوى الفني والحضور والتجاوب إذ أجمع الكثيرون على أن سهرة الشاب خالد عند انطلاق الطبعة السابعة كانت ''الأفضل'' و''الأحسن'' حيث استقطبت جمهورا غفيرا.
وبرزت في الفعاليات أداءات النجوم صابر الرباعي فلة عبابسة كارولسماحة وملحم بركات وكذا نجوم ستار أكاديمي كجوزيف عطية ومدرسة ألحان وشباب ممثلة في عبد الله الكورد.
وسجلت أيضا مشاركة أسماء جزائرية كثيرين مثل كادير الجابوني عبدو درياسة الشابة يمينة وغيرهم وكذا مشاركة مغاربية معتبرة من تونس والمغرب.
وأثنى متتبع إعلامي بالمناسبة على إعطاء الفرصة لمطربي المنطقة الذينأتيحت لهم الفرصة لاعتلاء ركح- كويكل- في هذه الطبعة التي شهدت أيضا حضورا إعلاميا واسعا حسب أحد ممثلي خلية الاتصال بولاية سطيف.
ودعا صحفيون إلى تفادي المرور المتكرر لمطربين على امتداد الكثير من الطبعاتمشيرين إلى ضرورة منح فرصة أكبر لأسماء أخرى عربية وجزائرية.
ومثلما كان الحال دائما بمهرجان جميلة فإن الغناء الجزائري لم يكن بعيداعن استقطاب جماهيره إذ أبدى دائما قدرة على تثمين تراث جزائري فني يختزن الكثير من الطاقات والقدرات.
وأشتكى حاضرون في هذه الطبعة من نقائص على مستوى التنظيم عبر ممثل عن محافظةمهرجان جميلة خلال تدخله الختامي عن استعداد هيئته للحد من هذه النقائص التي تؤثر
على الأداء العام لهذا الموعد الغنائي العربي.
وقد عاشت جميلة التاريخية في هذه المناسبة سهرات جميلة من النشاط الفنيالذي ميزته حيوية على الركح صنعها آلاف المتفرجين الذين قدم بعضهم من خارج ولاية سطيف كما سجل حضور بعض السياح الأجانب والمغتربين إلى جانب نشاط تجاري وسياحي مكن من ترويج الكثير من التراث والصناعات التقليدية الجميلة لمنطة - جميلة- وولاية سطيف عاصمة الهضاب العليا.
ومثلما كان الأمر خلال الطبعات الماضية فقد طرحت إعلاميا على الأقل خلالهذه الفعاليات مسألة احتضان المدينة الأثرية للمهرجان وما قد يشكله ذلك من تهديد على المعالم الثمينة الموجودة هناك.
ونفى إدريس بوديبة مدير الثقافة لولاية سطيف وجود مشروع ما لإخراجالمهرجان من ثنايا كويكل التاريخية مع إقراره ب"وجود تفكير حول الموضع" كما قال.
أما المتفرجون الذين أقبلوا على الطبعة بكثافة فقد لمس بعضهم" تقدما فيالأداء الفني والتجديد" كما ثمن بعضهم " الوجود العديد للشباب " في هذه الطبعة التي تشير كما أكد أحدهم إلى " أجواء أمن واستقرار وفرجة راقية تعيشها الجزائر"
من خلال تظاهرات استقطبت جمهورها النوعي وأخرجت العائلات من الروتين اليومي.
م.ك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.