روسيا: "العدوان" الأمريكي في سوريا يعني "تغيرات مزلزلة"    رومانية تعتنق الإسلام بالبرج    ما مدى خطورة إصابة سفيان هني؟    أول دعوى أمريكية ضد السعودية بعد إقرار قانون "جاستا"    إيران ترفض اقتراحا ألمانيا للاعتراف بإسرائيل    النفط يرتفع للشهر الثاني على التوالي بدعم من إعلان أوبك    بيان لوزارة الدفاع الوطني    براد بيت يخرج عن صمته بعد طلب أنجلينا جولي الطلاق    ميهوبي:"تقديم طلب لتصنيف 13 هرما بتيارت"    إدارة "الموب" تطلب استقبال اللقاء النهائي ببجاية    وفاة الملاكم الإسكتلندي مايك تاول بعد مباراة في غلاسكو    استقالة مدير دوغان الإعلامية التركية بسبب فضيحة إلكترونية    انطلاق عملية المراجعة السنوية للقوائم الإنتخابية عبر كامل بلديات الوطن    حادث مرور مروّع في الطارف    إجلاء 66 شخصا حاصرتهم مياه الأمطار بمناطق متفرقة بولاية الأغواط    شبكة ''IRIN" تتساءل وتجيب: ما هو اللقاح الذي أخذته الجزائر ضد "داعش"؟    كل ما قاله زيدان عن المباراة المرتقبة أمام إيبار غدا    باريس: لم نتلقّ طلبا رسميا من الجزائر بشأن جماجم قادة المقاومة    هكذا أهان كيري رئيس فلسطين    يهدف إلى تحسين التكفل الاجتماعي والانساني: عرض المخطط العملي الخماسي لحماية المرأة المسنة 2016- 2020    تيسمسيلت: حجز كمية من المشروبات الكحولية وتوقيف المتورط البالغ من العمر 46 سنة    البرلمان الأوروبي يفتح النار على النظام المغربي    سفينة تابعة للبحرية الإسبانية ترسو بميناء الجزائر    تعرف عليها.. الأرض تهتز في ثلاث ولايات جزائرية    خط جوّي بين العاصمة وتيارت لطيران الطاسيلي    البخل أصل النقائص    لترقية لغة الضاد: بلعيد يكشف خارطة الطريق للمجلس الأعلى للغة العربية    علي حداد: "يمكن للجزائر في غضون 3 إلى 4 سنوات خلق اقتصاد قائم على الإنتاج"    وزير المالية يدعو إلى استحداث مجلس جزائري-كويتي لرجال الأعمال    الوزير الأول، عبد المالك سلال يصرح: نسبة تأجيل المشاريع بالولايات الجنوبية ضئيلة    تحدث عن لقاء مرتقب بين الحكومة والولاة: غول يجتمع بمكتبه السياسي تحسبا للتشريعيات    قمة في عين الفوارة ولا خوف على سوسطارة    توظيف ورقة الضغط    والي وهران يأمر بالتحقيق في 342 دار حضانة    ترتيب المنتخبات المتأهلة إلى دورة الغابون    بلال سكر باحث في علم الاجتماع    2517 عامل بمستشفى أول نوفمبر يخضعون للفحص    لتمكينهم من شراء أعضاء اصطناعية    الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر    سيلتحقون خلال هذا الأسبوع بمقاعد الدراسة    خلال الاجتماع الوزاري المشترك لتقييم الموسم الفارط    استفادة 38 ألف رضيع من اللقاحات بعيادات سيدي مبروك    الألمان يعشقون الجزائر    سفيرة سويسرا عند بن صالح    كانت تنشط بتمنراست وأفرادها غير جزائريين    مشروع منشور وزاري مشترك معروض حاليا للاستشارة    فرعون تدعو لعدم تحميل المسؤولية للعمال المؤسسة وتكشف :    الصحافة الدولية تحت «صدمة المفاجأة»    رئيس اللّجنة القانونية والشؤون الإدارية والحريات بالبرلمان:    تكريم الرياضيين تحفيز لهم على مواصلة البروز في المواعيد الرياضية القادمة    بعض القوانين والقرارات تعرقل عمل المؤسسات    الحكومة تبحث آليات لتمكين المهاجرين الجزائريين من قرعة الحج    كلّنا مسؤولون عن مأساة الكاتب في توزيع كتابه    27 فرقة مسرحية تمثل 17 دولة    تصاميم وعروض مبنية على "المخالفة" الإيجابية    لخصاص نوامان وني إخذامان ديعويقان إقيلان تمرثان إفلاحان نتيبازة    تأملات في حياة الرسول صلى الله عليه وسلم الزوجية    سبعة سعداء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





50 ألف متفرج حضروا سهرات مهرجان جميلة العربي

قدر لخضر بن تركي مدير الديوان الوطني للثقافةوالإعلام أعداد المتفرجين الذين حضروا سهرات مهرجان جميلة للأغنية العربية الذي اختتمت فعالياته فجر أول أمس، ب50 ألف متفرج استمتعوا ببرنامج ثري من العروض التي نشطها فنانون كبار من الجزائر وبلدان عربية اخرى.
وقال مدير الديوان الوطني للثقافة إن هذا المهرجان شكل موعداللفرجة والفن الراقي من خلال حضور أسماء كبيرة وهواليوم أصبح مكسبا للمنطقة يتعين تثمينه وتحسين أداءه.
وقال "يتعين علينا بذل المزيد من العمل الدؤوب لترقية مثل هذه التظاهراتالثقافية والسياحية والفنية" .
وينبغي أن تستفيد مثل هذه التظاهرات الثقافية كما أضاف بن تركي من عنايةودعم الصحافة من أجل تكاتف أفضل كما قال مشيدا بالدعم الذي حظي به المهرجان من طرف وزارة الثقافة وسلطات ولاية سطيف.
وشهد مهرجان جميلة في طبعته السابعة حسب آراء متتبعين تفاوتا فيالمستوى الفني والحضور والتجاوب إذ أجمع الكثيرون على أن سهرة الشاب خالد عند انطلاق الطبعة السابعة كانت ''الأفضل'' و''الأحسن'' حيث استقطبت جمهورا غفيرا.
وبرزت في الفعاليات أداءات النجوم صابر الرباعي فلة عبابسة كارولسماحة وملحم بركات وكذا نجوم ستار أكاديمي كجوزيف عطية ومدرسة ألحان وشباب ممثلة في عبد الله الكورد.
وسجلت أيضا مشاركة أسماء جزائرية كثيرين مثل كادير الجابوني عبدو درياسة الشابة يمينة وغيرهم وكذا مشاركة مغاربية معتبرة من تونس والمغرب.
وأثنى متتبع إعلامي بالمناسبة على إعطاء الفرصة لمطربي المنطقة الذينأتيحت لهم الفرصة لاعتلاء ركح- كويكل- في هذه الطبعة التي شهدت أيضا حضورا إعلاميا واسعا حسب أحد ممثلي خلية الاتصال بولاية سطيف.
ودعا صحفيون إلى تفادي المرور المتكرر لمطربين على امتداد الكثير من الطبعاتمشيرين إلى ضرورة منح فرصة أكبر لأسماء أخرى عربية وجزائرية.
ومثلما كان الحال دائما بمهرجان جميلة فإن الغناء الجزائري لم يكن بعيداعن استقطاب جماهيره إذ أبدى دائما قدرة على تثمين تراث جزائري فني يختزن الكثير من الطاقات والقدرات.
وأشتكى حاضرون في هذه الطبعة من نقائص على مستوى التنظيم عبر ممثل عن محافظةمهرجان جميلة خلال تدخله الختامي عن استعداد هيئته للحد من هذه النقائص التي تؤثر
على الأداء العام لهذا الموعد الغنائي العربي.
وقد عاشت جميلة التاريخية في هذه المناسبة سهرات جميلة من النشاط الفنيالذي ميزته حيوية على الركح صنعها آلاف المتفرجين الذين قدم بعضهم من خارج ولاية سطيف كما سجل حضور بعض السياح الأجانب والمغتربين إلى جانب نشاط تجاري وسياحي مكن من ترويج الكثير من التراث والصناعات التقليدية الجميلة لمنطة - جميلة- وولاية سطيف عاصمة الهضاب العليا.
ومثلما كان الأمر خلال الطبعات الماضية فقد طرحت إعلاميا على الأقل خلالهذه الفعاليات مسألة احتضان المدينة الأثرية للمهرجان وما قد يشكله ذلك من تهديد على المعالم الثمينة الموجودة هناك.
ونفى إدريس بوديبة مدير الثقافة لولاية سطيف وجود مشروع ما لإخراجالمهرجان من ثنايا كويكل التاريخية مع إقراره ب"وجود تفكير حول الموضع" كما قال.
أما المتفرجون الذين أقبلوا على الطبعة بكثافة فقد لمس بعضهم" تقدما فيالأداء الفني والتجديد" كما ثمن بعضهم " الوجود العديد للشباب " في هذه الطبعة التي تشير كما أكد أحدهم إلى " أجواء أمن واستقرار وفرجة راقية تعيشها الجزائر"
من خلال تظاهرات استقطبت جمهورها النوعي وأخرجت العائلات من الروتين اليومي.
م.ك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.