بوقرة بعد احتلال "الخضر" للمرتبة ال 15 عالميا: "أين كنّا سنة 2004 وأين أصبحنا الآن"    ضربوا التعليمة الوزارية عرض الحائط    الرئيس بوتفليقة يتسلم أوراق اعتماد سفير المكسيك ...    حميد ڤرين يشرف على تكريم المصورين الصحفيين بمناسبة اليوم الوطني للصحافة    معارك ضارية على تخوم بنغازي    سرطان الثدي يتصدر القائمة    أجهزة متوفرة واستشفاء غائب    سرطان الرئة الإصابة الأكثر انتشارا لدى الرجال    الشاعر كريم عتلي ابن مدينة وهران ل"الجمهورية"    تحت إشراف وزارة الشؤون الخارجية الإيطالية    الجزائر تحتفل اليوم بأول محرم 1436    عين تموشنت من الولايات المعول عليها في تطوير الصيد البحري    براهيمي يتراجع إلى المرتبة الثالثة لأحسن هدافي أبطال أوروبا    التصنيف العالمي للفيفا    قبل اللقاء النهائي بين فيتا كلوب و وفاق سطيف    دي ماريا يعود لتدريبات مانشستر يونايتد    أتليتيك بلباو يؤكد أن ميسي يحتاج لتسجيل "سوبر هاتريك" لكسر رقم زارا    سكيكدة :امرأة توجه 33 طعنة لزوجها وهو نائم    حملات توعوية بالمناطق النائية للكشف المبكر عن سرطان الثدي    المسيلة /تفكيك شبكة للمتاجرة بالأسلحة و حجز خمس قطع أسلحة نارية    الجيش يحبط تهريب 2800 لتر من الوقود    وزير الخارجية المصري ينفي أي خلاف مع الجزائر بشأن الأوضاع في ليبيا    4.7 مليون يورو لإزالة الألغام من مصر    توقيف شخص يشهر بصور خطيبته في الأنترنت    ارتفاع اليورو    الكونغوليون‮ ‬يعلنون الحرب على السطايفية ويتوعدونهم بالفوز بثلاثية    ترقية الملتقى العربي الثالث للشعر الشعبي بالعاصمة إلى مهرجان    إجازة تفتيش السفن قبالة سواحل الصومال    ضيق الوقت يحاصر "ملحمة الجزائر"    حلب:مقتل10أطفال و5 نساء في غارة للنظام    نصاب الزكاة لهذا العام يقدر ب 395250 دج    الزاوي يرافع لصالح ''الآخر'' في روايته ''الملكة''    وزارة العمل تجري تغييرا شاملا للمدراء العامين للصناديق    آخر رحلة لعودة الحجاج الجزائريين يوم 30 أكتوبر الجاري    غرداية استعادت هدوءها واستقرارها والوضع متحكم فيه    تراجع أسعار النفط لا يشكل خطرا على التوازنات الداخلية والخارجية    مقتل 25 جنديا على الأقل في تفجير سيناء والسيسي يدعو لاجتماع طارئ لمجلس الدفاع    ''مبادرة الأفافاس لم تأت بشيء جديد''    الإجراءات القضائية في قضية تيبحرين تسير بشكل عادي    تفكيك عصابة إجرامية متخصصة في سرقة السيارات    95 مليار سنتيم لإنجاز خمسة مراكز تلفزيونية جنوب الوطن    بالصور.. هولندى يبنى سفينة نوح ليظهر عظمة الله فى إنقاذ مخلوقاته    شركة طاسيلي للطيران تدشن الخط التجاري الجديد الجزائر العاصمة-تلمسان-الجزائر العاصمة    CSC غياب بولمدايس عن شباب قسنطينة يستمر    حزب العمال يعتبر مشروع قانون المالية و الميزانية لسنة 2015 غير تقشفي    مساهل يتحادث مع فابيوس بباريس    قطاع السياحة سيتدعم قريبا بمعهد عالي لتكوين اطارات في مجال التسيير الفندقي والاطعام قريبا    بن اشنهو: كليات الطب الجزائرية تكون في الجوانب العلاجية على حساب الوقاية    سوناطراك وشركاؤها ينتجون أكثر من مليار برميل نفط في مجمع بركين    تونس تغلق حدودها مع ليبيا    الأكراد يتسعيدون تل شعير غرب عين العرب    إيبولا على أبواب الجزائر!    اصابة مؤكدة بمرض ايبولا في نيويورك    السيّدة بنت قيس    نادي الوراقين    فضائل وأحكام شهر اللّه المُحَرَّم    البورصة لا تستهوي المؤسسات الجزائرية    موسى عليه السّلام في القرآن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.




أصدقاءك يقترحون

عملاق الكوميديا الممثل عثمان عريوات ل"المساء" :
"العرش".. قريبا في دور السينما
نشر في المساء يوم 09 - 12 - 2009

ممثل برع في تجسيد شخصية الشيخ بوعمامة، قائد المقاومة الجزائرية في الجنوب الغربي بين (1830-1919)، وبرع أيضا في أدائه للأدوار الاجتماعية الكوميدية التي أتحفتنا وأمتعتنا ولا تزال تمتعنا كلما شاهدناها، "كرنفال في دشرة"، "الطاكسي المخفي"، "عائلة كي الناس"، هي أفلام لاشك تختزنها الذاكرة وتختزن معها مواقف طريفة، ننفجر ضحكا عند تذكرها، هي أفلام بطلها ممثل عملاق نجح في افتكاك النجومية عن جدارة واستحقاق، وهو ضيفنا هذا الأسبوع، يتميز بشخصية فريدة من نوعها، ذكية في اختياراتها، عظيمة بعطائها، قوية شعبيتها وانتشارها، لا شك أنكم عرفتموها، إنها شخصية الممثل القدير عثمان عريوات الذي سيفاجئ جمهوره بفيلمه الجديد "العرش" الذي سيرى النور قريبا.. عن هذا الإنتاج السينمائي الضخم، وعن أمور أخرى كثيرة حاورناه حولها...
-"المساء": ما سبب غياب الممثل عثمان عريوات عن الشاشة في السنوات الأخيرة؟
*الممثل عثمان عريوات: هو غياب لأجل الظهور بالجديد الجاد، كنت بصدد التحضير لفيلم »العرش« وهو إنتاج سينمائي ضخم مدته 3 ساعات، سيناريو عثمان عريوات، إخراج مشترك بيني وبين بشير سلامي، وأعتقد أن غيابي بهذا بات مبررا، فإن كان البعض قد تفوق علي بالكمية فسأتفوق إن شاء الله في الكيفية.
- وماذا عن أبطال الفيلم؟
* البطولة للمتحدث، أحمد بن حصير، العمري كعوان، يوسف ملياني ونخبة من الممثلين.
- ماذا عن القصة، وما هي أهم أماكن التصوير المنتقاة؟
* القصة اجتماعية فكاهية تغوص في عمق المجتمع وتعري حقائق، وتصف ما يعاش بمره وحلوه على طريقة "شر البلية ما يضحك"، وأفضل أن أترك المحتوى ككل مفاجأة للمشاهد ولعشاق الفن السابع، الذي أنا متأكد أنهم سيستمتعون كثيرا بما سيشاهدونه. أما عن أماكن التصوير فهي كثيرة، منها بسكرة، أولاد جلال، بوسعادة، أمدوكال، وصولا إلى فرنسا، حيث صورت مشاهد كثيرة أيضا.
- ألا تعتقد أن (3 ساعات) مدة طويلة بعض الشيء لفيلم سينمائي؟
* لا إطلاقا، فالعمل كما سبق وأن صرحت، هو عمل ضخم، يمس أمورا كثيرة ويطرح قضايا مهمة، بطريقة كوميدية لن تجعل المشاهد يمل أو يكل.
- عمل ضخم كهذا أكيد حظي بدعم كبير أيضا؟
* أكيد، وبالمناسبة، أشكر وزيرة الثقافة على دعمها الذي لولاه لما رأى هذا العمل النور.
- متى سينزل العمل دور العرض؟
* أعتقد أنه بعد شهر أو شهر ونصف على الأكثر.
- ماذا تتنبأ لهذا العمل؟
* النجاح، لقد بذل جهد كبير لإنتاجه بكل حب واحترافية، ولا أظن أن سنوات من تعب والجهد لن تكلل بنجاح، على العموم يبقى الحكم للجمهور الكريم.
- على ذكر الجمهور، هل لنا معرفة سر شعبية ونجومة عثمان عريوات؟
* العفوية والتلقائية والعمل المتقن، والتوفيق هو دائما من الله.
- ما هي أثمن نصيحة يمكن أن تقدمها للجيل الجديد خاصة الهاوي للتمثيل؟
* أن يعمل بجد ولا ييأس وأن يجتهد لرسم معالم شخصيته هو بعيدا عن التقليد، وإياه والتصنع، فليس هناك أجمل من البساطة والتلقائية، خاصة في مجالنا نحن (التمثيل)، فبالصدق فقط نصل إلى قلوب الجماهير.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.