تدمير قنبلتين تقليديي الصنع وحجز معدات التنقيب عن الذهب    3 قتلى 33 جريحا فى حادثي مرور خطيرين بالبويرة    ظاهرة التسرّب بقطاع التكوين والتعليم المهنيين محل دراسة بوهران    بن مسعود يعاين مشاريع السياحة بسكيكدة    البرهان وأعضاء مجلس السيادة يؤدون اليمين الدستورية    مشاورات سياسية لتشكيل ائتلاف حكومي جديد في إيطاليا    عمراني يعلن عن القائمة المعنية بمباراة القطن التشادي    سليماني ينتقل إلى نادي موناكو ويبعث مشواره من جديد    ليل الفرنسي قريب جدا من ضمّ وناس    بن يطو هداف مع الوكرة ضد السد في افتتاح الدوري القطري    فيورنتينا يتعاقد مع ريبيري في صفقة انتقال حر    اجراء الرئاسيات في اقرب اجال يجنب البلاد الفراغ الدستوري    “كنا السباقين للدعوة لتوافق وطني من خلال الجلوس على طاولة حوار”    هيئة الحوار والوساطة اليوم في بيت حزب الجيل الجديد    تيزي وزو أكبر الولايات معاناة مع الحرائق    محلات تجارية في انتظار أصحاب مشاريع “كناك”    بلايلي يستأنف التدريبات مع فريقه الترجي التونسي    4 ميداليات منها 3 ذهبيات تحصدها الجزائر في نهائي تجذيف    إحباط تهريب مبالغ مالية بالعملة الصعبة إلى تونس    عرقاب: الجزائر جاهزة لإنتاج 5600 ميغاواط من الكهرباء    الدالية: رفع التجميد عن 1922 منصب عمل بقطاع التضامن    الجلفة : مشاريع “مهمة” لربط سكان عديد المناطق الريفية بالماء الشروب    بن فليس يدعو الى توفير تدابير الثقة لتمكين الشعب من ممارسة صلاحياته عبر تنظيم انتخابات رئاسية    الماركتينغ الخارق    ترامب يلغي زيارته إلى الدنمارك بعد رفضها بيع غرينلاند    إجراءات ”إستعجالية” لتدعيم شبكة توزيع الكهرباء ببلدية رقان في أدرار    اعتماد مخططات تنموية “واعدة” بسوق أهراس    أزيد من 100 شاب في سياحة علمية بجيجل    23 حاجا جزائريا متواجد في العيادات    وسط دعوات لإنهاء الأزمة السياسية بالحوار    الطلبة في مسيرتهم الأسبوعية ال26    غرداية    حسب حصيلة جديدة مؤقتة أکدها رئيس البعثة الطبية    البيروقراطية .. داء بلا دواء؟    نسمات عى إيقاع المداحات    بعد تهدئة التوترات التجارية بين واشنطن وبكين    من‮ ‬24‮ ‬إلى‮ ‬28‮ ‬أوت الجاري    من‮ ‬31‮ ‬أوت إلى‮ ‬3‮ ‬سبتمبر المقبل    في‮ ‬كتابه‮ ‬الشعر في‮ ‬عسير‮ ‬    خلال اقتحام قوات الإحتلال لمدينة نابلس    خلال حملة تطوعية بادرت بها محافظة الغابات‮ ‬    بعد استكمال‮ ‬5‮ ‬سنوات خدمة‮ ‬    للخروج من الأزمة السياسية‮ ‬    الجزائر تشارك في الاجتماع الثامن بفالنسيا    رئيس الحكومة يتخلى عن الجنسية الفرنسية    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    أكاديمي أمريكي يدعو إلى تمكين الشعب الصحراوي من تقرير مصيره    السينما الجزائرية    ثروة تاريخية منسية    .. جاني راجل بشار صَابته بختة في «لاڤار»    «قيظ الصيف المشتد»    تتويج الشاعر العراقي خالد حسن    الناي سيد الآلات الموسيقية بالأعراس    300 مقعد بيداغوجي جديد في شبه الطبي    الذنوب.. تهلك أصحابها    التّربية الوقائية في الإسلام    ذكر الله... أيسر العبادات وأسهل الطّاعات    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





‫"طبقي المفضل هو الكباب، وهدفي هو ختم القرآن الكريم خلال الشهر الفضيل"
الإعلامية صبيحة شاكر ل "صوت الأحرار"


عادة كيف تستقبل صبيحة شاكر شهر رمضان؟
بداية، رمضان كريم، "ربي يعيدوا علينا" بالخير والبركات وعلى الأمة الإسلامية أجمع، شهر رمضان الفضيل فرصة للشخص لمراجعة نفسه من خلال الإكثار من الأعمال الصالحة ومحاسبة النفس وفعل الخير بالدرجة الأولى، حقيقة أنا من الأشخاص الذين يرتاحون جدا في شهر رمضان، وأعتبر الشهر الفضيل فرصة لقراءة وختم القرآن هو هدفي وغايتي الأولى بحول الله "ربي يقدرني إنشاء الله"، وكذا صلة الأرحام، أما بالنسبة للاستعدادات التي أقوم بها لاستقبال هذا الشهر، ككل النساء الجزائريات أقتني أواني جديدة من أجل "الفال"، حيث أحاول دائما إحياء هذه العادة التي تعلمتها من أم زوجي "الله يرحمها"، كما أشتري بعض أغراض الديكور لتزيين صالة الجلوس خاصة وأنني عاشقة لكل ما هو تزيين، وديكور.
كيف تبدأ صبيحة يومها، وهل تخرجين للتسوق؟
‫نعم أتسوق في رمضان، لأنني أحب الأسواق في الشهر الفضيل خاصة تلك الأسواق البعيدة وخارج المدينة، مثلا المتواجدة في أنحاء تيبازة وغيرها، لكن لا أتسوق بشكل يومي بل حسب الاحتياجات.
هل تعملين في رمضان؟
‫في الحقيقة، أنا لا أعمل في رمضان، فغالبا ما أكون في عطلة وهذا بسبب الظروف الصحية التي مررت بها، حيث كنت متعبة قليلا لكن الآن تحسنت والحمد لله، وبالتالي أفضل أن أريح نفسي في هذا الشهر من ضغوطات العمل لأتفرغ لبيتي وعائلتي.
وماذا عن أكلتك المفضلة في هذا الشهر؟
‫يعتبر شهر رمضان فرصة لتجربة أطباق جديدة والغوص في عالم الطبخ والتفنن فيه مقارنة بسائر أيام السنة، لذلك أحب جميع الأطباق الرمضانية وأحاول التنويع دائما فيها، لكن بصراحة طبقي المفضل هو "الكباب"، أعشق هذا الطبق أنا وعائلتي كلها، لكن في الواقع شهر رمضان ليس شهر الأكل بل هو فرصة للتصدق بما استطعنا للمحتاجين من ذوي القربى والفقراء وعابري السبيل، وكذلك لتعزيز صلة الرحم فالأهم هو جمع شمل العائلة وتناول الإفطار معهم في أجواء تسودها المحبة والتسامح.
هذا يعني أنك تدخلين المطبخ؟
‫بالطبع أدخل المطبخ بصفة يومية مثلي مثل كل النساء الجزائريات، لكي أحضر ما لذ وطاب من الأطباق التقليدية الخاصة بهذا الشهر، حيث أحاول جاهدة أن أرضي أفراد عائلتي ولا أنقص عليهم شيئا، فعائلتي هي كل حياتي.
كيف تقضين السهرة الرمضانية؟
‫في الواقع، على حسب "يعني كل يوم ويومه"، أحيانا أخرج وأحيانا أخرى أقضيها في بيتي، أشاهد التلفاز وما يعرض من مسلسلات وبرامج تلفزيونية، وكذلك قراءة القرآن، لكن أمنيتي هي قضاء سهرتي الرمضانية في المسجد من أجل صلاة التراويح، فقبل مروري بظرف صحي كنت لا أتركها أبدا.
هل تتابعين برامج تلفزيونية، وما هو البرنامج الذي تفضلينه؟
‫أكيد، أنا من متتبعي البرامج التلفزيونية الجزائرية ويجذبني كل ما هو جزائري في هذا الشهر، خاصة إنتاج التلفزيون الجزائري العمومي الذي لا يعلى عليه حسب رأيي الشخصي، وقد أعجبتني العديد من المسلسلات، خاصة في ظل وجود منافسة كبيرة بين القنوات الجزائرية الخاصة والعامة، ووجود العديد من الأعمال الجيدة نسبيا، وكذلك أتابع بعض الأعمال العربية.
ما هي الذكرى التي تتذكرينها في كل مرة يحل علينا الشهر الفضيل؟
‫‫آه، بحلول شهر رمضان أتذكر كل أحبابنا الذين تركونا وتركوا أماكنهم فارغة رحمة الله عليهم وعلى جميع أمواتنا المسلمين، أتأسف عليهم كثيرا لكن هذه هي سنة الحياة صحيح رحلوا لكن مازالوا في قلوبنا، كما أتذكر المغتربين فمن الصعب جدا قضاء الشهر الفضيل بدونهم كما هو صعب عليهم كذلك، أنا شخصيا أعيش هذا الإحساس بسبب ابني المغترب "ربي يوفقو ويسعدو إنشاء الله"، لكني أحرص دائما أن أضع طبقه على مائدة الإفطار وفي حال ما نسيته ذكرني به زوجي فاتخذناها كعادة.
كلمة أخيرة
‫بمناسبة هذا الشهر أتمنى رمضان كريم لكل الشعب الجزائري وللأمة الإسلامية جمعاء، أطلب من الجميع اغتنام فرصة هذا الشهر لمضاعفة الحسنات ومساعدة المحتاجين قدر الإمكان، كما أتمنى أن يعم السلام والحب والسكينة على شعبنا الحبيب، شكرا لك ولكل طاقم جريدة "صوت الأحرار"، الذي أحييه من كل قلبي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.