دراسة حديثة: العالم يشهد ظهور ملياردير كل يومين    وزارة الصحة: 11 مليون إمرأة بالجزائر بلغت سن الزواج    عرض التجربة الجزائرية في المصالحة الوطنية    حرب الأرقام    تسهيل الحصول على العقار والتكوين المستمر، عاملان حاسمان للنهوض بالقطاع    أسعار السيارات “رايحة تريب”.. وانتظروا المفاجأة!    الشروع في ربط 27 ألف مؤسسة تربوية و4 آلاف مؤسسة صحية    الأسرة الإعلامية بوهران تحت الصدمة    مواطنون عاديون ينافسون الشخصيات السياسية في سحب الاستمارات وجمع التوقيعات    عامل بالسكك الحديدية.. عون إدارة ومسير ملبنة يطمحون للقب «رئيس الجمهورية»    سعداوي: لو إستطعت الحرڤة لفعلت في الثمانيات    من داخل المركبات بحسين داي    للمخرجة الجزائرية‮ ‬ياسمين شويخ‮ ‬    بجائزة‮ ‬يمينة مشاكرة    من قوات حفظ السلام    خلال سنة‮ ‬2018    أكد امتناعه عن الحضور لأسباب بروتوكولية فقط    بعد فوزه على أهلي‮ ‬بنغازي    البطولة العربية للأندية لكرة الطائرة    في‮ ‬إطار حملة الحرث والبذر    غارة جديدة على دمشق من قبل الصهاينة‮ ‬    الصين تعزز تواجدها بالجزائر    إثر عملية بحث وتمشيط واسعة‮ ‬    لوح: جرائم تحويل الأموال إلى الخارج لا تتقادم    الدالية تتحدث عن إستصدار البطاقة الاجتماعية للسكان قريباً‮ ‬وتكشف‮: ‬    الفلاح غير مسؤول عن إتلاف البرتقال    ترشيح 10 مشاريع جزائرية    تنديد صحراوي بمصادقة البرلمان الأوروبي على اتفاق الصيد    كشف مخبأ يحوي 6 صواريخ غراد بتمنراست    توقيع عقد لتوسيع الميناء البترولي بسكيكدة    عمادة الأطباء تدعو لحوار حقيقي لتفادي هجرة الأطباء ويؤكد :    ماي من جديد أمام البرلمان لعرض خطة بديلة للبريكست    نهضتنا الحضارية بين الأفكار الخاذلة والأفكار المخذولة    قمة نارية بسطيف وداربي واعد بين بارادو والحراش    مالك بن نبي: وصراع الأفكار الإيديولوجية المحنطة - الحلقة الثامنة-    فضل بر الوالدين    من أذكار الصّباح والمساء    حماس تحذّر الاحتلال من إغلاق مدارس أونروا شرقي القدس    رئيس الائتلاف السوري: المنطقة الآمنة ملاذ للمدنيين    إيبولا يفتك ب370 شخصا في الكونغو    وصف الجنة وأبوابها و كيفية الدخول إليها و صفات أهل الجنة    « أنطونيو بويرو باييخو» .. وجه آخر    « المسرح .. ومرايا عاكسة ...»    نحن مؤسسة مواطنة ولا يوجد زعيم في العمل الثقافي    «كناص» تعوض 700 مليار سنتيم للمؤمنين    محطم المركبات بداعي السرقة بحي السلام في قفص الاتهام    نفوق 400 رأس ماشية و900 إصابة    جني 16 ألف قنطار من الزيتون    إنجاز مشروع رياضي طموح الإدارة    تأكيد على ترسيم الصعود    مباراتان ضد الحراش وحجار    جرأة لجنة تحكيم لمسرح سقيم    20 ألف تلميذ مصاب بقصر النظر و 10 آلاف آخرون بحاجة لمعالجة الأسنان    مناقشة واقع الكتاب الأمازيغي وتحدياته    قرابة 10 أسابيع بدون هزيمة    لقاء التأكيد أمام غزلان الصحراء    دب قطبي يروع غواصة نووية    الحمام يقتل شخصين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مديريات التربية مطالبة بتحرير المناصب قبل نهاية الشهر
اطلاق أكبر عملية توظيف للاحتياطيين
نشر في المشوار السياسي يوم 16 - 12 - 2018


شددت وزارة التربية الوطنية في تعليمات لعا موجهة لكل مديريات التربية بضرورة المباشرة في تحرير المناصب الشاغرة من طرف المراقب الماليلاستدعاء أكبر عدد ممكن من الاحتياطيين قبل نهاية التاريخ المحدد لاستغلال القوائم الاحتياطية المقرر نهاية شهر ديسمبر الجاري. وحسب مصادر مطلعة ل السياسي فستباشر بداية من اليوم معظم مديريات التربية التي تتضمن مناصب مالية شاغرة في استدعاء أساتذة جدد من القوائم الاحتياطية للأطوار التعليمية الثلاث قبل نهاية السنة الجارية، وذلك حسب تعليمات صارمة من طرف وزيرة التربية، حيث سيكون الاحتياطيين على موعد مع الاستدعاء من اجل التوظيف خلال هذه الفترة عن طريق النشر في صفحات مديريات التربية أو عن طريق الهاتف أو عن طريق الايمايل. ولم يتم الإفصاح عن العدد الحقيقي للمناصب المالية الشاغرة على مستوى مديريات التربية، فيما يرجح أن تكون بآلاف بسبب النزيف الذي يشهده القطاع نظرا لحالات الإحالة على التقاعد، إلى جانب المناصب الشاغرة عن امتحانات الترقية إلى رتبة رئيسي ومكون والتي من المقرر أن تجرى منتصف شهر جانفي المقبل، مما سيفسح المجال لتوظيف الاحتياطيين قبل لجوء وزارة التربية الوطنية إلى تنظيم مسابقة توظيف جديدة شهر جوان المقبل كأقصى تقدير. وفي السياق، ينتظر ما يقارب 90 ألف أستاذ احتياطي، فتح الأرضية الرقمية على المستوى الوطني من اجل التوظيف، حيث سبق للوزارة أن أعلنت عن فتح الأرضية الرقمية للتسجيل فيها من قبل الاحتياطيين، لكن حدث ذلك ليوم واحد فقط ليتفاجأ المعنيون بغلقها في اليوم الموالي وسط تلكئ العديد من مديريات التربية عن التصريح بالعدد الحقيقي للمناصب الشاغرة أو القابلة للشغور، وهو ما حرم المعنيين من أي فرصة قد تلحقهم بمنصب عمل قار ولو خارج ولايات إقامتهم يوازي شهاداتهم العلمية وسهرهم الليالي وتحملهم للصعاب خلال مسارهم الدراسي والتعليمي هذا التأخر في فتح الأرضية الرقمية واستدعائهم رغم وجود العديد من المناصب الشاغرة دفعهم للشعور بعدم تكافؤ الفرص وبالتهميش والإقصاء بيد أن وضعية الأساتذة الناجحين في القوائم الاحتياطية والمقدر عددهم بحوالي 90000 أستاذ، تتنافى ومبدأ تكافؤ الفرص.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.