هذه الدول أعلنت تضامنها مع السعودية    يانيس من حي كناستال بوهران إلى أكادمية ببرشلونة !    الجزائر ونيجيريا تجددان التزامهما باستكمال المشاريع شبه الاقليمية المهيكلة    إعادة فتح المعبر الوحيد بين سوريا والجولان المحتل    وفاة القائد الأسبق للدرك الوطني أحمد بوسطيلة        تفاصيل اللقاء الذي جمع حجار بنقابة الأساتذة الجامعيين    إدارة 5 جويلية تطرح 30 ألف تذكرة لأنصار العميد    الخضر يصلون كوتونو ويجرون حصة استرخائية بالفندق        انطلاق المرحلة 2 للعملية ال 24 لإعادة الإسكان بالعاصمة هذا الأربعاء    تلاميذ جيملة يحتجون بسبب غياب النقل المدرسي    5 ألوية كبار وعقيد في الحبس العسكري    الكناباست تقرر شل المدارس يوم 22 أكتوبر الجاري    مراجعة قانون المحروقات على وشك الانتهاء    انطلاق أشغال الجمعية العامة الثانية لآلية الأفريبول بالجزائر    القبض على مروجي مخدرات بعزابة    لوكاكو: يوفنتوس من أفضل 3 أندية في أوروبا    "الأفلان الأوفر حظا للحصول على أغلبية المقاعد في انتخابات مجلس الأمة"    بولخراص: فتح المجال للخواص للاستثمار في الطاقات المتجددة    الضمان الاجتماعي يعترف بوجود إختلالات بعملية التعويض    مواعيد طبية بمستشفى العيون في سنة 2020 بالوادي    “الطلابي الحر” يشل الدراسة بإضراب شامل بجامعة البويرة    انطلاق أعمال مؤتمر الشباب والسلام المستدام بأبوظبي    500 مشروع سياحي بجنوب البلاد    عن روايتها‮ ‬حمامة كانط‮ ‬    الجولة العاشرة من الرابطة المحترفة الثانية‮ ‬    قبل الرحيل إلى البنين    بعد مرور نحو ساعتين من افتتاحها‮ ‬    ممثل جبهة البوليساريو لدى الأمم المتحدة‮ ‬يؤكد‮:‬    من‮ ‬15‮ ‬إلى‮ ‬17‮ ‬أكتوبر الجاري‮ ‬بوهران    بسبب الفقر وتردي‮ ‬ظروفهم الاجتماعية‮ ‬    لتحسين إطار العيش بالأحياء السكنية    ‬أين وزارة الصحة؟    حملة التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية تنطلق اليوم    دُعَاءُ المَرِيضِ    ملتقى وطني حول انتفاضة أولاد أم الإخوة    500 مؤسسة تركية تنشط في الجزائر    بن مسعود: المسيلة يمكنها أن تصبح قطبا سياحيا    ارتجاف    مقالة مشؤومة تولدت عنها رواية؟    الكمنجات    الكارسان الوسيلة الوحيدة لنقل سكان الصنوبر    آداب النوم والاستيقاظ    اطلاق 4 مشاريع من بين 9 عمليات مسجلة بمنطقة النشاط بمسرغين    *الملتقى الدولي حول الإسلام وقضايا المجتمع * يومي 11 و12 نوفمبر المقبل    معسكر :بنك التنمية المحلية يروّج لآليات الدفع الإلكتروني    *أتعرض للإقصاء من الدخلاء على الرياضة بوهران*    جمعية أصدقاء الصحة النفسية تحسس حول الاستعمال المفرط للشاشة    حذار من تلاشي الهوية الثقافية الجزائرية    استزراع 6 آلاف من صغار البلطي النيلي    معركة سياسية بامتياز هندست لاستقلال الجزائر    في ضيافة مدرسة قرآنية    العاقل لا يُضَيِّع نفيس عمره بغير عمل صالح    نظافة السواحل وأعماق البحر منسية    الكوليرا "عرت" المكشوف والبلديات تنتظر دعم الولاية    ‘'تشميلث" ثقافة بيئية عادت لحماية القبائل    ندبة ماضٍ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





50 ألف متفرج حضروا سهرات مهرجان جميلة العربي

قدر لخضر بن تركي مدير الديوان الوطني للثقافةوالإعلام أعداد المتفرجين الذين حضروا سهرات مهرجان جميلة للأغنية العربية الذي اختتمت فعالياته فجر أول أمس، ب50 ألف متفرج استمتعوا ببرنامج ثري من العروض التي نشطها فنانون كبار من الجزائر وبلدان عربية اخرى.
وقال مدير الديوان الوطني للثقافة إن هذا المهرجان شكل موعداللفرجة والفن الراقي من خلال حضور أسماء كبيرة وهواليوم أصبح مكسبا للمنطقة يتعين تثمينه وتحسين أداءه.
وقال "يتعين علينا بذل المزيد من العمل الدؤوب لترقية مثل هذه التظاهراتالثقافية والسياحية والفنية" .
وينبغي أن تستفيد مثل هذه التظاهرات الثقافية كما أضاف بن تركي من عنايةودعم الصحافة من أجل تكاتف أفضل كما قال مشيدا بالدعم الذي حظي به المهرجان من طرف وزارة الثقافة وسلطات ولاية سطيف.
وشهد مهرجان جميلة في طبعته السابعة حسب آراء متتبعين تفاوتا فيالمستوى الفني والحضور والتجاوب إذ أجمع الكثيرون على أن سهرة الشاب خالد عند انطلاق الطبعة السابعة كانت ''الأفضل'' و''الأحسن'' حيث استقطبت جمهورا غفيرا.
وبرزت في الفعاليات أداءات النجوم صابر الرباعي فلة عبابسة كارولسماحة وملحم بركات وكذا نجوم ستار أكاديمي كجوزيف عطية ومدرسة ألحان وشباب ممثلة في عبد الله الكورد.
وسجلت أيضا مشاركة أسماء جزائرية كثيرين مثل كادير الجابوني عبدو درياسة الشابة يمينة وغيرهم وكذا مشاركة مغاربية معتبرة من تونس والمغرب.
وأثنى متتبع إعلامي بالمناسبة على إعطاء الفرصة لمطربي المنطقة الذينأتيحت لهم الفرصة لاعتلاء ركح- كويكل- في هذه الطبعة التي شهدت أيضا حضورا إعلاميا واسعا حسب أحد ممثلي خلية الاتصال بولاية سطيف.
ودعا صحفيون إلى تفادي المرور المتكرر لمطربين على امتداد الكثير من الطبعاتمشيرين إلى ضرورة منح فرصة أكبر لأسماء أخرى عربية وجزائرية.
ومثلما كان الحال دائما بمهرجان جميلة فإن الغناء الجزائري لم يكن بعيداعن استقطاب جماهيره إذ أبدى دائما قدرة على تثمين تراث جزائري فني يختزن الكثير من الطاقات والقدرات.
وأشتكى حاضرون في هذه الطبعة من نقائص على مستوى التنظيم عبر ممثل عن محافظةمهرجان جميلة خلال تدخله الختامي عن استعداد هيئته للحد من هذه النقائص التي تؤثر
على الأداء العام لهذا الموعد الغنائي العربي.
وقد عاشت جميلة التاريخية في هذه المناسبة سهرات جميلة من النشاط الفنيالذي ميزته حيوية على الركح صنعها آلاف المتفرجين الذين قدم بعضهم من خارج ولاية سطيف كما سجل حضور بعض السياح الأجانب والمغتربين إلى جانب نشاط تجاري وسياحي مكن من ترويج الكثير من التراث والصناعات التقليدية الجميلة لمنطة - جميلة- وولاية سطيف عاصمة الهضاب العليا.
ومثلما كان الأمر خلال الطبعات الماضية فقد طرحت إعلاميا على الأقل خلالهذه الفعاليات مسألة احتضان المدينة الأثرية للمهرجان وما قد يشكله ذلك من تهديد على المعالم الثمينة الموجودة هناك.
ونفى إدريس بوديبة مدير الثقافة لولاية سطيف وجود مشروع ما لإخراجالمهرجان من ثنايا كويكل التاريخية مع إقراره ب"وجود تفكير حول الموضع" كما قال.
أما المتفرجون الذين أقبلوا على الطبعة بكثافة فقد لمس بعضهم" تقدما فيالأداء الفني والتجديد" كما ثمن بعضهم " الوجود العديد للشباب " في هذه الطبعة التي تشير كما أكد أحدهم إلى " أجواء أمن واستقرار وفرجة راقية تعيشها الجزائر"
من خلال تظاهرات استقطبت جمهورها النوعي وأخرجت العائلات من الروتين اليومي.
م.ك


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.