4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    نشاط الموانئ يسجل نموّا بنسبة 7 بالمائة خلال الثلاثي الأول من سنة 2019    هكذا ستتأثر هواتف هواوي بعد وقف تعاون غوغل    الفاف تكشف عن برنامج تحضير الخضر ل”الكان”    بوقادوم يستقبل وزير الداخلية والأمن العمومي النّيجيري    ديلور: "أريد تبليل قميص الجزائر في كأس إفريقيا أو بعدها"    تيسمسيلت : 3 جرحى في حادث مرور ببلدية خميستي    ماندي ضمن التشكيلة المثالية ل”الليغا”    الصندوق الوطني‮ ‬للتأمين على البطالة    في‮ ‬ذكرى اندلاع الكفاح الصحراوي‮ ‬المسلح    تنافس شديد من أجل ضمان البقاء    وداد تلمسان‮ ‬يبقى في‮ ‬المحترف الثاني    كأس الجزائر لكرة الطائرة للسيدات    في‮ ‬انتظار ما ستسفر عنه المحادثات    خلال السنة الماضية‮ ‬    الحمى المالطية تصيب‮ ‬11‮ ‬شخصاً‮ ‬بسبب حليب الماعز    خلال موسم الإصطياف المقبل    الأيام المسرحية المحلية في طبعتها ال21 من تنظيم جمعية "النبراس"    بهدف كسر الأسعار    في‮ ‬تعليقها على تصريحات الفريق ڤايد صالح    يحويان مواد لصناعة المتفجرات‮ ‬    بسبب‮ ‬غياب الشهود    بعدما رفضت الإفراج عن لويزة حنون‮ ‬    هل سيصبح‮ ‬22‮ ‬فيفري‮ ‬عيداًَ‮ ‬وطنياً؟    طبيب جزائري‮ ‬لمساعدة مسلمي‮ ‬بورما    نواب يتمسكون بمقاطعة العمل البرلماني        النيابات العامة مدعوة للإشراف الدقيق على التحقيقات الأولية    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    مواصلة الجهود لتحسين ظروف الاستقبال وتهيئة المرافق    أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها    مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية    توزيع 2400 سكن يوم السبت وحصة أخرى في ليلة القدر    تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    زكاة الفطر 120 دينار    لجنة أمنية تابعة للجيش تفصل في استغلال الأراضي المهملة خلال العشرية السوداء    « قورصو» يخيب الآمال و«مشاعر» و «أولاد الحلال» في الصدارة    «الرايس قورصو» خيب ظننا ويجب مضاعفة البرامج الدينية    أعجبت بمسلسل أولاد الحلال الذي كسر الطابوهات    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    رمضان شهر الخير    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    من أجل عيد آمن صحيا    البترول ب 11ر73 دولار للبرميل بعد لقاء أوبك    اللجنة المنظمة تكشف عن تميمة البطولة    مقابلة شكلية ل "سي.أس.سي" بتاجنانت    الدشرة القديمة بمنعة في خطر تنتظر التصنيف    إنجاز 5 محولات جديدة لتحسين خدمات التموين بالكهرباء    النادي العلمي للمحروقات يمثل الجزائر    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    تحويل الخزنة "بسيدي داود إلى معلم تذكاري    التراث والهوية بالألوان والرموز    السهرة الثالثة على شرف حسن سعيد    للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملتقى وطني حول تاريخ مستغانم
دار الثقافة "ولد عبد الرحمان كاكي"
نشر في المساء يوم 17 - 03 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
انطلقت أشغال الدورة الثانية من "الملتقى الوطني حول تاريخ مستغانم"، أمس السبت ليومين بدار الثقافة "ولد عبد الرحمن كاكي" بمدينة مستغانم، بتنظيم من "جمعية معركة مزغران للتراث الثقافي والتاريخي" ووزارة الثقافة و«مختبرات الدراسات المغاربية والنخب وبناء الدولة الحديثة".
يناقش المشاركون سبعة محاور، هي مستغانم وأحوازها ما قبل التاريخ، وتاريخ المنطقة خلال العصر القديم، والفتح الإسلامي للمنطقة وتطورها السياسي والحضاري خلال عهد الإمارات الإسلامية في بلدان المغرب، والتحرشات الإسبانية والأوروبية لسواحل المنطقة، والإنجازات الحضارية (العلمية والعمرانية) لمستغانم وأحوازها خلال الفترة العثمانية، والاحتلال الفرنسي والمقاومة الشعبية والسياسية والثوربة وأحوازها (1830 – 1962)، والتراث المادي (العمران) واللامادي (الفن بمختلف طبوعه؛ المسرح والكتاب وغيرهما) خلال فترة الاستقلال.
ويهدف الملتقى إلى "التعريف بتاريخ مستغانم عبر العصور، وإبراز معالمها الحضارية والثقافية والفنية، والتعريف بالفاعلين وصنّاع الأحداث في هذه المنطقة التاريخية، وتتبّع الحركة العلمية لعلماء المنطقة خلال العصرين الحديث المعاصر"، بحسب بيان المنظمين.
ومن الأوراق المشاركة "مستغانم من خلال شعرائها قديماً" لخالد ياسين شهلال، و«التاريخ الثقافي لمستغانم من خلال الكتابات التاريخية: الحفناوي وسعد الله نموذجاً" لتاج محمد، و«الاستيطان الحضري والريفي في منطقة مستغانم 1445 – 1621: خروبة والظهرة نموذجاً" لمحمد بليل، و«سيدي معزوز البحري المستغانمي وكتابه شرح السلم المرونق في علم المنطق" لحبيب بوزوادة، و«أساقفة مدينة كويزا خلال القرن الخامس الميلادي (تاريخهم وآثارهم)" لوابل محمد، و«الطرق الصوفية والزوايا في منطقة مستغانم: التواجد والأدوار" لبونقاب مختار، و«الإنجازات الحضارية العلمية والعمرانية خلال الفترة العثمانية" للحاج صادوق، و«التطور العلماني لمستغانم" لحياة مكي، إلى جانب ورقة بعنوان "أعلام مستغانم: القاضي عبد الله حشلاف نموذجاً" لحسني بليل، و«مستغانم" في عيون الرحالة العرب" لمعمر شعشوع، و«النادي الأدبي ودوره في الحركة الوطنية" لحورية الجيلالي، و«نزول الحلفاء خلال الحرب العالمية الثانية" في مستغانم، وردود فعل السكان" لحليمة مولاي، و«خزانات المساجد الكبرى في القطاع الوهراني أثناء الاحتلال الفرنسي: خزانة المسجد الكبير في مزغران أنموذجاً" لبشير بلمهدي، و«سياسة الإبادة الجماعية ضد المقاومة الوطنية: مذبحة قبيلة أولاد رياح أنموذجاً" لفاطمة حبّاش.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.