خلال زيارته للناحية العسكرية الأولى    ايداع رجال الأعمال كونيناف رهن الحبس    الطلبة يصرون على رحيل بن صالح ويطالبون بمحاسبة الفاسدين    إنهاء مهام الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك ولد قدور    تعيين مدير جديد لمؤسسة الترقية العقارية    مكتتبو “عدل 2” يحتجون أمام مقر الوكالة بالعاصمة    بلدية قصر الصبيحي تلتحق بركب المقاطعين للانتخابات الرئاسية المقبلة    الوزير السابق عبد القادر خمري يستقيل من الأفلان    حصيلة جديدة لتفجيرات سريلانكا    إيداع الإخوة كونيناف    تصريحات “غوارديولا” تمنح “محرز” روحا جديدة !    إثر حادث مرور بتيزي‮ ‬وزو    بعد تألقه مع نادي‮ ‬السد    المحطة الجديدة وخط السكة الحديدية يدخلان الخدمة الاثنين المقبل    متواجدة عبر إقليم ولاية تبسة    أنباء عن وصول تعزيزات ضخمة لقوات حفتر    في‮ ‬وقت هيمنة نقابات الشيوخ على القطاع    إقامة شراكات مع الجزائر إحدى أولوياتنا    حسب قرار صادر في‮ ‬الجريدة الرسمية    إياب نصف نهائي‮ ‬كأس الجمهورية    رئيس الدولة يستقبل ساحلي    بعد دخول مشروع تحويل شبكة توزيع الغاز الخدمة    تسبب في‮ ‬إتلاف‮ ‬9‮ ‬محلات و22‮ ‬مربع تجاري    وكيل الجمهورية لدى محكمة باب الوادي يفتح تحقيقا    لتلبية الإحتياجات الطبية للسكان‮ ‬    اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تشدد‮:‬    افتتحت بالمتحف الوطني‮ ‬عبد المجيد مزيان‮ ‬    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    حذر من إطالة الأزمة السياسية‮ ‬    500 مشروع سياحي معتمد لم تنطلق أشغاله    الإبداع في علوم الإعلام محور ملتقى وطني بجامعة المسيلة    محطة الصباح استثمار دون استغلال    كاتبة ضبط مزيفة رهن الحبس بمعسكر    من عصبة الأمم إلى منظمة النهم    "الهدف واحد و إن اختلف الرؤى "    الإحتفالات انطلقت من بوقيراط إلى تموشنت    دعوة الباحثين إلى النهوض بالدراسات الحديثة والاهتمام علميا التراث    إبراز دور أسر العلماء في الفقه والتفسير والإفتاء    متحف " سيرتا " بقسنطينة يتعزّز بقاعة جديدة    المحامون ينظمون مسيرة بوهران مساندة للحراك    معالجة قسوة القلب    العبودية سرها غايتها وحكمتها    من رغب عن سنتي فليس مني    تهافت على اقتناء لحم الدجاج    حملة تحسيسية حول مرضى السّكري وارتفاع ضغط الدّم    انتخاب عبد الرزاق لزرق رئيسا جديدا    معسكر تحتضن الموعد    خير الدين برباري.. المترشح الوحيد لمنصب الرئاسة    إستحداث منطقة صناعة على 220 هكتارا    عملية واسعة لجرد التراث غير المادي    مسيرة علم وجهاد    أيل يقتل رجلا ويصيب زوجته    مسؤول في الحزب الشيوعي يتهم الغرب بإثارة القلاقل في إقليم شينجيان    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«الجيش جاهز لتأمين الانتخابات الرئاسية في 18 أفريل المقبل»
نشر في النهار الجديد يوم 23 - 01 - 2019

قال إن بعض الأصوات متمسكة بانتقاد الطريقة التي يدلي بها أفراد الجيش بصوتهم.. الفريق ڤايد صالح:
أفراد الجيش سيؤدون واجبهم الانتخابي إلى جانب إخوانهم المدنيين
أكد نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد ڤايد صالح.
جاهزية واستعداد الجيش الوطني الشعبي من أجل تأمين الانتخابات الرئاسية المقررة، في 18 أفريل القادم.
فيما انتقد الفريق الأصوات التي تتساءل حول الطريقة التي ينتخب بها أفراد الجيش الوطني الشعبي.
وأوضح الفريق أحمد ڤايد صالح في كلمة له خلال الزيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى.
جاهزية واستعداد الجيش الوطني الشعبي لتأمين الانتخابات الرئاسية المقررة في 18 أفريل القادم.
مشيرا إلى أن أفراد الجيش سيؤدون واجباهم الانتخابي برفقة إخوانهم المدنيين وفقا للإجراءات والقوانين السارية المفعول.
وقال الفريق إن هناك بعض الأصوات متمسكة بإعادة طرح ذات الأسئلة.
ففي فترات يتساءلون لماذا ينتخب أفراد الجيش الوطني الشعبي داخل الثكنات؟
وعندما أصبحوا منذ سنة 2004 يمارسون واجبهم وحقهم الانتخابي خارج الثكنات، أي مع إخوانهم المدنيين بدأت نفس هذه الأصوات تطرح أسئلة لا أساس لها ولا مبرر.
وأشار رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق أحمد ڤايد صالح، إلى أنه باستدعاء الهيئة الانتخابية للموعد الانتخابي 18 أفريل المقبل.
ستكون فرصة سانحة أخرى يبرهن من خلالها الجيش الوطني الشعبي عن قدراته العالية في تأمين مثل هذه الاستحقاقات الوطنية الكبرى .
ويؤكد جاهزيته القصوى والدائمة من أجل إرساء كافة موجبات الأمن عبر كافة أرجاء الوطن.
مؤكدا أن إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة سيتم في أجواء آمنة تسمح للمواطنين بممارسة واجبهم الوطني في ظروف عادية وطبيعية.
وأوضح الفريق أن الجيش سيظل منظما ومحترفا وملتزما كل الالتزام باحترام الدستور وقوانين الجمهورية
قائلا: «فالجيش الوطني الشعبي بهذا السلوك المهني المحترف يؤكد مرة أخرى على أنه جيش نظامي ومنظم يقوده رجال يدركون جيدا نطاق مسؤولياتهم.
ويعون حساسية بل حيوية المهام الدستورية المنوطة بقواتنا المسلحة، فالالتزام بالدستور نصا وروحا هو النهج العملي الثابت الذي لا نحيد عنه أبدا».
كما أكد ڤايد صالح أنه تماشيا مع المادة 28 من الدستور تنظيم الطاقة الدفاعية للأمة ودعمها وتطويرها حول الجيش الوطني الشعبي.
أي أن الجيش الوطني الشعبي هو محور هذه الطاقة الدفاعية للأمة، بل هو نواتها الصلبة التي من خلالها يتم دعم وتطوير قدرات الأمة الدفاعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.