1800 مليار تقود صانعي الوزراء إلى سجن الحراش!    «العدالة فوق الجميع»    «الأوامر المزعومة» تأويلات غير بريئة    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    مهندس دولة يستولي على 14 مليارا من شريكه بحار في مجال الأشغال العمومية    البطولة الإفريقية للجيدو    مدرب شبيبة بجاية معز بوعكاز‮:‬    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    السودان: استقالة ثلاثة أعضاء من المجلس العسكري الانتقالي    شل الوظيف العمومي‮ ‬مساندة للحراك الشعبي    بين التثمين والتحذير    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    انطلقت مع اقتراب شهر رمضان المبارك بأدرار‮ ‬    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    مدير جديد ل‮ ‬ENPI‮ ‬    سفارة فرنسا تنفي‮ ‬الإتصال بالخارجية وتؤكد‮:‬    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    الإخوة كونيناف رهن الحبس    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    حشيشي يتسلم مهامه كرئيس مدير عام    توقيف 3 مروجين وحجز 1547 مؤثرا عقليا    بكاء ولد قدور    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    وزير التربية خارج الوطن    بخصوص ملفات الفساد و المرحلة الإنتقالية    سريلانكا تدفن ضحايا الاعتداءات الارهابية 360 وتبحث عن المنفذين    بوعلي :"نحن أمام فرصة ثمينة لتحقيق الصعود"    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    لجنة وزارية تحل بوحدة معسكر للوقوف على حالة الانسداد    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    تضامن واسع من أنصار كل الفرق ودعوة متجددة لشريف الوزاني لخلافة كافالي    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    تزوجا في المطار... والسبب "غريب"    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    ‘'سيلفي الغوريلا" تجتاح الأنترنت    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"حسدونا"لاحياء التراث الموسيقي الجزائري
محمد رباح يكشف ل"صوت الاحرار" عن جديده
نشر في صوت الأحرار يوم 05 - 02 - 2018

كشف الفنان محمد رباح ل"صوت الاحرار "عن جديده الذي سينزل هذا الأسبوع الى الاسواق وهو عبارة عن ألبوم غنائي خاص بالافراح يضم 15 أغنية اختار له عنوان"حسدونا "وهو عمل مخصص بشكل كامل للأغاني والموسيقى من التراث، بمثابة ثمرة أبحاث تحيي مختلف الطبوع التي تزخر بها الموسيقى الجزاىرية على غرار الطبع العاصمي، المالوف والرأي فضلا عن بعض الأغاني في الطبع المغربي الذي صار مطلوب من طرف العائلات الجزائرية خصوصا الأ فراح.
وحسب الفنان محمد رباح فان ألبوم "حسدونا" يضم أغنية من تأليفه بعنوان "فرحو بِنَا "خاصة بالافراح ويأتي هذا العمل الفني من انتاج دي زاد موزيك بمساهمة دي جي سكور.
وعن اختياره لهذه الألوان الموسيقية أكد أنها مقاطع غنائية تسترجع ذوق عشاقها خاصة العائلات ليشاركها أفراحها يضيف محدثنا الذي أحيا العديدمن الافراح وأصبح محبوب الأعراس لأدائه للأغاني التي تحمل كلمات نظيفة و ألحان تتماشى وهذه المناسبات.
وبخصوص الطبع العاصيمي ،المالوف ،الرأي والمغربي أكد أنها أنواع غنائية فرضت نفسها منذ سنوات وأضحت الطبق الغنائي المفضل لدى الجزائريين وهي الألوان التي تضمنها ألبومه "حسدونا" الذي سيصدر هذا الأسبوع في الأسواق متمنيا أن يحقق نجاحا.
وذكر الفنان محمد رباح أن هذا الألبوم يأتي ليعزز الجهود المبذولة للمحافظة على التراث الشعري والموسيقي الذي تزخر به الجزائر، وتتميز الأغاني التي يحملها هذا العمل الغنائي العديد من الأجيال من خلال الكلمات التي تثمن الحياة الاجتماعية،الثقافية والفنية.
للأشارة ،تحمل اجندة محمد رباح العديد من المواعيد الفنية من خلال مشاركته في الحفلات و الاعراس داخل و خارج الْوَطَن ، حَيْث كانت اخر محطة فنية له بكندا اين احيا حفلا فنيا و شارك أبناء جالياتنا هناك أفراحها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.