هل تصدق توقعات بلحيمر ..؟    “إسترجاع هيبة الدولة مرهون بالتصدي للفساد وتكريس حق المواطن”    النفط ب 10 دولار .. !    السودان.. 60 مرشحاً للوزارات.. و”الحرية والتغيير” تكشف ممثليها في مجلس السيادة    الأردن يستدعي سفير إسرائيل بسبب الانتهاكات في المسجد الأقصى    نجل بوضياف يتوعد بجر توفيق ونزار للقضاء سبتمبر المقبل    قديورة :” سفيان هني يمثل إضافة كبيرة لنادي الغرافة”    آخر صيحات ال DGSN .. !    الميزان التجاري للجزائر: تدهور مرتقب مرتبط بهيكلية الاقتصاد الوطني    الحكومة تخصص أزيد من 92 مليار دينار لتهيئة التحصيصات الإجتماعية بالجنوب والهضاب    أسبانيول قريب من ضم مهدي زفان    شرفتم الجزائر    برشلونة يستغل ورطة سان جيرمان في صفقة نيمار    Ooredoo تُطمئن زبائنها    “143 شارع الصحراء” يحصد جائزتين في مهرجان لوكارنو الدولي ال72    الفيلم الوثائقي “تادلس…مدينة الألفيات” يعرض شرفيا بالجزائر العاصمة    بلعمري يتحدث أخيرا عن مستقبله مع الشباب السعودي    القنصلية الفرنسية توضح سبب تاخر معالجة طلبات التاشيرة    الحرائق التهمت 150 هكتار فلين بڨالمة    توقيف شخصين وحجز أزيد من 6 كلغ من الكيف المعالج بولاية المسيلة    برنامج الجولة الثانية من الرابطة المحترفة الأولى والحكام    ديبالا يوجه رسائل حاسمة إلى جوفنتوس وسان جيرمان    فنان الأندلسي إبراهيم حاج قاسم والجوق الجهوي لمدينة تلمسان في سهرة تراثية بالعاصمة    الراي الأصيل والعصري يستهويان الجمهور بسيدي بلعباس    الجوية الجزائرية : وصول 600 حاج إلى أرض الوطن بعد أدائهم لمناسك الحج    إفشال محاولة هجرة ل 26 حراڤا بوهران        توقيف (63) منقبا عن الذهب بجنوب البلاد    الجلفة: مئات من المواطنين ينظمون مسيرة سلمية للمطالبة ببعث مشروع مركز مكافحة مرض السرطان    آخر ساعة تنشر برنامج رحلات عودة الحجاج عبر مطار رابح بيطاط    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    تبسة ..إصابة 5 أشخاص في حوادث مرور    "غوغل كروم" يتعرض لأكبر عملية اختراق في تاريخه!    نحو إقرار يوم وطني ل "عون النظافة"    عدد وفيات الحجاج الجزائريين يرتفع    ارتفاع حصيلة ضحايا هجوم استهدف حفل زفاف في كابول    منذ بداية موسم الاصطياف بوهران‮ ‬    بعد انحسار مخاوف الركود    من بينهم وزير السياحة السابق حسن مرموري    أبرز أهمية لجنة الحوار‮.. ‬عرعار‮: ‬    أسباب تقنية وبشرية وراءها سوء التسيير    مشروع مهجور منذ عامين    قانونا الأنشطة النّووية والفضائية يدخلان حيز التنفيذ    « تستهويني الصور التي لها علاقة بالأكشن و أفلام الفنون القتالية و الأحصنة »    أزمة نقل حادة ببلدية الطابية    الحبس لمخمور دهس مسنّا ولاذا بالفرار    زمن الحراك.. بعقارب الدخول الاجتماعي    الأولوية اليوم، الرئاسيات في أقرب وقت ممكن    اللاعبون يوقفون الإضراب ويستعدون لبوسعادة    العدالة .. هي العدالة    الجزائر ضيفة شرف الطبعة ال42    غزويون يقدمون خدمات إلكترونية لتعزيز الثقافة العربية    بوزقان تتذكر ابنها الشهيد حماش محند    العثور على آثار حضارة متطورة مجهولة في الصحراء الليبية    إيسلا وثي مغرا ني مازيغن قوقلا ن تاغرما    اخلع نكسوم نمسلان والدونت إقوسان نالمشتاء ذالمرض    الأخلاق والسلوك عند أهل السنة    «الماء».. ترشيد.. لا تبْذير!!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مرشح حركة مجتمع السلم يكشف عن برنامجه الانتخابي "التوافقي"
نشر في الجمهورية يوم 20 - 02 - 2019

كشف مرشح حركة مجتمع السلم للانتخابات الرئاسية المقبلة, عبد الرزاق مقري الأربعاء بالجزائر العاصمة, عن برنامجه الانتخابي القائم على رؤية سياسية توافقية من شأنها "تحقيق انتقال ديمقراطي سلس والوصول إلى الحكم الراشد".
و في استعراضه لأهم ما ينطوي عليه البرنامج الانتخابي الذي أعدته حركة مجتمع السلم في إطار مشاركتها في رئاسيات 18 أبريل و الذي عنونته ب "الحلم الجزائري", أكد السيد مقري على أن هذا البرنامج يضم حزمة من "البدائل الكفيلة بالوصول إلى تحقيق الحكم الراشد, وفقا للمعايير الدولية في هذا المجال", و التي ترتكز على "رؤية سياسية توافقية, تفتح باب المشاركة أمام الجميع". فعلى الرغم من إقراره بفشل التوافق الوطني الذي لطالما دعت إليه حركة مجتمع السلم, إلا أن السيد مقري يرى بأن "الفشل الحقيقي متعلق بالرافضين لهذه المبادرة", مذكرا بأن الحركة توجهت إلى أحزاب المعارضة التي عرضت عليها مطولا فكرة التوافق حول مرشح إجماع إلا أنها "لم تتلق أي رد" في هذا الصدد وهو ما دفع بها في الأخير الى اختيار مرشحها لخوض غمار الاستحقاقات المقبلة. كما قدم السيد مقري أجندته المستقبلية في حال فوزه في الرئاسيات, حيث تعهد بمواصلة العمل على تحقيق التوافق "ليس فقط مع النخب وإنما مع كل أفراد الشعب الجزائري" و ذلك في إطار "مسار تشاوري موسع, يختتم بالوصول إلى عقد اجتماعي".
و من بين ما يلتزم به مرشح حركة مجتمع السلم, "تشكيل حكومة توافقية, يكون رئيسها منتميا إلى حزب آخر" و "إنشاء لجنة مستقلة لتنظيم الانتخابات" و "إجراء مراجعة معمقة للدستور حتى يكون بالفعل القانون الأسمى لدولة متوازنة مبنية على القانون", و كذا "تنظيم انتخابات تشريعية ومحلية مسبقة من أجل تغيير المشهد السياسي وفقا لما تعبر عنه الإرادة الشعبية", يقول السيد مقري.
و يشدد مرشح حركة مجتمع السلم على أن هذه الأخيرة "مؤهلة للحكم", مستندا في ذلك إلى "تجربتها السياسية الطويلة و انتشارها الواسع على المستوى الوطني", فضلا عن "صمودها في وجه التطرف والتضحيات التي قدمتها لصدّه". و تابع قائلا في هذا السياق "نحن لا نقبل أن يزايد علينا أحد عندما يتعلق الأمر بوطنيتنا (...) كما أننا نتميز بوسطيتنا التي تجعلنا قادرين على التحاور مع كافة التيارات السياسية بغض النظر عن توجهاتها".
أما في الشق الاقتصادي, فقد أشار السيد مقري إلى أن برنامجه الانتخابي التي تم إعداده عبر 100 صفحة, يتضمن إصلاحات معمقة تمس كل الجوانب, مع وضع آجال محددة لتحقيق كل الأهداف التي وردت في الوثيقة, على غرار تحقيق نمو للناتج الإجمالي الخام يصل إلى 7 بالمائة ابتداء من 2020 و غيرها, مع تسطير خطة عمل "محكمة" لكل قطاع, "تمكنه من تحقيق وثبة سريعة", مثلما أكد. و في رده على سؤال حول مشاركته في اللقاء الذي دعت إليه ظهر اليوم جبهة العدالة و التنمية من أجل الخروج بمرشح توافقي للرئاسيات المقبلة, أوضح السيد مقري بأنه سيشارك من أجل الاطلاع على ما تطرحه هذه التشكيلات السياسية و "الوقوف على الأسباب وراء تبني هذا المقترح الآن بعدما تم رفضه في السابق رغم سعينا مطولا لتحقيقه", يقول المتحدث.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.