استحداث مرصد وطني للمجتمع المدني "قيمة مضافة" للنشاط الجمعوي    الرئيس تبون يجري مقابلة مع مسؤولي بعض وسائل الاعلام الوطنية    رئيس الجمهورية ينصب اللجنة الوطنية المكلفة بإعداد مشروع مراجعة قانون النظام الانتخابي    قوات الجيش تقضي على ارهابي بتاكسنة بجيجل    الشرطة تحجز كيلوغرام من المخدرات و216 قرصا مهلوسا بجيجل    النيابة العامة تفتح تحقيقا قضائيا في تحويل 10 ملايين دولار    شرفي ببلديتي بومرداس والرويبة اليوم    بلحيمر يشدد على ضرورة الشرح الموسع لمشروع تعديل الدستور من طرف الصحف العمومية    مجلس قضاء الجزائر العاصمة: تأجيل جلسة الاستئناف في قضية رجل الأعمال علي حداد إلى 27 سبتمبر    كعروف: "نسعى لبرمجة مواجهة ودية خلال تربص مستغانم"            وزير الخارجية''صبري بوقدوم'' يشرع في زيارة عمل إلى باماكو    اعتقال أكثر من 30 شخصا في احتجاجات لندن بسبب كورونا    رئيس الجمهورية يترأس مجلسا للوزراء    السباعي الجزائري في تربص إعدادي بعنابة    "الخضر" يواجهون الكاميرون وديا بهولندا    بونجاح يواصل التألق مع السد القطري    عناصر الجيش تقضي على إرهابي بتاكسانة بجيجل        عدل توجه إعذارا ثانيا لمؤسسة إنجاز 2000 مسكن القنطرة بعنابة    المرأة الصحراوية.. نموذج لانتهاكات حقوق الإنسان    مؤتمر "برلين 2" حول ليبيا في 5 أكتوبر القادم    أمطار مصحوبة برياح تسقط أشجارا    العرض الأول للفيلم الجزائري "مطاريس" بمهرجان مالمو    أبطال ترسمهم الحبكة بلغة شعرية ممتعة    زهرة بوسكين تصدر مجموعتها القصصية "ما لم تقله العلبة السوداء"    طُرق استغلال أوقات الفراغ    OPPOتطلق سلسلة هواتفها Reno3 بمزايا تصوير احترافية في الجزائر    "مقابر الأرقام".. الصندوق الأسود لجرائم العدو الصهيوني ضد الفلسطينيين والعرب    تحسيس المواطن بضرورة التصويت دون التدخل في اختياره    بن بوزيد: الوضعية الوبائية في الجزائر مستقرة    وكالة دعم وتشغيل الشباب " لونساج "باتنة تسطر خرجات ميدانية لفائدة أماكن الظل    فوبيا الزلازل تلازم الجزائريين من جديد    نهاية أزمة "تيك توك"؟    توقيع اتفاقية تعاون بين المركز الجزائري للسينما والمدرسة العليا للصحافة    برناوي ينسحب من رئاسة اتحادية المبارزة    الفلاحون الشباب رهينة ممارسات بيروقراطية بأدرار    الوقاية من آفات النخيل بتندوف: تحقيق نتائج "جيدة" في مكافحة البوفروة وسوسة التمر    أمطار رعدية على 7 ولايات    الولايات المتحدة تعلن عودة كل العقوبات الدولية على إيران    رغم التغيرات والتطورات الحديثة    في إطار حملة الحصاد والدرس الأخيرة بقالمة    بعد وفاة القاضية روث بادر غينسبورغ    المدير العام للديوان المهني للحبوب يلتقي بفلاحي تيارت    دفتر سفر لتراث و مواقع المدينة السياحية    أكثر من 160 دار نشر عربية في المشاركة    المضمر في الشعر الجزائري المعاصر (الحلقة الثانية)    قديل ...العثور على جثة خمسيني داخل شقة    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    عودة بن يحي غير واردة و فريفر يمدد بشروط    "حققت حلم الطفولة بالتوقيع في المولودية "    المدرب الجديد يعرف هذا الأسيوع    المتقاعدون يتنفسون الصعداء أخيرا    تعقيم مراكز تصحيح الامتحانات    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    رائحة الموت لا تغادر أنفي!    المجلس الإسلامي الأعلى ومشعل الشهيد يحتفيان بتوفيق المدني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كندا تشكك في صحة وثائق إرهابيين في اعتداء عين أمناس
فريق من الشرطة الجنائية يحل بالجزائر
نشر في الخبر يوم 26 - 01 - 2013

أفاد مسؤول حكومي كندي، أمس، بأن وفدا من الشرطة الجنائية الكندية موجود في الجزائر لبحث أدلة على ضلوع مواطنين كنديين في الاعتداء الإرهابي على مصنع الغاز في تيفنتورين، ورفضت الجزائر الكشف عن الهوية الأصلية للإرهابيين الحاملين للجنسية الكندية واكتفت بالقول إنهما ''من أصل عربي''.
أعلنت وزارة الخارجية الكندية أن موظفين كنديين ''موجودون في الجزائر'' لجمع معلومات حول عنصرين من المجموعة الإرهابية التي نفذت عملية الخطف في موقع تيفنتورين بولاية إليزي. ومسارعة الحكومة الكندية لبحث ''الأدلة'' الجزائرية مردها تشكيكها في صحة أنهما كنديان، لكن مسارعة السلطات الجزائرية للموافقة على وصول الموظفين الكنديين، وهم في الحقيقة من ''الشرطة الجنائية''، يعكس وجود أدلة موثقة على كونهما عربيين يحملان الجنسية الكندية.
ونقلت وكالة ''رويترز'' عن مسؤول حكومي قوله إن وفدا من الشرطة الكندية يبحث في الجزائر عن أدلة. وقال المسؤول، عندما سئل بشأن وجود أفراد من الشرطة الكندية في الجزائر: ''يمكنني أن أؤكد أنهم موجودون في الميدان''. وامتنع عن التصريح بمزيد من التفاصيل.
وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الكندية، ريك روث، أن ''موظفين كنديين متواجدون في الجزائر ويعملون مع الموظفين الجزائريين للحصول على المعلومات الضرورية''. وفي بريد إلكتروني مقتضب، أكد روث مجددا إدانة ''العمل الجبان والمؤسف'' الذي نفذ في موقع عين أمناس للغاز، و''كل المجموعات الإرهابية التي تسعى إلى إيجاد حالة من انعدام الأمن والمحافظة عليها''. وأضاف إن كندا ''تدعم الحكومة الجزائرية في مكافحتها للإرهاب''.
وكانت كندا قالت، الثلاثاء الماضي، إن لها دبلوماسيين في الجزائر يبحثون عن دليل على ضلوع كنديين، وقد فاجأ تواجدهما الحكومة الكندية، وقد يؤدي التحقق من هويتهما، إلى مراجعات في سياسة الهجرة المتبعة في البلاد، حيث نقل عن عدة ناجين من الحادث بأن أحد الإرهابيين كان يتحدث اللغة الإنجليزية بلكنة بريطانية أو أمريكية شمالية، وهو الشخص الذي قال عنه الوزير الأول، عبد المالك سلال، إن كنيته ''شداد''.
وقال وزير الخارجية الكندي ''إن سفارتنا في الجزائر وموظفي الوزارة في أوتاوا يحاولون التأكد من هذه المعلومات، وهم يطلبون من السلطات الجزائرية إبلاغهم بأسماء الأشخاص'' الذين تعتبرهم الجزائر كنديين. وتابع الوزير أن الجانب الكندي يسعى لدراسة الوثائق التي تم العثور عليها على جثث القتلى، من أجل التأكد من صحتها. وأضاف أنه حتى استلام هذه الوثائق فإن أوتاوا تنطلق من الاعتقاد بأن هذه الوثائق كانت مزورة.
ونقلت صحيفة ''غلوب إند ميل'' الكندية عن روي بويسفيرت، المدير السابق لجهاز الاستخبارات والأمن الكندي، أن عددا من المواطنين الكنديين قد يكونون مرتبطين بالمتطرفين. وقال إن نحو 50 متطرفا يحملون جوازات سفر كندية غادروا البلاد أو حاولوا المغادرة بغية التوجه إلى الجهاد أو ارتكاب أعمال إرهابية في الخارج.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.