رئيس الجمهورية يأمر بمراجعة دفتر شروط استيراد السيارات    خبير اقتصادي: استحداث الوكالة الوطنية للعقار الصناعي ستوقف البزنسة    أرباب العمل مرتاحون لقرار الرئيس تبون دعم الصناعة الوطنية    خبراء يدعون إلى مقاربة مجددة لحوكمة السياسة الصناعية    متى تُبعث مئات المشاريع المُجمّدة؟    الجزائر تُجدّد وقوفها مع فلسطين.. ظالمة أو مظلومة..    هذا ترتيب هدافي كأس العرب    أمن المسيلة يوقف 13 شخصا في قضايا مختلفة    الجيش يتدخل لفك المسالك المغلقة بسبب الثلوج    تنظيم التطوع على أسس قانونية ضرورة ملحة    أقسم أن هذا البلد محروس..    المسافرون نحو أمريكاً جواً ملزمون بتقديم تحليل سلبي    المالكي : زيارة محمود عباس إلى الجزائر تهدف إلى تنسيق المواقف قبل القمة العربية المقبلة    عمل كبير ينتظر المدرب إيغيل...    تنصيب رؤساء البلديات نهاية الأسبوع    ترقيات هيئة التأطير فرصة لترقية أداء الجامعة الجزائرية    ترحيب حار يعكس عمق العلاقات الأخوية و الدعم الثابت للقضية الفلسطينية    تزايد حجم النفايات الطبية بالثلث بمستغانم    لا تغيير في برنامج توزيع المياه رغم ارتفاع منسوب السدود    ظاهرة العنف في رواية الألسنة الزرقاء لسالمي ناصر (الجزء الأول)    التعريف و الإشادة بمسيرة الدكتور امحمد صافي المستغانمي    عبْدُ الْمَلِك مُرتاض .. حَبيبُ اللغة العربية    نهائي عالمي مبكر بنكهة عربية    مخاوف من تكرار سيناريو موسم 2008    التحسيس بالمؤسسات الصحية للتشجيع على التطعيم ضد الوباء    «ارتفاع طفيف في عدد الحالات و الوضعية غير مقلقة»    البطولة العربية بقطر 2021 ترشيح الخضر للفوز بالكأس    المغرب سيدفع الثمن باهظا    حسب وزير الثقافة المغربي الأسبق سالم بنحميش التطبيع مع إسرائيل بمثابة استعمار جديد لبلادي    حرية التعبير بمقياس أمريكي ..!؟    لتخيف الازدحام بالعاصمة ناصري: سننفذ 16 مشروعا    جديد ملف السيارات.. مؤسسات الشباب ودعم الرياضة    مواجهة "أوميكرون" ممكنة باللقاحات المتوفرة في الجزائر    رغبة يابانية لصناعة السيارات بالجزائر    "كرايزس غروب" تطالب واشنطن باستخدام لغة جديدة    الانتخابات المحلية أداة لتحقيق اللامركزية والحوكمة    "سعير الثورة" تخليدا لذكرى أحداث ديسمبر    "جوع أبيض".. ليس كتابا سياسيا    الفيلم القصير "عضيت لساني" يحوز على جائزة بالشارقة    تخرّج أول دفعة من الأطباء    وسام العشير.. وليتنافس المتنافسون    دخول ملبنة جديدة حيز النشاط لتموين السوق المحلية    طرق حديثة لفهم ابنك المراهق    مجهودات للتكفل بذوي الهمم    توصيات لقبر "أوميكرون"    الجيش الصحراوي يشن هجمات جديدة ضد مواقع جيش الاحتلال المغربي    الأمين العام للمرصد المغربي لمناهضة التطبيع،عزيز الهناوي: التضييق الأمني حال دون توسيع رقعة الاحتجاجات الشعبية    الإكثار من الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم    مردود الهجوم يقلق كعروف والمسيرين    القبة والبيض يواصلان التألق والصدارة تتغير في الشرق    حجز 13 ثلاجة تضم لحوما فاسدة    وتتوالى انتكاسات "الحمراوة"... !    الندوة الوطنية حول الانعاش الصناعي: بلوغ الأهداف المسطرة يقتضي اصلاحات عميقة    عرض خاص بموسيقى فلامينكو    تخليد ذكرى عميد المالوف محمد الطاهر الفرقاني    هذه قصة الصحابي ذي النور    سيبرانو    انتشار كبير للظاهرة في العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الإيغور: تويتر يحذف تغريدة سفارة صينية عن "تحرير" عقول نساء الأقلية المسلمة
نشر في الخبر يوم 11 - 01 - 2021


Getty Images
حذف موقع التواصل الاجتماعي تويترتغريدة للسفارة الصينية في الولايات المتحدة، زعمت أن عقول نساء الإيغور قد "تحررت" بسبب سياسات بكين في شينجيانغ.
ويُزعم أن بكين أجبرت العديد من نساء الإيغور على الخضوع لعمليات تعقيم أو فرض وسائل منع الحمل عليهن، وذلك للسيطرة على النمو السكاني على ما يبدو، لكن الصين تنفي تلك المزاعم.
ويذكر أن الإيغور هم عرقية مسلمة تعيش بشكل رئيسي في مقاطعة شينجيانغ شمال غربي الصين، وهو الإقليم الذي ضمته الصين رغما عن رغبة سكانه منتصف القرن الماضي.
وتم خلال عطلة نهاية الأسبوع استبدال تلك التغريدة برسالة من موقع التواصل الاجتماعي تويتر زعمت أن التغريدة "انتهكت" قواعد الموقع، دون تقديم مزيد من التفاصيل.
وكانت التغريدة الأصلية مرتبطة بمقال نشرته صحيفة تشاينا ديلي الصينية، وهي صحيفة حكومية، زعمت أن القضاء على التطرف في شينجيانغ "منح نساء الإيغور مزيدا من الاستقلالية عند تقرير إنجاب الأطفال".
من هم الإيغور و ما الذي يتعرضون له في الصين؟
الصين ترد على انتقادات البابا لطريقة معاملتها مسلمي الإيغور
الصين "تجبر" أقليات عرقية من بينها الإيغور على العمل في جني القطن
وأشار المقال إلى تقرير صادر عن مركز أبحاث التنمية في شينجيانغ، يقول "إن التغييرات ليست ناجمة عن عمليات تعقيم قسري لسكان الإيغور كما زعم مرارا وتكرارا بعض الباحثين والسياسيين الغربيين".
وفي العام الماضي، زعم تقرير أصدره الباحث الصيني أدريان زينز أن نساء الإيغور ونساء الأقليات العرقية الأخرى يتعرضن للتهديد بالاعتقال في معسكرات لرفضهن إجهاض حالات الحمل التي تجاوزت حصص الولادة.
وقد استندت تلك النتائج إلى مجموعة من البيانات الإقليمية الرسمية ووثائق سياسة ومقابلات مع نساء الأقليات العرقية في شينجيانغ.
وذكر التقرير أيضا أن نساء الإيغور اللواتي لديهن أكثر من العدد المسموح به قانونا من الأطفال، وأيضا العديد من النساء اللواتي لم تتجاوزن حصص الولادة، تم تزويدهن بشكل لا إرادي بأجهزة لمنع الحمل داخل الرحم "آي يو دي إس"، بينما تم إجبار أخريات على إجراء جراحة التعقيم.
وبموجب القواعد الحالية، يُسمح للأزواج في الصين بإنجاب طفلين مع السماح للأزواج في بعض المناطق الريفية بإنجاب ثلاثة أطفال.
الصين "تغسل أدمغة" مئات الآلاف من المسلمين بمراكز الاعتقال
الصين تفصل الأطفال المسلمين عن عائلاتهم
قلق أممي بشأن تقارير حول اعتقال "مليون من مسلمي الإيغور" في الصين
وقالت معتقلات سابقات في معسكرات الاعتقال، التي تقول الصين إنها معسكرات إعادة تثقيف للتعامل مع التطرف، إنهن تلقين حقنا أوقفت الحيض أو تسببت في نزيف غير عادي، الأمر الذي يماثل آثار عقاقير منع الحمل.
وبحسب تحليل زينز للبيانات، انخفض النمو السكاني الطبيعي في شينجيانغ بشكل كبير في السنوات الأخيرة، وتراجعت معدلات النمو بنسبة 84 في المئة، في أكبر محافظتين يقطن بهما الإيغور بين عامي 2015 و2018، وانخفضت أكثر في عام 2019.
ودعا وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو بعد صدور هذا التقرير "جميع الدول إلى الانضمام إلى الولايات المتحدة في المطالبة بوضع حد لهذه الممارسات اللاإنسانية".
وقالت الصين في ذلك الوقت إن تلك المزاعم "لا أساس لها من الصحة، وتكشف عن دوافع خفية".
واتهم زهاو ليجيان المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية وسائل الإعلام "بتلفيق معلومات كاذبة عن القضايا المتعلقة بشينجيانغ".
&


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.