الدستور لا يجب أن يكون متخلفا عن حركة الواقع    أبواق العصابة تحاول تغليط الرأي العام الوطني    ساعة الحق    التخلص من الفساد للنهوض بالاقتصاد    بوشارب: «لن أرحل إلا بقرار فوقي.. وتعرفون جيّدا من نصّبني»!    الطفل يوسف موهبة مسلسل مشاعر يوجه رسالة حب للشعب الجزائري    توجهوا إلى الصحراء الغربية المحتلة لحضور محاكمة‮ ‬    جبهة البوليساريو تعبر عن أسفها الشديد لإستقالة المبعوث الأممي    سيحددان في‮ ‬الجولة الأخيرة    لاحتواء أزمة النادي    إبتداء من الموسم القادم    الأفافاس : “خطابات قايد صالح متناقضة”    الخلافة العامة للطريقة التجانية مستاءة من السلطات    معسكر‮ ‬    توفر الأمن وتنوع الخدمات ساهما في‮ ‬زيادة الإقبال عليها    بعدة تجمعات سكنية وريفية    الأمم المتحدة تدق ناقوس الخطر وتؤكد‮:‬    قدر بأكثر من‮ ‬260‮ ‬ألف قنطار    التلفزيون‮ ‬ينهي‮ ‬الجدال    بالناحية العسكرية السادسة    ‬ديڤاج‮ ‬‭ ‬سيدي‮ ‬السعيد‮ ‬    بن معروف‮ ‬يترأس اجتماعاً‮ ‬إفريقياً    بعد إستقالة الرئيس عثماني‮ ‬وانسحاب خليفاتي‮ ‬    2‭ ‬مليار دولار سنوياً‮ ‬لاستيراد أجزاء السيارات‮ ‬    4105 تجار يضمنون المداومة أيام العيد بالعاصمة    إسماعيل شرقي يندد بحرب الوكالة في ليبيا    البنتاغون: لسنا على وشك الذهاب إلى حرب    السعودية تعلن مشاركتها في ورشة البحرين    خطوة واحدة للتتويج باللقب    "الحمراوة" يرفضون السقوط    واشنطن تعلن: أحبطنا هجمات إيرانية محتملة على الأمريكيين    عبقرية نقل التفاصيل التراثية للجزائر العاصمة    ثنائية المالوف والحوزي مسك الختام    النسور تقترب أكثر من «البوديوم» وتنتظر جولة الحسم    التدقيق قبل الترحيل    ختان جماعي ل 30 طفلا من أبناء العائلات المعوزة    العقارب مطالبة بتفادي الهزيمة أمام بلوزداد لضمان البقاء    تكريم عائلة بن عيسى في مباراة النهد وزيارة بلحسن توفيق في البرنامج    ركود بسوق العقار بمستغانم    حصص نظرية و تطبيقية على مدار 6 أيام    انطلاق عملية توزيع المصحف الشريف على تلاميذ المدارس القرآنية    مسابقة لاختيار أحسن مؤذن وخطيب ببلدية فرندة    تدريس معاني القرآن الكريم و تعليمه لفائدة أزيد من 70 طالبا    وفاة خالد بن الوليد    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    مشروب طاقة طبيعي على سنة نبينا محمد عليه السلام    مساع لإنشاء اتحادية جهوية    إفطار جماعي بالساحة المركزية لحيزر    أحكام الاعتكاف وآدابه    إدوارد لين... اجتمعت فيه كل معاني الأخلاق    تأجيل تدشين ترامواي علي منجلي    التجار يطالبون بمحلات لممارسة نشاطهم    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    صفات الداعي إلى الله..    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تغريم طالبين 15 مليون دولار
بسبب حفل شواء
نشر في المساء يوم 22 - 04 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
غُرم طالبان جامعيان 13.5 مليون يورو (ما يوازي 15.2 مليون دولار)، لتسببهما في حرائق بإحدى الغابات، جراء حفل شواء في منطقة كومو الإيطالية، وفقا لقرار المدعي العام في الإقليم جنوب البلاد.
كان الطالبان البالغان من العمر 22 عاما، يعدان حفل شواء في منزل بالغابة الجبلية المملوكة لأحد أجدادهما، عندما اندلع الحريق في 30 ديسمبر من العام الماضي، وتم تغريم الطالبين هذا المبلغ الضخم من قبل المسؤولين المحليين، بناء على تحديد مدى الضرر الناجم عن الحريق.
قال أحد الطالبين لوسائل الإعلام الإيطالية إنهما "كبش فداء" للحريق، وفي حديث لصحيفة "لا ستامبا" الإيطالية، أعرب الطالب عن "أسفه العميق"، لكنه قال؛ هناك عدة مصادر لتفشي الحريق، وقال "نحن كبش فداء لحريق لا يمكن تفسيره"، مضيفا "نحن الضحايا الحقيقيون لهذه القصة. لقد نبهنا على الفور فرقة الإطفاء وحاولنا إخماد النيران"، وفقا لما نشرته هيئة الإذاعة البريطانية "بي. بي .سي".
كان الحد الأقصى للغرامة نحو 40 مليون يورو، لكن تم التوصل للقرار الأكثر مواءمة للجناة، وهو 13 مليونا و542 ألف يورو، أي ما يعادل الثلث تقريبا، غير أنّه ليس مستبعدا تلقي السلطات طلبات تعويض أخرى من 11 جهة مدنية متضررة.
تشير التحقيقات إلى أن الخسائر النهائية كانت عبارة عن تلف 1000 هكتار من الغابة، وإصابة رجل بجروح طفيفة ونفوق عشرات الحيوانات وأضرار في بعض المباني. قال محامي أحد الطلاب للصحيفة الإيطالية، إن أي حكم يجب أن يكون ذا معنى وذا حيثية، مضيفا "ما معنى فرض عقوبة، مع العلم بالفعل أن الصبيين لا يزالان طالبين لا يستطيعان دفعها؟".
مع ذلك، قال المدعي العام الإيطالي، إن الغرامة كانت "إشارة إلى أننا نحتاج إلى دفع الناس إلى مسؤولية أكبر في حماية البيئة".
تشير تقارير وسائل الإعلام الإيطالية أيضا، إلى أن الطالبين قد يتحملان المسؤولية في إجراءات منفصلة من قبل مالكي العقارات الذين تأثروا بالحريق.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.