الإعلان عن إطلاق مشروع المستشفى البيطري بداية سبتمبر    «والدي سر تفوقي وحلمي أن أكون طبيبة»    مخارج النفق؟    توجيه 155 اعذار للفلاحين المتقاعسين    الغرباء يحملون الوطن في القلوب    إجبار ناقلة نفط جزائرية على التوجه نحو المياه الإقليمية الإيرانية    الجزائريون خرجوا «ڤاع» في مليونية تاريخية ترحيبا بالمحاربين    «مصر بوابتنا لإفريقيا والمونديال»    الشعب يخص رفقاء محرز بإستقبال الأبطال    الصحافة العالمية تشيد ب«الخضر» وتركز على صدمة ماني    تعرض 30 شخصا لأزمات نفسية ببلعباس وإغماءات بتلمسان    سائق السيارة ينزل في الزنزانة    تحديد نقاط لبيع الأضاحي عبر الوطن    أزياء تاريخية تكشف روائع التراث الزياني والعثماني والأندلسي    أهازيج فلكلورية وحلقات قرآنية    «العيش معا بسلام».. الدرس من الجزائر    حازم إمام: «تتويج الجزائر أعاد للكرة العربية هيبتها»    غوغل تسد ثغرات أمنية في كروم    حرب المضائق البحرية تشتد بين إيران والدول الغربية    ارتفاع ب850 بالمائة في ماي 2019    ميهوبي يؤكد تمسك الحزب بالحوار وبالانتخابات    منذ بداية السنة الجارية‮ ‬    بعد واقعة جلوس أحد العازفين فوق بيانو    بسبب تدمير أمريكا لطائرة مسيرة إيرانية    تيارت‮ ‬    المسيلة    المصادقة على 800 مشروع استثماري    إعذارات لأصحاب المشاريع المتأخرة وسحب الأوعية العقارية    الجزائر تسترجع فرحة "أم درمان" بنيلها الكأس الإفريقي    التهاني تتهاطل على أبطال إفريقيا    بونجاح يحوّل دموعه إلى "نجاح"    جل العناوين ربطته بالنهائي‮ ‬الإفريقي‮ ‬    دافعت عن أرضية عين البنيان‮ ‬    رئيس الدولة يخص أبطال إفريقيا باستقبال رسمي    تيسمسيلت‮ ‬    وفاة‮ ‬15‮ ‬شخصا وإصابة‮ ‬46‮ ‬آخرين    جلاب‮ ‬يشهر سيف الحجاج    بعد الأزمة المالية لمجمع‮ ‬وقت الجزائر‮ ‬    في‮ ‬مسيرات العودة شرق قطاع‮ ‬غزة    إلى أجل‮ ‬غير مسمى    في‮ ‬إطار برنامج‮ ‬عطل في‮ ‬سلام‮ ‬    إجبار ناقلة نفط جزائرية على التوجه نحوالمياه الإقليمية الإيرانية    مهرجان دولي للتذوق بمشاركة 5 دول بوهران    تفكيك شبكة تمتهن السرقة    العثور على لوحة الأمير بفرنسا    رحيل الشيخ مصطفى المسامري ذاكرة الزجل بقسنطينة    رحلة البحث عن الأزمنة الضائعة    في‮ ‬أجواء وصفت بالجيدة‮ ‬    مديرية الصحة تدعو البلديات لمكافحته‮ ‬    برمجة 4 رحلات جوية مباشرة لنقل 780 حاجا    مغادرة أول فوج من الحجاج نحو البقاع المقدسة    تطهير شعبة الحبوب متواصلة    السيدة زينب بنت جحش    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    وزارة الشؤون الدينية تعلن عن انشاء لجنة للإستماع لإنشغالات الحجاج    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وضع بيئي متردّ بسيدي عمار
عنابة
نشر في المساء يوم 17 - 06 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
تجمهر العشرات من سكان بلدية سيدي عمار نهاية الأسبوع المنصرم، أمام مقر ولاية عنابة؛ تنديدا بالوضع البيئي الكارثي الذي توجد عليه المنطقة بسبب تراكم النفايات المنزلية مع الانتشار الواسع للأبقار في المحيط الحضري، وهو الأمر الذي أثار استياءهم بالنظر إلى استفحال الظاهرة.
عبّر المحتجون عن استيائهم من صمت الجهات المعنية، مؤكّدين أن حظيرة البلدية تدعمت، مؤخرا، بأربع شاحنات لرفع القمامة مع تزويدها بحاويات رمي النفايات المنزلية. كما تمّ تسخير عدد كبير من عمال النظافة، منهم تابعون لمؤسسة "عنابة نظيفة"، غير أنّ الوضع البيئي، حسبهم، "متردّ جدا داخل الأحياء" بالرغم من حملات النظافة التي أطلقتها المصالح المعنية مؤخرا، مؤكّدين أنّ ذلك حال دون الوصول إلى حل استعجالي.
في سياق متصل، رفع سكان سيدي عمار تقريرا حول الوضعية البيئية الحالية، إلى والي عنابة، شملت ظاهرة الرعي العشوائي للأبقار التي زادت بشكل كبير خلال السنوات الأخيرة؛ حيث انتشرت بقوة داخل الوسط العمراني بعد أن اتخذت من المزابل والقمامة المنزلية مرتعا لها؛ ما يهدّد سلامة وصحة السكان.
وأكد الوالي، من جهته، أنه سيتم تخصيص مكان لرعي الأبقار خارج المناطق العمرانية، وإصدار قرار بمنع تجولها كأول خطوة، لتليها عملية الردع، المتمثلة في الحجز، والذبح إن تطلّب الأمر. أما في ما يخص شاحنات رفع القمامة الجديدة فقال الوالي إنها ستدخل حيز النشاط مع توجيه حصة لبلدية سيدي عمار لتغطية العجز، في حين رفع المحتجون قضية السوق المتواجد بالمنطقة، الذي طالبوا بتغيير موقعه في أقرب وقت.
لمواجهة حرائق الصيف ... قافلة تحسيسية طيلة موسم الحصاد
ڑنظّمت مديرية المصالح الفلاحية والغرفة الفلاحية بعنابة نهاية الأسبوع المنصرم، قافلة تحسيسية توعوية حول الوقاية من حرائق المحاصيل الكبرى والغابات، انطلق نشاطها من مقر الولاية، لتحط الرحال بمستثمرة كمال الدين بوطالب المتخصّصة في إنتاج الحبوب.
أكد مدير المصالح الفلاحية بولاية عنابة الصغير بوخاتم في هذا الصدد، على ضرورة التنسيق بين كافة القطاعات للحيلولة دون تسجيل حرائق خلال هذه الصائفة، ملحّا على مرافقة الفلاحين وتحسيس المواطنين من أجل المساهمة في الحفاظ على الفضاءات الخضراء والطبيعية، تحت شعار "معا لحماية محاصيلنا وتأمين الاقتصاد الوطني".
وشرح محافظ الغابات محمد الصالح لفضل، من جهته، بعض الأسباب التي تكمن وراء انتشار حرائق الغابات، مذكرا بالخسائر التي انجرّت في صائفة 2017، وأهم الإجراءات والتدابير التي ينبغي على الفلاح والمواطن أخذها بعين الاعتبار تحسبا لحملة الحصاد والدرس للموسم الفلاحي الجاري، مع تأكيده وإلحاحه على أنّ "الغابة أمانة يجب المحافظة عليها".
وأكدت مصالح الحماية المدنية على توخي الحيطة والحذر، مشيرة إلى أنّ العنصر البشري هو المتسبّب الرئيس بالدرجة الأولى، في الحرائق، مطالبة بمراقبة عتاد الفلاحين قبل الشروع في عملية الحصاد، فيما تطرّق مدير الصندوق الجهوي للتعاون الفلاحي محمد الشريف، لأهمية التأمينات والامتيازات الممنوحة من قبل الصندوق.
بالموازاة مع ذلك، تخلّل هذا اللقاء الإرشادي توزيع ملصقات ومطويات ونشريات إعلامية تخصّ هذا الموضوع. كما كان فرصة للتقرّب من المواطنين، وشرح السبل والتدابير المثلى للوقاية من حرائق المحاصيل والغابات، وترسيخ ثقافة التصدي للأخطار، والإبلاغ عبر الأرقام الخضراء المتاحة للأسلاك الأمنية وشبه الأمنية.
للإشارة، تدخل هذه العملية في إطار البرامج الإرشادية المسطرة من قبل وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، وتأهبا لحملة الحصاد والدرس لموسم 2018 2019؛ بهدف حماية الثروة الغابية التي تزخر بها ولاية عنابة، وتعريف الفلاحين والمواطنين بأهم الإجراءات والتدابير الواجب عليهم اتخاذها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.