الدرك الوطني يوقف رجال الأعمال إسعد ربراب والإخوة كونيناف    "تناقض" بين وزارة الداخلية ورئاسة الدولة!    مستفيدون من أليات دعم التشغيل يحتجون بتمنراست    خام برنت فوق 73 دولارا للبرميل    بلفوضيل ضمن تشكيلة البوندسليغا المثالية    سكيكدة: أمن القل يفكّك شبكة مختصة في تزوير وترويج الدينار والأورو    وكيل الجمهورية يفتح تحقيقا اثر انهار بناية بحي القصبة    مبابي يرد على عرض ريال مدريد    بونجاح يهدي السد فوزا ثمينا في دوري أبطال آسيا    الفريق ڤايد صالح يقوم بزيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى    زطشي ومدور يعزيان مولودية وهران في فقيدها    وزير الموارد المائية يعاين سد الموان بسطيف    5 قتلى و7 جرحى في حادث مرور بمنطقة "بوتابوت" ببجاية    أمن برج بوعريريج يوقف الشاب المشتبه به    توفي نيل:”نريد مواجهة الجزائر قبل الكان”    تركيا لن تلتزم بالعقوبات النفطية المفروضة على إيران    الحفاظ على المسار الدستوري...وإمكانية تأجيل الانتخابات لأسابيع    ترامب يغرد من جديد    معيتيق: الجزائر البلد الوحيد القادر على منع التدخل الأجنبي في ليبيا    لن نقبل تمديد حكم العسكر    وكيل الجمهورية يأمر بفتح تحقيق في حادثة القصبة    حملة تحسيسية حول مرضى السكري وارتفاع ضغط الدم    بن زيمة يفعل ما عجز عنه رونالدو ودي ستيفانو    الجوية الجزائرية ترفع دعوى قضائية ضد "قراصنة"    اختياراتي لم تكن صائبة.. وأتحمل مسؤولية التعادل    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    «هدفي المباشر التتويج بميدالية أولمبية سنة 2020»    محصول الموسم الفلاحي كاف لتلبية حاجيات سكان العاصمة    معسكر 1085 وحدة سكنية لفائدة بلدية غريس    الجيش يوقف 26 منقبا عن الذهب    وزارة الداخلية: إيداع 32 رسالة نية الترشح لرئاسة الجمهورية    باستثناء جامعة الأمير    الجزائر تطالب بوضع خطة تحرك عربي    تقديم ربراب أمام وكيل الجمهورية لمحكمة سيدي امحمد    ربراب .. الذراع المالي للجنرال توفيق يسقط!    وزير الشؤون الدينية يوسف بلمهدي: إيفاد أئمة للخارج لأداء صلاة التراويح    أكد التنسيق مع وزارة التجارة لضمان الوفرة    أمطار رعدية على 16 ولاية    بعد افتكاك الأديبة أسماء مزاري‮ ‬المرتبة الأولى عن قصة‮ ‬حقوقهن‮ ‬    بوشارب يقاوم !    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    أسعار النفط ترتفع    وفاة المؤرخة آني راي غولدزيغر    بريد الجزائر‮ ‬يخلد العلماء    فخامة الشعب: المرجع والدلالة    جميلة بوحيرد، الجائزة الوحيدة غير المزيفة.!    خانتك الريح يا وطني..    نشاطات متنوعة في أسبوع اللغة الإسبانية بالجزائر    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    حمدي يكشف النضال المستور للمجاهدة يمينة نعيمي    تشريح التحولات الفاصلة للمجتمع الجزائري    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    تراجع كبير في عدد وفيات”الأنفلونزا” مقارنة بالسنة الماضية    يقطع إصبعه بعد تصويته للحزب الخطأ    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.






نشر في المستقبل العربي يوم 17 - 06 - 2013

انتقد العديد من المنتخبين المحليين بعنابة، وضعية المشاريع التنموية الكبرى التي كانت قد أفرجت عليها المصالح الولائية منذ سنوات إلا أنها بقيت معطلة رغم استهلاكها للملايير، وهو الأمر الذي ساهم في تأخر عجلة التنمية بهذه الولاية التي تعرف تأخرا في مختلف المشاريع الاستثمارية، والتي كان من شأنها تغيير الوجه التنموي للولاية إلى جانب توفير مناصب شغل إضافية للبطالين.
ومن أهم المشاريع التي تم تحريكها من قبل المنتخبين بالولاية مشروع المسبح الأولمبي، الذي انطلقت الأشغال به خلال سنة 1999، وقد خصص لهذه المنشأة الرياضية مؤخرا 150 مليار سنتيم، إلا أن عملية الإنجاز توقفت في سنة 2000 بسبب بعض التعقيدات الإدارية، وقد تم استئناف أشغال المسبح بعد أن رصد له غلاف مالي إضافي قدر ب 32 مليون دينار للإنجاز الحوض وبعض المحلات التقنية، فيما بقيت الأشغال الأخرى معطلة إلى غاية السنة الجارية.
وفي سياق متصل، فضحت سياسة ترقيع تلاعب الجهات المحلية بمثل هذه المشاريع التي صنفت في خانة الصفر لأنه تبين بعد الدراسة الأخيرة لمكتب أجنبي، أن عملية إنجاز مشروع المسبح الأولمبي مرتبط بالأخطاء المتكررة في أشغال البناء، مما أجبر الدولة على تخصيص غلاف مالي آخر قدره 2 مليار دينار، وذلك للإسراع في عملية ربط المشروع بشبكة الصرف الصحي، والأنابيب الخاصة بامتصاص مياه الأمطار المتراكمة، على مستوى الحوض، إلى جانب تهيئة الطرقات وذلك وفق الدراسة الجديدة التي كان قد أعدها مكتب دراسات فرنسي والتي قدرت القيمة الإجمالية للمشروع ب512 مليون دينار، وعليه تم إنهاء مشروع لم يلب طموحات المسؤولين لاستقدام الشباب الهاوي للسباحة فيه، مع التأكيد على ضرورة استكمال مشروع الجامع الكبير والذي خصصت له الأرضية بمنطقة البوني، وقد أسندت دراسته إلى مكتب فرنسي واسباني، طاقة استيعابه 16 ألف مصلي، وحسب لجنة المسجد فإن هذا الصرح الديني يتكون من قاعة صلاة ودار للفتوى وعيادة ومكتبة وإيواء خاص بطلبة الجامعة، إلى جانب موقف خاص بالسيارات قدرة استيعابه 150 سيارة، أما الغلاف المالي الذي تم تجميعه خلال عملية التبرع الأخيرة تقدر ب 30 مليون دينار، وهي قيمة لا تلبي احتياجات هذا المعلم الديني، والذي يتوفر على طابع سياحي من شأنه أن يحسن الواجهة السياحية لمدينة عنابة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.