رئاسيات 2019 : اختتام عملية المراجعة الاستثنائية للقوائم الانتخابية    “المنسي” اللقب الجديد ل”محرز”    غولام يشيد بانشيلوتي    “مشاعر” أضخم مسلسل درامي مغاربي في رمضان 2019    فيما تم استدعاء اويحيى و لوكال للمثول أمام وكيل الجمهورية: توقيف يسعد ربراب والإخوة كونيناف    أعضاء اللجنة المركزية يسحبون الثقة من ولد عباس    توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية بوهران    نادي الإتفاق يقرر المغامرة بمبولحي    الطلبة في مظاهرات حاشدة للمطالبة برحيل الباءات المتبقية    إيداع إسعد ربراب الحبس المؤقت    توقعاً‮ ‬لإنهاء الإعفاءات الأمريكية من عقوبات إيران    قد‮ ‬يتواجد مع الخضر مستقبلاً    رالي‮ ‬الجزائر الدولي    الجولة ال26‮ ‬من بطولة الرابطة الأولى    مصالح الأرصاد الجوية تحذر‮:‬    في‮ ‬قضية تزوير العملة‮ ‬    الإضراب يشّل معظم الكليات: جامعات قسنطينة شبه خالية    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    مديرية الضرائب تضيق الخناق على الراغبين في تهريب العملة الصعبة    وفاة مناصر مولودية وهران في حادث مرور بتيزي وزو    بالصور .. تجمع عمال” سيفيتال” ببجاية للمطالبة بإطلاق سراح اسعد ربراب    مئات المواطنين الغاضبين يطردون زوخ    حريق يلتهم 34 محلا تجاريا داخل السوق المغطاة في عين الدفلى    أي مخرج لمأزق السلطة في الخرطوم؟    أصابع الاتهام توجه إلى جماعة إسلامية غير معروفة    قايد صالح في زيارة عمل وتفتيش إلى الناحية العسكرية الأولى    لجأ للمغالطات لينسب إنتصارات دبلوماسية إلى نفسه    لترقية معارف الطالبات بتيارت‮ ‬    أئمة المساجد‮ ‬يدعون لتأجيل الإنتخابات الرئاسية    هجوم إلكتروني‮ ‬على‮ ‬إير ألجيري‮ ‬    لصوص سطوا على منزل بقرواو في قبضة الدرك    أمن الجلفة يطيح بمروّجي سموم    حمراوي‮ ‬بهدلوه‮ ‬في‮ ‬الطائرة    بن مسعود يشدّد على مراقبة مؤسسات إنجاز الهياكل السياحية    النقل الجوي في ارتفاع بفرنسا ووجهة الجزائر في تراجع    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    مصالح الدرك الوطني تتدخل لفتح مقر بلدية سيدي بختي    فسخ العقود مع 65 مستفيدا    غيث أفريل يُغيث المحاصيل    المحامون بمجلس قضاء وهران ومختلف المحاكم يقاطعون العمل القضائي لليوم الرابع    دِفاعًا عن المسرح ..    هل يحرر الحراك المسارح من عصابات المصالح؟    حراك المجتمع الأدراري وبداية تشكل الوعي السياسي والاجتماعي    المال العام.. تصرف السفهاء    تأخر وصول لوازم التهيئة يرهن تسليم مشروع توسعة المطار    الأسرة في الإسلام مبادئ وقوانين    هل نظرية الانفجار العظيم صحيحة؟    كيف نقرأ هذا البحث على ضوء القرآن؟    نصب تذكاريّ للملك سيفاكس ببني صاف    6973 سائحا منهم 429 أجنبيا في الثلاثي الأول 2019    حفناوي الصيد يمثل الجزائر    الثعابين تطرد جورج ويا من مكتبه    أول منصة عربية للتواصل الاجتماعي    تسجيل‮ ‬3‮ ‬حالات خلال هذا الموسم    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    ‘'القدم السكرية" في يوم دراسي    الصحة العالمية تحذر من وباء الحصبة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





5 أسماء ثقيلة غائبة تخفي أسرار الحوت الكبير في قضية الخليفة

طوت محاكمة فضيحة القرن كما اصطلح عليها يومها العاشر بحضور «الغولدن بوي»، وتبرّأ كل من مثل أمام القاضي من تصريحاتهم السابقة في محاكمة 2007، التّي حمّلوا فيها المسؤولية للغائب آنذاك عبد المومن رفيق خليفة، لكن في مقابل «مسح الموس» في أسماء جديدة، والغريب أنّ هذه الأسماء غائبة اليوم عن محاكمة الخليفة رقم اثنان.تردّدت طوال جلسات محاكمة الخليفة عدّة أسماء، حمّلها البعض مسؤولية ما وقع أو أوامر تلقوها، لكن المفاجأة أنّ هذه الأسماء ليست مجرد أسماء عادية، بل هي أسماء وضعيتها القانونية اليوم شبيهة بالوضعية القانونية التّي كان عليها عبد المومن خليفة في 2007، وحسب ما كشفت عنه مصادر مطّلعة ل «النّهار»، يتواجد ما لا يقل عن خمسة متّهمين في فضيحة الخليفة في حالة فرار. وأضافت المصادر التّي أوردت المعلومة، أنّ المتّهمين المتغيبين عن محاكمة الخليفة، الجارية أطوارها اليوم بمحكمة الجنايات بمجلس قضاء البليدة، هم اليوم طلقاء في فرنسا، ويتعلق الأمر بكريم إسماعيل، الذي كان يشغل منصب نائب الرئيس المدير العام و يتواجد حاليا في فرنسا، حيث حمّله البعض من المتّهمين مسؤولية نقل «الأموال بالشكارة»، التّي نفاها عبد المومن خليفة، وبرّأ هؤلاء المتهمين «الفتى الذهبي» منها، بعد أن صرّحوا في سبعة محاضر أثناء التّحقيق منها ستّة محاضر عند قاضي التّحقيق ومحضر لدى الضبطية القضائية بعكس أقوالهم الأخيرة أمام القاضي عنتر منوّر، التّي حمّلوا فيها المسؤولية لمسؤولين بمجمع الخليفة مبرّئين عبد المومن خليفة، وهو ما جعل القاضي في إحدى تدخلاته يخاطب أحد المتّهمين بالقول صراحة: «هل لأنّه غائب تحمّله المسؤولية؟»، في إشارة إلى تكرار نفس السيناريو 2007 حين كان خليفة غائبا وحمّله الجميع المسؤولية. ومن بين هذه الأسماء التّي «مسح فيها الموس»، نانوش فوزي، الذّي كان يشغل منصب المدير العام ببنك الخليفة، وذلك بعد تعذّر تولي خليفة هذا المنصب كونه لا يملك الاختّصاص، وبالتالي لا يمكنه الجمع بين منصبين وهما رئيس مجلس الإدارة والمدير العام، ونظرا لكون نانوش بنكي أوكلت له مهمة المدير العام، وكان بإمكانه أيضا الجمع بين المهمتين، ويتّهم نانوش بتكوين عصابة أشرار، وهو أيضا يتواجد بفرنسا.ثالث الأسماء، تتعلّق بشاشوة محمد أمين، الذّي كان مسؤول مجمع الخليفة بفرنسا، أي «خليفة إيرويز» و«خليفة تلفزيون»، وله علاقة بشركة «كا آر سي» لتأجير السيارات الفخمة، وجرى محاكمة شاشوة في فرنسا وحكم عليه بالسجن لمدة لا تزيد عن سنة، وهو الآن حرّ طليق بفرنسا. أما الاسم الرّابع فهو طايبي سكينة، التّي ذكر اسمها هي الأخرى أثناء مجريات المحاكمة الجارية، لكنّها غائبة وتتواجد في فرنسا، وكانت مسؤولة في «خليفة إيرويز» ثمّ في «خليفة تلفزيون»، أمّا الاسم الخامس فيتعلق بزوج الأخيرة، طايبي، الذّي كان طبيب أسنان ثمّ أصبح مع ظهور امبراطورية الخليفة مسؤولا ب«خليفة إيرويز».


موضوع : 5 أسماء ثقيلة غائبة تخفي أسرار الحوت الكبير في قضية الخليفة
0 من 100 | 0 تقييم من المستخدمين و 0 من أراء الزوار
0


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.