الاستفتاء على تعديل الدستور: إنطلاق الحملة الانتخابية يوم 7 أكتوبر المقبل    بحث الشراكة الثنائية والوضع الإقليمي    «خطاب الرئيس تبون أمام الجمعية العامة الأممية ينسجم مع مواقف الشعب الجزائري»    سحب البنزين الممتاز بالرصاص ابتداء من 2021    تخصيص طائرتي شحن عسكرية لنقل مساعدات انسانية للشعب النيجري    توقيف منتحل شخصية إطار برئاسة الجمهورية متورط في الابتزاز و النصب    ضرورة تحقيق «صفر حالة» بالجزائر    بعد تصريحاته الأخيرة أمام الجمعية العامة    15 ملفا قضائيا من مجلس المحاسبة    قضاة جزائريون يشاركون في ورشة دولية    الخبير في مجال الدستوري عبد الكريم سويرة يتحدث عن المادة 185من الدستور:    قالت ان الجزائر توجد أمام تحديات داخلية وخارجية تفرض علينا التجند.. زرواطي:    لفائدة التلاميذ بتبسة    الألعاب المتوسطية وهران - 2022    عقده يمتد لسنة واحدة    لقاءات تحسيسية لرفع المردودية    معارض خاصة بالمرأة الريفية وأخرى بالحرفي    أكد على ضرورة لعمل القطاعي المشترك..بن بوزيد:    دراسة حول المياه المستعمَلة    في آفاق 2022 بخنشلة    بسبب مخاوف تفشي فيروس كورونا المستجد    خلال الثلاثي الثاني ل2020    تجارة الأعشاب والعلاج البديل ينتعشان خلال زمن "كورونا"    الطاسيلي تنفي سقوط احدى طائراتها    لحسن حموش مدربا جديدا لساحل تازمالت    شراكة يعيّن بن زرقة مدربا مساعدا لجبور    جاهزية منتخب كرة اليد من أولويات "ألان بورت"    عودة قوية للجزائر و''هيومان" يدخل المنافسة    جسر لنقل ثقافة التاريخ وتعزيز أبعاد الهوية    تخص مختلف المجالات    الدّين حُسن المعاملة    الجيش الجزائري يتضامن مع الشعب النيجيري    تعليمات عرقاب؟    210 حاويات لاحتواء النفايات المنزلية    الدستور الجديد يعزز استقلالية وصلاحيات مجلس المحاسبة    لوحات لفنانين يمثلون 23 دولة في حفل إفتتاح المعرض الدولي للفن التشكيلي بخنشلة    وفاة 6 أشخاص وإصابة 161 آخرين خلال يومين    أذربيجان/أرمينيا: التوتر يخيم على إقليم ناغورنو-قرة باغ وسط دعوات دولية للتهدئة    الصحراء الغربية: انتهاكات مغربية خطيرة لحقوق الإنسان في المناطق المحتلة    ضحايا فيروس "كورونا" يتعدون عتبة مليون شخص    تدشين أول وحدة وطنية لإنتاج البدائل الحيوية بالجزائر    أشتية يتعهد بإنجاح الانتخابات الفلسطينية    الأساتذة الاحتياطيون بعين تموشنت بلا مناصب    كازوني يشرع في غربلة التعداد ويجلب لاعبين إفريقيين    فريفر : "المنافسة لا تخيفني وسأفرض نفسي في الفريق "    صاحب رائعة "راني خليتها لكم أمانة" ... مازال حاضرا في قلوب الشباب    خواطر أدبية تخص في كينونة النفس البشرية    ساسي سمير يوقع في" السيارتي "    5 اجراءات احترازية فى المسجد الحرام لحماية المعتمرين من "كورونا"    مساع للحفاظ على التراث المحلي بعد سنوات من النسيان    لابد من التحضير النفسي و الصحّي قبل الدخول المدرسي    مشاريع استثمار على الورق منذ 2015    مركز "الهجين "عملي بداية من 2021    9 إلى 10 حالات يوميا و3 في العناية المركزة    أمسك عليك لسانك    "المرأة الصحراوية" تلقي بظلالها على معرض صور لرفيق زايدي    أسلوب المجادلة بالتي هي أحسن في الدعوة    كاتبتان تخصصان عائدات كتاب جامع «عاق أم بار» لدار العجزة والمسنين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيما تم إيواء 79 عائلة بملعب بلعيد بلقاسم
إعادة إسكان 184 عائلة منكوبة بعد عشرين يوما بميلة
نشر في المشوار السياسي يوم 10 - 08 - 2020


أعلن وزير السكن والعمران والمدينة كمال ناصري بميلة أن 184 عائلة منكوبة جراء الزلزال الذي ضرب هذه الولاية سيعاد إسكانها بعد عشرين يوما بمنطقة فرضوة ببلدية سيدي مروان . وأوضح الوزير خلال معاينته ورشة بناء هذه السكنات رفقة كل من وزيري الموارد المائية أرزقي براقي والأشغال العمومية فاروق شيعلي بأن سكنات ضمن برنامج إنجاز 600 وحدة عمومية إيجارية بفرضوة ستخصص لفائدة العائلات المتضررة جراء الزلزال وأن تعليمات صارمة قد أسديت للمسؤولين المعنيين للإسراع في عمليات ربط هذه السكنات بشبكتي الكهرباء والغاز الطبيعي . وأضاف ناصري إن الظرف استثنائي وإعادة إسكان العائلات المنكوبة أولوية , داعيا المسؤولين المعنيين إلى بذل مزيد من المجهودات للتكفل بالمواطنين المتضررين. وأشار الوزير كذلك إلى أن 118 إعانة مالية قد تم تخصيصها لفائدة مالكي السكنات التي صنفت من طرف الخبراء ضمن الخانة البرتقالية وتبدو عليها تشققات تسبب فيها الزلزال, حاثا مسؤولي الصندوق الوطني للسكن المكلف بمنح هذه الإعانات الإسراع في عملية التعويض. وأوضح في هذا الخصوص بأن قيمة الإعانة المالية تمنح وفقا لتقارير خبراء بناء على درجة الأضرار التي لحقت بالسكنات. وبعد أن دعا إلى تكثيف الجهود من طرف الجميع لتسيير هذه الأزمة وضمان دخول اجتماعي مريح أفاد ناصري بأن 400 اعانة مالية خاصة بالسكن الريفي ستمنح لفائدة عائلات متضررة بفعل الزلزال.وقبل وصوله إلى موقع 600 سكن عمومي إيجاري بسيدي مروان عاين الوفد الوزاري سد بني هارون بأقصى شمال الولاية كما توقف بحي الخربة الذي يعد أحد المواقع الأكثر تضررا بفعل الهزتين الارضيتين اللتين ضربتا ميلة يوم الجمعة. إيواء 79 عائلة بملعب بلعيد بلقاسم وفي ذات السياق تم إيواء 79 عائلة منكوبة جراء الهزتان الارضيتان اللتان بميلة يوم الجمعة داخل خيام بملعب بلعيد بلقاسم بعاصمة الولاية حسب ما أكده رئيس دائرة ميلة كمال طبيب.و أوضح نفس المسؤول بأن 54 خيمة تم نصبها ليلة الجمعة إلى السبت لإيواء العائلات المتضررة , مشيرا إلى أن المجهودات متواصلة لنصب 150 خيمة أخرى لاحتضان عائلات أخرى متضررة خاصة منها التي تقطن بحي خربة و بالمدينة القديمة لميلة.و أشار طبيب إلى أن هذه العائلات التي تم تزويدها بمختلف المستلزمات على غرار الأفرشة و الأغطية يتم التكفل بها كذلك من حيث الإطعام , لافتا الى ان مصالح الحماية المدنية لعدة ولايات من بينها سطيف و جيجل و قسنطينة على الخصوص قد نقلت نحو ميلة مساعدات تتمثل في خيام و أغطية و لوازم أخرى للتكفل بالعائلات المنكوبة. و أكد نفس المصدر بأن عائلات أخرى قد تم إيوائها بكل من ديوان مؤسسات الشباب (أوداج) و داري الشباب بعاصمة الولاية. و حسب معاينة أولية فإن 66 منزلا بحي الخربة و 24 بناية أخرى بمدينة ميلة القديمة تم تصنيفها ضمن المنطقة الحمراء عقب الزلزال الذي وقع يوم الجمعة فيما تتواصل عملية إحصاء السكنات المتضررة من الهزتين الارضيتين . وللتذكيرفقد سجلت ولاية ميلة يوم الجمعة هزتين أرضيتين بشدة 4,9 و 4,5 درجات على سلم ريشتر على الساعة السابعة و 15 دقيقة و الثانية عشرة و 13 دقيقة، حيث حدد مركز الأولى على بعد 2 كلم جنوب شرق حمالة و الثانية على بعد 3 كلم جنوب حمالة. و قد تسببت الهزتان الأرضيتان في انهيار بعض المنازل و في تشققات ببنايات أخرى بحيي الخربة و قصر الماء و المدينة القديمة لميلة بعاصمة الولاية حسب ما ورد في حصيلة أولية لمصالح الحماية المدنية التي أكدت بأنه لم يتم تسجيل أية خسائر بشرية .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.