مقتل 8 أشخاص في حادث إطلاق نار بألمانيا    كأس العرب لأقل من‮ ‬21‮ ‬سنة    رباعي‮ ‬السعودية‮ ‬يبدع في‮ ‬جولة أبطال آسيا    وفاة‮ ‬45‮ ‬شخصاً‮ ‬وإصابة‮ ‬1494‮ ‬آخرين    بالمركب الجواري‮ ‬أحمد عزيزي‮ ‬بخنش في‮ ‬خنشلة    لتطوير التعاون الطاقوي‮ ‬    وفق مرسوم رئاسي‮ ‬صدر في‮ ‬الجريدة الرسمية    ناشدوا رئيس الجمهورية للتكفل بمطالبهم‮ ‬    وهران    بمبادرة فريق طبي‮ ‬من مستشفى‮ ‬مصطفى باشا‮ ‬    مسيرة لأصحاب "العمائم البيضاء" بالعاصمة    تم إطلاق دراسة لإعداد مخطط تسييرها    تحت شعار‮ ‬ضع كتاب‮.. ‬وخذ كتاب‮ ‬    خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة    الجزائر في حاجة إلى دستور توافقي    تخص المواد الأساسية والأجهزة الكهرومنزلية    أوقفت‮ ‬82‮ ‬عاملاً‮ ‬لم‮ ‬يلتحقوا بمواقع عملهم    التحكم في القروض والضرائب يستدعي تحرير القرار الاقتصادي    شرفة يتعهد بتسريع استدراك النقائص    22 فيفري يوم وطني للأخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية    الرئيس تبون: مشروع مراجعة الدستور سيكون جاهزا مطلع الصيف القادم    تأجيل محاكمة هامل ورفض الإفراج المؤقت عن غلاي    في‮ ‬المدرسة العليا للصحافة    رقمنة المصالح الصحية وتنظيم الاستعجالات الطبية    إحالة قضيتي‮ ‬سوناطراك‮ ‬2‮ ‬و الطريق السيار‮ ‬على المحكمة العليا    كوت ديفوار تلعب بالنار‮!‬    الاتحاد العالمي‮ ‬للعلماء المسلمين‮ ‬يكرّم تبون    هل تقوض إدلب التقارب الروسي التركي؟    الصحافة الإلكترونية بحاجة إلى ضبط    بلمهدي‮ ‬يستنجد بجامعة قسنطينة    دعوة لإنشاء سجل وطني خاص بالأمراض الناشئة والمستجدة    “إير آلجيري” تتعاقد مع مضيفين جدد لتعويض المضربين    مختصون يصدرون كتابا عن رشيد ميموني    أصحاب الرفاه اللغوي هم خرّيجو الكتاتيب القرآنية    سداسية تاريخية تضع الأهداف الفنية على المحكّ    حملة لتحرير الأرصفة من التجارة الموازية    تحذيرات أمريكية من «الوعود الوهمية» الصينية    فرق ميدانية لتحديد مواقع تذبذب الأنترنت    118 اعتداء على شبكة الغاز الطبيعي    أحمد رضا حوحو رائد الصحافة الساخرة في الجزائر    غالي يثمّن دور الأم الصحراوية في الكفاح التحرري    18 ألف عنوان في الصالون للكتاب بباتنة    نبضنا فلسطيني للأبد    ترفع    “كلاسيكيات كان” تحتفل بالذكرى 20 لأفضل فيلم في القرن ال20    من ناد عريق إلى فريق غريق    وفاة المسيرالسابق رشاد مصطفى    مخرب سيارة جارته وراء القضبان    عائلات تخزن «التمور» تحسّبا لرمضان المقبل    تقرير أسود عن شواطئ الكورنيش الغربي    تربص للمنتخب الوطني بالعاصمة    وفد من اللجنة الدولية يقف على التحضيرات    الخبازون يرفضون الأكياس الورقية بسبب هامش الربح    فلاحو بني بوسعيد مستاءون    بحري حميد : «أحلم بإنهاء مسيرتي في فريق القلب»    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    مسجدان متقابلان لحي واحد!    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هشاشة العظام

هي ظاهرة خاصة عند النساء بعد انقطاع الدورة الشهرية، وهي عبارة عن فقدان النسيج العظمي بشكل غير طبيعي (أي تقل كثافته بحيث يسهل كسره). ولهشاشة العظام نوعان: 1- رئيسي: تكون نتيجة قلة الكمية العظمية عند نهاية البلوغ، أو ضياع المادة العظمية أثناء مرحلة الشباب لأسباب وراثية أو بيئية أو التغذية خصوصاً المشروبات الغازية. 2- ثانوي. ومن عوامل الخطورة للإصابة بهشاشة العظام: 1- الوراثة: حيث أن أصحاب البشرة ذات اللون الأسود يمتلكون عظم صلب وكثيف أكثر من أصحاب البشرة البيضاء، وبنات السيدة التي تعاني من الهشاشة يمتلكن كثافة عظام أقل. 2- العامل البيئي: مثل قلة الرياضة وقلة عنصر الكالسيوم في الغذاء وقلة فيتامين د (الذي يؤخذ من الشمس) وكذلك (ب 12) و(ك). 3- التقدم في السن: وخاصة السيدات. 4- ضعف البنية الجسمية: حيث أن أصحاب الوزن الثقيل قلما يصابوا. 5- وجود كسور في تاريخ العائلة الصحي. 6- سوء التغذية: مثل شرب القهوة بكثرة والتدخين و تناول المياه الغازية. 7- عدم التعرض للشمس. 8- قلة أو عدم الحركة لسبب ما لفترة طويلة؛ كرجل الفضاء. 9- قلة الهرمونات الجنسية؛ لفشل الغدد التناسلية، أو انقطاع مبكر للدورة الشهرية، استئصال الخصيتين أو المبايض، بلوغ متأخر. 10- بعض أمراض الغدد الصماء؛ كتضخم الأطراف، وامرض البنكرياس (حيث يكون البراز دهني)، والسكري. 11- أمراض الدم؛ كزيادة الحديد. 12- العلاج بالكورتيزون لفترة طويلة والأدوية المضادة للتجلط ومضادات التشنج والأدوية المدرة للبول.
الأعراض المصاحبة للمرض - عادة لا يوجد أعراض إلا عند حدوث الكسر، فمنها تقوس العمود الفقري، قصر القامة، ألام بعد الرضوض أو تلقائيا، حيث تكون في أسفل الظهر أو الحوض وتزيد مع الجهد وتخف مع الراحة، وممكن أن تكون شديدة تأخذ شكل الأم الغضروف، ألم في البطن يشبه ألم الكلى أو المرارة، حيث يؤدي إلى عجز وظيفي وتصلب وشد عضلات مع انحناء في العمود الفقري حيث لا نرى أي تورم. - المناطق التي تحدث فيها غالبا الكسور هي الورك، الرسغ، والأهم فقرات العمود الفقري. يتم تشخيص المرض باللجوء الى الفحص السريري الكامل، وفحص الدم وأشعة عادية لكن ليس 100 %، حيث يتم بواسطة جهاز قياس كثافة العظام ديكسا مع استثناء وجود الأمراض الأخرى. - عندما تكون القيمة -2.5، يكون التشخيص. - عندما تكون النتيجة بين - 1- -2.5، يكون هناك قلة بالعظم. يكون العلاج عادة باستخدام مجموعة من الادوية المعروفة باسم بيسفوسفونيت الأسبوعية أو الشهرية مع كالسيوم وفيتامين (د)، أو اللجوء إلى علاجات أخرى بناء على حالة المريض.
مجموعة من النصائح العامة للمرضى 1- تجنب الجلوس الكثير. 2- استعمال أحذية مريحة ومنخفضة. 3- ممارسة الرياضة والمشي. 4- تجنب مخاطر السقوط، وذلك بان تتجنب الطرق غير الممهدة. 5- لا تستعمل السجاجيد المرتخية وتجنب الأسطح الزلقة. 6- تجنب الإنحناء للأمام. 7- الاهتمام بالتغذية، الخضر حيث تحتوي على الكالسيوم والفيتامينات وكذلك الفواكهة. 8- يجب تجنب المياه والمشروبات الغازية والدخان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.