بلعيد : تنظيم انتخابات رئاسية الحل الأنسب    تأجيل محاكمة العضو في مجلس الامة بوجوهر    مظاهرة جديدة بباريس ضد النظام في الجزائر    المزيد من إجراءات اليقظة والشفافية    الفاف تهدد بمقاطعة البطولة العربية    تفكيك عصابة دولية متخصصة في الإتجار بالمخدرات    10 جرحى في 03 حوادث مرور بالمدية    امطار قوية مرتقبة بغرب الوطن و وسطه اليوم    تيجاني هدام: هناك تقصير كبير من الإدارة تجاه المواطنين    إجراءات لتسهيل حركة المسافرين عبر المطارات والموانئ    الداخلية : 32 راغبا في الترشح لرئاسيات 4 جويلية    «المثقّف»..الحاضر الغائب    الريال يواصل القتال على الوصافة ب هاتريك بن زيمة    33827 عطلة مرضية و9896 رقابة طبية إدارية بوهران    إنها قصة طويلة بين الجزائر والسنغال    اليونايتد يخسر برباعية أمام إيفرتون ويرهن حظوظه في التأهل لرابطة الأبطال    «أرغب في العودة لاتحادية الدراجات لإكمال البرنامج الذي جئت من أجله»    باراتيسي: «ديبالا سيبقى معنا»    غارات جوية وانفجارات تهز طرابلس ليلا    227 موقوفا في السبت ال23 للسترات الصفراء    الحوثيون يعلنون إسقاط طائرة استطلاع تابعة للتحالف جنوب غربي السعودية    ترقب توزيع 1300 مسكن بسيدي بلعباس    7 أطعمة تخلصك من مشكلة تنميل الأطراف    اهتمام كبير ب خبر أويحيى    لا تغفلوا عن نفحات وبركات شعبان    قوة التغيير بين العلم والقرآن    مداخل الشيطان وخطواته    الجزائر تدين "بقوة" الهجومات الإرهابية الدموية في سريلانكا    السباح سحنون يقتطع ثاني تذكرة لأولمبياد طوكيو    بلفوضيل يُحطم رقم “زيدان” في ألمانيا !!    الخارجية الفلسطينية: كل صفقة لا تبنى على حل الدولتين مصيرها الفشل    وفاة المؤرخة الفرنسية المختصة في تاريخ الجزائر أني راي غولدزيغر    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    أحزاب "التحالف الرئاسي" تبحث عن "عذرية" جديدة في مخاض الحراك    تراجع كبير في عدد وفيات”الأنفلونزا” مقارنة بالسنة الماضية    تنصيب محمد وارث مديرا عاما للجمارك الجزائرية    حجز حوالي 3 قناطير من المخدرات بسطيف وتلمسان    بالصور.. عرقاب يدشّن مقرات جديدة لتسيير الكهرباء والغاز بجسر قسنطينة    بسبب التماطل في‮ ‬افتتاحه‮ ‬    تراجع طفيف في الواردات الغذائية    جددوا مطلب رحيل ما تبقى من رموز النظام    افتتاح أول مسجد للنساء في كندا    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    تكريم خاص لعائلة الحاج بوكرش أول مفتش للتربية بوهران    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    التقلبات الجوية تظهر عيوب الشاطئ الاصطناعي    نوع جديد من البشر    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الطالب لمين بن سليماني: مطلبنا تغيير النظام ولا يوجد عاقل يطالب بإسقاطه
نشر في النصر يوم 17 - 03 - 2019

يقول لمين بن سليماني طالب بالمدرسة الوطنية العليا للري بالبليدة وأحد أعضاء الحراك الشعبي بولاية البليدة بأن المطلب الأساسي للحراك الشعبي هو تغيير النظام وليس إسقاطه، مضيفا بأنه لا يوجد إنسان عاقل يطالب بإسقاط النظام، لأن إسقاط النظام على حد تعبيره يعني إسقاط دولة المؤسسات وهذا غير عقلاني، ولهذا لا بد من التدرج في التغيير، كما أن العالم حسبه مبني على اتفاقيات دولية تحمي مصالح الدول، وبذلك فإن إسقاط النظام سيؤدي إلى إلغاء هذه الاتفاقيات، وبهذا فإن سقوط النظام لا يخدم مصالح هذه الدول، كما لا يخدم مصالح الشعب الجزائري.
ويضيف الطالب بن سليماني بأن دخوله الحراك الشعبي كان من أجل المطالبة بالتغير، كما يريد كل الشعب الجزائري، مضيفا بأن الشعب يريد جزائر الغد منيرة ومشرقة، يعيش فيها المواطن بكل حرية ويمد فيها طاقته التي لا تذهب أدراج الرياح.
من جانب آخر قام الطالب بن سليماني من خلال مشاورات واسعة مع مختلف فئات المجتمع بتحديد جملة من مطالب الشعب تم طبعها و توزيع منها في الجمعة الماضية ألفي نسخة، وذلك حتى تكون هذه المطالب واضحة وتحدد بدقة ما يريده الشعب، وتتلخص هذه المطالب حسبه في رفض العهدة الخامسة ورفض تمديد الرابعة، ورفض عقد ندوة بإشراف السلطة الحالية، إلى جانب تحديد موعد للانتخابات الرئاسية في ظرف لا يتجاوز 03أشهر، بالإضافة إلى إعادة فتح آجال استخراج بطاقة الناخب للشعب للمشاركة في الانتخابات بقوة، وإنشاء لجنة حيادية مستقلة تشرف على تنظيم الانتخابات، إلى جانب تشكيل حكومة تكنوقراطية تشرف على المرحلة الانتقالية، كما تضمنت لائحة المطالب رفض أي تدخل أجنبي مهما كان، إلى جانب ذلك تضمنت هذه اللائحة أن «الشعب لا يريد إسقاط النظام وإنما تغييره».
وفيما يتعلق بموضوع اختيار ممثلين عن الحراك الشعبي، يرى الطالب بن سليماني بأن اختيار ممثلين خلق مشاكل بين الحراك الشعبي، لهذا الاختلاف حول اختيار ممثلين مرده حسبه إلى اختلاف الإيديولوجيات والآراء، بحيث البعض يرى ضرورة اختيار ممثلين، وآخرون يرون العكس، بحجة أن الحوار مع السلطة لم يفتح بعد، وتحديد ممثلين قد يجعل الحراك الشعبي في شوكة واحدة قد يتم كسرها، لهذا فهو يعتقد بأن اختيار ممثلين عن الحراك، يجب أن يضم ممثلين لكل الإيديولوجيات وشرائح المجتمع من علمانيين وإسلاميين وغيرهم، ولا ينبغي أن تكون القائمة تحمل توجها واحدا.
وعن سؤال حول ما تشهده المسيرات من تأطير من طرف بعض الشباب، يقول نفس المتحدث بان هذا التأطير يأتي بصفة شبه تلقائية، بحيث يقوم بعض الشباب بتقديم إسعافات أولية، وآخرون يقومون بتنظيف الشوارع، وآخرون يساهمون في نشر الوعي، وعرض المطالب، وكل ذلك يعكس حسبه تحضر الشعب الجزائري الذي ضرب مثالا للعالم كله في التعبير السلمي، على عكس دول أخرى ومنها فرنسا التي شهدت أمس فقط مسيرات للسترات الصفر طغى عليها العنف والتخريب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.