مسيرة سلمية لطلبة الجامعات في يوم الطالب تدعيما للحراك    الأمن يسخر أزيد من 62 ألف شرطي    والي بشار يشرف على توزيع 12 عقد امتياز    على الشباب الاستعداد لحمل المشعل وتسيير مؤسسات الدولة    تفجير يستهدف حافلة سياحية قرب الأهرامات في مصر    قوى الحرية والتّغيير تتمسّك برئاسة مدنية وتمثيل محدود للعسكر    اجتماع وزاري مشترك تحضيرا للدخول المدرسي والجامعي والتكوين المهني    كافل اليتيم تجمع الأيتام والمحسنين    ترحيل عائلتين منكوبتين جراء إنهيار مساكنها بسيدي بلعباس    ندوات تاريخية وتدشين مرافق رياضية وعمومية    توقيف ثلاثة تجار مخدرات وضبط 16 قنطارا من الكيف    فيغولي مطلوب في إشبيلية وفولفسبورج الألماني    أسعار النفط استقرت بفضل "أوبك"    حجز 10 آلاف طن من الواردات بالحدود خلال 3 أشهر    يوم الطالب: رئيس الدولة يثني على الدور الريادي للطلبة و نضجهم خلال المسيرات السلمية    توقيف شخصين يحترفان تزوير وصفات طبية    الهلال الأحمر الجزائري يدعو لإعداد بطاقية وطنية    فايد صالح في زيارة للناحية العسكرية الرابعة    دعوة إلى الاقتداء بالتربية الروحية للصحابة    خبر سحب وثائق سفر لمسؤولي بنوك غير صحيح    وزير الصحة يشارك في أشغال الدورة ال 72 للجمعية العالمية للصحة بسويسرا    هذه شروط الاستفادة من القرض المصغر    ما الترتيب الأمثل لوجبة إفطار رمضان؟    بن ناصر يتألق و إمبولي ينعش آماله في البقاء برباعية على تورينو    الأفافاس يدعو لعقد ندوة وطنية للتشاور والحوار    كومباني يغادر مانشيستر سيتي..ويعود إلى أندرلخت    السعودية تقرر عقد قمتين خليجية وعربية في مكة    ماندي اساسي ويقود ريال بيتيس للفوز على ريال مدريد في “سانتياجو برنابيو”    لاعبو اتحاد بلعباس يشنون إضرابا    1500 دينار لكيس 25 كلغ: زيادات غير قانونية في أسعار السميد المدعم    بالصور.. مصر تكشف عن تميمة كان 2019    دعوة غير مسبوقة من نائب جمهوري لعزل ترامب    الشعب الجزائري الأكثر نفوذا في إفريقيا    موقع قاديوفالا معلم تاريخي عريق    حنانيك يا رمضان    أدعية رمضانية مختارة    أول متحف بالمدينة المنورة يجسد السيرة النبوية    بسبب ارتفاع الرطوبة و التقلبات المناخية في الطارف    رحابي يدعو قيادة الجيش الى فتح مشاورات مع الطبقة السياسية    بطولة إفريقيا للملاكمة: المنتخب الوطني يتوج باللقب الإفريقي    تخص المتابعين بالجريمة الجمركية.. نحو إنشاء لجان مصالحة على مستوى الجمارك    ضبط أكثر من 16 قنطار من الكيف المعالج بعين الصفراء ولاية المنيعة    بالفيديو.. “سامسونغ” تصلح هاتفها القابل للطي وتطرحه قريبا بالأسواق    ورشات الترميم تؤجل الصلاة فيها مرة أخرى    خليفاتي يترشح لرئاسة الأفسيو ويصرح:” سأغير منتدى رؤساء المؤسسات جذريا وأُرسم قطيعته مع السياسة”    وزير الخارجية الفلسطيني : "صفقة القرن" الأمريكية بمثابة تكريس للمأساة الفلسطينية    نقابة الصيادلة تطالب المحكمة العليا بانصاف الصيدلانية في ميلة    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    تهدف لاكتشاف المواهب مستقبلاً    حول اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي    قريباً‮ ‬بمعسكر‮ ‬    تعيين أربعة إطارات    عمار تو‮ ‬يؤكد بعد استدعائه للتحقيق‮:‬    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    استشراف لمستقبل رهيب بعد نضوب البترول    تكريم الزاهي في السهرة الأولى    هديُه صلى الله عليه وسلم في رمضان    أرنب ثمنه أكثر من 90 مليون دولار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيما تواصل احتجاج الموالين في بريكة لليوم الثاني: سكان مشاتي الجزار بباتنة يطالبون بالمشاريع
نشر في النصر يوم 12 - 04 - 2019

طالب سكان المشاتي في بلدية الجزار جنوب ولاية باتنة، بنصيبهم من مشاريع التنمية على غرار تزويدهم بالشبكات الحيوية التي تنعدم هناك، هذه الوضعية أثرت سلبا على معيشتهم و حولتها إلى كوابيس يومية.
و قد قام سكان المشاتي بغلق مقر البلدية، صبيحة أمس، للضغط على السلطات المحلية قصد الاستجابة لمطالبهم، حيث احتج سكان عدة مشاتي أبرزها مشتة أولاد التومي ومشتة القرايش، للمطالبة بربطهم بشبكة الغاز، الكهرباء والماء الشروب ودعا المحتجون السلطات المحلية، للاستجابة لمطالبهم في ظل الإقصاء والتهميش الذين يعانون منه.
وكانت بلدية الجزار قد استفادت خلال العهدات الانتخابية السابقة، من عدة مشاريع أبرزها تتعلق بتزويد السكان بمياه الشرب وشبكة الغاز الطبيعي، كما استفاد سكان المشاتي من رخص البناء الريفي و رخص مخصصة لحفر الآبار الارتوازية، ناهيك عن مشاريع الكهرباء الفلاحية، إلا أن هذه المشاريع تبقى غير كافية نظرا لشساعة المشاتي وانتشارها بكثرة عبر إقليم البلدية، فيما يأمل سكان المشاتي التي تعاني من التهميش، أن تستجيب السلطات المحلية لمطالبهم في أقرب وقت.
وقد تدخلت مصالح البلدية خلال احتجاج المواطنين، بهدف تهدئتهم وبحث الحلول الممكنة، إضافة إلى محاولة فتح مقر البلدية لضمان قضاء حاجيات الموطنين.
من جهة أخرى فقد تواصل احتجاج الموالين ببلدية بريكة لليوم الثاني على التوالي، من خلال غلق جميع الطرق والمسالك المؤدية نحو بلدية بيطام المجاورة التي لا تبعد أكثر من 7 كم وذلك بسبب استمرار أزمة السوق الأسبوعية بين البلديتين، حيث قام عدد من الموالين، أول أمس، بغلق الطرق المؤدية نحوها باستعمال الحجارة والمتاريس وحرق العجلات المطاطية، مطالبين من الجهات المسؤولة بالتدخل العاجل لإيجاد حلول لهذه القضية وإنهاء هذه الأزمة ورغم الاجتماعات المتكررة بين أعيان المنطقة ومسؤولي البلديتين والدائرة بالإضافة إلى لجنة من المجلس الشعبي الولائي، إلا أن الوضع بقي على حاله نظرا لتعنت كل طرف لرأيه ورفضهم تقديم تنازلات تنهي هذه المشكلة.
وأكثر ما يثير المخاوف لدى المواطنين، هو استمرار الوضع على حاله واندلاع فتنة بين أهالي المنطقة وهو ما يضاعف من حجم الضغط على المسؤولين لإيجاد مخرج يرضي جميع الأطراف لإنهاء هذا الوضع.تجدر الإشارة، إلى أن آخر المستجدات في هذه القضية، كانت اجتماع الأمين العام للولاية، صبيحة أمس، مع عدد من أعيان بلدية بيطام وحسب مصادرنا، فإن ممثلي سكان البلدية رفضوا التنازل عن مطالبهم، مؤكدين على عدم تغيير يوم تنظيم السوق الأسبوعية الذي يتزامن مع سوق بريكة وهو ما يؤكد استمرار الوضع على حاله إلى أجل غير مسمى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.