رئيس شباب عين ياقوت لزهر عموري: نقاط ملعبنا تكفينا لضمان البقاء    ورقلة: حجز 2 كلغ مخدرات و توقيف 4 أشخاص    أسعار النفط تتراجع إلى 66 دولارا للبرميل    لكحل وبن رحمة أمام فرصة ذهبية: بلماضي سيواجه تونس بالتشكيلة المثالية    هذا هو المستوى الذي يتواجد فيه "الخضر" في قرعة كأس إفريقيا 2019!    زطشي يدعو الحكام لمقاضاة كل من يمس شرفهم و يؤكد: تربصان ومواجهتان وديتان قبل التنقل لمصر    سيغيب عن لقاء حسين داي‮ ‬    إقالة رئيس أركان الجيش في مالي بعد مقتل 134 شخصا وسط البلاد    جمعية مربي الدواجن بقسنطينة: أطراف تسعى إلى خلق ندرة لرفع الأسعار في شهر رمضان    الأفلان يجدد التزامه بخارطة الطريق التي أقرها رئيس الجمهورية    نظموا وقفات أمس بالعديد من البلديات: عمال وموظفو البلديات يلتحقون بالحراك الشعبي    المرسومان المتعلقان بتعيين بدوي و لعمامرة بالجريدة الرسمية    "الأحرار" و"النواب غير المنتمين" يطالبون بعقد جلسة طارئة للمجلس الشعبي الوطني لمناقشة الوضع العام    الباحث والمحلل السياسي الدكتور عامر رخيلة للنصر: لا يحق للشارع أن يقصي غيره وحل الأزمة يجب أن يكون في إطار الدستور    تدشين صالون باتيماتيك 2019 تحت شعار إدماج التطورات التكنولوجية    الصيد البحري: ارتفاع في الإنتاج الوطني في 2017 وتراجع في الكميات المصدرة    معادن ثمينة: تحديد كيفيات الحصول على الاعتماد لممارسة نشاط الاستيراد    مدير الوقاية وترقية الصحة بوزارة الصحة: الجزائر ملتزمة بالقضاء على داء السل مع آفاق 2030    معسكر: تعزيز مستشفى الأمومة والطفولة ببعثة طبية صينية    تقاعد مديرة الاتّصال بالرئاسة    حجز أزيد من 1 مليون يورو من الأوراق النقدية المزورة بالعاصمة    المتحدث باسم الجامعة العربية‮ ‬يؤكد‮:‬    محمد عيسى لأحد المواطنين عبر‮ ‬الفايس بوك‮ ‬    مؤامرة البريكست للإطاحة بها من على رئاسة الوزراء‮ ‬    بمشاركة‮ ‬400‮ ‬عارض دولي‮ ‬يمثلون‮ ‬15‮ ‬بلدا    خنشلة    سيدوم حوالي‮ ‬5‮ ‬أيام بخنشلة    في‮ ‬ظل تواصل ندرة الأدوية الخاصة بهم‮ ‬    الأمينة العامة لمؤسسة‮ ‬الأمير عبد القادر‮ ‬تؤكد‭: ‬    كل إخلال بالشروط‮ ‬يعرض صاحبها لعقوبات    حددت ب565‮ ‬ألف دينار جزائري‮ ‬    سوق أهراس الأولى في‮ ‬العدس    ولد قدور‮ ‬يطمئن عمال الحراك    امرأة بحجم المحبة والتسامح    مواطنون متساوون    عرض جهاز إقلاع الطائرة بالطاقة الكهربائية    الأدب الاستعلائي    موعد على مقاس الشوق    عمود الشعر في زمن الهايكو    راحة الدنيا.. وراحة الآخرة    ولد السالك يؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    سارقا محلين بمعسكر وراء القضبان    فتح تحقيق حول اختفاء دواء «لوفينوكس» من الصيدلية    عشرات السكان ب بوحمامة يحتجون    أمن المدية يشارك في حملة تشجير    بوغادو يعترف بتقاسم مسؤولية الخطأ    أولمبي أرزيو يقترب من المحترف الثاني    سفينة مولى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)    الفريق بين مطرقة سوء التسيير وسندان البقاء    ولله الأسماء الحسنى فادعوه بها الرحيم    آداب اللباس والزينة    عطش الأطفال للسينما    جديدي... فيلم عن الفيلسوف النبهاني وآخر عن مدينتي بسكرة    مليونية البقاء الشارع البريطاني ينتفض ضد الطلاق الأوروبي    في صفقة تصل إلى 50 ألفا على مدى 5 سنوات: بريد الجزائر يطلب 3 آلاف جهاز لنهائي الدفع الإلكتروني    حفاظاً‮ ‬على دماء وأعراض الجزائريين    نفوق 14 رأسا من الماشية في سقوط مستودع    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الحج    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البرج
نشر في النصر يوم 12 - 10 - 2011

محتجون يغلقون خط السكة الحديدية و يشلون الطريق بين العاصمة و الشرق
أقدم أمس العشرات من سكان حي ال 500 مسكن ببلدية المنصورة ببلدية المنصورة في الجهة الغربية لولاية برج بوعريريج ، على غلق الطريق الوطني رقم 05 و خط السكة الحديدية ، مانعين بذلك حركة تنقل المسافرين و البضائع منذ الساعات الأولى بعد يأسهم من لامبالاة السلطات المحلية اتجاه مطالبهم المتكررة .
هذه المطالب سبق لجريدة النصر و أن تطرقت لها من قبل تمثلت في ربط عمارات الحي بشبكة الصرف الصحي ، و تنظيف الأقبية من الأوساخ و المياه الراكدة و البرك العفنة ، أين أبدى المحتجون تخوفهم من انتشار الأمراض المتنقلة عبر المياه و الحيوانات ، جراء الانتشار المريع للروائح الكريهة و الأوساخ ، فضلا عن توفر المناخ الملائم لتكاثر الناموس و البعوض .
و أشار المحتجون أن الوضع بحيهم السكني أصبح لا يطاق ، ما دفع بالعديد من المواطنين غلق الطريق الوطني رقم 05 بالحجارة و الصخور و إضرام النيران في العجلات المطاطية و المتاريس كما أقدم شبان آخرين على محاصرة مقر الدائرة لدفع السلطات إلى تلبية انشغالاتهم رافضين أي حوار مع السلطات المحلية ، حيث تواصل احتجاجهم إلى ساعات متأخرة من عشية أمس رغم تدخل رئيس الدائرة و ممثلي ديوان الترقية و التسيير العقاري بمكان الاحتجاج لطمأنتهم بتلبية انشغالاتهم في القريب العاجل .
و قد رفض المحتجون أي حوار مطالبين بالحضور الشخصي لوالي الولاية مبدين استياءهم من الوعود المتكررة لسلطات البلدية وكذا ديوان الترقية و التسيير العقاري ، و ذلك لاطلاعه على الواقع المزري لحيهم ، و مناشدته بالتعجيل في انجاز شبكة الصرف الصحي ، و تعميمها على جميع العمارات ، و كذا تنقية أقبية العمارات من الأوحال و المياه القذرة ، التي ساعدت على انتشار و تكاثر الحشرات ، و انبعاث روائح كريهة مصدرها تدهور شبكة صرف المياه القذرة الداخلية ، و تسرب كميات منها إلى داخل الأقبية .
هذا و قد توسعت رقعة الاحتجاج بمرور الوقت أمام مقر الدائرة إلى سكان الأحياء المتبقية ، و تعددت المطالب بين وضع حواجز لتامين خط السكة الحديدية الذي يمر جزء منه وسط مدينة المنصورة و توفير فرص العمل ، و الابتعاد عن التوظيف عن طريق المحسوبية و المحاباة ، مشيرين إلى أن اغلب المناصب يشغلها عمال من خارج بلدية المنصورة في حين أن أبناء المنطقة لازالوا يعانون من شبح البطالة ، بالإضافة إلى مطالبتهم بالإسراع في إكمال مشروع المستشفى و فتحه لإعفائهم من متاعب التنقل إلى عاصمة الولاية من اجل العلاج ، فضلا عن تطرقهم لمشكل المياه الذي تعاني منه البلدية .
و أوضح ممثلو الحي أنهم حاولوا في الكثير من المرات تهدئة الأمور ، و منع قاطني الحي من الاعتماد على الاحتجاجات و التصعيد للضغط على المسؤوليين المعنيين ، قصد تلبية مطالبهم ، غير أن الوعود المتكررة بتسوية الوضعية التي عمرت لعدة سنوات ، دون تجسيد على ارض الواقع ، دفع بالسكان إلى الاحتجاج ما اثر على حركة المسافرين طيلة ساعات يوم أمس ، و أجبرهم على العودة إلى منطقة البيبان ببلدية المهير للتنقل عبر الطريق السيار شرق –غرب ، فيما عاد المتنقلون في الاتجاه المعاكس أدراجهم إلى بلدية الياشير و منها إلى الطريق السيار عبر المحول الغربي .
رئيس الدائرة أكد على أن أبواب الحوار مازالت مفتوحة أمام المواطنين ، مشيرا إلى عدم تفهمهم في وقت تم اتخاذ جميع الإجراءات الإدارية من قبل لتجاوز النقص المسجل من حيث التهيئة و شبكة الصرف الصحي بحي ال 500 مسكنا ، حيث أكد على إنهاء الدراسة التقنية للمشروع و تخصيص غلاف مالي ب 03 ملايير و 700 مليون سنتيم لذات الغرض ، غير أن الانطلاقة الحقيقية للمشروع بقيت رهينة إجراءات إدارية أخرى تضمنها قانون الصفقات الجديد، و هو ما لم يتفهمه السكان ، مؤكدا على اتخاذ والي الولاية لقرار استثنائي ببدء الأشغال بداية من يوم الثلاثاء القادم قصد الإسراع في رفع الغبن عن السكان بعد تراكمات و مشاكل عصفت بظروف العيش الكريم للمحتجين منذ عديد السنوات .
من جهة أخرى أكد على تسجيل عملية لانجاز جسر يعبر السكة الحديدية بالإضافة إلى تدعيم الحواجز الجانبية لخط السكة الحديدية ، أما عن مشكل المياه فقد أشار إلى النقص المسجل من حيث عدد التنقيبات التي لم تتجاوز 03 أبار بكميات جد محدودة من المياه ، و كشف عن تسجيل مشروع لانجاز نقب جديد و تخصيص 400 مليون سنتيم لتحسين تزويد السكان بالمياه الشروب .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.