كأس العرب للأندية: مولودية الجزائر تقصى بعد انهزامها الثقيل أمام المريخ السوداني    الحارس قاية مرباح يطرق أبواب «الخضر» بقوة    جاهزون للتألق في المحطات القادمة...    المُنتخب الأولمبي يتعادل ودياً أمام نظيره التونسي    بالفيديو والصور.. غرق غواص بأرزيو وتشكيل خلية أزمة للبحث عنه بوهران    صلاتي    نهاية أسبوع بألوان صفراء في باريس    المحترف الأول: ش.الساورة 1-0 د.تاجنانت ... (النقل المباشر)    بودبوز يطرد في أول ظهور له مع سلتا فيغو    الحرب تشتعل ضد التنظيم    تونس تعلن متابعتها وضع 14 مواطنا مختطفين في ليبيا    الحسن البصري والاستغفار    الفريق قايد صالح في زيارة رسمية إلى دولة الإمارات العربية المتحدة    انطلاق صيانة طرق وطنية بولاية باتنة    سعر برميل النفط يتخطى 66 دولار ا    بيب غوارديولا يعتذر للنجم رياض محرز لأنه لم يكن عادلاً معه    إلغاء 14 عقد امتياز واسترجاع 15 عقارا صناعيا    “سات أون” تستقبل نجوم الغناء والسينما قريبا في الجزائر    عضو المكتب الفيدرالي لكرة القدم عمار بهلول: من غير المعقول أن يتجاوز دخل لاعب محترف ميزانية معظم الفرق    وفاة 10 أشخاص و جرح 23 آخرين في حوادث المرور خلال يومين    مجانية العلاج باقية ولارجعة فيها    فيديو كليب جزائري بنكهة عالمية ل”شمسو فريكلان”    السفر في الإسلام.. المشقة التي تجلب التيسير    سيدي السعيد يؤكد خلال استقباله عبد المالك سلال    الأفلان يشكل لجنة وطنية لتنشيط الحملة الانتخابية لبوتفليقة    بصيص أمل للمرضى و عائلاتهم    أمطار جهنمية تقتل نصف مليون بقرة في أيام    قرعة الحج الاستثنائية تجري في ظروف محكمة وهذه حصص الولايات    وزير السكن شدد على ضرورة احترام آجال التسليم: إطار قانوني جديد لمعاقبة المرقين العقاريين المتماطلين    سلال : الرئيس بوتفليقة ترشح لاستكمال بناء دولة جزائرية متقدمة وقوية    المدير العام الجديد للأمن الوطني    وزير المجاهدين يكشف: نحو مراجعة قانون المجاهد و الشهيد    زمالي يعلن تثبيت 1.7مليون مستفيد من عقود الإدماج ويكشف: لا متابعات لأصحاب مشاريع "أونساج" و"كناك" الفاشلة    ضمن إجراءات الترويج للمنتجات الوطنية: مطاعم جزائرية بأكبر الأسواق الأمريكية    محمد عيسى: “تكلفة الحج ارتفعت هذه السنة.. لكنها لن تصل إلى مستوى جنونيا”    9 جرحى في حادث مرور بوادي ارهيو    مصالح الأمن ستواصل التصدي *بكل حزم وصرامة* لكل أشكال العنف    وزارة الدفاع : توقيف 39 منقبا عن الذهب بتمنراست وعين قزام وبرج باجي مختار    تلقيح ومنح الحجاج الدفتر الصحي الأسبوع القادم    الخارجية الإيرانية تفتح النار على المشاركين في‮ ‬المؤتمر‮ ‬    وزير الخارجية الفرنسي‮ ‬جان إيف لودريان‮ ‬يكشف المستور‮ ‬    تشهده مؤسسات أوروبا الحديثة    ضد طاعون المجترات الصغيرة    خلال السنوات القادمة    مديرة في‮ ‬الصحة العالمية عند أويحيى    اقتراحات هادفة لتطوير العمل في مجال التعمير والتخطيط العمراني    الاستعمالات غير الشرعية وراء حظر العملة الإلكترونية    نبي الله إلياس الذي دعا الله أن يقبضه إليه    اللهم أنت ربّي لا إله إلا أنت خلَقتني وأنا عبدك    استلام مشروع المكتبة الرئيسية للمطالعة بسكيكدة    لعبة العروش العثور على السيف الحقيقي بأغرب مكان    عين على مشاكل الشباب و حالُ الفنان    الحملات التحسيسية قلَصت من فوضى البيع بالتخفيض    قانون 04 - 18 في صيغته النهائية قريبا    نجحنا بفضل كسر الطابوهات ويجب توفير فضاءات أكثر للعرض    على شرف الراحل مجوبي    قطوف من عناقيد الكلم الموزون    الأخوّة وتحاشي حساسية المعتقدات بمنظور مسرحيّ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خديجة ماسا ساعد.. سليلة ديهيا تهدي الأمازيغ قاموس "أماوال"
نشر في الجزائر الجديدة يوم 21 - 12 - 2013

أطلت الكاتبة الامازيغية خديجة ماسا ساعد من تكوت ولاية باتنة، بمولودها البكر المتمثل في قاموس عربي- أمازيغي بعنوان "أماوال"، بعد مخاض عشر سنوات من البحث والتحضير، لتروي بذلك عطش التواقين للغة الأجداد. وصنعت المؤلفة خديجة ماسا ساعد، الحدث بمؤلفها الذي يعتبر الأول من نوعه من إنتاج "تيرا إديسيون" بمنطقة القبائل، احتفاء بالمولود المميز، وذلك من خلال بيع بالإهداء لمؤلفها بمكتبة رضا قرفي بمنطقة الأوراس، حيث قدم الكثيرون من مختلف الولايات على غرار أم البواقي، خنشلة، وبسكرة، فقد شهد المكان اكتظاظا رهيبا من كلا الجنسين وكذا من مختلف الأعمار، مهنئين الكاتبة بمنتوجها الفكري الذي اعتبروه بادرة من شأنها أن تحسن من وضعية اللغة الامازيغية.
وعبرت الكاتبة الأمازيغية على صفحتها في الفايسبوك، عن سعادتها لقدوم عدد هائل من الزوار الذين تهافتوا على شراء مؤلفها، بقولها "لا شيء يمكن أن يصف فرحة اللقاء بقراء قطعوا آلاف الكيلومترات من أجل كتاب، ففي ذلك المساء تجلى أمامي ذلك الأوراس الذي حلمت به، رأيت الأمل يزهر في عيون الرجل والمرأة، الباحث والطالب، المناضل والعامل البسيط... ولمست الفرحة في تحاياهم وحرارة اللقاء بهم".
وثمنت سليلة ديهيا كل من ساعدها في فتح نافذة النور والأمل التي تمكنت بفضلها عرض مؤلفها بعد سنوات من الجهد في البحث والتحضير، مضيفة أن المجتمع نابض بالحب والوعي الكبير، متعطش لثقافته ومتشبث بهويته إلى حد الاستماتة من أجلها إلى آخر لحظة، مؤكدة أنه من سلالة المحاربين التي لا تتخلى عن أحلامها مهما واجهت من صعوبات وعراقيل.زينب بن سعيد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.