مجلس الأمة يدرس طلب وزير العدل الخاص بتفعيل اجرءات رفع الحصانة البرلمانية عن السيناتور عمار غول    فيما أوقف مقصي اعتدى على حارس بتبسة    انتخاب محمد سامي عقلي رئيسا لمنتدى رؤساء المؤسسات    زيدان يساند الخضر في "الكان"    برج بوعريريج: إيداع طبيب الحبس المؤقت بتهمة تدنيس العلم الوطني    سلسلة حرائق تأتي على أراض فلاحية ب 4 بلديات    توزيع أزيد من 30 ألف وحدة سكنية    هارون: التخلي عن طباعة النقود "غير كاف" ما لم يُعدل قانون القرض والنقد    عقلي سامي على رأس FCE    توقيف مروجة “زطلة” في عين الدفلى ومنقب عن الذهب بالجنوب    ميسي يقود الأرجنتين للفوز على قطر والتأهل لربع نهائي    السنغال تتلقى ضربة قوية قبل مواجهة الجزائر    كوليبالي: “جئنا لحصد اللقب الإفريقي ومواجهة الجزائر جد صعبة”    منتجو الحبوب بغليزان يشتكون من صعوبات دفع منتوجاتهم الفلاحية    إلغاء 38 استفادة من عقود امتياز بسوق أهراس    الجزائر باعت 97 مليار متر مكعب من الغاز في 2018    هذه حالة الطقس والبحر ليوم غد الثلاثاء !    قانون العمل: نحو ادراج مادة لردع المؤسسات المتأخرة في تخصيص مناصب شغل للمعاقين    ماجر ليس أول من استدعى بن ناصر (فيديو)    بداية موفقة..الصحف الجزائرية تشيد بفوز الخضر على كينيا    في الدقيقة 22.. أبو تريكة يعود مجددًا لمدرجات أمم إفريقيا    بحضور خبراء جزائريين وأجانب: الجيش يبحث تأمين المنشآت الصناعية من الأخطار الكيمياوية    غرداية: وفاة أربعة أشخاص وإصابة شخص بجروح بليغة في حادث مرور بجنوب المنيعة    زرواطي تؤكد على دور المواطن في الحفاظ على البيئة    وزارة الصحة تتكفل بملف قائمة المؤثرات العقلية    بمشاركة دكاترة ومهندسين من جامعة بوردو الفرنسية: ورشة تكوينية في فن العمارة الترابية بقصر نقرين القديم في تبسة    همسة    بلقصير يشرف على تخرج الدفعات بمدرسة ضباط الصف للدرك الوطني    إرتفاع اسعار النفط على خلفية التوتر بين إيران والولايات المتحدة    مراقبة مركزية لميزانية البلديات    مالي‮ ‬وموريتانيا    بدوي يكلف الحكومة باقتراح حلول قانونية    رابحي: عهد التمويل غير التقليدي قد ولّى    قتل على إثرها رئيس أركان الجيش    وسط تصاعد التوتر بين البلدين    الداخلية تحرص على نجاح موسم الاصطياف    ولد الغزواني يفوز بانتخابات الرئاسة الموريتانية    إرهابي يسلم نفسه بتمنراست    ضرورة تحقيق نسبة إدماج ب50 بالمائة للمنتجات المصدرة    التلفزيون حاضر في‮ ‬مهرجان تونس    قائمة المؤثرات العقلية الطبية تم التكفل بها    أسئلة النص وأسئلة النسق    إشراقات زينب    يمرّ التعب    فتح مزايدة لتأجير محلات جامع الأمير عبد القادر بالبركي    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    الآفة التي أحرقت البلاد والعباد    مشروع التخويف ينقلب على مهندسيه    30 مليار لتهيئة المؤسسات الإستشفائية وتحسين الخدمات الطبية    إنشاء هيئة متعددة القطاعات تشرف على التطبيق    الموسيقى شريك السيناريو وليست مجرد جينيريك    عبادات محمد رسول الله    قافلة الحج المبرور تحط رحالها بقسنطينة    ستة قرون من الفن العالمي    إقبال ملفت للشباب على الدورات التكوينية الخاصة    ركوب الحصان في المنام…نصر وخير وانتقال    نزول المطر في المنام…غيث خصب ورحمة    حركة تغيير في مديري المؤسسات التابعة لوزارة الصحّة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رسالة إلى من يشعر أن الله لا يستجيب له
نشر في الجزائر الجديدة يوم 18 - 02 - 2019


وكيف عرفت أن الله لا يستجيب لك ؟!
الذي أؤمن به واجزم به يقيناً أن الله يستجيب دعوة الداعي إذا عاه .
لأنه قال : " ادعوني أستجب لكم "
وقال : " وإذا سألك عبادي عنّي فإني قريب أجيب دعوة الداعي إذا دعان " .
وتمت كلمة ربك صدقاًوعدلا ..
ومن أصدق من الله قيلا !
فكيف تقول أن الله لم يستجب لك ؟!
يعني على أي اساس قلت هذا ؟!
أخي ..
دعني أسألك :
من أين لك ( يد ورجل ) و ( عين تبصر بها واذن تسمع بها ) !
هل هذه الأشياء أعطاك الله إياها بسؤال أو بدون سؤال ؟!
نومك راحتك .. ضحكتك بسمتك .. اهلك اصدقاؤك .. أكلك شربك .. هل اعطاك الله كل هذه الأشياء
بسؤال أو بدون سؤال ؟!
إذن كيف تقول ( لا يستجيب لك ) !
إنه يعطيك بدون أن تسأله .
صحتك عافيتك . .
خلقك بلا اعاقة .. بلا مرض نفسي .. بلا تخلّف ..
هل سألته ذلك .. أم أنه أعطاك كل هذا بلا سؤال !!
أخي ..
كان عمر بن الخطاب رضي الله عنه يقول : إنّي لا آخذ همّ الإجابة - لأن الله قد وعد بها - لكنّي آخر همّ الدعاء .
هم الدعاء أن يكون بقلب حاضر ..
أن يكون بإلحاح ..
أن يكون بصدق ..
أن يكون خصا لوجه الله ..
أن يكون بيقين وحسن ظن بالله ..
كل هذه المعاني ( هي دورك ) في الدعاء هل قمت بها ؟!
إن أحسنت الظن بالله ..
فلن تقول ( لم يستجب لي ) لأن هذا ليس من ن الظن !
إذن يا أخي .. قل : كيف يستجيب الله دعائي ؟!
يستجيب الله دعوة الداعي إذا دعاه إذا حصل الشرط ( فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي ) .
فالقاعدة تقول : الاجابة على قدر الاستجابة .
على قدر استجابة المرء لأوامر ربه وانتهائه عن زواجره على قدر ما تكون الاستجابة .
على قدر ما يقوم في القلب من تصديق وإيمان ..
على قدر ما تكون الاستجابة ..
أخي ..
قد أخبرناالنبي صلى الله عليه وسلم أن إجابة الدعاء تأخذ ثلاث جوانب :
إمّأ أن يعطي الله عبده سؤاله الذي سأله .
أو يصرف عنه من السوء على قدر دعاءه .
أو يدّخر الله الاجابة لعبده إلى يوم القيامة . فيكون دعاءه في الدنيا شافعاً له يوم القيامة .
إذا رايت إجابة الله لدعاءك تأخّرت ..
فراجع نفسك ..
راجع إيمانك ..
راجع علاقتك مع الله ...
إذا تأخّرت الإجابة ..
فابحث حولك .. وأنظر كم حولك من النعم اعطاك الله إيّاها بلا سؤال ..
انظر حولك .. كم من المصائب والأمراض الكوارث والأقادار المؤلمة التي يقدّرهاالله علي غيرك يصرفهاالله عنك . .
إذا تأخّرت عنك إجابة الدعاء ...
فقل لعل الله يدّخرها لي ليوم القيامة .
أرأيت ..
كيف أن الله يستجيب دعاءك ؟!


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.