الرئيس تبون يجتمع اليوم بالحكومة والولاة    أسعار النفط تصعد مجددا    المسابح غير معنية بقرار الفتح التدريجي لفضاءات التسلية والاستجمام    موجة حر شديدة تجتاح الولايات الشرقية    الحبس النافذ ل" المير" السابق لبلدية سكيكدة    "عمر راسم ملهمي الأول والمنمنمات تتطلب نفسا طويلا"    صيدال تشرع في إنتاج المزيد من دواء الهيدروكلوروكين    وزارة التعليم العالي تحدد شروط الالتحاق بالتكوين في مرحلة الدكتورة    قضاء عسكري: وضع قرميط ودرويش رهن الحبس وأمر بالقبض ضد بلقصير بتهمة الخيانة العظمى    الوزير الأول يعزي عائلة الممثلة "نورية قزدرلي"    رزيق..التصريح عبر التطبيق الالكتروني عن بعد سيكون اجباريا في 2021    المشاريع في مناطق الظل : إنهاء مهام رؤساء دوائر وتوقيف رؤساء بلديات    الهند: مقتل شخصين في احتجاجات عنيفة خرجت للتنديد بمنشور مسيء للنبي محمد    وضع تصورات جديدة لتصنيف المعالم في قائمة التراث الوطني    "فيسبوك" يحذف 7 ملايين منشور في 3 أشهر يتضمن معلومات خاطئة عن كورونا    مشاريع الحظائر التكنولوجية عبر الوطن قيد الدراسة    الحكومة تعقد إجتماعا مع الولاة اليوم    32 قتيلا و 1462 مصابا خلال أسبوع    تسليم 282 شاحنة من علامة مرسيدس- بنز محلية الصنع    وفاة 69 عاملا وإصابة أزيد من 4000 بكوفيد 19    اللقاح الروسي هو الأقرب لاقتنائه في أكتوبر    في أعقاب الانفجار المروع    تخرج دفعة جديدة من الضباط المهندسين    بعد استكمال الإجراءات الإدارية والمالية    بعد تعرضهم لعدة خسائر مادية    بعد اقرار العودة التدريجية إلى نشاطهم    السجن لمدير الأشغال العمومية بتبسة    سيفصل فيه مجلس الإدارة الجديد    قد يرحل في الميركاتو الحالي    ميركاتو ساخن لنادي الكناري    خبراء يثنون على قرار تبون بإعادة النظر فيه ..و يؤكدون:    بعدما خلقوا جوا من اللاأمن في ربوع الوطن    روسيا تنتج لقاح "سبوتنيك" للقضاء على فيروس "كوفيد 19"    274 جزائريا في الحجر الصحي ببومرداس    الهلال الأحمر الجزائري يؤدي مهمة مكملة لمجهودات الدولة    تقييم الموسم الفلاحي بعنابة    أااا.. يا "صوفيا"... أمس واليوم و.. بعد غدٍ    تقية يشارك في الدورة الرقمية الاستثنائية    تحف أثرية بحاجة إلى تثمين    حمليلي : «خليفي ومسعودي غير قابلين للتحويل»    تنصيب عبد السلام ومقبل.. وضم اللاعب حدوش    إبعاد حشود وبورديم ودرارجة    عرض مسوَّدة العمل نهايةَ أوت    بحثا عن نوستالجيا الفردوس المفقود ... من خلال عوالم السرد الحكائي في روايتها الموسومة ب: «الذروة»    الكاتب روان علي شريف سيكرم في القاهرة أكتوبر القادم    تأثرت بالفنان أنطونين آرتو في أعمالي الركحية    المكتب المسيّر يعلن عن نهاية مهمته    استخراج رفات ثلاثة شهداء لإعادة دفنها    إجلاء عشرات العائلات حاصرتها حرائق الغابات بالشلف و مستغانم    الغموض سيد الموقف    «الخير بلا حدود» تهب أجهزة و معدات طبية لمصلحة كوفيد 19    تطوير العلاقات أكثر    عزم راسخ على محاربة الإرهاب    الاستعاذة من شر الخلق    التعامُل مع الناس    هذه أسباب الفرج    الإسلام دين التسامح والصفح الجميل    يا الله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





طلبة و محامون يتحدّون السلطة و الصيام و «السْخَانَة»
وصلوا إلى مقر البرلمان و طالبوا برحيل معاذ بوشارب
نشر في الجمهورية يوم 15 - 05 - 2019

اتفق، الطلبة والمحامون أمس للخروج في مسيرات و وقفات احتجاجية بالعاصمة ومختلف ولايات الجمهورية، مطالبين بتأجيل الانتخابات الرئاسية المزمع إجراؤها في الرابع من جويلية القادم وكذا برحيل جميع رموز النظام السابق، وتمكّن الطلبة من الوصول إلى مبنى زيغود يوسف أين رفعوا شعارات تطالب برحيل رئيس المجلس الشعبي الوطني، معاذ بوشارب.
خرج، المئات من الطلبة أمس، بالعاصمة أمام الجامعة المركزيّة وساحة البريد المركزي، في ثاني ثلاثاء على التوالي والذي يتزامن وشهر رمضان المعظّم، متحدّين بذلك، السلطة والصوم وارتفاع درجات الحرارة، رافعين لشعارات مناوئة للسلطة مطالبين برحيل رئيس الدولة عبد القادر بن صالح والوزير الأوّل، نور الدين بدوي وحكومته وكذا تأجيل الانتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها في الرابع من جويلية القادم، وسار الطلبة على طول الطريق الرابط بين البريد المركزي إلى غاية مبنى المجلس الشعبي الوطني في شارع زيغود يوسف، حيث تجمعوا أمام البوابة الرئيسية رافعين أعلاما ولافتات تطالب برحيل رئيس الغرفة السفلى للبرلمان، معاذ بوشارب. شرع، العديد من الطلبة منذ الساعة العاشرة صباحا في التوافد إلى وسط العاصمة خصوصا ساحة البريد المركزي وكذا من أمام الجامعة المركزية، مساندة للحراك الشعبي المتواصل منذ 22 فيفري الماضي مطالبين برحيل جميع رموز الدولة، وردد المحتجون الذين قدموا من مختلف كليات العاصمة شعارات «ماكانش انتخابات يا العصابات» و«جزائر حرة ديمقراطية» «البلاد بلادنا نديرو راينا» «كليتو لبلاد يا السراقين»، و«الحرية للجزائر» و «بن صالح ديقاج» وغيرها من الشعارات. وتعتبر هذه ثاني ثلاثاء يخرج فيها الطلبة في شهر الصيام، لإبراز إصرارهم على الخروج للشارع مادام السلطة لم تستجب لمطالبهم والمتمثلة في رحيل جميع رموز النظام السابق وتأجيل الانتخابات الرئاسية القادمة . من جهتهم، استجاب أصحاب الجبة السوداء لنداء الاتحاد الوطني للمحامين، حيث خرج، مئات المحامين في مسيرات احتجاجية ونظموا وقفات أمام المجالس القضائية بعديد الولايات مثلها مثل العاصمة، حيث تجمهر عدد كبير من المحامين ومن أصحاب الجبة السوداء مطالبين بجزائر حرّة ديمقراطية، ورفع المحامون شعارات رافضة لإجراء الانتخابات الرئاسية يوم 4 جويلية، وطالبوا بمرحلة انتقالية ورحيل الحكومة ورئيس الدولة. وعاد أصحاب الجبة السوداء للشارع استجابة لنداء الإتحاد الوطني للمحامين الذي طالب بتجديد الاحتجاج في الشارع كل ثلاثاء نتيجة عدم تلبية مطالب الحراك الشعبي.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.