قانون المالية ل2021 سيحدد تفاصيل التكفل المالي بالمؤسسات المتضررة من جائحة كورونا    بوقادوم يشرع في زيارة عمل إلى باماكو    تكتل المسار الجديد يؤكد:    اختيار الشعب أمانة.. وعهد التزوير انتهى    اعذار ثاني للشركة الصينية؟    لتقييم الأداء بداية من 2021    مركّب استشفائي بالعاصمة لغلق باب العلاج بالخارج    مقتل 10 جنود تشاديين في منطقة بحيرة تشاد    القضية الفلسطينية مقّدسة.. والجزائر لن تشارك في التطبيع ولن تباركه    الجزائر لا تبارك "هرولة" دول عربية نحو التطبيع مع الاحتلال    بسبب حظر التطبيق    كانت مغلقة منذ جانفي الماضي    بعد النتائج الجيدة الذي حققها مع الفريق    انطلاقة كارثية لنجم الخضر    بعد التغيرات الطارئة بعدة ولايات    والي الجلفة يعترف بخراب ولايته    لأهميتها في تشجيع السياحة    فلمان جزائريان في مهرجان مالمو    لإنهاء الموسم الجامعي 2019/2020    فيتنام تعرض منتجاتها الفلاحية والغذائية على السوق الجزائرية    حالات كورونا في المغرب تتجاوز عتبة ال100 ألف    العقوبات الأممية على إيران تدخل حيز التنفيذ    القول الحَسَن وآثاره في القلوب    مكانة صلاة الجمعة في حياة المسلمين    القانون هو الفيصل    رؤساء دوائر جدد لمهمة جديدة    7 وفيات..203 إصابات جديدة وشفاء 124 مريضا    الرئيس تبون يأمر بإخضاع أي التزام مالي بالعملة الصعبة مستقبلا لموافقة مجلس الحكومة    إبداعات ترسم الأمل وتعيد الحياة لسيدة العواصم    صدور كتاب "بجاية، أرض الأنوار" لرشيق بوعناني    المركز الجزائري للسينما يوقع اتفاقية مع المدرسة الوطنية للصحافة    حلول استعجالية لإنقاذ الميناء الجاف "تيكستار"    حلول ذهبية للمشاكل الزوجية    ‘'تشمليث" بالحظيرة الوطنية لجرجرة    ممارسة الرياضة تعزز آلية التفكير لدى الإنسان    توزيع 1000 مسكن "عدل- كناب" نهاية السنة    نشر السجل التاريخي لوثائق مؤلمة    الجمعية العامة العادية تعقد اليوم    مساهمو الشركة الرياضية مطالبون بالفصل في قضية الشركة    قدماء الفريق الوطني في ضيافة عاصمة الزيبان    المحكمة الرياضية تمهل الادارة اسبوع للرد    خفر السواحل يوقف حتى 7 قوارب في الدفعة الواحدة    انطلاق العملية تحت تأطير لجان يرأسها قضاة    لائحة المطالب على طاولة الوالي غدا الثلاثاء    التلفزيون الجزائري والسينما.. تحت المجهر    عتاب البحر    سيدة الكون    المناجم لتحرر من التبعية    كازوني حل أمس ويباشر عمله بعد اسبوع    حافلات وسيارات الأجرة ما بين الولايات تنشط بطريقة غير قانونية    السكان يأملون في التفاتة الوالي    الكهرباء لم تصل دواوير فيض الشيخ و شايف و الشقة و المقرن    بن جلول يفسخ عقده بالتراضي    اتخذنا كافة التدابير لإنجاح الاستفتاء ونطمئن الجزائريين بدخول اجتماعي آمن    طُرق استغلال أوقات الفراغ    السياق الفلسفي للسلام والسياق التشريعي السياسي    "وضعية الصحراويين نتيجة الاحتلال جحيم "    عندما يتأبّى الإنسانُ التكريم!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجلة الجيش تؤكد على "ضرورة إيجاد حل سلمي" للأزمة الليبية
نشر في الحياة العربية يوم 07 - 08 - 2020

أكدت مجلة الجيش في افتتاحيتها على "ضرورة إيجاد حل سلمي للأزمة في ليبيا، وحذرت من الانعكاسات "الخطيرة" لهذا النزاع على دول المنطقة، بما في ذلك الجزائر".
وكتبت مجلة الجيش التي يصدرها الجيش الوطني الشعبي "انه ليس من قبيل المبالغة القول أن الوضع في ليبيا ينذر بتداعيات خطيرة على دول المنطقة وأنه من الضروري التعجيل بإيجاد حل سلمي للأزمة قبل فوات الأوان".
كما ذكرت المجلة في هذا الصدد بالملاحظة التي أبداها رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، السيد عبد المجيد تبون، بشأن الوضع في ليبيا، عندما اكد في إحدى مقابلاته مع الصحافة إن هذا البلد "يوجد اليوم في وضعية مشابهة لتلك التي عرفتها سوريا بسبب تزايد التدخلات الأجنبية".
و دقت المجلة ناقوس الخطر، محذرة من أن "الوضعية غير المسبوقة السائدة في الميدان حالياً، أخطر بكثير مما يتصوره البعض"، بالنظر إلى "آثار الحرب بالوكالة التي تخطط لتنفيذها بعض الأطراف في ليبيا" والتي "ستكون لها حتما تداعيات على دول المنطقة، بما في ذلك الجزائر".
كما حذرت من أن "تسليح القبائل الليبية كما يخطط له البعض سيحول هذا البلد الشقيق كما أشار إليه رئيس الجمهورية، إلى "صومال جديدة".
و أضافت ذات المجلة أن "موقف الجزائر من الأزمة الليبية يستند على مبادئ ثابتة تسترشد بها دبلوماسيتها، استخدام الحوار والتفاوض من أجل التسوية السلمية للنزاعات والخلافات، بعيدًا عن لغة السلاح والتدخل الأجنبي".
كما كتبت في افتتاحيتها أن "تطور الوضع في ليبيا يمكن أن يكون مصدر تحديات وتهديدات لأمننا القومي، وهو ما يعكس كلام رئيس الجمهورية عندما يؤكد أن أمن ليبيا هو من صميم أمن الجزائر".
بالإضافة إلى ذلك، فإن تمسك الجزائر ب "البقاء على مسافة متساوية من طرفي النزاع في ليبيا هو انعكاس لثبات مبادئها وعزمها على إيجاد حل سلمي يكون في مصلحة الشعب الليبي ولا شيء آخر"، يضيف المصدر نفسه.
على هذا الأساس، -تضيف مجلة الجيش- فان الجزائر التي تشترك مع ليبيا حوالي ألف كيلومتر من الحدود البرية المشتركة، وبالنظر إلى الروابط التاريخية التي توحد الشعبين، مقتنعة تماماً بأن كل ما من شانه أن يضر بليبيا، سيؤثر أيضًا على الجزائر".
كما جاء في الافتتاحية، أن إحلال السلام والاستقرار في ليبيا هو في مصلحة الجميع، ولهذا السبب فان بلادنا ما فتئت تدعو بإلحاح إلى تكثيف الجهود للتوصل بأسرع ما يمكن إلى حل سياسي للأزمة باعتباره السبيل الوحيد لوضع حد لإراقة دماء إخواننا".
وأضافت انه "على ضوء هذه المعطيات وأخرى عديدة، فان الجيش الوطني الشعبي يضع الحفاظ على وحدة التراب الوطني وحماية الحدود الوطنية في مقدمة اهتماماته"، ولهذه الغاية، فان الجيش "يعمل بلا كلل وبشكل مستمر على تطوير الأسلحة القتالية، و يوجد في أعلى مستوى من اليقظة والاستعداد، كما يتضح من التدريبات و المناورات بالذخيرة الحية، التي نفذتها بنجاح وحداته القتالية، ولا سيما تلك المنتشرة على طول حدودنا، والتي تشكل بالتالي، حاجزا منيعا لا يمكن تخطيه، يحبط أي تهديد".
وختمت مجلة الجيش في الأخير، أن "هذا عنصر تولي له القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي اهتمامًا كبيرًا من خلال المراهنة على العنصر البشري والسهر على إعطائه جميع الوسائل والتجهيزات اللازمة وأن تضمن له المحيط المناسب الذي يسمح له بأداء مهامه على اكمل وجه".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.