تركيا تستهدف الطيران الروسي في إدلب    نادي بارادو يطيح بجمعية الشلف بملعبها        إعلان الجمهورية الصحراوية: الوفود الأجنبية تؤكد دعمها الثابت لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    الديوان الوطني للسياحة يشارك في البورصة الدولية للسياحة بألمانيا    سطيف: وفاة عائلة من خمسة أشخاص في حادث مرور    بربارة الشيخ يمثل الجزائر في إجتماع الجمعية البرلمانية للاتحاد من أجل المتوسط بالرباط    رئيس الجمهورية يزور المسجد النبوي في المدينة المنورة    فيروس كورونا: الرئيس الإيراني يستبعد فرض الحجر الصحي على المدن المصابة بالوباء        عماري: مساهمة الزراعة الصحراوية في الانتاج الفلاحي الوطني بلغت حوالي 6ر21 بالمائة    رياضة: "تجميد بعض المشاريع الرياضية يدخل ضمن إجراءات ترشيد النفقات العمومية"    وزير الصناعة والمناجم يستقبل الشريك الاجتماعي ورئيسة جمعية النساء المقاولات    سكيكدة: توقيف شخصين وحجز 600 قرص مهلوس بحمادي كرومة    وزير التجارة يبحث سبل تنشيط العلاقات الاقتصادية مع سفيري مصر وفنزويلا    رئيس تبون يزور المسجد النبوي بالمدينة المنورة    زغماتي: تجهيز المؤسسات العقابية بخدمة الهاتف لتمكين المحبوسين من التواصل مع عائلاتهم    الكشف وتدمير ثلاثة مخابئ للإرهابيين بباتنة    إصابة نائبة الرئيس الإيراني بفيروس كورونا    ملحمة الإتحاد الإسلامي الوهراني كتاب جديد حول عميد أندية وهران    البطولة العربية: تونس تقصي الجزائر    رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون يصل إلى المدينة المنورة ويصلي في المسجد النبوي    إنخفاض سعر البرنت إلى ما دون 51 دولار منذ 2018    كورسي: “فخورون بإسماعيل بن ناصر”    تأجيل محاكمة المتهمين عبد الغاني هامل وبراشدي ليوم 19 مارس القادم    الشلف: وفاة سبعيني في حادث دهس بالطريق السيار شرق-غرب    بعد تصديهم لإجراءات رفع الحصانة ... محاكمات نواب مؤجلة إلى ما بعد حل البرلمان    كورونا.. الجزائر ترفع درجة تأهبها    الحكومة التونسية الجديدة تؤدي اليمين الدستوري    اللجنة الأولمبية تهنئ 7 ملاكمين جزائريين بتأهلهم إلى أولمبياد طوكيو 2020    الرئيس تبون يعزي العاهل السعودي في وفاة الامير طلال بن سعود    الرئيس تبون يشكر الجالية الجزائرية المقيمة في السعودية اثر تلقيه رسالة من طرفها    وزير السكن: إنجاز أكثر من 185 ألف وحدة سكنية بمختلف الصيغ بالعاصمة    10وفايات خلال أسبوع بسبب حوادث المرور    الفلسطينيون و صفقة القرن .واوضاع للاجئين تتازم    اجتماع الحكومة : تقديم مرسومين تنفيذيين يتعلقان بقطاعي المالية والعمل و عروض قطاعية    مستغانم: ترقية السياحة مرهون بمساهمة الشركاء الاجتماعيين والمهنيين    اجتماع الحكومة : عرض مشروع مرسوم تنفيذي يتعلق بالتكفل بالولادة بالمؤسسات الخاصة    تلمسان: دخول 4 محطات للجيل الرابع حيز الخدمة    إجراءات خاصة بالمسجد الحرام بعد إلغاء العمرة    زغماتي: لا دخل لوزارة العدل في تجميد مسابقات الحصول على شهادة الكفاءة المهنية للمحاماة    الجزائر الأولى إفريقيا في قطع الأنترنت    بيرة يتراجع عن تدريب إتحاد العاصمة    التماس 10 سنوات حبسا نافذا في حق كمال شيخي المدعو «البوشي»    وزيرة الثقافة تهنئ الكتاب الجزائريين    تورطت فيها أسماء ثقيلة‮ ‬    رجب شهر الله    الوعي التّاريخيّ مقومٌ أساسيٌّ للإصلاح    ترحيل 7 آلاف عائلة ابتداء من جوان القادم    23 دولة أوروبية تقرر تعزيز تبادل المعلومات الاستخباراتية    علاقة الأغنية الوهرانية بالأغنية الرايوية    معرض جماعي حول الفن الجزائري بنيويورك    ندوة حول «فن القول» بمنطقة البيض    عميد بلا رتبة    تجديد الإبداع والبحث عن فرص التكوين    انطلاق مسابقة "فارس القوافي"    صالون دولي للمقاولاتية الثقافية جوان المقبل    دموع من أجل النبي- (صلى الله عليه وسلم)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دعوة إلى إلغاء جوائز مهرجان المسرح المحترف
نشر في الحوار يوم 03 - 06 - 2015

فاجأت لجنة تحكيم المهرجان الوطني للمسرح المحترف، في ختام دورته العاشرة بالمسرح الوطني "محي الدين باشطارزي"، المشاركين بالدعوة إلى إلغاء لجنة التحكيم وكل جوائز المهرجان في الطبعات القادمة وإيجاد صيغ أخرى لتتويج الفنان المسرحي وتكريمه.
حنان حملاوي
برّرت لجنة تحكيم الدورة العاشرة للمهرجان الوطني للمسرح المحترف الدعوة إلى إلغاء الجوائز بكون التتويج بات هدفًا في حدّ ذاته لكثير من الفنّانين وهو ما حوّل المهرجان، حسبها، إلى "مسابقة تنافسية ككل المسابقات الوطنية أو بطولة من البطولات الرياضية التي يجلب فيها المتنافس مشجعيه وأنصاره"، معتبرة أن أكبر جائزة للحركة المسرحية الجزائرية هي الجمهور، وأن الرهان الحقيقيّ يتمثّل في كيفية إعادته إلى القاعات "لنسمو ونرتقي ونفتخر بأعمالنا ومهرجاننا ليصير ككل المهرجانات العالمية المعروفة بتقاليدها العريقة".
وحثّت اللجنة، في توصياتها التي قرأها رئيسها المخرج جمال مرير، وزارة الثقافة على ضرورة وضع ميكانيزمات جديدة لحمل الثقل عن كاهل المثقّفين والترويج لأعمالهم والتدخل من أجل توثيق المسرحيات عبر إشراك القنوات العمومية والخاصة وتسجيل المسرحيات وبثها، وأرشفة الفعل المسرحي بكل الطرق المكتوبة والمرئية والمسموعة، بغية الحفاظ على الذاكرة المسرحية، كما دعت إلى إصدار مجلّة دورية تصدر على مدار السنة، ترصد عبر مساهمات النقاد والصحفيين جديد المسرح الجزائري الهاوي والمحترف.
ودعت اللجنة إدارات المسارح إلى إعادة النظر في طرق عملها، خاصة في ما تعلق باختيار النصوص والمواضيع والمخرجين، وهذا بعد أن لجأت معظم الإدارات للاعتماد على جامعيين في لجان القراءة "إذ قد لا يرقى مستواهم إلى مستوى النص المسرحي حتى لو كانوا دكاترة"، وفق تعبيرها. كما شدّدت التوصيات على ضرورة إعطاء الطاقم الفني الوقت الكافي لإنجاز العمل الفني على أحسن وجه، مع سهر الإدارة على وطنية الموضوع والرؤية دون إقصاء للتجارب والمساهمات الأجنبية.
يُذكر أن لجنة تحكيم الدورة العاشرة للمهرجان الوطني للمسرح المحترف، تضم سبعة أعضاء يجمعون بين الكتابة، التمثيل، الإخراج، التمثيل، السينوغرافيا والموسيقى. ويترأس اللجنة المخرج والممثل المسرحي المخضرم جمال مرير، وتشمل الكاتب المسرحي والروائي محمد بورحلة والملحن والموسيقي قويدر بوزيان. كما تضم اللجنة الممثلة آمال حيمر والكوريغرافي نور الدين قدور والممثل والمخرج المسرحي جمال قرمي إلى جانب الفنان أحمد رزاق.
من جهته، اعتبر وزير الثقافة، عز الدين ميهوبي أن الدورة العاشرة للمهرجان تعدّ بمثابة "شهادة ميلاد" لجيل جديد من مبدعي الخشبة، مضيفا بأن الرهان كبير على الجيل الجديد الذي يعوّل عليه المسرح في الارتقاء بالفعل الثقافي بشكل عام، واعدا بتقديم دعم أكبر في الفترة المقبلة ودفعهم إلى الأمام خدمة للمسرح.
وأوصى ميهوبي، في كلمة له بمناسبة اختتام المهرجان، بضرورة نقل كل عروض الدورة العاشرة إلى جماهير الولايات الداخلية، حتى يكون للأخيرة الحظ في الاطلاع على جديد المسرح، حتى وإن كانت لا تملك مسارح جهوية، كما أكد الوزير على أنّ الدورة الحادية عشرة "ستعرف تألقا أكبر".
وبدوره، أشاد محافظ المهرجان، محمد يحياوي، بالطاقات الشابة التي صنعت الفرجة في الدورة العاشرة، و"سجّلت حضورها بشكل قوي ولافت على مستويي الأداء والإخراج ومختلف الأصعدة الأخرى"، معتبرا هذه الدورة فرصة أخرى لاستذكار وتثمين جهود ونضالات الجيل السابق من المسرحيين الذين أسسوا للفعل الثقافي في الجزائر، وفرصة للإشادة بجهود الراحلين الباقين في ذاكرة المسرح الجزائري وتاريخه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.