حركة تغييرات في سلك الجمارك    شركة "سيال" تدعو زبائنها لتسديد 18.7 مليار دج من الديون    رئيس الحكومة التونسي يقرر إجراء تعديل حكومي    "آية صوفيا" تنفخ في رماد الحقد الصليبي    أبز وأهم مقتطفتات حوار رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون لصحيفة L'Opinion الفرنسية        على المواطنين أن يكونوا في مستوى مواجهة «كورونا»    نحو استرداد العقار السياحي غير المستغل بعد كورونا    رزنامة جديدة لصب معاشات التقاعد    هذه أهم تصريحات الرئيس تبون لصحيفة L'Opinion الفرنسية    الرئيس تبون يناقش قضايا طاقوية وإقليمية مع بوتين    الفريق شنقريحة يؤكد على المعايير الموضوعية لتولي المناصب بالجيش    ماكرون يستبعد الحل العسكري في ليبيا ويؤكد هذه الاجراءات    حريصون على مواصلة التنسيق والتشاور البرلماني    خنشلة: سيول الأمطار تغمر عشرات المساكن بطامزة    الدخول المدرسي القادم في موعده رغم كورونا    اتحادية الملاكمة تنهي الموسم الرياضي    بن خالفة: الصناعة التحويلية والتركيبية تشكل الأولوية    إيداع مدير وكالة «كاكوبات» الحبس في قضايا فساد        تفكيك شبكة للنصب والاحتيال    تعديل مواقيت الحجر المنزلي الجزئي في 9 بلديات ببسكرة    رقم قياسي جديد لكورونا في الجزائر    انخفاض النشاط في ميناء الجزائر    أنصار تشلسي يطالبون إدارة النادي بحسم صفقة بن رحمة    الصدقة لا تقوم مقام الأضحية    بديهي ألا يعترف الاتحاد الأوروبي بسيادة المغرب على الصحراء الغربية    تنصيب دويسي جيلالي رئيسا جديدا لأمن ولاية وهران    قرابة 20 ألف إصابة بكورونا في الجزائر    الاتحاد الأوروبي يُلغي عقوبة الإيقاف على مانشيستر سيتي    الفعل الثقافي غائب في «مناطق الظل»    قسنطينة: سنة سجنا ضد ناشر فيديو يسيء للمركز الاستشفائي الجامعي    إنتاج الوحدات الصيدلانية وشبه الصيدلانية من شانه تخفيض فاتورة الاستيراد ب 900 مليون دولار    المرجعيات الدينية في القدس ترفض قرارا إسرائيليا    وزارة البريد تعلن عن تمديد آجال استقبال المشاركات في مسابقة أفضل تصميم طابع بريدي    هزة أرضية بشدة 3.2 تهز الجزائر العاصمة    الرئيس تبون في تصريحات لصحيفة "لوبينيون" الفرنسية:"لا أنوي الخلود في الحكم وسأعمل على معالجة المشاكل الاجتماعية والاقتصادية"    بن رحمة ضمن التشكيلة المثالية لهذا الأسبوع في الشامبين شيب    الكاميرون يرفض استضافة نصف ونهائي أبطال    في عدة حوادث مرورية    السيد جراد يشرف على مراسم توزيع 1607 مسكن    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    الرئيس تبون : بناء القواعد العسكرية على الحدود المغربية يجب أن يتوقف    بوقدوم في زيارة عمل اليوم الاثنين إلى تونس    الوزير الأول يشرع في زيارة عمل لولاية سيدي بلعباس    إعدادا دفتر شروط استيراد السيارات قبل 22 جويلية    بوسعادة: وفاة الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي بعد وعكة صحية    كوفيد-19: مكافحة الوباء تتطلب مشاركة "فعلية" لعدة قطاعات    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    الأخوة في الله تجمع القلوب    وجوب تحمُّل المسؤولية    عواقب العاق وقاطع الرّحم    وفاة مدير المؤسسة الاستشفائية المتخصصة "الأم-الطفل"    حمزة بونوة يضيء عتمة الحجر الصحي    "الفيفا" تطالب بدفع تعويضات المدرب التونسي حمادي الدو    أسسنا جيلا يكتب نص الهايكو العربي    وداعًا أيّها الفتى البهي    بعيدا عن كل نقد منبوذو العصافير... المطاردة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الموسيقى شريك السيناريو وليست مجرد جينيريك
وقفة عرفان للراحل أحمد مالك
نشر في المساء يوم 24 - 06 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
حضرت كوكبة من السينمائيين الجزائريين خلال افتتاح معرض عن الراحل أحمد مالك بمتحف الماما، للحديث عن ذكرياتهم مع هذا العملاق، واستعراض دوره وأهمية أعماله في السينما الجزائرية، وعلاقة موسيقاه بالصورة من خلال تعبيرها عن فكرة أو شخصية أو مكان. وقد نشط هؤلاء ندوة تناولوا فيها جانبا من أعمال الراحل وكذا تاريخ السينما وراهنها في الجزائر.
مرزاق علواش:علاقتي بمالك مميزة
أشار المخرج الكبير مرزاق علواش إلى أنّ علاقته بالراحل أحمد مالك كانت متميزة، كما كانت تلك المرحلة من تاريخ الجزائر تتسم بخصوصيات الحزب الواحد وصرامة القوانين. وفي مجال السينما لم تكن حينها ميزانية مخصصة للتأليف الموسيقي في الفيلم، ولم يكن هناك تعاون مع موسيقيين أجانب، وبالتالي كانت المبادرة من المخرجين وحدهم، وكان لزاما أن لا يتعدى التصوير 7 أسابيع.
تعامل علواش مع مالك في بعض الأعمال، منها «عمر قتلاتو الرجلة». وأكد المتحدث أننا اليوم بحاجة لهذه التكريمات للتعريف برواد السينما في فترة الستينيات والسبعينيات كي تعرفها الأجيال. وثمّن أيضا ظاهرة إعادة نوادي السينما للشباب التي كانت موجودة فيما مضى ورائجة ولها سمعة دولية، حاثا على التكامل بين الأجيال السينمائية من خلال هذه اللقاءات.
وألح على دور السينماتيك والتلفزيون في إعادة إحياء هذه الذاكرة.
سيد علي مازيف:أحمد مالك كسب ثقة السينمائيين
أكّد المخرج مازيف أنه تعامل مع الراحل في فيلمين هما «ليلى وأخواتها» و»حورية»، مشيرا إلى أنّه طلب من مالك في الفيلم الأوّل أن تكون موسيقاه بنغم عاصمي يتماشى ورسالة ومضمون الفيلم الذي دارت أحداثه بالعاصمة، موضّحا أنّ مرحلة السبعينيات شهدت التفاضل بين السينمائيين علواش ومرباح، وكان هو أقل دعما وحظا.
وأشار مازيف صاحب مسار 50 سنة سينما، إلى أنّ مالك كسب ثقة المخرجين السينمائيين، وكان يقف على المشاهد المصورة، ويعطيها الترجمة الموسيقية المناسبة.
جمال بن ددوش:نموذج من سنوات عز السينما
اعتبر المخرج بن ددوش أنّ الراحل مالك كان نموذجا من سنوات العز في السينما الجزائرية رغم أنه لم يجتمع به في عمل مشترك، لكنه كان مقربا منه، فالراحل كان ابن عائلة كبيرة وموهوبا ومتكونا. كما أثار مشكلة انعدام ميزانية خاصة بالموسيقى في أفلام زمان، ما جعل المخرجين عاجزين لكنهم كانوا يجتهدون قدر الحال ولو من جيبهم الخاص. واستعرض المتحدث ذكرياته مع الراحل في مؤسسة التلفزيون. واستغل حديثه للدعوة إلى التكوين والتكامل بين السينما والتلفزيون، علما أنّ الإنتاج حسبه يشهد اليوم الرداءة وفراغ المحتوى وغياب إدارة الإنتاج.
هانية أحمد مالك: استمتاع بالموسيقى
قالت ابنة الراحل هانية إنّها كانت صغيرة مع أختها لكن ذلك لم يمنع من حضورهما تمارين القطع الموسيقية الجديدة الخاصة بالأفلام، فكان والدها يعرّفها على أصدقائه الفنانين منهم السينمائيون الكبار؛ ما ترسخ في وجدانها مع الزمن إلى أن حان الوقت لتثمينه وتقديمه للجمهور.
صافي بوتلة:الموسيقى شريك السيناريو
ثمّن الموسيقار بوتلة مسار أحمد مالك وأعماله المهمة والشهيرة، مؤكدا أنّ الموسيقى شريك السيناريو، ليشير إلى أنه عرف الراحل وأعجب به، كما تعامل مع مرزاق علواش في «صح يا ابن العم»؛ حيث حرص على أن تقدم موسيقاه الإضافة في كل ما يخص الشخصيات والأماكن.
عايدة كشود: التلفزيون جمعنا
أشارت الفنانة عايدة بطلة «ليلى وأخواتها» الذي لحن موسيقى فيلمها أحمد مالك، إلى أنّها تعاملت معه في التلفزيون؛ حيث كان يلحن موسيقى معظم الحصص والبرامج ونشرات الأخبار، وأعطاها ألحانا كثيرة لأغاني أطفال كانت رائعة وناجحة.
مراد بلحسين:مرافقة موسيقية لروائع السينما
عمل السيد بلحسين عازفا على البيانو ضمن أوركسترا أسسها أحمد مالك، كان فيها الكثير من الموسيقيين المتمكنين منهم الإخوة كزيم وسعد. ودرس معه في معهد الموسيقى، وتميز بحسه باللحن، ثم ملك الكثير من الآلات الموسيقية ببيته، ويسجل فيه، وكان بلحسين يرافقه في العزف في كل أعماله.
رشيد بن علال: تزاوج الموسيقى والمشاهد
قال مسؤول التركيب المعروف بن علال إنّ الراحل مالك كان يحترم المقاييس السينمائية ويرافق المشاهد، في وقت كان البعض يظن أنّ موسيقى الفيلم هي مجرد جنيريك وفقط، كما أن الراحل تكوّن وبرع في مجاله.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.