فيما أحبط‮ ‬14‮ ‬محاولة ل الحرڤة‮ ‬بمناطق متفرقة‮ ‬    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    وضعها مجلس المحاسبة‮ ‬    نحو إستقلال جزيرة بوغانفيل عن‮ ‬غينيا الجديدة    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    خلال ال24‮ ‬ساعة الأخيرة‮ ‬    خلال تشييع جنازته    تقضي‮ ‬الاتفاقية بتسليم التحف القديمة    نظمت عدة أنشطة متنوعة في‮ ‬مختلف ولايات الوطن‮ ‬    الجزائر تفوز برئاسة برلمان طلبة الأزهر    ماكرون‮ ‬يعتمد سفير الجزائر    منطقة إستراحة بين الجزائر وتونس    محطة حاسمة لإخراج البلاد من الانسداد    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    تحديد نص ورقة التصويت ومميزاتها التقنية    لافروف يؤكد على تطابق في وجهات النظر مع ترامب    تمكين ممثلي المترشحين من مرافقة نتائج الانتخابات    دعوة المواطنين للمشاركة بقوة في الاقتراع    «مصممون على الانتصار»    45 % من المشاريع المصغرة فاشلة لغياب المرافقة    شباب بني بوسعيد يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    مثالية تيغنيف تستقبل شباب بلوزداد في الكأس    الساورة تستقبل تاجنانت في الكأس وفرحي يعود إلى التدريبات    وهران ثاني ولاية أكثر تمثيلا في الدور الوطني    2667 مستفيد من الإدماج المهني هذا الشهر    مليون و 53 ألف مواطن على موعد مع التصويت اليوم    سحب 235 رخصة سياقة    شاب يغرس خنجرا في قلبه محاولا الانتحار بحي سطاطوان    توزيع 593 مسكن وتدشين مرافق صحية    ترسيم الحدود و توزيع الأراضي الفلاحية ضمن الأولويات    توقيت ومكان تأدية المترشحين الخمسة لواجبهم الإنتخابي    احتفالات 11 ديسمبر تتحوّل إلى تجمّع شعبي مؤيد للانتخابات    شجاعة الثوار قهرت وحشية الاستعمار    اليوم الذي كُشف فيه الوجه الحقيقي للاستعمار    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    مقرة منافس الكأس والإصابات تقلق لافان    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    مظاهرات 11 ديسمبر نموذج لخرق فرنسا للحريات    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    توقع جني 18 ألف قنطار من الزيتون    مساعدات متنوّعة لعائلات معوّزة بأربع بلديات    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    مدير "التركية للطيران" يعتبرالجزائر أكبر شريك إفريقيا    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





«لا تصويت لا انتخاب.. هذا قرار الطلاب»
نشر في النهار الجديد يوم 22 - 05 - 2019

آلاف الطلبة نظّموا مسيرة حاشدة مطالبين برحيل العصابة وسط تعزيزات أمنية كبيرة
مواجهات عنيفة بين الطلبة والأمن.. ومحاولة اعتقال عدد منهم
الطلبة تجاوزوا الحواجز الأمنية وقادوا مسيرتهم إلى قصر الحكومة
واصل الطلبة حراكهم، خلال الأسبوع الثاني من شهر رمضان، أين نظموا مسيرة حاشدة، أمس، بوسط العاصمة شارك فيها الآلاف من الطلبة من مختلف جامعات وكليات الجزائر العاصمة.
وسط إجراءات أمنية مشددة على مستوى ساحة البريد المركزي ونفق الجامعة المركزية.
لتشهد المسيرات مناوشات عنيفة بين المتظاهرين ومصالح الأمن التي حاولت تفريقهم بالقوة وحاولت اعتقال عدد منهم.
«لا تصويت لا انتخاب..هذا قرار الطلاب»
وشرع الآلاف من الطلبة في التجمع على مستوى ساحة البريد المركزي على الساعة العاشرة من النصف من صباح أمس.
أين شرعوا في تحضير اللافتات والشعارات وتنظيم أنفسهم لمواجهة الإجراءات والطوق الأمني الذي فرضته قوات مكافحة الشغب في كل ساحات والشوارع الرئيسية.
أين تجمع الآلاف من الطلبة أمام مدخل الجامعة المركزية ليتوجهوا نحو قصر الحكومة، بعد أن تم منعهم من التجمع والاحتجاج بالبريد المركزي.
رافعين شعارات منددة بمحاولة تنظيم الانتخابات الرئاسية في شهر جويلية المقبل، مؤكدين على شعارهم وهو «لا تصويت لا انتخاب هذا قرار الطلاب».
مرجعين ذلك إلى أن من كان يوما مع العصابة ومسؤولا في وقتها لا يمكن أن ينظم انتخابات نزيهة ونظيفة.
«نحّينا الخامسة ومازال فرنسا..يا قضاة ديرو الكوراج»
في ذات السياق، رفع الطلبة عدة شعارات متعلقة بالوضع السياسي والأزمة الحالية التي تعيشها البلاد، مؤكدين بأن الطلبة والشعب هم من أسقطوا مشروع العهدة الخامسة.
وهو مشروع العصابة الذي حاولت من خلاله حكم الجزائر 5 سنوات أخرى، وعليه يجب اليوم على من هم في السلطة سواء المؤسسة العسكرية أو رئيس الدولة عبد القادر بن صالح وكل من له يد في السلطة.
أن يحترمهم ويحترم قرارهم القاضي بالذهاب نحو مرحلة انتقالية وتشكيل حكومة انتقالية وهيئة رئاسية تقود البلاد على تعبيرهم.
كما دعا القضاة جهاز العدالة للتحرك ضد بقايا العصابة وتشديد أقصى العقوبات عليهم، مؤكدين بأن الطلبة يدعمون القضاة في مسعاهم وفي حربهم التي شرعوا فيها ضد أفراد العصابة.
«ديڤاج يا حكومة البريكولاج».. «دولة مدنية وليست عسكرية»
ووجه الطلبة المحتجون عدة رسائل للحكومة الحالية، مطالبين إياها بالرحيل واصفينها بأنها حكومة «البريكولاج» والحكومة التي نصبتها العصابة قبل أن ترحل من على رأس السلطة.
مؤكدين بأن مطلبهم واحد ورئيسي، وهو رحيل الحكومة الحالية وتعويضها بحكومة كفاءات وطنية، بالموازاة مع ذلك أكد الطلبة بأنهم خرجوا في حراكهم.
منذ شهر مارس المنصرم، من أجل قيادة دولة مدنية أساسها العدل والقانون ومبنية على المساواة.
مواجهات عنيفة بين الطلبة والأمن.. ومحاولة اعتقال عدد منهم
وقبيل نهاية مسيرة الطلبة، أمس، اندلعت مواجهات ومناوشات عنيفة بين الطلبة وقوات مكافحة الشغب، استعملت فيها قوات مكافحة الشغب العنف ضد الطلبة.
خاصة الذين كانوا يقودون وينظمون المسيرات، أين استعملت الغاز المسيل للدموع والضرب بالعصي عندما حاولت توقيفهم.
ليقوم زملاؤهم بالتضامن معهم والدخول في مناوشات مع الشرطة لمنع اعتقال أي طالب منهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.