عمليات الفرز جرت في ظروف حسنة على مستوى ولايات الوطن    عملية الاقتراع جرت في أجواء هادئة وتنظيم محكم    حريق على متن حاملة طائرات روسية    تنصيب الأبواب الإلكترونية    الإطاحة بشبكة تتاجر بالمخدرات وحجز مواد صيدلانية    توقيف 17 شخصا حاولوا عرقلة سير الانتخابات    شرفي يؤدّي واجبه الانتخابي    بوقدوم: تعليمات لتقديم شكاوى ضد المتورّطين    تبسة: محمد يتحدى إعاقته ويدلي بصوته    الواجب الوطني تم وسط إقبال معتبر ...وفي ظروف جيدة    رئاسيات: نسب المشاركة في ولايات الوطن المعلن عنها على الساعة الخامسة مساءا    توقيف 6 أشخاص بقالمة بعد محاولتهم عرقلة الانتخابات    عطال سيغيب لبضعة أشهر    الحكمة والتبصر لإخراج الجزائر إلى بر الأمان    الصحراء الغربية: دعوة مجلس الأمن الدولي إلى الاستفادة من تجربة استفتاء تقرير المصير في جزر بوجانفيل    بن فليس: "أتمنى الخير للجزائر وأنا ملتزم بواجب الصمت الانتخابي"    مورينيو يدلي بتصريح جد مثير    الصحراء الغربية: نحو استحقاقات إضافية للتصدي ل"دسائس ومؤامرات الاحتلال" ومن يتواطئ معه    تيزي وزو: حريق مهول بمصنع للحليب    ضبط 3480 قرص مهلوس لدى مروجَين بوهران    بالتنسيق بين وكالة‮ ‬كناك‮ ‬و أونساج‮ ‬    لإيجاد حلول للمشاكل المالية    المنافسة تنطلق‮ ‬يوم‮ ‬21‮ ‬ديسمبر الجاري    وضعها مجلس المحاسبة‮ ‬    خلال تشييع جنازته    تقضي‮ ‬الاتفاقية بتسليم التحف القديمة    نظمت عدة أنشطة متنوعة في‮ ‬مختلف ولايات الوطن‮ ‬    منطقة إستراحة بين الجزائر وتونس    دعم المؤسسات والاستثمار المنتج وإعادة الترخيص باستيراد السيارات المستعملة    البنوك مطالبة بالتمويل المستدام للاقتصاد الوطني    دعوة المواطنين للمشاركة بقوة في الاقتراع    شجاعة الثوار قهرت وحشية الاستعمار    اليوم الذي كُشف فيه الوجه الحقيقي للاستعمار    «مصممون على الانتصار»    سحب 235 رخصة سياقة    شاب يغرس خنجرا في قلبه محاولا الانتحار بحي سطاطوان    مولودية وهران ومستقبل شبيبة أرزيو في لقاء خاص لمدرب الحراس    45 % من المشاريع المصغرة فاشلة لغياب المرافقة    شباب بني بوسعيد يستعجلون إطلاق مشاريع الصيد البحري المتأخرة    2667 مستفيد من الإدماج المهني هذا الشهر    «استخدمت زوارق ورقية لتجسيد ظاهرة "الحرڤة" في لوحاتي»    بين ناري «الهجرة» وحب الوطن    ملحقة مكتبة "جاك بارك" بفرندة تحيي ذكرى 11 ديسمبر 1960    الحظ لم يسعفنا لكن نسعى إلى تحقيق التأهل    مظاهرات 11 ديسمبر نموذج لخرق فرنسا للحريات    أغلب ما يعرفه الروس عن الجزائر، بهتان وزور    سوق لبيع المنتجات الفلاحية قيد الإنجاز    28 جزائريا في أكاديمية مجمع أتاتورك للطيران    في‮ ‬ظل ارتفاع نسبة المصابين بالداء‮ ‬    تأجيل التسجيلات في قرعة الحج إلى 15 ديسمبر الجاري    سكان مستغانم ينتظرون تسليم مشروعي القرن «الترامواي» و «مستشفى خروبة»    وكالات السياحة والأسفار مدعوة لسحب دفتر الشروط الخاص بتنظيم الحج    مهنيو الصحة يدعون الى اعتماد الأدوية الجديدة للسكري    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قوات الأمن منعتهم من السير نحو قصري الرئاسة والحكومة
نشر في النصر يوم 12 - 04 - 2011


آلاف الطلبة يغزُون شوارع العاصمة في مسيرات حاشدة
نظم أمس آلاف الطلبة الجامعيين مسيرات حاشدة جابت بعض شوارع العاصمة، للمطالبة بالإصلاحات و التنديد بما أسموه "سوء التسيير في الجامعات"، مبدين رفضهم للقرارات التي تم الإعلان عنها عقب الندوة التي نظمتها وزارة التعليم العالي الشهر الفارط. وتجمع الطلبة منذ الساعة العاشرة صباحا بشارع العربي بن مهيدي بمحاذاة ساحة البريد المركزي بالعاصمة وكسروا طوقا للشرطة التي أغلقت كل المنافذ المؤدية إلى الساحة وهو المكان الذي اختاره الطلبة للانطلاق في المسيرة صوب قصر الحكومة..
وتمكن المئات من الطلبة من كسر الطوق الأمني الذي فرضته قوات الأمن حول ساحة البريد المركزي بوسط الجزائر، وتوجهوا نحو قصر الحكومة في شارع الدكتور سعدان غير أن قوات الأمن أوقفت مسيرتهم. و خوفا من عودة الطلبة نحو قصر الحكومة مجددا أغلقت قوات الأمن نفق ساحة اودان، وشددت السلطات الإجراءات الأمنية في كل الشوارع الرابطة بين قصر الحكومة والبريد المركزي. وانتشر رجال الشرطة مرتدين خوذات ومسلحين بهراوات.
كما قامت قوات الأمن بغلق بعض الطرقات الرئيسية أمام حركة المرور، وخاصة الطريق المؤدى إلى الجامعة المركزية، وتم تحويل حركة السير عبر الشوارع الفرعية، لتفادي أي طارئ، خاصة وان قوات الأمن وجدت صعوبات للتحكم في جموع الطلبة المنتشرين في كل مكان، والذين كانوا يحولون أماكن تجمعهم على طول الطريق الرابط بين ساحة اودان والبريد المركزي.
وقد تجمع الطلبة منذ الساعة العاشرة صباحا، بالقرب من ساحة البريد المركزي، ولم يدم الوقت طويلا حتى تدفق الآلاف من طلبة المعاهد والمدارس المختلفة عبر مختلف الشوارع الفرعية متجاوزين الحواجز الأمنية التي نصبتها مصالح الأمن لمنع وصول المتظاهرين إلى ساحة البريد المركزي، وأمام هذا التوافد الكبير للطلبة سارعت قوات الأمن إلى تطويق المكان، بعد وصول تعزيزات أمنية إضافية، وشكلت حاجزا أمام جماهير الطلبة بغرض منع من ولوج البريد المركزي.
و كان من المقرر أن تنطلق المسيرة التي دعت إليها التنسيقية الوطنية للطلبة الجزائريين في حدود الساعة الحادية عشر، من البريد المركزي بالجزائر الوسطى باتجاه مقر رئاسة الجمهورية بالمرداية، إلا أن التواجد المكثف لقوات الأمن و غلقها للمكان و تفريقها للتجمع ما اجبر الطلبة على التوجه صوب قصر الحكومة الذي لا يبعد سوى أمتارا قليلة.
ولم يتمكن الطلبة من الوصول إلى قصر الحكومة، بعدما قامت أعداد كبيرة من قوات الأمن بسد كل المنافذ المؤدية إلى مقر الحكومة ، لذلك غيروا وجهتهم نحو ساحة اودان أين نظموا وقفة أمام الجامعة المركزية مرددين شعارات تنديد بوزارة التعليم العالي مثل " خاوة خاوة زكارة في الوزارة " و " نطلب تدخل الرئيس " و"مسيرة سلمية". ورفع الطلاب الذين ينتمون لمختلف الجامعات، شعارات تتعلق بمطالبهم الأساسية منها المطالبة برحيل وزير التعليم العالي، ولكن أيضا شعارات سياسية مثل الشعار الذي ذأبت على ترديده حركة العروش "اولاش السماح أولاش".
وتمكنت قوات الشرطة من ضرب طوق أمني جديد منعت من خلاله الطلاب من التقدم، فسلك الطلاب طريقا آخر للتوجه إلى مقر رئاسة الجمهورية. عبر نهج محمد الخامس دون أن تعترضهم مصالح مكافحة الشغب، و كانت وجهتهم قصر الرئاسة بالمرادية . و قبل و صولهم إلى قصر المرادية أغلقت مصالح مكافحة الشغب نهج بكين المقابل للرئاسة لمنع اختلاط الطلبة بفئات مهنية أخرى معتصمة بالمكان مثل الأطباء المقيمين .
وتفرق الطلاب في مختلف شوارع العاصمة في مسيرات صغيرة, عادت إحداها إلى البريد المركزي حيث تجمعوا دون أن تتمكن قوات الشرطة من إيقافهم، بعدما أزالوا كل الحواجز الحديدية. وفي حدود منتصف النهار تمكنت قوات الأمن من دفع حشود الطلبة للتراجع من قصر رئاسة الجمهورية نحو محيط فندق الجزائر (سان جورج سابقا)، بعد إمدادها بقوات إضافية. و سجلت مشادات بعين المكان بين الطلبة و مصالح مكافحة الشغب بسبب التدافع سجل خلالها جرحى من الجانبين . حيث أصيب ما لا يقل عن 20 طالبا في مواجهات عنيفة مع قوات الأمن. بعدما استعملت قوات مكافحة الشغب الهراوات لتفريق جموع الطلبة. بينما جرح خمسة من عناصر الشرطة. وبعد تدخل قوات الأمن، تفرق الطلبة في حدود الساعة الثانية و النصف زوالا، وأكد الطلبة، بأنهم سيواصلون حركتهم الاحتجاجية إلى حين استجابة الحكومة لكافة مطالبهم. أنيس نواري


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.