الوزير الأول جراد يقدم إستقالة الحكومة لرئيس الجمهورية    اليامين زروال : احترام إرادة الشعب في التشريعيات سيسمح باسترجاع الثقة بين المواطن والسلطة    خلال زيارته لقسنطينة.. زيتوني يأمر بتسليم السكنات خلال عملية التوزيع الكبرى يوم 5 جويلية    توسيع نظام خطوط ومعدات الإنتاج المجدّدة إلى القطاع الفلاحي    نحو النهوض بقطاع السياحة في الجزائر .. 800 مشروع في طور الانحاز    رونالدو يُصر على التعاقد مع "فيغولي" !    بن باحمد: الصناعة الصيدلانية تغطي حاليا 66 بالمائة من الحاجيات الوطنية    المتحور "دلتا" يقلق ميركل    18 شهرا حبسا نافذا لمسرّب أسئلة البكالوريا في باتنة    تبسة: وفاة شخص وإصابة أخر في حادث مرور    وزير المالية يشارك في أشغال المجالس السنوية للبنك الافريقي للتنمية    مؤتمر "برلين 2 " يدعو إلى إنسحاب جميع المقاتلين الأجانب من ليبيا "دون تأخير"    الصحراء الغربية: جنوب إفريقيا تطالب بنهج أممي محايد ومتوازن    وزيرة الثقافة تؤكد على بقاء دعم الدولة للإنتاج السنيمائي وللمنتجين    مؤسسات مصغرة: برنامج عمل مشترك بين الجزائر وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي    غوغل يحتفي بمؤسس فنّ المنمنمات الجزائرية    تراخيص استكشاف منجمي: قبول 238 عرض تقني يتعلق ب38 موقعا    موجة حر على المناطق الجنوبية تتعدى 48 درجة تحت الظل    الإطاحة بأربعة أشخاص مختصين في الابتزاز الإلكتروني    مخطط استعجالي لضمان تزويد سكان المدية بالمياه    بايدن وأوروبا وفجوة الثقة    جوفنتوس يمنح رونالدو مهلة أخيرة    الزهراوي.. أشهر علماء الأندلس    بيت الحكمة.. كنز من كنوز الحضارة الإسلامية    إيران رئيسي رئيسًا    إيداع الرئيس الموريتاني السابق محمد ولد عبد العزيز السجن    نحو برنامج عمل مشترك بين الجزائر والأمم المتحدة    أسئلة التاريخ والجغرافيا في المتناول    بحث التعاون العسكري والتقني بين البلدين وآفاق تطويره    وزارة المالية تحدد دفتر شروط إنتاج واستيراد الايثانول    لا بديل عن معالجة مصدر النزاع وفرض احترام الشرعية الدولية    10 وفيات.. 370 إصابة جديدة وشفاء 247 مريض    الرئيس الروسي يشدد على أهمية دور الأمم المتحدة    حماية الأبناء مسؤولية على عاتق الآباء    السلام في ليبيا سيحقق مكاسب ب162 مليار دولار لدول الجوار    مجلة "أرابِسك".. الأدب العربي بعدسة جديدة    شباب الحي السفلي يطالبون بالسكن الريفي    مشاريع متأخرة وأخرى محل نزاع قضائي    "تيكا" ترمّم مصلى القلعة    توسيع الاستغلال المنجمي    أعجوبة تنقذ طفلين    تمديد اللقاح لكافة العمال    محياوي ينزع فتيل الخلاف بين المدربين واللاعبين    قديورة قد يعود إلى البطولة الإنجليزية    الفتح السعودي يقرر الاستغناء عن هلال سوداني    تتويج الوفاق باللقب    « أعشق عالم الطفل وأتمنى أن تُسجل أعمالي في التلفزيون»    الوجه المعاصر لجزائر ما بعد الاستقلال في 40 ملصقة    توقيف 8 عناصر دعم للجماعات الإرهابية ...    « سنكشف عن نمط جديد للمنافسة عقب الاجتماع الفيدرالي»    الطريق من أجل ضمان البقاء مازال طويلا    التماس 3سنوات حبسا ضد سمسار    مستغانم تسجل بين 5 و 8 حالات كورونا يوميا    هكذا تحج وأنت في بيتك في زمن كورونا    الغش جريمة..    اليوم أول أيام فصل الصيف    حتى تعود النعمة..    النفس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ردا على إدعاءات بخصوص علاقتها بحركة رشاد السفارة التركية تصدر بيانا توضيحيا في الموضوع
نشر في الراية يوم 20 - 04 - 2021

أصدرت أمس السفارة التركية بالجزائر بيانا صحفيا، ردا على ما اعتبرتها " الإدعاءات التي لا أساس لها نقلتها بعض وسائل الإعلام"،وأوضح البيان أن " الإدعاءات بأن تركيا تحاول التدخل في المشهد السياسي الجزائري، وأنها تصرفت لصالح عناصر معينة، لا تعكس الحقيقة"، وأضاف أن " هذه الإدعاءات تسعى إلى تقويض العلاقات بين البلدين الصديقين والشقيقين".

وأضاف أنه " من الواضح أن ناشري هذه الدعاية الكاذبة وهذه الإشاعات الكاذبة، التي تهدف إلى المساس للتطور الإيجابي للعلاقات الحميمة والودية بين تركيا والجزائر، لا تأخذ بعين الاعتبار عمق الروابط الأخوية بين البلدين" .

وأشار إلى أن " هذه العلاقات الثنائية، التي تتطور في جميع المجالات على أساس الاحترام المتبادل وكذلك روابط الصداقة التي تعود إلى عدة قرون بين شعبي البلدين، قوية ومتينة بما فيه الكفاية لدرجة التغلب على جميع المبادرات السلبية التي ستحاول إلحاق الضرر بتلك العلاقات" .

هذا وكانت مصادر إعلامية جزائرية قد أشارت قبل أيام إلى عقد اجتماعات رسمية من طرف ممثلين عن الحكومة التركية مع عناصر من حركة " رشاد " بمدينتي إسطنبول وأنطاليا، وأضافت أن موضوع اللقاءات كان توفير الدعم اللوجيستيكي للحركة من أجل " تقوية التنظيم وتمكينه من الشارع الجزائري" .

وقد تزامنت هذه الأخبار الإعلامية مع تسريب صوتي للقيادي بحركة " رشاد " مراد دهينة المقيم بسويسرا أكد فيه أنه " من الآن نفكر في أحسن طريقة، للاستعداد لمسيرات يوم الجمعة سواء من الناحية " الأمنية " أو غيرها لإعطاء انطباع لدى المناضلين القادمين من الولايات أن الحراك لم يتوقف، حتى لا يحس المواطنون أن الحراك اندثر "، داعيا إلى مناقشة " أنجع الطرق لمواصلة الحراك والعمل الميداني".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.