الإعلان عن إطلاق مشروع المستشفى البيطري بداية سبتمبر    «والدي سر تفوقي وحلمي أن أكون طبيبة»    مخارج النفق؟    توجيه 155 اعذار للفلاحين المتقاعسين    الغرباء يحملون الوطن في القلوب    إجبار ناقلة نفط جزائرية على التوجه نحو المياه الإقليمية الإيرانية    الجزائريون خرجوا «ڤاع» في مليونية تاريخية ترحيبا بالمحاربين    «مصر بوابتنا لإفريقيا والمونديال»    الشعب يخص رفقاء محرز بإستقبال الأبطال    الصحافة العالمية تشيد ب«الخضر» وتركز على صدمة ماني    تعرض 30 شخصا لأزمات نفسية ببلعباس وإغماءات بتلمسان    سائق السيارة ينزل في الزنزانة    تحديد نقاط لبيع الأضاحي عبر الوطن    أزياء تاريخية تكشف روائع التراث الزياني والعثماني والأندلسي    أهازيج فلكلورية وحلقات قرآنية    «العيش معا بسلام».. الدرس من الجزائر    حازم إمام: «تتويج الجزائر أعاد للكرة العربية هيبتها»    غوغل تسد ثغرات أمنية في كروم    حرب المضائق البحرية تشتد بين إيران والدول الغربية    ارتفاع ب850 بالمائة في ماي 2019    ميهوبي يؤكد تمسك الحزب بالحوار وبالانتخابات    منذ بداية السنة الجارية‮ ‬    بعد واقعة جلوس أحد العازفين فوق بيانو    بسبب تدمير أمريكا لطائرة مسيرة إيرانية    تيارت‮ ‬    المسيلة    المصادقة على 800 مشروع استثماري    إعذارات لأصحاب المشاريع المتأخرة وسحب الأوعية العقارية    الجزائر تسترجع فرحة "أم درمان" بنيلها الكأس الإفريقي    التهاني تتهاطل على أبطال إفريقيا    بونجاح يحوّل دموعه إلى "نجاح"    جل العناوين ربطته بالنهائي‮ ‬الإفريقي‮ ‬    دافعت عن أرضية عين البنيان‮ ‬    رئيس الدولة يخص أبطال إفريقيا باستقبال رسمي    تيسمسيلت‮ ‬    وفاة‮ ‬15‮ ‬شخصا وإصابة‮ ‬46‮ ‬آخرين    جلاب‮ ‬يشهر سيف الحجاج    بعد الأزمة المالية لمجمع‮ ‬وقت الجزائر‮ ‬    في‮ ‬مسيرات العودة شرق قطاع‮ ‬غزة    إلى أجل‮ ‬غير مسمى    في‮ ‬إطار برنامج‮ ‬عطل في‮ ‬سلام‮ ‬    إجبار ناقلة نفط جزائرية على التوجه نحوالمياه الإقليمية الإيرانية    مهرجان دولي للتذوق بمشاركة 5 دول بوهران    تفكيك شبكة تمتهن السرقة    العثور على لوحة الأمير بفرنسا    رحيل الشيخ مصطفى المسامري ذاكرة الزجل بقسنطينة    رحلة البحث عن الأزمنة الضائعة    في‮ ‬أجواء وصفت بالجيدة‮ ‬    مديرية الصحة تدعو البلديات لمكافحته‮ ‬    برمجة 4 رحلات جوية مباشرة لنقل 780 حاجا    مغادرة أول فوج من الحجاج نحو البقاع المقدسة    تطهير شعبة الحبوب متواصلة    السيدة زينب بنت جحش    لسلامة اللغة العربية أثرٌ في حِفظ كِيان الأُمَّة الإسلامية    كيف علمنا الشرع التعامل الصحيح والمحافظة عليها    وزارة الشؤون الدينية تعلن عن انشاء لجنة للإستماع لإنشغالات الحجاج    أهميّة الرّوح الوطنية في صنع الإنجازات    بين اعتذار بونجاح و”مُكَابَرَة” النُّخَبْ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رشيد نكاز يدعو مرشحي الرئاسيات لأداء صلاة الجمعة القادمة بغرداية
لنشر السلم والسلام بين سكان الولاية
نشر في آخر ساعة يوم 22 - 03 - 2014


أقدم المرشح الحر المقصى من الانتخابات الرئاسية المقبلة رشيد نكاز على دعوة المرشحين لاستحقاقات 17 أفريل المقبل لزيارة ولاية غرداية من أجل أداء صلاة الجمعة رفقة كل فعاليات المجتمع المدني لكامل الولايات .وفي خرجة جديدة من خرجات المرشح السابق رشيد نكاز طالب على موقعه الإلكتروني «فايسبوك» كل المواطنين الذي يمكنهم الذهاب إلى ولاية غرداية بالتنقل من أجل أداء صلاة الجمعة يوم 28 مارس الجاري، حيث دعا من خلال ذلك كل أئمة المساجد إلى اعتلاء المنابر وإلقاء خطب لإشاعة السلم والأمان في غرداية لما شهدته الولاية في الفترة الأخيرة من مواجهات دموية بين العرب وبني ميزاب مشيرا في ذلك إلى ضرورة الوقوف مع سكان غرداية لتخطي هذه المحنة من أجل المحافظة عن وحدة الوطن وسلامة المواطن ، للإشارة فإن رشيد نكاز قد ترشح للرئاسيات المقبلة إلا أن إقصاءه حال دون ذلك حيث سبق وأن حمل المجلس الدستوري مسئوولية ضياع استمارات توقيعات ترشحه لرئاسة الجمهورية من خلال ندوة صحفية قام بها عند مدخل البريد المركزي في قلب العاصمة حيث لم يتّهم جهة بعينها في الحادث الغريب الذي تعرض له بفقدان استمارات توقيعات الناخبين أين ذكر أنها في حدود 62 ألفا والتي كان سيسلمها مع ملف ترشحه لرئاسيات 17 أفريل القادم، إلا أنه حمّل بذلك المسؤولية لهيئة مراد مدلسي، وصنّف رشيد نكاز ما جرى له في خانة «الحادث السياسي» وأن «القضية قضية سياسية، ولن تحل إلا بطريقة سياسية، وكشف عن طلب تقدم به إلى المجلس الدستوري، للأخذ بعين الاعتبار ما جرى له، واعتباره مرشحا رسميا للرئاسيات، مع تأكيده أنه لم يرفع دعوى قضائية فيما حدث، لكنه شدد أن من واجب المجلس إعطاء تفسيرا لما حدث داخله، و أن لا شيء آخر يهمه خارج موضوع اختفاء استماراته ،هذا وقد استطاع رشيد نكاز ان يجمع قرابة ألف مواطن خلال هذه الندوة بين مناصر وفضولي والتي عقدها عند مدخل البريد المركزي بالعاصمة

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.