غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    اعتبرتها مكسباً‮ ‬ديمقراطياً‮ ‬لا‮ ‬يجب التفريط فيه    أثنى على أداءه في‮ ‬افتتاح الكان    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    يشارك فيها‮ ‬40‮ ‬حرفياً‮ ‬من مختلف أنحاء الوطن    الطبعة الثانية لتظاهرة الرياضة والطبيعة    في‮ ‬مجال الغاز الطبيعي‮ ‬والغاز المميع    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    اختتمت فعالياته مساء الأحد    لتلبية طموحات هذه الشريحة من المجتمع    بعد إضراب الصيادلة نظير تعرضهم لمتابعات قضائية    للإشتباه في‮ ‬تورطهما بقضايا فساد    تعهد بتطليق السياسة ومراجعة الأخطاء السابقة‮ ‬    عدم استشارة الخبراء وراء سوء ترشيد استعمال الطاقات    نحو إنشاء مركز لعلوم وتقنيات الفضاء    البرلمان‮ ‬يشارك في‮ ‬قمة طوكيو    بلمهدي‮ ‬يكرّم فرسان القرآن    عالم جزائري‮ ‬رئيساً‮ ‬في‮ ‬يونيسكو‮ ‬    بوقادوم‮ ‬يلتقي‮ ‬نظرائه من فرنسا وإيطاليا    ترامب يفرض عقوبات على خامينائي وقادة في الحرس الثوري    رئيس الدولة يشرف على التوقيع على المراسيم    19.5 مليون جزائري شاهدوا يوميا التلفزيون    وحدات الحماية المدنية في حالة استعداد تام    فوز مرشح المعارضة أكرم إمام أوغلو بالانتخابات المعادة    إيران تعتبر العقوبات الأمريكية الجديدة غير مؤثرة    مواصلة إجراءات رفع الحصانة عن بوجمعة طلعي    كاميرات مراقبة بمكاتب البريد    وزير الخارجية المصري : لهذا السبب ستشارك مصر في مؤتمر المنامة حول "مشروع القرن"    إتلاف 4 هكتارات من الغابات    ضبط قائمة المؤثرات العقلية المرخص للصيادلة ببيعها    .. كمن يخشى الغرق في كوب ماء    مجلس الادارة يوافق على استقالة حمري    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    شلل كلي بالبرية ومسرغين وبوتليلس والكرمة    بكم تفتخر الجزائر    «تقييم محاربي الصحراء منطقي وبلايلي كان الأحسن»    تكريم عائلة شهيد الواجب تواتية محمد    إنشاء مدرسة لتكوين الهواة في علم الآثار والحفريات    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    معرض تاريخي وفيلم وثائقي حول شهيد المقصلة    أبو العاص بن الربيع    وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا    تعبير الاستغفار في الرؤية    «البياض الزغبي «يضرب محاصيل الطماطم و الكروم بمستغانم    مخطط استعجالي لتزويد بالطاقة في فصل الصيف    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    قرين يجدد الثقة في المدرب الحاج مرين    الفصل قريبا في منح الصفقة لمتعامل خاص    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    ركب سيدي الشيخ من 26 إلى 28 جوان    هدفنا القادم بطولة إفريقيا بأوغندا    جولة أمريكية ل "رولينغ ستونز"    بحضور خبراء جزائريين وأجانب: الجيش يبحث تأمين المنشآت الصناعية من الأخطار الكيمياوية    همسة    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    قافلة الحج المبرور تحط رحالها بقسنطينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر حق لا مفر منه
الناشط الحقوقي فوزي أوصديق
نشر في صوت الأحرار يوم 02 - 11 - 2014

أكد أمس الناشط الحقوقي فوزي أوصديق، أن مطالبة فرنسا بالاعتراف بجرائمها ليست بدعة جزائرية، وإنما هي ممارسة عادية تقوم بها عديد الدول بغرض إحقاق حق .
اعتبر أوصديق خلال الندوة التي نشطها، أمس بمنتدى المجاهد حول »القانون الإنساني الدولي وحرب التحرير«، أن 60 سنة كافية لتتحدث عن الهمجية الفرنسية ضد الشعب الجزائري الذي عاش أكثر من 130 سنة تحت ظلم الاستعمار والعبودية، داعيا إلى ضرورة تحرير التاريخ وكشف جرائم الاستعمار الغاشم بالاعتماد على مختلف الآليات والأدوات وتفعيل الاتفاقيات التي من شأنها رد الاعتبار للجزائريين و الثورة التحريرية على حد سواء، طالما هناك منظمات وقوانين تعمل على تجريم الاستعمار.
كما أشار الناشط الحقوقي، إلى ضرورة إجبار فرنسا للاعتراف بجرائمها في المحاكم الأوربية نظير ماإقترفته من جرائم ضد الإنسانية، ويحق للجزائريين مزدوجي الجنسية رفع دعوة ضد الأفراد أو الدولة الفرنسية، لفتح المجال لإجراءات أخرى منها التعويض وغيرها وهي تعتبر خطوة مهمة يجب الإسراع لتجسيدها . وأضاف المتحدث أن اعتراف فرنسا لا يؤثر على مستوى العلاقات بينها وبين الجزائر بدليل اعترافها لدول أخرى لجرائمها لكن هذا لم يغير شيء من علاقاتها، وهنا لابد أن تتحرك الآلية القانونية ويبدأ عملها بالاعتراف.
من جهته تحدث البروفيسور خياطي رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث العلمي، عن الفجوة الحقيقية التي توجد على مستوى المدارس والجامعات فيما يتعلق بالجهل التام للثورة التحريرية وهو الأمر الذي يبعث بالقلق خوفا من تزييف التاريخ وتحريفه مستقبلا محملا المسؤولية في ذلك لمختلف المصالح والجهات المعنية، داعيا إلى تدارك النقص على مستوى هذا الجانب وفيما يخص عدد الشهداء أكد خياطي أن العدد يفوق مليون ونصف المليون إذ هناك شهداء لم يحتسبوا فمثلا هناك 500 ألف طفل قتلوا في المحتشدات والمجمعات بسبب نقص العناية بالإضافة إلى عدد القتلى المباشرين وغير المباشرين يفوق عددهم 10ملايين شهيد .
وخلص في الأخير إلي أن فرنسا تمادت ولم تعترف بجرائمها فبدل أن تعترف، مجدت الاستعمار وجعلت له قانونا سنة 2005 وفي سنة 2008 وضعت قانونا يمنع الباحث من الإطلاع على الأرشيف والمخططات الاستعمارية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.