مؤسسة بريد الجزائر تواصل عملية اقتناء نهائيات الدفع الإلكتروني    معدل التضخم بلغ 4,1 بالمائة    بلدية البوني بعنابة    الحروش في سكيكدة    الإطاحة بعصابة مختصة في السطو على المحلات        والي الطارف يطمئن السكان    براعم يستذكرون بطولات القائد الرمز بن بولعيد    إقبال لافت للأطفال على المهرجان الثقافي بخنشلة    توقيف تاجري مخدرات وحجز مركبات محملة بمواد غذائية    المحامون يطالبون ب«احترام الدستور» والحريات    كوهلر يطالب طرفي النزاع بمزيد من الجهود لتوفر الثقة اللازمة    سوريا تطلب من مجلس الأمن تأكيد قراراته حول الجولان    مسيرات حاشدة في لندن للمطالبة باستفتاء ثان حول «بريكست»    خارطة طريق لحل سياسي في «إطار الشرعية الشعبية»    الحراك يُفجّر الأرندي    سوق مزدهرة في ظل نسيج صناعي ناشئ    رباعين: الشعب له مطلق السيادة في اختيار ممثليه    حزب العمال يدعو لتشكيل لجان شعبية    عمال فروع نقابية يحتجون أمام مقر النقابية المركزية في يومهم الوطني..المحامون يخرجون إلى الشارع    المنتخب يعود للعمل الجاد بعد تعثر غامبيا    المنتخب الأولمبي يعود بتعادل ثمين في خرجته أمام غينيا الإستوائية    بن دعماش مديرا لوكالة الإشعاع الثقافي    شهداء وجرحى في الجمعة ال 51 ل مسيرات العودة    عملية واسعة لترميم الطرقات بوهران    التعاون الإسلامي تطلب اعتبار الإسلاموفوبيا عنصرية    وضع اقتصادي مخيف    المهدي يطالب بإقالة محافظ نينوى بعد كارثة العبارة    هذه مكانة الأم في الإسلام    الم يعلم بأن الله يرى    من وصايا الرسول الكريم    هذا آخر أجل لإيداع ملفات الحج    منتخب مغمور يتأهل لأول مرة لكأس إفريقيا ونجم كبير يُضيع "كان" مصر    بيريز يخير زيدان بين 3 نجوم    فرنسا: السلطات تستعين بالجيش لمواجهة السترات الصفراء    تيسمسيلت: غرس أزيد من 4 آلاف شجيرة بمحيط سد "بوقارة"    مهرجان الأقصر للسينما الأفريقية الثامن :ياسمين شويخ تفوز بجائزة الفبريسي وعز الدين القصري بأحسن فيلم قصير    بعد سقوط شاحنته بسد صارنو    لافان يستأنف عمله اليوم: السنافر يتربصون بتونس قبل موعد الترجي    حذر وناس وبن ساحة وذكر بسيناريو بلحسن : رئيس تاجنانت يتوعد المتقاعسين بالطرد    زطشي يضع حجر الأساس لمركز التكوين بسعيدة    غرس الأشجار.. صدقة جارية وأمن غذائي للأمة    الناطق باسم الكريملين يؤكد: الجزائر لم تطلب مساعدة روسيا فيما يتعلق بوضعها السياسي الحالي    رئيس مجلس المنافسة،‮ ‬عمارة زيتوني‮ ‬يؤكد‮:‬    مديرية الصحة بباتنة تكشف‮:‬    اختتام ملتقى "الأوراس عبر التاريخ"    عقوق الوالدين وسيلة لدخول جهنم    تخرج 68 معلما للتمهين بالشلف لتأطير المتربصين    أمطار مارس تنقذ الموسم الفلاحي    دعوة الفلاحين إلى التقيد بالمسار التقني    طلبات « أل أل بي « شاهدة إثبات    الحب الذي جابه التاريخ وأصبح خالدا    فرحة في عرض « نحتافلوا قاع « بمسرح علولة    مشروع تأسيس نادي أدبي يحمل اسم الراحل «عمار بلحسن»    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات: لجنة صحية تؤكد انتشار التهاب الكبد الفيروسي بين تلاميذ بالقصبات    فيما تم تسجيل 25 حالة مؤكدة في الثلاثي الأول بثلاث بلديات    حج 2019: الشروع في إيداع الملفات على مستوى المصالح الإدارية بداية من الأحد القادم    تعزيز نظام تدفق الأخبار بسرعة وآنية وثقة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





12 عائلة تعيش الجحيم منذ أزيد من 20 سنة بمقبرة بوبصلية ببوروبة
طالبوا بترحيلهم إلى سكنات لائقة
نشر في الفجر يوم 24 - 06 - 2012

تناشد 12 عائلة القاطنة بمقبرة بوبصيلة ببوروبة المحاذية للسوق البلدي تدخل الجهات المعنية الممثلة في رئيس المجلس الشعبي البلدي والوالي المنتدب للدائرة الإدارية الحراش إنصافها بترحيلها إلى سكنات لائقة التي وعدوا بها في العديد من المرات إلا أنهم لم يشهدوا التجسيد الفعلي لحد الآن.
وحسبما أفاد به ممثل العائلات القاطنة بمقبرة بوروبة لدى اتصاله ب”الفجر” فان الوضع بات لا يحتمل السكوت عنه أمام تدنى الوضع من جهة وصعوبة العيش بين الأموات من جهة أخرى، ما جعلهم يقصدون مسؤويلهم من اجل تقديم تفسيرات عن الوضع الذي طال خاصة وان إقامتهم في المكان كانت بصفة مؤقتة غير انه مرت عليهم 20 سنة دون أن تشملهم عملية ترحيل، والأغرب في هذا عندما تجهل العائلات أي برنامج تدرج فيه لأنها حالة خاصة على اعتبار أنها عائلات مطرودة وضعت بالمكان بصفة مؤقة في انتظار الترحيل.
وأشار ذات المتحدث إلى وعود المسؤولين التي لم تتحقق رغم مرور 20 سنة على مكوثهم في المكان إلا انه لازال يعاني والعائلات الاخرى الظروف الاجتماعية الصعبة التي أثرت سلبا على وضعهم الصحي والنفسي على حد السواء، مشير في الوقت ذاته إلى المشاكل التي يعيشونها في سكنات لا تصلح لعيش الحيوان فما بالك بالإنسان، فضلا عن الوضعية التي ألت إليها بعد أن تحولت إلى شبه مفرغة عمومية جراء النفايات التي يخلفها قاطنو المنطقة وحتى مرتادو المقبرة الذين يأتون من مختلف المناطق لزيارة قبور ذويهم، مما أدى إلى انتشار الحيوانات الضالة التي أصبحت تشكل خطرا حقيقيا على المواطنين، ناهيك عن الاعتداءات والسرقات التي يتعرضون لها من طرف بعض اللصوص والشباب المنحرفين الذين وجدوا في خلو المكان مرتع لهم.
وعليه يطالب سكان مقبرة بوبصيلة التدخل العاجل لوالي العاصمة ترحيلهم إلى سكنات اجتماعية لائقة كغيرهم، لضمان سلامتهم وتأمين حياتهم. من جهته وردا على انشغال عائلات المقبرة قال ،زهير معتوق، في تصرح له أن المشكل معترف به، غير أن حالتهم الخاصة كونهم مطرودين هي التي أخرت عملية ترحيلهم نوعا ما غير أن ذلك لا يمنع من ذلك على اعتبار أن قضيتهم عرضت على والي العاصمة وهم مدرجين ضمن عمليات الترحيل التي ستتم مستقبلا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.