تواصل أشغال الإجتماع 12 السنوي لنقاط الإرتكاز للمركز الافريقي للدراسات والابحاث حول الارهاب    خارطة طريق لإعداد المحاور الكبرى للإستراتيجية الوطنية للتصدير    فرعون تتحادث بفيينا مع العديد من المسؤولين الدوليين السامين    انخفاض يقارب 50 بالمائة في خسائر حرائق الغابات بالجزائر العاصمة خلال السنة الجارية    جائزة "غونكور" مخصصة للجزائر.. مارس 2019    الطبعة ال15 من مهرجان ديما جاز: أداء ممتع للمطرب كريم زياد في السهرة الافتتاحية    وزارة الصحة و السكان تطمئن المواطنين بتوفر فيتامين دي3    ماندي يريد التتويج ب "أوروبا ليغ" مع بيتيس    اكتشاف ورشتين لإعداد أسلحة تقليدية الصنع بكل من تبسة ومعسكر    العثور على 35 كيلوغراما من الكيف بوهران    بن غبريت : مواصلة إستغلال القائمة الإحتياطية للأطوار ال 3 خلال سنة 2019    انخفاض طفيف في إنتاج أوبك    من الضروري زيادة الرقابة على النفقات العمومية    هلاك شخص وإصابة 4 آخرين في حادث مرور بباتنة    مدير التبادلات التجارية بوزارة التجارة مسعود بقاح: لاعراقيل في نقل السلع المصدرة بداية من جانفي 2019    «حادثة بوشكبة فعل معزول ولن يؤثر على علاقة البلدين»    مستشفى حسان بادي بالحراش يجري عملية جراحية ناجحة لفصل توأم سيامي    قمة في سطيف ومهمة مفخخة للعلمة في الرمشي    أكثر من 5 آلاف جزائري يرحلون سنويا من أوروبا    وزير الدفاع الروسي: الجزائر "تحظى بالأولوية" في مجال التعاون التقني والعسكري    تنسيق جزائري تونسي لعودة الأسد إلى القمة العربية    مكافئة مالية ل 11 ألف شرطي فرنسي..والسبب    ملفات ثقيلة تنتظر وزير السكن بمناسبة زيارته إلى جيجل    بعض زملاء العمل خطر على الصحة!    الوزير الأول لكوريا الجنوبية ينهي زيارته الرسمية إلى الجزائر    مشاركة 16 مؤسسة انتاجية للجيش الوطني الشعبي    “أغويرو” يبعد الضغط عن “محرز” !    «الإمام ليس فقيرا.. ولا يجوز منحه إعانات من صندوق الزكاة»    وزير الشباب والرياضة‮ ‬يثمن التوصيات ويكشف‮:‬    البطولة العربية لأندية أبطال الدوري    بطولة الجزائر للكرة الطائرة    بجامعات المحتل المغربي    حادثة بوشبكة «معزولة» ولا يمكن أن تؤثر على العلاقات الثنائية    تطبيقاً‮ ‬لتعليمة وزارة التجارة‮ ‬    إعجاب بالثروة السياحية للجزائر    خلال الثلاثي‮ ‬الثاني‮ ‬من السنة المقبلة    وزارة العمل تكشف عن اللائحة الجديدة    تفكيك ثاني شبكة لتهريب "الحرّاقة "    تجسيد 57 بالمائة من التوصيات حسب عبدوش    وفاة رئيس جمعية الصحفيين بمستغانم محمد عمارة    الجزائر تتحفظ على معجم الدوحة التاريخي للغة العربية    هذه أفضال المحاسبة    20 من أدعية الرسول اللهم بارك لي فيما أعطيتني    مخاوف أمريكية بعد تحرك الأسطول الشبح تحت الماء    اختصار في يوتيوب ستتمنى لو عرفته منذ زمن    4 أسرار وفضائل للصدقة    تحية لصونيا وأخرى لمصطفى كاتب    غفلة ... ودهر من الألم ...    فتح المدارس إلى الثامنة ليلا بالجزائر وسط    تأجيل ثان لأشغال الملتقى الدولي حول فكر أركون    المعارف التي حثّ الإسلام على تحصيلها و لا غنى عنها كثيرة نذكر أهمها فيما يلي :    * العربية * تتحوّل إلى خليط لغوي عبر مواقع التواصل الاجتماعي    ظهور صحافة * الإعلام الإفتراضي*    عروض مسرحية وإنشادية لبراعم النوادي الثقافية    علاج الحروق يتطلب أكثر من 3 أشهر و مخزون كبير من الأدوية    تناول أدوية القلب والأعصاب بالخطأ ينهي حياة الطفل    لعب 6 لقاءات في أسبوعين شيء غير معقول    الشيخ شمس الدين “هكذا يكون العدل بين الزوجات”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حث على الالتزام بمسار التسوية الاممي
أويحيى يدعو لتفكيك ألغام الأزمة الليبية
نشر في المشوار السياسي يوم 14 - 11 - 2018


شدد الوزير الأول على أن وضعية الأزمة في ليبيا ما زالت مستمرة بسبب, لا سيما الانقسامات التي لازالت متواجدة بين الأطراف الليبية وبسبب تأثير بعض القوى السلبية و الدعم الضعيف لجهود الأمم المتحدة في ليبيا والتدخلات الأجنبية العديدة في هذا البلد وفق أجندة مختلفة. وأكد أويحيى الذي يشارك في هذه الندوة بصفته ممثلا لرئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة أن بالرغم من ان تجاوز هذه التعقيدات ليس بالأمر الهين , غير أنه يبقى ممكنا إذا ما اتحد المجتمع الدولي حول بعض النقاط التوافقية الممكنة . وأبرز أويحيى في هذا الصدد ضرورة تسجيل جميع الجهود دعما لجهود الأمم المتحدة , مضيفا أن المنظمة الأممية تقترح علينا اليوم مسعًا يمر, لا سيما بانعقاد ندوة وطنية مطلع سنة 2019 واجراء انتخابات خلال الأشهر الأولى من ذات السنة . كما أكد أن الحل في ليبيا يتطلب تقاربا بين الليبيين و لهذا فهم مطالبون بتجاوز خلافاتهم والقبول بتعدديتهم السياسية والايديولوجية . هذا وألح بقوله طالما أن منظمة الامم المتحدة تعرض عليهم خارطة طريق من أجل احداث التقارب بينهم, فيجب عليها أيضا أن ترغمهم على المضي قدما في هذا المسار, كما يجب على مجلس الأمن أن يمارس ضغطه وحتى عقوبات ضد كل فاعل ليبي من شأنه أن يعيق تنفيذ خطة السلام بالبلد . وفي معرض تطرقه إلى النقطة الحاسمة المتعلقة بالتقارب بين الفاعلين الليبيين, أكد السيد أويحيى أن هذا الأمر يتطلب توقف التدخلات الأجنبية , مضيفا أن لكل بلد الحق في أن يملك طموحات خاصة في ليبيا, لكن يتوجب على الجميع الاقرار بأن تجسيد هذه الطموحات يتطلب أولا وقبل كل شيء أن تكون ليبيا بلدا سالما ويحافظ على وحدته وتكامله . كما استطرد يقول فلننقذ, أولا وقبل كل شيء, هذا البلد رفقة الليبيين والأمم المتحدة , داعيا إلى دعم تام وشامل لخطة الأمم المتحدة التي ستساهم في تجنب وضعية مقاربات منفصلة وفي بعض الأحيان مختلفة وحث, في نفس الوقت, المسؤولين الليبيين على تجاوز طموحاتهم الخاصة بما يخدم منفعة بلدهم وشعبه وكذا استقرار المنطقة . ودعا الوزير الأول أيضا المجتمع الدولي إلى التوحد من أجل اقرار السلم في ليبيا واصلاح الأخطاء التي اقترفها في هذا البلد , مؤكدا أن الجزائر لن تدخر أي جهد لإنجاح هذا المسعى . عرض التجربة الجزائرية في مجال المصالحة الوطنية وعرض الوزير الأول, أحمد أويحيى في باليرمو بإيطاليا في الاجتماع المصغر الذي سبق ندوة باليرمو حول ليبيا, التجربة الجزائرية في مجال المصالحة الوطنية و العيش معا. و لدى تذكيره بمكافحة الجزائر للإرهاب خلال المأساة الوطنية, أوضح السيد أويحيى أن الجزائر التي مرت بعشرية عنيفة تمكنت من النهوض بفضل سياسات الوفاق الوطني و المصالحة الوطنية التي بادر بها رئيس الجمهورية, عبد العزيز بوتفليقة . و واصل الوزير الأول أنه بفضل هذه السياسات اكتشفنا أخيرا شيئا ألا وهو أننا كنا بحاجة للشجاعة السياسية لندرك بأنه بإمكاننا العيش معا و تسيير مستقبلنا و تطلعاتنا السياسية و هذا ما نأمله لأشقائنا الليبيين . و يرافق أويحيى الذي يمثل رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في الندوة حول ليبيا, وزير الشؤون الخارجية, عبد القادر مساهل.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.