توقيف عنصري دعم للإرهاب بوهران ومعسكر    الشبيبة لمواصلة المفاجأة والوفاق لإنقاذ الموسم    ماندي يدعو زملائه لنسيان فضيحة ليفانتي    تحديد موعد تسليم ملعب تيزي وزو    مقراني: فتح 530 سوق جواري "باريسي" الأسبوع المقبل    وزير الصحة: تخصيص 25 مركزا لتقديم الأدوية الخاصة بالأمراض الإستوائية    السيسي يفرض “حالة الطوارئ” لمدة 3 أشهر “قابلة للتمديد”    تعيين ياسين صلاحي رئيسا مديرا عاما جديدا لاتصالات الجزائر الفضائية    وزير الصحة يؤكد أن الجزائر أول دولة في المنطقة الإفريقية مؤهلة للحصول على شهادة القضاء على الملاريا    لا صلاح ولا محرز.. الكشف عن تشكيلة الموسم في الدوري الإنجليزي !    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    المجاهد مسعود لعروسي أحد أبطال ليلة 1 نوفمبر1954 في ذمة الله    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    مستخدموا الإدارة العمومية في إضراب وطني    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    «العدالة فوق الجميع»    البطولة الإفريقية للجيدو    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    بين التثمين والتحذير    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    بن مسعود يعرض مقترح تمديد آجال تسديد القروض    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    وزير التربية خارج الوطن    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    "متفائلون كثيرا بالذهاب بعيدا"    لجنة وزارية تحل بوحدة معسكر للوقوف على حالة الانسداد    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مخاوف من كارثة بيئية
غرق سفينة شحن مواد خطيرة فرنسية‮ ‬

تزداد المخاوف في‮ ‬فرنسا من اتساع رقعة المواد الخطيرة قرب السواحل الفرنسية إثر اندلاع حريق في‮ ‬سفينة شحن إيطالية تحمل مواد خطيرة،‮ ‬من بينها حمض الهيدروكلوريك وحمض الكبريت‮. ‬وتعتزم فرنسا نشر أربع سفن لاحتواء التسرب النفطي‮ ‬في‮ ‬البحر والاستعداد لعملية تنظيف برية‮. ‬بالتزامن مع ذلك،‮ ‬تواجه فرنسا اتهامات قضائية بالتقصير في‮ ‬واجب التصدّي‮ ‬للاحترار المناخي‮. ‬أفادت السلطات الفرنسية‭ ‬أن بقعة نفطية بصدد التمدد باتجاه السواحل الفرنسية،‮ ‬الخميس،‮ ‬إثر‮ ‬غرق سفينة شحن إيطالية محملة ب45‮ ‬حاوية من المواد الخطيرة في‮ ‬المحيط الأطلسي‮. ‬ويمكن أن تصل بقعة نفطية بطول عشرة كيلومترات وعرض كيلومتر،‮ ‬إلى أجزاء من السواحل الجنوبية الغربية الفرنسية قرب مدينة بوردو في‮ ‬نهاية الأسبوع‮. ‬وأفاد وزير البيئة،‮ ‬فرانسوا دو روجي،‮ ‬الأربعاء‮: ‬بحسب توقعاتنا،‮ ‬فإن أجزاء‮ ‬يمكن أن تصل بعض مناطق الساحل في‮ ‬نوفيل اكيتين،‮ ‬بحلول الأحد أو الاثنين بسبب رداءة الطقس ما‮ ‬يهدد أيضا بجعل عملية التنظيف أكثر صعوبة‮ . ‬وتعتزم فرنسا نشر أربع سفن لاحتواء التسرب النفطي‮ ‬في‮ ‬البحر والاستعداد لعملية تنظيف برية،‮ ‬بحسب الوزير‮. ‬وكانت السفينة‮ ‬غراند أمريكا‮ ‬في‮ ‬طريقها من هامبورغ‮ ‬الألمانية إلى الدار البيضاء في‮ ‬المغرب عندما شب حريق على متنها في‮ ‬ساعة متأخرة الأحد‮. ‬وتم إنقاذ جميع الأشخاص الذين كانوا على متنها وعددهم‮ ‬27‮ ‬في‮ ‬اليوم التالي،‮ ‬فيما استعر الحريق قبل أن تغرق السفينة على بعد نحو‮ ‬300‮ ‬كلم‮ ‬غرب بلدة لاروشيل الثلاثاء‮. ‬وقال رئيس إدارة الملاحة الإقليمية،‮ ‬جان-لويه لوزييه،‮ ‬للصحافيين في‮ ‬بريست على سواحل بريتاني‮ ‬الفرنسية‮: ‬‭ ‬في‮ ‬الوقت الحاضر،‮ ‬يتعلق خطر التلوث المحتمل بشكل رئيسي‮ ‬ب2‭,‬200‮ ‬طن من النفط الثقيل على متن السفينة‮ ‬،‮ ‬مضيفا بأن مالكي‮ ‬السفينة‮ ‬غريمالدي‮ ‬أشاروا إلى أن‮ ‬365‮ ‬حاوية كانت على متن السفينة،45‮ ‬منها تحتوي‮ ‬مواد خطيرة،‮ ‬إضافة إلى نحو‮ ‬2000‮ ‬عربة‮. ‬ويعتقد أن الحريق شب على ظهر السفينة المحمل بالسيارات قبل أن‮ ‬يمتد إلى حاوية لكن دون معرفة السبب،‮ ‬بحسب لوزييه‮. ‬وسقطت نحو‮ ‬40‮ ‬حاوية في‮ ‬البحر قبل أن تغرق السفينة وغالبيتها أصيبت بأضرار بالغة بسبب الحريق،‮ ‬وفقا للوزير‮. ‬ومن محتويات تلك الحاويات‮ ‬100‮ ‬طن من حمض الهيدروكلوريك و70‮ ‬طنا من حمض الكبريت‮. ‬وفتحت السلطات المحلية تحقيقا وتم تحذير مالكي‮ ‬السفينة بضرورة اتخاذ كافة الخطوات للإسهام في‮ ‬مكافحة التلوث،‮ ‬وفقا لوزير البيئة‮.‬
منظمات‮ ‬غير حكومية مهتمة بالبيئة تقاضي‮ ‬باريس
وعلى الصعيد البيئي‮ ‬أيضا،‮ ‬أعلنت منظمات‮ ‬غير حكومية أنها أطلقت عريضة حصدت أكثر من مليوني‮ ‬توقيع في‮ ‬فرنسا،‮ ‬أنها أحالت الدولة الفرنسية على القضاء في‮ ‬باريس،‮ ‬الخميس،‮ ‬لتقصيرها في‮ ‬واجب التصدّي‮ ‬للاحترار المناخي‮. ‬ورفعت‮ ‬غرينبيس‮ ‬ومؤسسة‮ ‬نيكولا أولو‮ ‬الشكوى إلى محكمة باريس الإدارية عبر الإنترنت،‮ ‬بحسب ما كشفت المنظمتان‮. ‬وتعتزم‮ ‬أوكسفام‮ ‬بفرعها الفرنسي‮ ‬وجمعية‮ ‬نوتر أفير آ توس‮ ‬أن تحذو حذوهما،‮ ‬في‮ ‬سياق أول إجراء قضائي‮ ‬بهذا الحجم‮ ‬يتّخذ في‮ ‬فرنسا بشأن المناخ‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.