عبد العزيز رحابي : هذه هي الأهداف الحقيقية لندوة بن صالح "التشاورية"    إيداع سعيد باي الحبس المؤقت والقبض على شنتوف حبيب    المديرية العامة للضرائب تدعو مصالحها إلى المزيد من اليقظة في استصدار شهادات تحويل الأموال إلى الخارج        والي وهران يطمئن على حالة أنصار “الحمراوة” بتيزي وزو    نتائج و ترتيب الرابطة المحترفة الأولى موبيليس بعد الجولة 26        الجزائر تدين بقوة الهجومات الإرهابية في سريلانكا    ضرورة وضع خطة تحرك عربي من أجل فلسطين    وفاة المؤرخة الفرنسية أني راي غولدزيغر    تأجيل محاكمة العضو في مجلس الامة بوجوهر    توقيف 3 تجار مخدرات وحجز 155كلغ من الكيف    الفاف تهدد بمقاطعة البطولة العربية    أويحيى ولوكال لم يحضرا إلى محكمة عبان رمضان    مصالح البلدية تشرع في التحضيرات لإنجاح موسم الإصطياف    تفكيك عصابة دولية متخصصة في الإتجار بالمخدرات    10 جرحى في 03 حوادث مرور بالمدية    امطار قوية مرتقبة بغرب الوطن و وسطه اليوم    إجراءات لتسهيل حركة المسافرين عبر المطارات والموانئ    تيجاني هدام: هناك تقصير كبير من الإدارة تجاه المواطنين    «المثقّف»..الحاضر الغائب    33827 عطلة مرضية و9896 رقابة طبية إدارية بوهران    غارات جوية وانفجارات تهز طرابلس ليلا    227 موقوفا في السبت ال23 للسترات الصفراء    الحوثيون يعلنون إسقاط طائرة استطلاع تابعة للتحالف جنوب غربي السعودية    إنها قصة طويلة بين الجزائر والسنغال    اليونايتد يخسر برباعية أمام إيفرتون ويرهن حظوظه في التأهل لرابطة الأبطال    ترقب توزيع 1300 مسكن بسيدي بلعباس    «أرغب في العودة لاتحادية الدراجات لإكمال البرنامج الذي جئت من أجله»    لا تغفلوا عن نفحات وبركات شعبان    قوة التغيير بين العلم والقرآن    مداخل الشيطان وخطواته    باراتيسي: «ديبالا سيبقى معنا»    بلفوضيل يُحطم رقم “زيدان” في ألمانيا !!    مؤتمر الاتحاد العام للعمال الجزائريين شهر جوان    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    أحزاب "التحالف الرئاسي" تبحث عن "عذرية" جديدة في مخاض الحراك    تراجع كبير في عدد وفيات”الأنفلونزا” مقارنة بالسنة الماضية    تنصيب محمد وارث مديرا عاما للجمارك الجزائرية    تراجع طفيف في الواردات الغذائية    بسبب التماطل في‮ ‬افتتاحه‮ ‬    افتتاح أول مسجد للنساء في كندا    جددوا مطلب رحيل ما تبقى من رموز النظام    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    تكريم خاص لعائلة الحاج بوكرش أول مفتش للتربية بوهران    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    4 مروجي مهلوسات و خمور رهن الحبس بغليزان    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    نوع جديد من البشر    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حسب الديوان الوطني للإحصائيات
نشر في النصر يوم 23 - 01 - 2019


معدل التضخم يفوق 4 بالمئة إلى غاية ديسمبر 2018
الخبير الاقتصادي الدكتور أحمد طرطار : التمويل غير التقليدي ساهم في زيادة نسبة التضخم
بلغت وتيرة تطور الأسعار عند الاستهلاك على أساس سنوي 4.3 في المائة إلى غاية شهر ديسمبر2018، حسب الديوان الوطني للإحصائيات، ويرى الخبير الاقتصادي الدكتور أحمد طرطار، أن وضع سياسة ناجعة من شأنها أن تؤثر في دواليب الاقتصاد وترفع من الإنتاجية، والتقليل من التضخم السائد، مشيرا في السياق ذاته إلى ضرورة تخفيض صرف الأموال وفق التمويل غير التقليدي.
ويعتبر تطور الأسعار لدى الاستهلاك على أساس سنوي إلى غاية ديسمبر 2018 بمثابة معدل التضخم السنوي الذي يتم احتسابه خلال 12 شهرا الماضية ابتداء من جانفي 2018 إلى غاية شهر ديسمبر 2018 ، مقارنة بالفترة الممتدة بين جانفي 2017 إلى ديسمبر2017.
وبالنسبة للتطور الشهري لمؤشر الأسعار عند الاستهلاك، أي تطور مؤشر شهر ديسمبر 2018 ، مقارنة بشهر نوفمبر من نفس السنة، فقد تراجع ب1 بالمائة.
أما بخصوص المتغير الشهري حسب فئة المنتجات، سجلت أسعار السلع الغذائية تراجعا بنسبة 2.6 بالمائة في شهر ديسمبر المنصرم، مقارنة بشهر نوفمبر 2018 ، حسب الديوان الوطني للإحصائيات
و نجم هذا التراجع عن انخفاض أسعار المواد الفلاحية الطازجة (- 5.2 بالمائة) ويفسر هذا المسعى التراجعي لأسعار المواد الفلاحية الطازجة ، على وجه الخصوص، بتراجع اسعار لحوم الدجاج (11.6- بالمائة) و الفواكه ( 9.1- بالمائة) و الخضر( 14.1- بالمائة) من بينها البطاطس (5.6- بالمائة).
أما بالنسبة لأسعار المنتجات الغذائية الصناعية، فقد عرفت ارتفاعا طفيفا بلغ 0.1 بالمائة.
من جانب آخر، عرفت أسعار المواد المصنعة توجها تصاعديا طفيفا قدر ب0.4 بالمائة، أما أسعار الخدمات فقد سجلت استقرارا كما أوضح الديوان الوطني للإحصائيات.
وفيما يتعلق بمجموعات السلع والخدمات، عرفت أسعار مجموعتي «الملابس و الأحذية» ارتفاعا بنسبة 0.9 بالمائة، أما مجموعة «الأثاث و عناصر المفروشات « ارتفعت بدورها بنسبة 1.6بالمائة، في حين تميزت باقي مجموعات المنتجات الأخرى بارتفاع طفيف في الأسعار.
ويرى الخبير الاقتصادي الدكتور أحمد طرطار ، أن وضع سياسة ناجعة من شأنها أن تؤثر في دواليب الاقتصاد وترفع من الإنتاجية، ستقلل من حجم التضخم السائد، ودعا في تصريح للنصر ، أمس، إلى ضرورة التقليل من صرف الأموال وفق التمويل غير التقليدي والعودة إلى التمويلات العادية و توظيف الأموال وقف الشبابيك الإسلامية .
واعتبر ، المتحدث ذاته، أن معدل التضخم حاليا هو في ارتفاع أكثر، كونه مربوط بنقص القدرة الشرائية ومستوى الأسعار في ظل الظروف الحالية مضيفا أن التمويل غير التقليدي ساهم في زيادة نسبة التضخم، وأوضح بأن هذا التمويل لم يذهب للتأثير في الأسعار بل إلى تغطية المشاريع .
من جهة أخرى، وبخصوص أسعار النفط، اعتبر نفس المتحدث أنه لا يوجد إمكانية للتحكم فيها نظرا للظروف الجيو سياسية القائمة سيما مع التدخل الأمريكي في شان منظمة « أوبك»، مشيرا إلى تراجع الأسعار في الوقت الحالي ، مع تسجيل زيادة حجم الإنتاج الموجود في السوق.
وللإشارة، كان البنك العالمي قد رفع توقعاته ، لنمو الاقتصاد الجزائري خلال السنتين 2019 و 2020 ، وأشار إلى نسبة نمو تقدر ب3.2 بالمئة في سنة 2019 ، ومع هذا تبقى آخر التوقعات بالنسبة للعام الجاري منخفضة بشكل طفيف، مقارنة بإحصائيات السنة الماضية.
وللتذكير، يعتمد قانون المالية لسنة 2019 على سعر مرجعي لبرميل النفط ب 50 دولارا للبرميل و معدل نمو قدره 2.6 بالمئة و معدل تضخم 4.5 بالمئة. م -ح


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.