اشياء مهمة يجب ان تعرفها عن خليفة بوهدبة    الحكومة بحاجة إلى 65 مليار دولار لتغطية ميزانية 2020    روجرز: لم تكن هناك مشاكل مع سليماني ورحيله مفيد لنا وله    معهد “باستور” يستلم أزيد من 6500 عقرب لاستخلاص سم العقارب    بلايلي يخضع لبرنامج خاص رفقة الترجي التونسي    الحكومة تشرع في "مرحلة الجدّ" لوضع نظام الدفع على الطريق السيّار شرق-غرب    رحابي: “السلطة لم تفلح في تنظيم سهرة فنية .. !!    مركب توسيالي : تصدير نحو 22 ألف طن من حديد البناء نحو الولايات المتحدة الأمريكية    دونالد ترامب يردّ على اتهامه ب"ادّعاء النبوة"!    شبيبة الساورة تحيل اللاعبين لحمري وفرحي على مجلس التأديب    شبان القدس يبدعون    بن ناصر ضمن قائمة ميلان لمواجهة أودينيزي    استقالة وزيرة الثقافة مريم مرداسي    الزفزافي ورفاقه يطالبون بإسقاط الجنسية المغربية    بالفيديو.. شبيبة القبائل ستواجه المريخ على أرضية كارثية    مرابط : اجتماع فعاليات المجتمع المدني مسعى لتقريب الرؤى لبناء حل توافقي للازمة    انتشال جثة غريق ببلدية تنس في الشلف    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة بتمنراست    السودان: إرجاء محاكمة البشير إلى السبت المقبل ودفاعه يطلب إطلاق سراحه    العثور على الطفل المختفي بجديوية    تحسبا للدخول المدرسي‮ ‬المقبل    عبر‮ ‬16‮ ‬نقطة بالولاية‮ ‬    وزير الفلاحة‮ ‬يكشف‮:‬    شدد على ضرورة الإستغلال الأمثل للهياكل المستلمة‮.. ‬ميراوي‮:‬    للحفاظ على توازنات صناديق الضمان الاجتماعي    قبل نهاية السنة الجارية‮ ‬    محافظ الغابات لولاية الطارف يكشف….50% من الحرائق بفعل فاعل    حوار الرئيس الصحراوي يكشف "تخابر" مسؤولة مغربية في قناة أمريكية    "إيقاف الحرب في السودان على رأس أجندة المجلس السيادي"    الياس مرابط: لإنجاح الحوار على السلطات الاستجابة لشروط التهدئة    الجزائر تضيف 4 ميداليات جديدة مع رقمين وطنيين    الجزائر العاصمة: حريق بحظيرة "دنيا بارك" دون تسجيل أي خسائر مادية أو بشرية    بلماضي يكشف قائمة المحليين المعنيين بتربص سيدي موسى    إيداع وزير العدل السابق الطيب لوح رهن الحبس المؤقت بسجن الحراش    «وعي عميق بالجزائر الجديدة»    إرتفاع عدد وفيات الحجاج الجزائريين إلى 25 شخصا    شدد على ضرورة الإلتزام بأخلاقيات القاضي‮.. ‬زغماتي‮:‬    بدوي‮ ‬يعزي‮ ‬عائلات ضحايا الحفل    بفضل الإجراءات المتخذة من طرف الحكومة    خمسة قتلى وعشرات الجرحى في‮ ‬حادثة تدافع    إقالات بالجملة بعد كارثة حفل‮ ‬سولكينغ‮ ‬    الحمراوة من أجل التأكيد    شركة الخزف الصحي بالسوافلية على حافة الإفلاس    « المهرجان وُلد من رحم الشعب وهو باق رغم التغيرات والعقبات »    عمال مصانع تركيب السيارات «فولسفاغن» و «سوزوكي» على الأعصاب    الجزائر قطب سياحي بامتياز    جو مكهرب وملفات خلافية    ارتفاع عدد المرشحين لرئاسيات تونس إلى 30    اختياري ضمن رواد موسوعة الشعراء الألف التاريخية، فخر لي    مسابقة التأليف المسرحي الموّجه لأطفال    قرار توسعة موقع طبنة الأثري يثير الجدل    البرك والسدود وجهة مفضّلة للأطفال    20 ألف يورو داخل حفاضتين    عملة لصفقة واحدة    المال الحرام وخداع النّفس    الثراء الفاحش.. كان حلما جميلا فصار واقعا مقززا    الذنوب.. تهلك أصحابها    الشيخ السديس يستنكر افعال الحوثيين بعد الهجوم على حقل شيبة السعودي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتجوا بموقع الخزان الرئيسي: سكان يوقفون تموين بلدية الحرملية في أم البواقي بالمياه
نشر في النصر يوم 01 - 07 - 2019

قام، أمس، عشرات السكان القاطنين بمشتة المرجة ببلدية الحرملية بإقليم دائرة عين كرشة في أم البواقي، بالاحتجاج وغلق مقر البلدية ومعها غلق الخزان الرئيسي المزود للمدينة ومشاتيها بالمياه الشروب، في محاولة منهم للفت أنظار السلطات المحلية والولائية تجاه مطالبهم المتعلقة أساسا بأزمة المياه التي تتخبط فيها مشتتهم، إلى جانب طرحهم لعديد القضايا المتعلقة بنقص حصص السكنات الريفية وكذا ضعف التزويد بالكهرباء الريفية.
المحتجون الذين قاموا بداية بغلق مقر البلدية، عبروا عن استيائهم من أزمة المياه الشروب التي يعانونها منذ فترة زمنية طويلة، مؤكدين على أن مشتتهم التي تمر فوقها قنوات تحويل المياه الشروب من سد بني هارون ناحية سد أوركيس بعين فكرون، محرومة من هذه المادة الحيوية وجعلهم ذلك وفي غياب أي رد من السلطات المحلية، يتوجهون صوب الخزان الرئيسي للمياه المزود للمدينة ومشاتيها بالمياه الشروب، أين قاموا بغلقه وتوقيف تموين المدينة بالمادة الحيوية، مطالبين بتدخل المسؤول الأول بالولاية لإيجاد حل جذري للأزمة التي يعانونها.
وبين ممثلون عن المحتجين، بأن المشتة التي تضم نحو 5 آلاف نسمة، يعاني سكانها الأمرين بحثا عن قطرة ماء، أين يضطرون لجلب صهاريج تبيع مياها مجهولة المصدر وبأثمان مرتفعة، مبينين بأن مدينتهم تحتضن محطة كبرى لضخ المياه صوب سدي تيمقاد بباتنة وأوركيس بعين فكرون وسكانها يصارعون العطش، في غياب مشاريع لفك الأزمة التي يتخبط فيها السكان منذ فترة طويلة وعرج بعض المحتجين على مشاكل أخرى تعانيها المشتة، على غرار نقص حصة السكنات الريفية وعدم ربط جميع السكنات بالكهرباء الريفية، إضافة إلى برمجة مشروع لقنوات الصرف الصحي والذي امتد على مسافة 2 كلم ثم توقف دون أن يمس بقية السكنات وهدد السكان بتصعيد لهجة احتجاجهم في حال لم تلتفت الجهات الوصية للمطالب المرفوعة من جانبهم.
رئيس بلدية الحرملية شنيخر خالد وفي تصريحه للنصر، أوضح بأن المشكل المطروح من طرف السكان، يتعلق بنقص كمية المياه التي تصلهم، فعند ضخ المياه تجاه سكناتهم لا تصل لجميع العائلات وتتوقف عند السكنات الأولى للمشتة.
و أكد المتحدث، على أن 4 ممثلين عن المحتجين تم نقلهم للتحاور مع المسؤول الأول بالولاية، الذي وعدهم بالانطلاق في حل استعجالي، يكمن في تزويد مشتتهم بالمياه عن طريق الصهاريج والأمر بالشروع في إعداد بطاقة تقنية حول المشروع.
و أضاف «المير»، بأنه شرع بمعية مسؤول فرع الري بالبلدية في إعداد بطاقية تقنية، تحوي مخططا حول كيفية إخراج المشتة من أزمة المياه و عن المشاكل الأخرى التي طرحها السكان، أوضح المتحدث بأن السكان يستفيدون كغيرهم من السكنات الريفية، أما الكهرباء الريفية فتتم برمجتها وفقا لبرنامج قطاعي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.