الخطة الوطنية للإنعاش الإقتصادي والإجتماعي في أجندة جلسة عمل    «الدولة متمسكة بإعادة كل رفات الشهداء المنفيين»    الرئيس تبون يتلقى تهاني الملوك ورؤساء الدول    تعهد بإجلاء مخلوفي و رياضيين آخرين عالقين في الخارج    حريق مهول يأتي على 12 هكتارا من الغطاء الغابي    بمقبرة العالية بالجزائر العاصمة    الجزائر تملك هامشا للمناورة دون اللجوء للاستدانة الخارجية    الشروع في محاكمة رجل الأعمال محيي الدين طحكوت    الألعاب المتوسطية وهران-2022    الدورة ال 43 لمجلس وزراء الشباب والرياضة العرب    تدمير قنبلة تقليدية الصنع بتيزي وزو    المطلوب مخطط وقائي ناجع    منع لمس الكعبة والحجر الأسود    على غرار توقيف النقل    استمرار الخلافات التقنية يؤجل التوصل إلى اتفاق نهائي    استهداف قاعدة "الوطية" الجوية.. هل يغيّر معالم الحرب في ليبيا؟    الفريق شنقريحة يشرف على حفل عيد الاستقلال    نوهت باستعادة رفات رموز المقاومة    وزير الصناعة يكشف:    بفعل شح الإمدادات    خلال الفصل الأول للسنة الجارية    نهاية الكوشمار    هل يعلم وزير الطاقة؟    شملت مختلف الصيغ بولايات الوطن    وفاة مؤلف موسيقى فيلم معركة الجزائر    كاتب جزائري ينال الجائزة الاولى بقطر    المعدات المحجوزة في الموانئ تمثل خسارة للاقتصاد الوطني    كورونا يُفرمل الصناعة الوطنية    السودان: إقالة رئيس الشرطة عقب احتجاجات كبيرة    للجزائر هامش مناورة دون اللّجوء إلى الاستدانة الخارجية    « عندما تكلمت عن الفساد في المولودية تحولت إلى متّهم واستئناف البطولة قرار ارتجالي»    أحياء جديدة بمشاكل قديمة    مكتتبو "عدل" يغلقون المديرية الجهوية    تأجيل وليس إلغاء    معركة استرجاع الذاكرة الوطنية    طبعة موشحة بألوان العلم الوطني للسجل الذهبي لشهداء ولاية باتنة    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    منصة إ.طبيب: أزيد من 2.600 استشارة طبية عن بعد منذ نهاية مارس    الرئيس الراحل المجاهد الثوري المضحي بمشواره الكروي    لا كمامات و لا تباعد بشوارع مستغانم    « المصابون أقل من 50 سنة يخضعون للعلاج و الحجر في المنزل»    الإنتاج وفير ووزارة الفلاحة مكلفة بتنظيم الأسواق    قسنطينة تستذكر جرائم المستعمر    خطاب غاضب لترامب في عيد الاستقلال    استكتاب حكام الجزائر عبر العصور    الكوميدي زارع الفكاهة    تأجيل الطبعة 17 إلى 2021    إقبال واسع على المسابح المطاطية كبديل للشواطئ    اجتماع حاسم لزطشي بالوزير    انقلاب على ملال وتحضير ياريشان لأخذ مكانه    المدرب حجار مرشح لخلافة سليماني    بعوضة النمر تغزو 14 بلدية بتيزي وزو    منع لمس الكعبة وتقبيل الحجر الأسود.. السعودية تضع ضوابط صارمة للحج    «غوغل» يحتفل بعيد استقلال الجزائر    قصيدة" «ذكرى الشهيد"    بشارة الرسول عن ثواب الصلاة في المساجد    نماذج تربية أبناء الصحابة عبد الله بن الزبير    اللهم بفضلك يا كريم يا غفار أدخلنا الجنة دار القرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فيما تكتظ قاعات الصلاة من البناء الجاهز
نشر في النصر يوم 30 - 06 - 2014

مصلون يؤدون التراويح في العراء ومصليات فوضوية بعلي منجلي
أدى عدد معتبر من سكان أحياء بالمدينة الجديدة علي منجلي، ليلة أمس الأول، صلاة التراويح في العراء أو داخل مصليات تم بناؤها بشكل فوضوي، في حين اشتكى آخرون من اكتظاظ وعدم توفر أدنى الشروط في قاعات البناء الجاهز، التي سلم بعضها دون تجهيز، وهي مشكلة تطرح للسنة الثانية على التوالي بالمدينة بسبب عمليات الترحيل المكثفة وفي ظل تأخر مشاريع بناء المساجد. السكان اشتكوا من نقص المساجد خاصة في الأحياء الجديدة للمدينة كالوحدة الجوارية 17 و 19، نظرا لتعطل مشاريع إنجاز مساجد بهذه الأحياء، ما أجبر المواطنين على أداء الصلوات في مصليات صغيرة من البناء الجاهز خصصتها الدولة مؤقتا و أخرى تطوع مواطنون لبنائها، لكنها غير كافية لاستيعاب أعداد المصلين، خاصة في صلاة الجمعة و صلاة التراويح.
و قال سكان من الوحدة الجوارية رقم 17، أن مواطنين أدوا أول أمس صلاة التراويح خارج مصلى الحي، نظرا لضيق المكان، و خاصة بعد تزايد الكثافة السكانية بالمنطقة في الآونة الأخيرة، و إقبال أعداد أخرى من المواطنين الذين لا تتوفر أحياؤهم على مصليات للصلاة في مسجد الحي الصغير.
كما سجل بالوحدة الجوارية 19 الشطر الأول، توقف أشغال البناء الخاصة بمسجد الحي الذي يشرف على بنائه أحد المحسنين، ما دفع بالسكان إلى بناء مصلى صغير لا يتوفر على أدنى شروط الصلاة من مائضة، ماء و كهرباء.
و هي نفس وضعية مصلى الشطر الثاني من نفس الوحدة الذي تطوع سكان الحي بمساعدة أحد المقاولين لبنائه، بعد أن عرفت أشغال مسجد الحي تأخرا في الإنجاز إلى ما بعد شهر رمضان، حسب أحد المواطنين، لكن مساحته الصغيرة لا تكفي لاستيعاب 150 مصلي، فيما اشتكى مواطنون بالشطر الثالث من عدم توفر مصلى الحي على الكهرباء، ما حال دون وضع وسائل التكييف خاصة مع ارتفاع درجات الحرارة و اكتظاظ المصلين بسبب ضيق المكان، إضافة إلى عدم توفر مائضة و اقتصر التزود بمياه الوضوء على المحسنين و سكان الحي. و كان المجلس الشعبي الولائي، قد قرر العام الماضي بالتنسيق مع مديرية الشؤون الدينية، بناء قاعات صلاة مؤقتة في العديد من أحياء المدينة الجديدة علي منجلي، بعد عمليات الترحيل المتواصلة التي عرفتها المدينة و التي يقطنها أكثر من 300 ألف ساكن، في انتظار استكمال بناء المساجد، إلا أن الأزمة استمرت هذه السنة خاصة بحلول الصيف و دخول شهر رمضان.
مدير الشؤون الدينية لقسنطينة قال أن المصليات المؤقتة فتحت للمواطنين قبل الاستلام النهائي لها من طرف الشركة المكلفة بهذا النوع من مساجد البناء الجاهز، بغرض توفير أماكن صلاة للمواطنين، ما جعل هاته الهياكل تفتقر للكهرباء و الماء.
وعن مشاريع المساجد التي تعرف تأخرا في الإنجاز، أرجع المتحدث سبب ذلك إلى عوائق إدارية و إلى تعطل الدراسات الخاصة ببعض المساجد بسبب مطالبة المحسنين الذين تكفلوا بالبناء بتخفيض قيمة الإنجاز، مؤكدا على المجهودات التي تقوم بها المديرية مع الوزارة و الولاية من أجل دفع المشاريع الخاصة بالمساجد التي عرفت تأخرا في الإنجاز.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.