إجراءات وقائية تصاحبها تجند الأولياء    الاستفتاء مرحلة هامة على مدرب تشييد الوطن    التعديلات تفتح الباب أمام الشباب في مجال الاستثمار    مانشستر يونايتد يقهر سان جرمان في عقر داره    الشلف: إتحاد الصحفيين يناقش موضوع دور الإعلام في تنمية مناطق الظل    الدستور الجديد يكرس استقلالية الصحافة وحرية التعبير    8 وفيات.. 223 إصابة جديدة وشفاء 131 مريض    ولياميز تدعو الليبيين لاغتنام فرصة محادثات جنيف    تعزيز الحظيرة ب50 حافلة جديدة    ترحيب في الخرطوم بقرار الرئيس الأمريكي،،،    وزارة التربية: الدخول المدرسي لأقسام التربية التحضيرية سيكون في 15 نوفمبر    إحصاء الأراضي المستغلة من دون وثائق    خسائر سوناطراك بلغت 10 مليار دولار    شباب بلوزداد يعود إلى التحضيرات    بومزار يؤكد على توسيع شبكة الموزعات البريدية    وهران: وفاة ثلاثة أشخاص اختناقا بالغاز بعين الترك    بشار: توقيف مروّج المخدرات وحجز أزيد من 690 غرام من الكيف ببني ونيف    العود إلى الرواد فضيلة    مسابقة لمبدعي عنابة في الرسم    الكاتب الناجح من يحدد رسالته والفئة التي يكتب لها    الامتثال لاتفاق أوبيب+ يتجاوز ال 100%    التغيرات المناخية والتراخي يجعلان "كورونا" ينتشر    "الشروق" تقرر مقاضاة حدة حزام عن حديث الإفك المبين!    تركيا: نحن مستعدون للحوار وحل النزاعات مع اليونان    الفاف تؤكد رسميا بلوغ الخضر 20 مباراة بدون انهزام    كورونا.. الإصابات تتجاوز 40.5 مليونا عالميا وأيرلندا تعيد فرض الإغلاق الشامل    15 ألف مكتتب لدى "عدل" يحملون تطبيق "ضبط المواعيد"    إلغاء عدة دورات دولية    بن دودة أمام البرلمان لتبرير ميزانية قطاعها في 2021    "التطبيع" الأمر الواقع في السودان!!    الصحراء الغربية: مظاهرة سلمية ببئر لحلو تطالب بعثة المينورسو بتنفيذ مهمتها التي أنشئت من أجلها    جراد في زيارة عمل اليوم لولاية باتنة    وزارة التعليم العالي تناقش انشغالات الباحثين الدائمين    قافلة التحسيس بسرطان الثدي تجوب القرى النائية ببنايرية    إصابة المدافع مباركي تقلق الطاقم الفني    المصارعة الوهرانية ابراهيمي ماما تناشد المحسنين    المكرة تصطاد بعوش من البرج ومواقي لم يلتحق    استعراض محترف و تكريمات    متاحف القصبة تفتح أبوابها من جديد أمام الزوار    تكوين 20 كشافا بالغزوات    الإحتفاء ب 6 فارسات وفارس من حفظة القرآن الكريم    مشروع قانون المالية 2021: مقترح لغلق ثلاث حسابات تخصيص خاصة بقطاع الثقافة    «ويليامز» تحذّر أطراف الصراع من تبعات التدخل الخارجي    15 ألف مكتتب يحملوون تطبيق "عدل" لمتابعة ملفاتهم    العطش يهدّد بساتين 140 فلاحا بمستغانم    تسليم إقامة تارڤة في ماي 2021    بوغادو يسعى لإيجاد حلول لمشاكل أندية السباحة    حملة لجمع الأشخاص بدون مأوى    بلمهدي: العمل على تطوير منظومة الوقف    ضبط 500 غرام مخدرات    بلمهدي: التطاول على المقدسات أمر غير مقبول    حريق بمصنع لإنتاج أغذية الأنعام    الهلال الأحمر يطلق رقما أخضرا للدعم النفسي    تعليمات صارمة لتشديد الرقابة على الفضاءات والنشاطات التجارية    إسرائيل والإمارات تتفقان على إعفاء مواطنيهما من تأشيرات السفر    المولد النبوي الشريف يوم الخميس 29 أكتوبر    المولد النبوي يوم الخميس 29 أكتوبر    الرئيس تبون: لا مكان في العالم إلا لمن تحكم في زمام العلوم والمعارف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سكيكدة
نشر في النصر يوم 12 - 09 - 2010


إحصاء شامل لسكنات القصدير و الأكواخ
بدأت أول أمس مصالح السكن والعمران لبلديات ولاية سكيكدة في اعداد احصائيات دقيقة للبناءات القصديرية والأكواخ والسكنات غير اللائقة المنتشرة في إقليم كل البلديات تمهيدا لتقديمها للجنة الولائية المكلفة بالسكن والعمران. وتشمل عمليات الإحصاء العائلات المقيمة في كل كوخ وسكن قصديري ومدة إقامتها وعما إذا كان المقيم قد استفاد في السابق من سكن في إطار السكن الاجتماعي أو التساهمي، وكان الوالي قد أعلن غداة تنصيبه على رأس الولاية مؤخرا أن برنامج السكن المسند للولاية في إطار المخطط الخماسي للتنمية يعرف تأخرا كبيرا وكذلك البرنامج الخاص بالتهيئة الحضرية الذي يعاني من تأخر أشد منه وأن أوليات عمل الولاية في المرحلة المقبلة سيكون بدون شك التكفل بالسكن والتهيئة العمرانية والحضرية وفي مقدمتها إزالة البناءات القصديرية والأكواخ على مراحل والتحكم في ذات الوقت في تطور ونمو هذه المساكن الفوضوية، وإذا كانت مصالح التعمير بالولاية قد أحصت السنة الفارطة وجود 26500 كوخ وسكن قصديري عبر تراب الولاية فإن المصالح التقنية لبلديات الولاية تتحدث عن عدد يفوق الثلاثين ألف سكن من هذا النوع وهو مرشح للزيادة بالنظر لبعض المساكن القصديرية والأكواخ التي تبرز كالفطر وفي أوقات متسارعة وغير محددة ولاية سكيكدة للإشارة ورثت الولاية غداة الاستقلال بعض البؤر القصديرية التي أقامتها القوات الاستعمارية الفرنسية منذ سنة 1957 لنقل سكان المداشر الى المدن في محاولة لعزل الثورة عن عمقها الشعبي وتجلي ذلك في التجمعات القصديرية ببوعباز وحي الماتش وتجمعات سكنية قصديرية حول بعض مدن الولاية الا أن هذه البؤر تطورت في ما بعد وزاد حجمها بعد إقامة المنطقة الصناعية البتروكيماوية بعاصمة الولاية وتزايد عدد الأكواخ بشكل كبير حول غالبية مقرات البلديات في بداية التسعينات بفعل الهجمات الارهابية الاجرامية على سكان المداشر والقرى المعزولة وفي الوقت الذي تطور فيه السكن القصديري وتفاقمت الأكواخ عرفت الولاية ركودا كبيرا في برنامج الانجازات السكنية التي لم تحقق الأهداف التي رسمتها لها الدولة من خلال تخصيص برامج مهمة للسكن لم يتم تجسيدها في الميدان الا بصورة ضعيفة. العمليات الاستعجالية التي ينبغي القيام بها حسب المصالح التقنية لمركز مراقبة البناء والاطارات العاملة في حقل البناء السكني يجب أن تستند الى تغيير النمط الحالي في انجاز المساكن الجماعية وذلك بالعودة الى نوعية السكنات ذات الأربعة عشر طابقا التي حققت نجاحا كبيرا في بداية الثمانينات من خلال نموذج العمارات التي بنتها مؤسسة البناء لأشغال الشرق في حي الممرات بسكيكدة وكذلك التدخل لدى الهيئات المركزية ولدى وزارة السكن بالذات لزيادة حجم البرنامج الحالي أو مضاعفته بالنظر لحاجيات الولاية وعدد البناءات الهشة والصعوبة الجيوتقنية للأرض اضافة الى التأخر الحاصل في الانجاز زيادة عن دعم الولاية بمؤسسات أجنبية ذات فعالية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.