خلال أسبوع: إحباط محاولات إغراق الجزائر ب 400 كلغ من الكيف المغربي    صناعة صيدلانية: بن باحمد و سفير اثيوبيا يؤكدان على ضرورة إنشاء أقطاب صناعية مشتركة    وزارة الفلاحة تذكر منتجي الحبوب بإلزامية تسليم محصولهم إلى التعاونيات    تصريحات الريسوني ضد الجزائر: سقطة خطيرة وغريبة تثير الاستنكار والسخرية    إرسال مساعدات إنسانية إلى السنيغال عقب الفيضانات التي اجتاحت عدة مناطق بها    الفاف تُوقف المفاوضات مع الإتحاد البرازيلي    ألعاب التضامن الإسلامي 2022: ميدالية برونزية للمنتخب الوطني النسوي للجيدو    الحماية المدنية: تسجيل 26 بؤرة حريق عبر 9 ولايات    وفاة 116 شخصا غرقا وإنقاذ أزيد من 42 ألف آخرين خلال شهرين    بوسليماني: الانتهاء من توطين كل القنوات الخاصة في غضون شهر فيفري المقبل    كورونا: 112 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    مؤتمر الصومام (بجاية) : لحظة حاسمة على طريق النصر    وزيرة الثقافة تدعو مؤسسات تحت الوصاية بضرورة مرافقة أصحاب المشاريع    الشابة جميلة نجمة حفل افتتاح المهرجان الوطني للموسيقى الحالية بقالمة    الخضر سابع أعلى منتخب قيمة مالية في أفريقيا    الحكومة تؤكد امتلاكها ل"أدلة موثوقة": مالي تتهم باريس بتسليح بعض الجماعات وتدعو مجلس الأمن لاجتماع طارئ    فرقة ال "BRI" تكشف ورشة سرية لصنع البارود بباتنة    سوق رحمة لبيع المستلزمات المدرسية طيلة شهر بباتنة    سكيكدة: انقلاب حافلة و اصابة 17شخصا    وساطة أميركية بين "النواب" و"الدولة" الليبيين    رابطة الأبطال الإفريقية -(2022-2023 (الأدوار التمهيدية): شباب بلوزداد يختار ملعب 8 ماي 45 لاستقبال منافسيه    شرط وحيد مازال يفصل اسلام سليماني عن بريست    انطلاق احتفالية خاصة لبيت الشعر الجزائري بمناسبة اليوم الوطني للشعر    وفاة عميد الفنانين التشكيليين الجزائريين بشير يلس    لا للسب والكلام البذيء في شوارعنا    السباب من شيم الفاسقين    وزارة التربية .. هذا هو تاريخ استئناف العمل للموظفين والأساتذة    إيتو يعتذر من الجزائريين    وزير الصيد البحري من تيزي وزو: إزالة حطام السفن بالموانئ بلغت نسبة 80 بالمائة    فيما تم فتح بعض المعارض لبيعه: التعاقد مع 50 مكتبة خاصة لبيع الكتاب المدرسي بالوادي    الفريق أول شنقريحة في الندوة العاشرة للأمن الدولي: يجب التركيز على الأمن الإنساني والتكفل بالأسباب العميقة للأزمات    "الفصيلة المحمولة جوا 2022" : انطلاق المرحلة الأولى من الألعاب العسكرية الدولية بالمدية    أولاد يحيى خدروش: البلدية تحذر من استغلال المياه العمومية لأغراض تجارية    قبلة أولى للزوار من داخل وخارج قسنطينة: مرافق ومراكز تحول علي منجلي إلى مدينة للترفيه والتسوق    حريق مركب تكرير البترول بسكيكدة: وفاة مصاب و سوناطراك تنصب لجنة تحقيق    كأس إفريقيا - 2023 أقل من 23 سنة: المنتخب الوطني يتعرّف على منافسيه غدا    أوروبا تدرس الرد الإيراني على مقترحها    تكريم الأستاذ الجزائري في رياضة الكاراتي مولود لطرش    إدراج الإنجليزية في الطور الابتدائي.. مكسب للمنظومة التربوية    من الأميّة إلى كتابة الشعر والمسرح    مكتتبون بحصة 365 سكن عدل يرفضون موقع انجاز سكناتهم    اجتماع لإعادة التنظيم الهيكلي لمعاهد ومراكز البحث العلمي    بوتين: الغرب يفتعل الأزمات للحفاظ على هيمنته    إبراز المسيرة المميزة للشيخ محبوب باتي    3 قتلى في حادثي دهس على السكة الحديدية    تعاون جزائري– تركي في مجال الطاقات المتجددة    8 اتفاقيات في لتطوير البذور    جزائري ضمن الفريق الاستشاري لمنظمة الصحة العالمية    سياسيون يدعون إلى إيجاد حل للقضية الصحراوية    "فرسان الحبّ" تفتتح الدورة ال16    استئناف الاتصالات مع كتل وأعضاء مجلس الأمن    توجيه الاستثمار الفلاحي نحو الصناعات التحويلية    الزواج يبنى على أهداف سامية    كورونا: 112 إصابة جديدة مع عدم تسجيل أي وفاة    الصحة العالمية تطالب باقتراح أسماء جديدة لمرض جذري القردة    تعيين عصام حشيد عضوا في الفريق التقني لمنظمة الصحة العالمية في السلامة البيولوجية    وقفات من الهجرة النبوية    الإسلام يحذر من خطاب التيئيس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



تغير مفهوم الأمن والدفاع تطلب تبني مقاربة مدروسة لتحيين التكوين الموجه للإطارات العسكرية العليا

أكد رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، الفريق السعيد شنقريحة، أن واقع التحديات والرهانات الجديدة التي تعيش على وقعها البلاد غيرت مفهوم الأمن والدفاع مما تطلب "تبني مقاربة مدروسة لتحيين التكوين الموجه للإطارات العسكرية العليا لقوام المعركة للجيش الوطني الشعبي، من اجل استيعاب التحولات الطارئة في فنون الحرب وعلوم تسيير قضايا الدفاع"، حسبما ورد، اليوم الأربعاء، في بيان وزارة الدفاع الوطني.
ولدى إشرافه على مراسم حفل تخرج الدفعة الثانية لدرس الاستراتيجية العليا والدفعة الخامسة عشر (15) لدورة الدراسات العليا الحربية، بالمدرسة العليا الحربية، حيث كان في استقباله اللواء علي سيدان، قائد الناحية العسكرية الأولى واللواء حميد فكان، مدير المدرسة، قال الفريق شنقريحة: "إن بلادنا، وفي خضم ما يشهده عالم اليوم من نزاعات وتجاذبات غير مسبوقة، وفي ظل التحديات الأمنية الكبرى، التي تعرفها منطقتنا وفضاؤنا الإقليمي، تعيش على وقع تحديات ورهانات جديدة، زادت من تعقيداتها التطورات الهائلة، التي تشهدها تكنولوجيات الإعلام والاتصال، حيث تلاشت معها كل الحدود بين الدول، وتغير معها مفهوم الأمن والدفاع، خاصة مع بروز ما يعرف بحروب الجيل الجديد أو الحروب الهجينة".
وأضاف: "وعليه، فإن هذا الوضع الجيوسياسي، والتقدم التكنولوجي المتسارع وتوسع مجالات الصراع، هي كلها عوامل تطلبت منا تبني مقاربة مدروسة لتحيين التكوين الموجه للإطارات العسكرية العليا لقوام المعركة للجيش الوطني الشعبي، من أجل استيعاب التحولات الطارئة في فنون الحرب وعلوم تسيير قضايا الدفاع".
وأشار السيد الفريق، إلى أن "هذه المقاربة التي حرصنا، طبقا لتوجيهات السيد رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، على أن تنبع من القيم الأصيلة لشعبنا الأبي، ومن عراقة مخزونه الفكري والنضالي الضارب في أعماق التاريخ، هي مقاربة علمية متدرجة، تقدم فيضا من المعارف والخبرات، وتتناول سبل تنمية ثقافة استراتيجية خاصة ببلادنا لدى الضباط الدارسين، وتحسين إدراكهم وتقديرهم للمخاطر المحدقة بالأمن والدفاع الوطنيين".
وأردف في السياق ذاته، أنها مقاربة ترتكز أيضا "على تحسين طرق التخطيط والتحضير والتنفيذ، لمواجهة التهديدات الناشئة، في الحقلين الواقعي والافتراضي لمسارح العمليات، بإتباع مختلف الأساليب العسكرية والأمنية في إطار تقليدي أو غير تقليدي".
إقرأ أيضا: الفريق شنقريحة يشرف على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية "تاوندرت 2022" ببرج باجي مختار
كما أضاف، في نفس المنحى، بأن: "هذه المقاربة الموسعة لخاصيات الحروب الجديدة، ترمي كذلك إلى اكتساب قدرات عالية للمقاومة والصمود، وتكييف منظومة الدفاع لدينا، لتصبح منظومة متكاملة الأبعاد، وبوتقة واحدة، تحقق دمجا كاملا وانسجاما تاما في توظيف القدرات الشاملة للدولة، للتجاوب مع تحديات المستقبل، لاسيما فيما تعلق بالحفاظ على مصالح الأمة، وتحقيق أهداف سياستها الدفاعية".
وتم بعد ذلك عرض شريط حول حصيلة نشاطات السنة الدراسية 2021-2022، والإعلان عن النتائج وتسليم الشهادات وتسمية الدفعة باسم الشهيد أحمد شراراق، ليلقي إثرها مدير المدرسة العليا الحربية كلمة حث فيها الضباط المتخرجين بالتحلي بروح العزم والمثابرة في أداء الواجبات والتقيد بالقوانين والنظم، وقبل نهاية المراسم ألقى ممثل الضباط الدارسين المتخرجين كلمة بالمناسبة، وفق ذات المصدر.
وانتقل السيد الفريق بعدها إلى قسم التعليم أين وقف على مختلف قاعات التدريس والوسائل البيداغوجية العصرية التي تحوز عليها المدرسة، كما قام في ختام حفل التخرج، بتكريم عائلة الشهيد الذي تحمل الدفعة المتخرجة اسمه والتوقيع على السجل الذهبي للمدرسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.