مسيرات مساندة للانتخابات الرئاسية وأخرى معارضة    النطق بالأحكام في حق المتورطين اليوم    المجاهدة يمينة خالدي في ذمة الله    موبيليس يتلقى الموافقة المؤقتة    سعر سلة خامات أوبك 24،65 دولارا للبرميل    354 مؤسسة جديدة تستحدث 7800 منصب عمل ببرج بوعريريج    أمطار رعدية وبرد على ولايات شرق الوطن    الشروع مطلع 2020 في غرس 20 هكتارا من أشجار القسطل    التهرب الضريبي رفع عجز الميزانية إلى 1580 مليار دينار    بلماضي يحظى بتكريم الأبطال من طرف أولمبيك مرسيليا    نادي بارادو يعقد مأموريته في كأس «الكاف»    تأجيل المنافسات إلى 20 ديسمبر    رئيس البرلمان يصف الرئاسيات ب”المحطة التاريخية”    قايد صالح يؤكد التصدي لكل من يحاول استهداف وتعكير صفو الانتخابات    أفلام جزائرية تتوج بمهرجان القدس السينمائي الدولي الرابع    الشيخ عبد الكريم الدباغي يفتي بضرورة المشاركة بقوة في الرئاسيات    إضراب النقابات يشل الحياة في فرنسا    نيوزيلنديون يحاصرون سفينة محملة بفوسفات الصحراء الغربية    محطّة خالدة في مسيرة الثّورة...قال فيها الشّعب كلمته    المجلس الشعبي الوطني: المصادقة على مشروع القانون المتعلق بتنصيب العمال ومراقبة التشغيل    البويرة: 5 جرحى في إنحراف سيارة بالجباحية    قسنطينة.. حجز كمية معتبرة من المهلوسات ببالما    وفد من مجلس الأمة يشارك اليوم في لقاء برلماني حول الاخطار البيئية    سانا مارين.. أصغر رئيسة وزراء بالعالم تقود فنلندا    إدانة مدير التجارة بسطيف بعامين حبسا نافذا    انخفاض فاتورة استيراد أجزاء تركيب السيارات في 2019    إضطراب حركة النقل الجوي بين الجزائر و فرنسا غدا الثلاثاء    أدوية الجزائريين مشكوك في جودتها    فرنسا تعلن استضافة مؤتمر دولي بشأن لبنان غدا    اختناق 3 أطفال بغاز أحادي أكسيد الكربون بالبويرة    انتهاء موسم يوسف عطال مع نيس    مسرحية “خاطيني” تتناول الصراع النفسي بين الهجرة وحب الوطن    ياسين عدلي إلتقى بلماضي ويؤجل حسم مستقبله الدولي    بلماضي يرفع كأس أمم أفريقيا أمام جماهير مارسيليا في ليلة التكريم    “ديرو حسابكم” .. !    حرمان روسيا من المشاركة في الألعاب الأولمبية ل 4 سنوات    الفريق قايد صالح يؤكد من قيادة الدرك:    الاتحاد العام للتجار والحرفيين الجزائريين ينفي شن أي إضراب ويطمئن المواطنين على توفير المواد الضرورية والخدمات    محكمة سيدي امحمد: رفع جلسة محاكمة مسؤولين سابقين ورجال الأعمال المتابعين في قضايا فساد إلى غد الثلاثاء    دون جمع كل الأطراف الليبية    بيرنار كازوني‮ ‬الضحية الثالثة    بن ڨرينة: سأنصب مفتي الجمهورية وتوحيد المرجعية الدينية في البلاد    زعلان لم استقبل دينار واحد وليقول انا شديت عليه مستعد انا نخلص    سلال يبكي بالمحكمة و يصرح : لست فاسد انا بريء !!    استمرت‮ ‬7‮ ‬سنوات    بدوي‮ ‬يقرر خلال اجتماع وزاري‮ ‬مشترك‮: ‬    5 ملايين مصاب بالسكري و10 ملايين بارتفاع الضّغط الدموي    التسجيلات لقرعة حج 2020 و2021 الأربعاء المقبل    8773 طلب إحالة على التقاعد هذه السنة    بطل مظاهرات 9 ديسمبر بعين تموشنت مصاب بالشلل    وداعا .... الحاج تواتي بن عبد القادر.    أبواب الوجع    وهج الذكريات    المبدع يقدّم إبداعا مؤثرا وإلا فهو غير كذلك    تكريم الكاتب والمخرج الجزائري محمد شرشال    عمل يقترب من المونودراما    إجتماع وزاري مشترك لتقييم موسم الحج ل2019 ودراسة التحضيرات الخاصة بموسم 2020    « الحداد »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جمال سليمان في حوار ل ''الجزائر نيوز'': واقع السينما العربية محزن جدا
نشر في الجزائر نيوز يوم 25 - 07 - 2009

يعد الفنان جمال سليمان أحد الوجوه الفنية البارزة في سوريا والعالم العربي، حيث يصفه النقاد بالممثل الذي فتح الباب أمام العديد من النجوم السوريين لإقتحام مجال السينما العربية، بعد أن تنقل إلى مصر وشارك في العديد من المسلسلات التلفزيونية آخرها ''حدائق الشيطان'' الذي جسد من خلاله شخصية الرجل
الصعيدي المصري، وقد حضر جمال سليمان للمشاركة لأول مرة في مهرجان الفيلم العربي في طبعته الثالثة، ''الجزائر نيوز'' إلتقت به، وحاورته·
كيف تتقيمون واقع السينما العربية في الفترة الأخيرة؟
باستثناء مصر، فإن واقع السينما العربية محزن، فالآن نحن أمام فرصة كبيرة لتخطي هذا العجز، من خلال المهرجانات التي تجذب الكثير من الاستثمار، لأن السينما حاليا تواجه تحديات كبيرة.
ما هي الحلول لتفادي الركود السينمائي، حسب رأيك؟
يجب تصفية السينما العربية لإنتاج مدينة واحدة كما كان يحلم العقاد، وإن كان الأمر صعب المنال، إلا أنه يجب المحاولة.
برزتَ مؤخرا في المسلسلات التاريخية أكثر من المسلسلات الاجتماعية، فهل وجد جمال سليمان نفسه في هذا النوع من المسلسلات؟
هذا غير صحيح، عندي رصيد واسع من المسلسلات التي تتناول مختلف المواضيع، لكن المهم عندي هو النص، فإذا عُرض عليّ أي فيلم في قالب تاريخي أو غير ذلك، فلن أمانع في قبول الشخصية المطروحة.
ما يعاب عادة على الدراما السورية أنها تتعامل مع نفس المنتجين، الممثلين والمخرجين، ما سبب ذلك؟
كما نعلم أن سوريا دولة صغيرة عكس مصر، ولا يوجد الكثير من المنتجين والمخرجين، ولكن المهم هو ليس الإستعانة بنفس المنتج بل النتيجة الجيدة للفيلم.
هل سنرى يوما ما جمال سليمان في عمل إخراجي على غرار حاتم علي؟
هذا الأمر وارد لأن هناك فنانين انتقلوا من التمثيل إلى الإخراج، ونجحوا نجاحا على الصعيدين الداخلي والخارجي، وأعطوا تجربة جيدة، وبالنسبة لي شخصيا يبقى هذا مجرد مشروع.
واجهت عدة انتقادات من الوسط الفني السوري وكذلك المصري لانتقالك إلى مصر للتمثيل، كيف واجهت الأمر؟
واجهت إنتقادات من البلدين سوريا ومصر، لكنني لا أكترث للأمر وهي مجرد انتقادات سخيفة، فالفنانون الذين انتقلوا إلى مصر نجحوا، وهذا هو المهم، فالفن ليس له حدود ومصر بلد الفنون، وتحتضن جميع الفنانين من مختلف الجنسيات.
سمعنا أن مسلسل ''فنجان الدم'' أفرجت الرقابة عنه وسيتم عرضه قريبا، هل هذا صحيح؟
سيتم عرضه خلال شهر رمضان، وقد سمحت الرقابة بذلك منذ شهر تقريبا بعد أن تأكد أن هذا المسلسل التلفزيوني لا يسيء لأحد كما تم الترويج له من طرف الصحافة، التي أكدت أنه مسلسل سياسي يسيء إلى إسرائيل، وقد تحاشيت في فترة سابقة أن أتحدث عن المسلسل، لكن مع ذلك أثيرت ضجة حول المسلسل.
ما هو جديد الفنان جمال سليمان؟
إضافة إلى مسلسل ''فنجان الدم'' الذي سيعرض كما ذكرت سابقا خلال شهر رمضان، هناك مسلسل ''أفراح إبليس'' الذي سيعرض خلال رمضان القادم، وهما مسلسلان مختلفان تماما من حيث مساحة الدور والإخراج.
ما هي أسباب تأخر السينما السورية مقارنة بالسينما المصرية رغم نجاح الدراما في سوريا؟
الأسباب تعود إلى التمويل المادي بشكل عام والسوق، فسوق أفلام مصر كبير جدا وهناك 85 مليون شخص لديهم ثقافة السينما و100 قاعة سينما، إضافة إلى وجود منتجين ما يدفعهم إلى إنتاج الأفلام السينمائية عكس سوريا التي تفتقد إلى مثل هذه الأمور.
ظهرت مؤخرا موجة المسلسلات الخليجية، هل ستسحب البساط من الدراما السورية؟
الدراما الخليجية تعتمد على منتجين لديهم أموال لدعم المسلسلات الخليجية، كما أن الأسباب تعود إلى القنوات الفضائية التي فتحت المجال أمام الدراما الخليجية وكذلك المسلسلات المدبلجة.
على ذكر المسلسلات المدبلجة، ما هو رأيك في اكتساح المسلسلات التركية للقنوات الفضائية وإعجاب المشاهد العربي بها؟
هذا شيء طبيعي، هناك منافسة والأنجح سيبقى في الوسط الفني، ولا أظن أن هذه المسلسلات ستسحب البساط من أي أحد، لأن المشاهد العربي ذواق يتلذذ بأي عمل جميل.
هل سنرى جمال سليمان في عمل يسلط الضوء على حرب غزة؟
حتى لو لم أكن مخرجا، فهذا واجب علينا كفنانين، لكن لم يطرح عليّ أي عمل في هذا المجال، رغم أنني أديت في السابق دورا في مسلسل ''تغريبة فلسطينية''، وربما في المستقبل سنعالج القضية.
هل منعت الرقابة بسوريا مسلسلا آخر من الظهور خلال شهر رمضان لأسباب سياسية؟
يوجد بعض المعلومات لا نعرف صحتها من خطأها، وأنا شخصيا لا أتورط في أشياء لا أعرفها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.