حزب جبهة التحرير الوطني يجدد دعمه لموقف الجيش    المحكمة العسكرية بالبليدة ترفض طلب الإفراج المؤقت عن حنون    الامتثال الإرادي للاتفاق بلغ 168 ٪ خلال أفريل 2019    تأجيل محاكمة رجل الأعمال علي حداد إلى 3 يونيو المقبل    تدمير مخبأين للإرهابيين بسيدي بلعباس    الكتلة البرلمانية للأفلان تدعو بوشارب الإستقالة “طوعا” من رئاسة المجلس الشعبي الوطني    نائب برلماني يقترح حلولاً لتّأجيل الإنتخابات دون الخروج عن الدستور    200 ألف سكن جاهز للتوزيع    زكاة الفطر لهذا العام 120 دينار    وزارة الشؤون الدينية تعزز فضاءاتها    بن ناصر يستقيل من رئاسة الفريق    المحترف الأول: جولة 29 مسرح لمباريات حاسمة في سباق اللقب، المراتب الأولى وتفادي السقوط    تسجيل ثلاث نقابات جديدة في قطاعي الصحة والتعليم العالي    المدية: الشرطة تطيح بعصابة أشرار تمتهن النصب والسرقة بعدة ولايات    إحباط محاولة تهريب مبلغ كبير من الدوفيز    قتيلان وجريح في حادثي مرور بمعسكر    الصيادلة يحتجون أمام مقر وزارة العدل    محرز: الحمد لله الذي خلقني الله مسلما    فيغولي يتوهج    استرجاع 50 ألف هكتار بالبيض    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    على فرنسا أن تمتنع عن عرقلة قرارات مجلس الأمن    المؤسسات تفرض شروطا تعجيزيّة    رصد مليار دينار لمشاريع تنموية بالبلديات    «الشعب» تستطلع طرق إعداد طبق المعقودة التّقليدي بمعسكر    قصر عزيزة بالبليدة معلم تاريخي يشكو من الإهمال    إقبال كبير على مختلف الأنشطة المنظمة    كيفية استغلال الوقت في رمضان    أخطاء للنساء في رمضان    رمضان شهر العتق من النيران    نظام الوسيط أضفى الشّفافية على مناصب العمل    زبائن شركة “هواوي” يواجهون مصير غامض بعد قرار ترامب    بلقبلة يتلقى دعوة بلماضي في التشكيلة الموسعة    ياسين بن زية يتجه للتوقيع في ناد قطري    بولاية في التشكيل المثالي " لليغ 2"    أحدث ترددات قنوات فوكس سبورت Fox sport على أسترا    يصران على الصوم    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    شركة "آس.أ.أ" تحقق رقم أعمال قدر ب 27.7 مليار دينار خلال 2018    الشعب الجزائري يحتل المرتبة الأولى في ترتيب الأفارقة المائة الأكثر نفوذا    الهلال الأحمر الجزائري يدعو إلى إعداد بطاقية وطنية خاصة بالمعوزين    أزيد من 62 ألف شرطي لتأمين مراكز امتحانات شهادات نهاية السنة الدراسية    للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم    الأفلان يحيي الطلبة الجزائريين ويشيد بدورهم في الحراك الشعبي    العملية مجمدة لدى دواوين الترقية ببعض الولايات    بين المجلس العسكري‮ ‬وقوى المعارضة الرئيسية    مختصون‮ ‬يؤكدون على أهمية إجراء التحاليل الطبية‮ ‬    الجمارك الجزائرية تنشئ لجان مصالحة    زيتوني يؤكد شرعية مطالب الحراك    رسائل هادفة من نبع الواقع و الحراك الشعبي    « أقضي السهرات الرمضانية رفقة الجالية في مطعم جزائري باسطنبول »    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    تسليم قلعة صفد للقائد صلاح الدين الأيوبي    «براكودا» يبكي و يكسر بلاطو «حنا هاك»    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    صرح مهمل، ديون خانقة وعمال بلا أجور    مجلس علمي لشبه الطبيين في بارني!    بن مهدي‮ ‬ينهي‮ ‬مهام مونية سليم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جمال سليمان في حوار ل ''الجزائر نيوز'': واقع السينما العربية محزن جدا
نشر في الجزائر نيوز يوم 25 - 07 - 2009

يعد الفنان جمال سليمان أحد الوجوه الفنية البارزة في سوريا والعالم العربي، حيث يصفه النقاد بالممثل الذي فتح الباب أمام العديد من النجوم السوريين لإقتحام مجال السينما العربية، بعد أن تنقل إلى مصر وشارك في العديد من المسلسلات التلفزيونية آخرها ''حدائق الشيطان'' الذي جسد من خلاله شخصية الرجل
الصعيدي المصري، وقد حضر جمال سليمان للمشاركة لأول مرة في مهرجان الفيلم العربي في طبعته الثالثة، ''الجزائر نيوز'' إلتقت به، وحاورته·
كيف تتقيمون واقع السينما العربية في الفترة الأخيرة؟
باستثناء مصر، فإن واقع السينما العربية محزن، فالآن نحن أمام فرصة كبيرة لتخطي هذا العجز، من خلال المهرجانات التي تجذب الكثير من الاستثمار، لأن السينما حاليا تواجه تحديات كبيرة.
ما هي الحلول لتفادي الركود السينمائي، حسب رأيك؟
يجب تصفية السينما العربية لإنتاج مدينة واحدة كما كان يحلم العقاد، وإن كان الأمر صعب المنال، إلا أنه يجب المحاولة.
برزتَ مؤخرا في المسلسلات التاريخية أكثر من المسلسلات الاجتماعية، فهل وجد جمال سليمان نفسه في هذا النوع من المسلسلات؟
هذا غير صحيح، عندي رصيد واسع من المسلسلات التي تتناول مختلف المواضيع، لكن المهم عندي هو النص، فإذا عُرض عليّ أي فيلم في قالب تاريخي أو غير ذلك، فلن أمانع في قبول الشخصية المطروحة.
ما يعاب عادة على الدراما السورية أنها تتعامل مع نفس المنتجين، الممثلين والمخرجين، ما سبب ذلك؟
كما نعلم أن سوريا دولة صغيرة عكس مصر، ولا يوجد الكثير من المنتجين والمخرجين، ولكن المهم هو ليس الإستعانة بنفس المنتج بل النتيجة الجيدة للفيلم.
هل سنرى يوما ما جمال سليمان في عمل إخراجي على غرار حاتم علي؟
هذا الأمر وارد لأن هناك فنانين انتقلوا من التمثيل إلى الإخراج، ونجحوا نجاحا على الصعيدين الداخلي والخارجي، وأعطوا تجربة جيدة، وبالنسبة لي شخصيا يبقى هذا مجرد مشروع.
واجهت عدة انتقادات من الوسط الفني السوري وكذلك المصري لانتقالك إلى مصر للتمثيل، كيف واجهت الأمر؟
واجهت إنتقادات من البلدين سوريا ومصر، لكنني لا أكترث للأمر وهي مجرد انتقادات سخيفة، فالفنانون الذين انتقلوا إلى مصر نجحوا، وهذا هو المهم، فالفن ليس له حدود ومصر بلد الفنون، وتحتضن جميع الفنانين من مختلف الجنسيات.
سمعنا أن مسلسل ''فنجان الدم'' أفرجت الرقابة عنه وسيتم عرضه قريبا، هل هذا صحيح؟
سيتم عرضه خلال شهر رمضان، وقد سمحت الرقابة بذلك منذ شهر تقريبا بعد أن تأكد أن هذا المسلسل التلفزيوني لا يسيء لأحد كما تم الترويج له من طرف الصحافة، التي أكدت أنه مسلسل سياسي يسيء إلى إسرائيل، وقد تحاشيت في فترة سابقة أن أتحدث عن المسلسل، لكن مع ذلك أثيرت ضجة حول المسلسل.
ما هو جديد الفنان جمال سليمان؟
إضافة إلى مسلسل ''فنجان الدم'' الذي سيعرض كما ذكرت سابقا خلال شهر رمضان، هناك مسلسل ''أفراح إبليس'' الذي سيعرض خلال رمضان القادم، وهما مسلسلان مختلفان تماما من حيث مساحة الدور والإخراج.
ما هي أسباب تأخر السينما السورية مقارنة بالسينما المصرية رغم نجاح الدراما في سوريا؟
الأسباب تعود إلى التمويل المادي بشكل عام والسوق، فسوق أفلام مصر كبير جدا وهناك 85 مليون شخص لديهم ثقافة السينما و100 قاعة سينما، إضافة إلى وجود منتجين ما يدفعهم إلى إنتاج الأفلام السينمائية عكس سوريا التي تفتقد إلى مثل هذه الأمور.
ظهرت مؤخرا موجة المسلسلات الخليجية، هل ستسحب البساط من الدراما السورية؟
الدراما الخليجية تعتمد على منتجين لديهم أموال لدعم المسلسلات الخليجية، كما أن الأسباب تعود إلى القنوات الفضائية التي فتحت المجال أمام الدراما الخليجية وكذلك المسلسلات المدبلجة.
على ذكر المسلسلات المدبلجة، ما هو رأيك في اكتساح المسلسلات التركية للقنوات الفضائية وإعجاب المشاهد العربي بها؟
هذا شيء طبيعي، هناك منافسة والأنجح سيبقى في الوسط الفني، ولا أظن أن هذه المسلسلات ستسحب البساط من أي أحد، لأن المشاهد العربي ذواق يتلذذ بأي عمل جميل.
هل سنرى جمال سليمان في عمل يسلط الضوء على حرب غزة؟
حتى لو لم أكن مخرجا، فهذا واجب علينا كفنانين، لكن لم يطرح عليّ أي عمل في هذا المجال، رغم أنني أديت في السابق دورا في مسلسل ''تغريبة فلسطينية''، وربما في المستقبل سنعالج القضية.
هل منعت الرقابة بسوريا مسلسلا آخر من الظهور خلال شهر رمضان لأسباب سياسية؟
يوجد بعض المعلومات لا نعرف صحتها من خطأها، وأنا شخصيا لا أتورط في أشياء لا أعرفها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.