الصحافة الإلكترونية بحاجة إلى ضبط    الرئيس تبون ل"لوفيغارو" : مستعدّ للذهاب أبعد ما يكون لأخلقة الحياة السياسية في الجزائر    نشاطات واحتفالات رسمية بيوم الشهيد ببرج منايل    أئمة وعمال الشؤون الدينية في مسيرة احتجاجية بالعاصمة    قصر الثقافة يحمل إسم «مالك شبل»    “كناباست” تستنكر قمع مسيرة أساتذة التعليم الابتدائي    “إير آلجيري” تتعاقد مع مضيفين جدد لتعويض المضربين    طرد المدير العام لشركة “أوريدو”    مصنع “كيا” يستأنف نشاطة بتركيب 3 “موديلات” من السيارات    البرلمان يشارك في الدورة الشتوية للجمعية البرلمانية لمنظمة الأمن في أوروبا    محرز خارج حسابات غوارديولا    22 فيفري يوم وطني للأخوة و التلاحم بين الشعب و جيشه من أجل الديمقراطية    نواب البرلمان بصوت واحد .. “المنظومة الصحية في الجزائر مريضة”    المحكمة العليا تحقق في ملفي شكيب خليل وعمار غول    رئيس اللجنة الأولمبية يخذل الجزائريين ويحرجهم أمام الفلسطينيين    غالي يثمّن دور الأم الصحراوية في الكفاح التحرري    أحمد رضا حوحو رائد الصحافة الساخرة في الجزائر    قراءة في ديوان «حوار الحواس»    حكومة الوفاق تعلق المشاركة في المحادثات العسكرية    "الصحة العالمية": كورونا سجل في 12 دولة    إصابة ثلاثة أشخاص في حادث إنقلاب سيارة برأس العيون في تبسة    حجز أكثر من 58 طن من مادة الشمة غير المعبأة بوهران    تفعيل المجلس الوطني للسياحة    تأجيل محاكمة مدير الامن الوطني الاسبق عبد الغني هامل الى 11 مارس المقبل    6 جمعيات فلاحية تدعو إلى تسوية العقار    “كلاسيكيات كان” تحتفل بالذكرى 20 لأفضل فيلم في القرن ال20    18 ألف عنوان في الصالون للكتاب بباتنة    نبضنا فلسطيني للأبد    ترفع    لجنة الانضباط تستمع لأقوال رئيس الوفاق اليوم    حجز حوالي 3 قناطير لحوم حمراء وبيضاء فاسدة بوهران    نحو300 عارض في الصالون الدولي للسياحة بدءا من 26 فبراير في وهران    اتحاد العاصمة يعلن نقل ملكيته رسميا    38 جريح في حادث اصطدام حافلة للنقل المدرسي بأخرى للمسافرين    تصفيات كأس إفريقيا للأمم-2021 (تحضيرات): فوزالمنتخب الجزائري على نظيره المغربي (68-65)    أندي ديلور يخطف رقمًا قياسيًا من يوسف عطال في الدوري الفرنسي    هزة أرضية بشدة 3.6 بجيجل    افتتاح الطبعة ال14 للصالون الدولي للصيدلة و الصناعات الصيدلانية (سيفال 2020)    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    الشاعر عياش يحياوي يشيع إلى مثواه الأخير غدا بعين الخضراء    مديرية التكوين بتيسمسيلت تخصص أزيد من 3.230 منصب بيداغوجي جديد    تأييد قرار إيداع مير غليزان و4 آخرين الحبس المؤقت    بدء أشغال تهيئة المدخل الشمالي لبلدية نقرين بتبسة    ثلاث وفيات تثير الهلع في مستشفى وهران    وزارة التجارة مستعدة لدعم مربي المواشي    الدورة الثالثة من تظاهرة “كتاب بدلا من تذكرة” تنظم مارس الداخل بالعاصمة    اللمسات الأخيرة للحكومة قبل تقديمها للرئيس قيس سعيّد    زيادة حصة الجزائر ب 5001 حاج هذا الموسم    سكيكدة: تذبذب في توزيع المياه في أربع 4 بلديات    أردوغان يهدد بعملية "وشيكة" في إدلب    تفكيك عصابة أشرار بينهم إمرأة استولت على 370 مليون سنتيم بمعسكر    الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين يكرم رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بوسام شرف    ماكرون يلغي النظام الخاص بالجاليات    دوري أبطال أوروبا.. كلوب يتوعد الأتلتيكو في أنفيلد    صحة الأطفال في "خطر محدق" بسبب التغير المناخي والوجبات السريعة    مسجدان متقابلان لحي واحد!    الإدماج يطلب الإفراج    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مشروع الحظائر الثّقافيّة الجزائريّة في مهمّة ميدانية بجانت
نشر في الشعب يوم 08 - 09 - 2019


السبيبا..تراث ثقافي مرسّخ في الذّاكرة الجماعية
تجسيداً لبنود اتفاقيتي الشراكة الموقعتين مع جمعية قصر تغورفيت السياحية والثقافية، وجمعية أزجر للمهاري وفنون الخيمة، وكلاهما بجانت، تنظم المديرية الوطنية لمشروع الحظائر الثقافية نشاطاً انطلق أمس الأحد ويتواصل إلى غاية غد الثلاثاء. وخلال هذه المهمة الميدانية، يعقد اجتماع تنسيقي مع جمعية أزجر للمهاري وفريق الوحدة المحلية لتسيير المشروع، كما سيتم تصوير تحضيرات الطقوس المحلية بتيمولاوين، وإعداد فيلم وثائقي حول «السبيبا» التي يصادف الاحتفال بها يوم عاشوراء.«ےالشعب» تنقل أدق التفاصيل عن هذه التظاهرة التي باتت تقليدا راسخا في التاسيلي ن أزجر.
تأتي هذه المهمة الميدانية استكمالا للحدث الذي نظمته المديرية الوطنية لمشروع «المحافظة على التنوع البيولوجي ذي الأهمية العالمية والاستخدام المستدام لخدمات الأنظمة البيئية في الحظائر الثقافية بالجزائر» (المعروف اختصارا ب»مشروع الحظائر الثقافية الجزائرية»)، وذلك بتاريخ العاشر جويلية الماضي بالمكتبة الوطنية الجزائرية بالحامة، تحت عنوان «تعزيز الشراكة من أجل الترويج للسياحة البيئية في شبكة الحظائر الثقافية الجزائرية»، والذي تم خلاله إعطاء إشارة الانطلاق لنشاطات السياحة البيئية المبرمجة في اطار المشروع بأقاليم الحظائر الثقافية.
ويتم خلال هذا النشاط، حسب بيان تلقت «الشعب» نسخة منه، يتم عقد لقاء بحضور السلطات المحلية لتسليم عتاد مكتبي للجمعيتين، وذلك لمساعدتهم على أداء مهامهم وتعزيز فاعليتهم على المستوى المحلّي، وكذا عقد اجتماع تنسيقي مع جمعية أزجر للمهاري للانطلاق في تجسيد مشروع «وحدة صناعة التذكارات والهدايا» لفائدة نساء إن أبربر، وهي المنتوجات التي ستكون بمثابة أداة لتعريف الزوار بالتراث البيئي والثقافي للمنطقة. كما سيكون هذا النشاط مناسبة لتوثيق بعض المعارف والمهارات المحلية للحظيرة الثقافية للتاسيلي ن أزجر من خلال جمع شهادات حاملي المعارف من أبناء المنطقة. وبما أن 10 سبتمبر يصادف الاحتفال بمناسبة عاشوراء، وهو اليوم الذي تحتفل به جانت ب «سبيبا»، وهو معلم موسوم بالهوية الثقافية لمدينة جانت ومصنف كتراث عالمي، سيتم تصوير هذا التقليد الفريد من نوعه، وإعداد فيلم وثائقي حوله.
وفي هذا الصدد، وفي تصريح خاص ل «الشعب»، قالت نريمان صاحب، المكلفة بالإعلام على مستوى المديرية الوطنية لمشروع الحظائر الثقافية الجزائرية، إنه تم برمجة هذه الأنشطة الميدانية تزامنا مع طقس السبيبا، وذلك لتجسيد واحد من أهم محاور مخطط العمل المتضمن في اتفاقيات الشراكة بين المشروع والجمعيتين، الخاص بتوثيق المعارف والمهارات المحلية بشأن هذا الطقس التقليدي المصنف في 2014 ضمن التراث الثقافي غير المادي العالمي. ويأتي ذلك بهدف تفسيره للأجيال الحالية وحفظه وتناقله إلى الأجيال القادمة.
وفي هذا الإطار، تضيف نريمان صاحب، «سيتم تصوير تحضيرات الطقس المعروفة محليا بتيمولاوين ويوم السبيبا لإعداد فيلم وثائقي حول السبيبا التي تكتسي رمزية خاصة عند كيل جانت (سكان جانت) مع إجراء مقابلات مع عينة من السكان المحليين من حاملي المعارف المرتبطة بهذا الطقس».
كما أشارت محدّثتنا إلى القيام بدراسة ميدانية حول إمكانية تجسيد مشروع لفائدة نساء ان ابربر، المتمثل في إنشاء وحدة إنتاج الهدايا والتذكارات المستوحاة من تراث التاسيلي ن ازجر. والهدف منه هو تثمين التراث البيئي والثقافي الذي تزخر به هذه الحظيرة المصنفة عالميا، وتمكين السياح من اقتناء هدايا رمزية تعبر عن خصوصية المنطقة، وتعرف بها على الصعيدين الوطني والعالمي، مع ضمان دخل اقتصادي للنسوة العاملات بهذه الوحدة.
للتذكير، فقد تمّ تنظيم «تعزيز الشراكة من أجل الترويج للسياحة البيئية في شبكة الحظائر الثقافية الجزائرية» شهر جويلية الماضي، إدراكا لأهمية السياحة البيئية لضمان التنمية المستدامة لشبكة الحظائر الثقافية على العموم، والحظيرة الثقافية للتاسيلي ن أزجر بالخصوص، باعتبارها موقعا ذا أولوية. وبما أن السياحة البيئية ترتكز على ثلاث عناصر أساسية: التراث (الطبيعي والثقافي)، الزوار، والسكان المحليين، فقد تم توقيع عدة اتفاقيات شراكة مع المجتمع المدني المحلي للولاية المنتدبة لجانت، وكذا مع المركز الدولي للصحافة، تهدف في مجملها على المحافظة والتحسيس والترويج للتراث الثقافي والبيئي، والتوثيق للمعارف والمهارات المحلية في الحظائر الثقافية الجزائرية، وذلك للوصول إلى الميزة التي تتيحها السياحة البيئية والمتمثلة في ربط الاستثمار والمشاريع الإنتاجية للمجتمع المحلي مع حماية البيئة والتنوع البيولوجي والثقافي للمناطق السياحية، وذلك عن طريق إعداد برامج سياحية تعتمد على توجيه السياحة نحو المواقع المميزة بيئياً، مع التأكيد على ممارسات سلوكية سياحية إبداعية واعية ومسؤولة.
تجدر الإشارة إلى أن مشروع الحظائر الثقافية الجزائرية هو مشروع وطني يسجل في إطار شراكة دولية بين الدولة الجزائرية ممثلة بوزارة الثقافة، وصندوق البيئة العالمي الممثل ببرنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالجزائر. وقد كانت الانطلاقة الفعلية لهذا المشروع عام 2014، وسينقضي في 2021.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.