التعديل الدستوري يؤسس لجمهورية عصرية متشبثة بتاريخها    التأطير القانوني للمواقع الإلكترونية الأسبوع المقبل    مديرية الأمن تنفي ما تروّجه منشورات عبر «الفايسبوك»    الأجانب غير مجبرين على إيجاد شريك محلي للاستثمار    الجزائر لها رؤية اقتصادية جديدة    توحيد صفوف الأمة لمواجهة مايسمى «صفقة القرن»    وسام شرف من الاتحاد العالمي للعلماء المسلمين للرئيس    وقفة ترحم على شهداء الثورة بوزارة الخارجية    هياكل تربوية وإدارية شرق العاصمة    مسجدان متقابلان لحي واحد!    "عماري: "نحو ادخال نظام الرقمنة لإحصاء القطيع الوطني من الابقار الحلوب    معاقبة آيت جودي وبسكري بالإيقاف مباراتين    «اللّعب إلى جانب ابراهيموفيتش حلم تحقق»    الخطوط الجوية الجزائرية: العدالة تأمر بالوقف الفوري لإضراب مستخدمي الملاحة التجارية    رئيس الجمهورية يُنهي مهام إطارات بوزارتي الخارجية والمالية    /دورة اتحاد شمال افريقيا للسيدات/الجولة الثالثة/: فوز المغرب على تنزانيا (3-2)    الديربي العاصمي سيلعب يوم 22 فبراير    حوادث المرور: وفاة 45 شخصا وإصابة 1494 آخرين في ظرف أسبوع    فايز السراج يشكر الجزائر على جهودها لحل الأزمة في ليبيا    إنشاء مجلس تنسيق أعلى جزائري سعودي    الأئمة في وقفة احتجاجية اليوم أمام مقر UGTA بالعاصمة    أمل الأربعاء في البوديوم وهزيمة تاريخية للازمو في بوسعادة    "الخضر" يتلقون هزيمة قاسية أمام "الفراعنة" في أولى لقاءات كأس العرب للشبان    اجتماع الحكومة بالولاة: تعزيز التنمية، محاربة البيروقراطية والاهتمام باحتياجات المواطن في صلب اللقاء    أم البواقي.. تفكيك شبكة تتاجر بالآثار في عين البيضاء    دورة تربصية لوفد من الحماية المدنية التونسية بالجزائر    المتحف المركزي للجيش يحيي اليوم الوطني للشهيد    المداخيل الجمركية تسجل ارتفاعا ب 7 بالمائة سنة 2019    المطالبةبتوثيق الشهادات الحية للمجاهدين لتكون في متناول الباحثين    جراد يستقبل وفدا من صندوق النقد الدولي    ضرورة ترقية الخطاب الديني تماشيا مع مستجدات الواقع المعاش    المستفيدون من مشروع 42 مسكن تساهمي ببلدية تميزار يشتكون بتيزي وزو    عاملة نظافة تقود شبكة لترويج المهلوسات في تيبازة    سامسونج تطلق أحدث أجهزتها القابلة للطي Galaxy Z Flip    الشعب الجزائري قدّم قوافل من الشهداء دفاعا عن أرضه    وفاة الشاعر عياش يحياوي    اعادة بعث مدارس أشبال الامة كان لمسايرة التكنولوجيات الحديثة وعصرنة قوات الجيش الوطني الشعبي    التكفل بالقدم السكري بوهران: ضغط و نقص في الإمكانيات    تثبيت الهدنة في ليبيا: جولة جديدة من محادثات اللجنة العسكرية المشتركة 5 + 5 اليوم في جنيف    الرئيس تبون يعرب عن ارتياحه لسلامة المرحلين من ووهان من وباء كورونا    "موبيليس" تعبر عن ارتياحها للعودة الآمنة للطلبة الجزائريين من ووهان الصينية    وهران: أكثر من 80 عارضا في الصالون الدولي الثاني للاستثمار في العقار والبناء والأشغال العمومية    رزيق: الفصل في منطقة التبادل الحر مع الاتحاد الأوروبي بعد استشارة المتعاملين الاقتصاديين والخبراء    وزارة الداخلية: 7 ألاف حافلة نقل مدرسي لفائدة تلاميذ المناطق النائية    الرئيس التونسي يلوح بحل البرلمان    آخر مستجدات وباء كورونا    "كورونا" يقتل مدير مستشفى في ووهان الصينية    توقيف 10 «حراقة» بعرض ساحل مستغانم    "الجمعاوة" في مهمة التأكيد والتعويض    رجراج يتراجع عن مقاضاة حلفاية    تصوير فيلم «علاء الدين» 2 قريباً    ... «كن قويا» واقهر الدّاء    السجن لشخصين سرقا 1 مليار سنتيم من منزل جارهم الطبيب    الشروع في تسجيل أغاني المرحوم بلاوي الهواري    دموع من أجل النبي- صلى الله عليه وسلم    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    لماذا “يفتون الناس”    كم في البلايا من العطايا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الأولوية للتكفل بالمرضى واستقبال الحوامل
نشر في الشعب يوم 19 - 01 - 2020

أعطى رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، في مجلس الوزراء المنعقد أول أمس، أولوية قصوى للتكفل بالمرضى في الاستعجالات الطبية والنساء الحوامل على مستوى مصالح التوليد عبر القطر الوطني، معتبرا أنهما نقطتا الضعف في المنظومة الصحية، والأمر يستدعي إعادة تنظيم القطاع ووضع إجراءات عملية خاصة بتكوين أطباء متخصصين وشبه طبيين في الاستعجالات.
تأتي هذه التعليمات التي تصب في مجملها حول مصالح الاستعجالات وأقسام التوليد بعد تسجيل العديد من الشكاوى،آخرها الصور المأساوية المنتشرة حول أحد المستشفيات عبر مواقع التواصل الاجتماعي والتي أظهرت افتراش عدد من الحوامل الأرض بدل الأَسِرة، وهو الوضع الذي صدم الجميع و«وصفه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بالمشهد المأساوي»، حيث عمت حالة من السخط والغضب وسط المواطنين الذين اختلفت آراؤهم حول هذا الوضع، فمنهم من اعتبره إهمالا من قبل المسيرين وآخرون أرجعوه إلى نقص عدد الأسرة التي لا تكفي لاستقبال جميع الحوامل.
وأبدى رئيس الجمهورية إرادة لتحسين الوضع الصحي القائم من خلال الحرص على ضرورة التكفل بجميع المرضى على مستوى الاستعجالات والنساء الحوامل بأقسام التوليد، مشددا على عدم رفض استقبال أي امرأة حامل وهي في اللحظات الأخيرة قبل الوضع من قبل أي مصلحة طبية كانت، ويندرج هذا في إطار المخطط الاستعجالي لوضع حد للمشاكل المتكررة على مستوى هذه المصالح التي اعتبرها رئيس الجمهورية نقطة الضعف الرئيسية في قطاع الصحة.ولم يتوقف إهتمام رئيس الجمهورية عند إيفاد فرق تفتيش إلى كافة المستشفيات بل يشمل إعطاء تعليمات لإحداث القطيعة مع الممارسات السابقة في قطاع الصحة من خلال تحسين استقبال المرضى والتكفل بهم وإعادة تنظيم القطاع ككل من خلال وضع إجراءات عملية خاصة بتكوين أطباء متخصصين في الاستعجالات وشبه الطبي وتشجيع المنافسة بين أطباء الاستعجالات بمنح التحفيزات المناسبة، بالإضافة إلى التعجيل في إنجاز مستشفى بالعاصمة يتسع ل 700 سرير والذي من شأنه أن تخفيف الضغط عن المنشآت الصحية القائمة قبل أن يلح على ضرورة الإسراع في رقمنة القطاع بهدف تحسين الخدمات.
كما تناول الرئيس تبون ملف الخدمة المدنية الذي أثير حوله جدل كبيرا دام سنوات، وهو المطلب الذي يعتبر حجر الأساس في الصراع بين وزارة الصحة والأطباء المقيمين الذين لطالما اشتكوا من ظروف العمل في الجنوب وعدم توفر الإمكانات اللازمة في ظل رفض مراجعة قانون الخدمة المدنية، وفي هذا السياق شدد على ضرورة التفكير الجدي لحل مشكلة الخدمة المدنية ومنح التحفيزات اللازمة مع التفكير في إعطاء الأولوية لتكوين أطباء من الجنوب بهدف إيجاد حل نهائي لمشكلة نقص الأطباء المختصين في الجنوب.
كما حث تبون على تشجيع الوقاية بالتشاور مع المجتمع المدني الذي يمكن لبعض جمعياته أن تكون ذات منفعة عامة للاستفادة من مساعدات الدولة بهدف تخفيف الضغط على مصالح الاستعجالات واللجوء إلى العيادات متعددة الخدمات وكذا وضع آليات لمعاينة المرضى لتفادي تنقلهم لمصالح الاستعجالات بدون ضرورة، ملحا على ضرورة التشخيص المبكر المجاني لبعض الأمراض المزمنة والمرتبطة بالسن والسرطان.
وجاء هذا خلال استماع مجلس الوزراء إلى عرض قدمه وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات حول آفاق إعادة بعث القطاع وتطويره، والاطلاع على الأهداف المرجوة من برنامج العمل القطاعي والمتمثلة في إعداد خارطة صحية ومخطط تنظيمي، إضافة إلى جملة من الأعمال موجهة للتكفل بدعم قدرات الهياكل الصحية الجوارية والمؤسسات الاستشفائية وكذا تعزيز التموين بالأدوية وتحسين التغطية الصحية وتكوين مستخدمي القطاع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.