مقتل 8 أشخاص في حادث إطلاق نار بألمانيا    كأس العرب لأقل من‮ ‬21‮ ‬سنة    رباعي‮ ‬السعودية‮ ‬يبدع في‮ ‬جولة أبطال آسيا    وفاة‮ ‬45‮ ‬شخصاً‮ ‬وإصابة‮ ‬1494‮ ‬آخرين    بالمركب الجواري‮ ‬أحمد عزيزي‮ ‬بخنش في‮ ‬خنشلة    لتطوير التعاون الطاقوي‮ ‬    وفق مرسوم رئاسي‮ ‬صدر في‮ ‬الجريدة الرسمية    ناشدوا رئيس الجمهورية للتكفل بمطالبهم‮ ‬    وهران    بمبادرة فريق طبي‮ ‬من مستشفى‮ ‬مصطفى باشا‮ ‬    مسيرة لأصحاب "العمائم البيضاء" بالعاصمة    تم إطلاق دراسة لإعداد مخطط تسييرها    تحت شعار‮ ‬ضع كتاب‮.. ‬وخذ كتاب‮ ‬    خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة    الجزائر في حاجة إلى دستور توافقي    تخص المواد الأساسية والأجهزة الكهرومنزلية    أوقفت‮ ‬82‮ ‬عاملاً‮ ‬لم‮ ‬يلتحقوا بمواقع عملهم    التحكم في القروض والضرائب يستدعي تحرير القرار الاقتصادي    شرفة يتعهد بتسريع استدراك النقائص    22 فيفري يوم وطني للأخوة والتلاحم بين الشعب وجيشه من أجل الديمقراطية    الرئيس تبون: مشروع مراجعة الدستور سيكون جاهزا مطلع الصيف القادم    تأجيل محاكمة هامل ورفض الإفراج المؤقت عن غلاي    في‮ ‬المدرسة العليا للصحافة    رقمنة المصالح الصحية وتنظيم الاستعجالات الطبية    إحالة قضيتي‮ ‬سوناطراك‮ ‬2‮ ‬و الطريق السيار‮ ‬على المحكمة العليا    كوت ديفوار تلعب بالنار‮!‬    الاتحاد العالمي‮ ‬للعلماء المسلمين‮ ‬يكرّم تبون    هل تقوض إدلب التقارب الروسي التركي؟    الصحافة الإلكترونية بحاجة إلى ضبط    بلمهدي‮ ‬يستنجد بجامعة قسنطينة    دعوة لإنشاء سجل وطني خاص بالأمراض الناشئة والمستجدة    “إير آلجيري” تتعاقد مع مضيفين جدد لتعويض المضربين    مختصون يصدرون كتابا عن رشيد ميموني    أصحاب الرفاه اللغوي هم خرّيجو الكتاتيب القرآنية    سداسية تاريخية تضع الأهداف الفنية على المحكّ    حملة لتحرير الأرصفة من التجارة الموازية    تحذيرات أمريكية من «الوعود الوهمية» الصينية    فرق ميدانية لتحديد مواقع تذبذب الأنترنت    118 اعتداء على شبكة الغاز الطبيعي    أحمد رضا حوحو رائد الصحافة الساخرة في الجزائر    غالي يثمّن دور الأم الصحراوية في الكفاح التحرري    18 ألف عنوان في الصالون للكتاب بباتنة    نبضنا فلسطيني للأبد    ترفع    “كلاسيكيات كان” تحتفل بالذكرى 20 لأفضل فيلم في القرن ال20    من ناد عريق إلى فريق غريق    وفاة المسيرالسابق رشاد مصطفى    مخرب سيارة جارته وراء القضبان    عائلات تخزن «التمور» تحسّبا لرمضان المقبل    تقرير أسود عن شواطئ الكورنيش الغربي    تربص للمنتخب الوطني بالعاصمة    وفد من اللجنة الدولية يقف على التحضيرات    الخبازون يرفضون الأكياس الورقية بسبب هامش الربح    فلاحو بني بوسعيد مستاءون    بحري حميد : «أحلم بإنهاء مسيرتي في فريق القلب»    أثقل الصلاة على المنافقين صلاة العشاء وصلاة الفجر    مسجدان متقابلان لحي واحد!    أهي المروءة أن تقطع الرحم.. ؟!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اعتداء شنيع على رضيعة يشعل الشارع بتمنراست
المواطنون يوقفون مشتبها فيه ويسلمونه للأمن
نشر في الشروق اليومي يوم 25 - 02 - 2019

احتج صبيحة الأحد العشرات من سكان تمنراست، أمام مقر الولاية، للتعبير عن غضبهم وسخطهم جراء غياب ونقص التغطية الأمنية، وكثرة الإجرام والإقامة غير الشرعية لمهاجرين الأفارقة بالمدينة، دون تسجيل هوياتهم والتعرف عليهم، بعد ما حامت شكوك حول قيام شخص مجهول الهوية، يُرجح أنه مجرم فار من إحدى الدول الإفريقية المجاورة، باختطاف فتاة صغيرة تبلغ من العمر سنة ونصفا، ثم مارس عليها الفعل المخل بالحياء ورماها في أحد أطراف المدينة.
واهتز سكان حي انكوف بمدينة تمنراست مساء السبت، على وقع جريمة نكراء، التي تعود تفاصيلها إلى قيام الجاني باقتحام سكن طوبي لعائلة بالحي، أين استغل نوم الأم للقيام باختطاف الطفلة، تحت جنح الظلام إلى مكان بعيد، وعند استيقاظ الأم من نومها، تفاجأت بغياب الطفلة من فراشها، لتقوم بإخبار الجيران عن الواقعة، وبعد حملة بحث موسعة من طرف أهالي الحي، عُثر على الطفلة بمكان مهجور بإحدى الخرائب، على أطراف المدينة.
وكانت الطفلة في حالة إغماء، وعليها آثار تعذيب على الوجه والأطراف، فضلا عن اغتصابها من طرف الوحش البشري، ليتم نقلها على جناح السرعة إلى مستشفى بغدادي بعاصمة الولاية، حيث قدمت لها الإسعافات الأولية، ليقرر الطاقم الطبي تحويلها إلى مستشفى العاصمة، نتيجة حالتها غير المستقرة.
وفي سياق متصل، نظم سكان المدينة وقفة احتجاجية، أمام الباب الرئيسي لمقر الولاية، مطالبين السلطات المحلية والجهات الأمنية، بضرورة وضع حد لظاهرة الاعتداءات المتكررة، التي تشهدها أحياء المدينة، نتيجة نقص في التغطية الأمنية، في ظل تواجد جالية إفريقية غير شرعية تمارس كل أنواع العنف والجريمة، من جهتها كشفت مصادر أنه تم توقيف شخص مشتبه فيه، من طرف مواطني الحي، في ساعة متأخرة من ليلة أمس، وتسليمه لمصالح الأمن، والتي باشرت التحقيق معه، في انتظار بيان مصالح الأمن حول الحادثة، والتي عرفت استنكار شعبيا كبيرا، في مدينة كانت توصف دوما بالمحافظة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.