وفاة 4 أشخاص في حوادث المرور خلال ال24 ساعة الأخيرة    السجن لمتورط في محاولة القتل العمد بورقلة    مكافحة الجريمة: توقيف 40 شخصا بكل من تمنراست وبرج باجي مختار    نصدروا الانترنيت باه نجيبو “الدوفيز”    نفي شن أي إضراب وطمئنة المواطنين على توفير المواد الضرورية والخدمات    ماكرون يعقد “اجتماع عمل” مع الوزراء المعنيين بمشروع إصلاح نظام التقاعد    شباب بلوزداد يعمق الفارق في الصدارة والملاحق يسقط ببلعباس    بن سبعيني يردّ الدين لنوير ويكتب تاريخ أرقامٍ مميزة    ضربة موجعة ليوسف عطال    مشادة بين الدولي الجزائري أندي ديلور ونيمار في الدوري الفرنسي    المحامي العيفة أويحيى: ” خويا بريء…”    الفريق قايد صالح يؤكد خيبة مسعى العصابة وأذنابها لعرقلة الخيرين من الشعب والجيش    عملية التسجيل للحج على طريقة “2 في1”    الفريق قايد صالح يؤكد خيبة مسعى العصابة و أذنابها لعرقلة الخيرين من الشعب و الجيش    ميهوبي: الرئاسيات تمثل الاستقرار للجزائر    “رهين” تجسيد لفكرة فلسفية تعبر عن وجهة نظر الفنان في راهنه السياسي    الجزائر تنتخب عضوا باللجنة القيادية للمعرض الدولي "إكسبو 2020 دبي"    الوالي يعاين الأحياء المتضررة من تسرب المياه القذرة    البروفسور موفق طيب شريف يثري المكتبة العربية بكتابين    الحركات الاجتماعية”: قراءة في قرنين ونصف من الاحتجاج    “أزمات الجمهورية”: أربع مقالات لحنه آرنت عن السياسة الأميركية    السجن لمسؤولين سابقين ولرجال أعمال المتهمين في قضايا فساد    الألعاب المتوسطية وهران-2021 : اختيار مركب "الأندلسيات" لاحتضان منافسات الألواح الشراعية    أفغانستان: استئناف المفاوضات بين واشنطن وحركة طالبان وسط أجواء من "الحذر و التفاؤل"    الفلسطينيون يحيون الذكرى ال"32" لاندلاع انتفاضة الحجارة    الأزمة الخليجية: تطورات تؤشر على بوادر انفراج دبلوماسي    الجزائر تنتخب عضوا باللجنة القيادية للمعرض الدولي "إكسبو 2020 دبي"    مدرب حسنية أغادير: “مواجهة بارادو ستلعب على جزئيات صغيرة”    محكمة سيدي امحمد: إلتماس 20 سنة سجنا في حق سلال و أويحيى    إنطلاق قوافل 10 مكاتب متنقلة نحو المناطق النائية للبدو الرحل بتندوف    دفتر اليوم ال22 والأخير من الحملة الانتخابية لرئاسيات 12 ديسمبر    إجتماع وزاري مشترك لتقييم موسم الحج ل2019 ودراسة التحضيرات الخاصة بموسم 2020    مسيرات داعمة للجيش ومنددة بالتدخل الأجنبي    مكالمة هاتفية تكفي للحصول على 40 بالمائة من أسهم الشركات الكبرى    أمطار غزيرة تتهاطل اليوم على 12 ولاية شرق البلاد    الانتقال الطاقوي تحت مجهر الخبراء    الملك سلمان يعزي ترامب بضحايا هجوم فلوريدا    ترامب يتراجع عن قراره    تسهيل الاستثمار الأجنبي بالشراكة مع المؤسسات الجزائرية    متى تتدخل وزارة السياحة؟    خبراء يؤكدون على الوقاية وشكوى من عدم تعويض دواء" الفيكتوز"    واشنطن تخيب آمال الرباط في ضم الصحراء،،،    «الممارسة الديمقراطية تقتضي الاحتكام إلى صناديق الاقتراع»    3 أشهر حبسا لسكير دهس شيخا قرب عيادة طب العيون    عبّاس : «التأجيل ليس في صالحنا»    « الحداد »    رجراج يستقيل رسميا و"لافان" يتحدى "السنافر"    مكتتبون يرفضون رزنامة التوزيع    فلاحو عنابة ينتظرون المرافقة وربط أراضيهم بالسقي    التدفئة غائبة بمدارس أربع بلديات    الإصابة بسرطان الثدي في سن مبكر يستوجب دق ناقوس الخطر    ضرورة توخي الممرضين الحذر من الإصابة بالآيدز    رحيل المغني القبائلي مصباح محند امزيان عن عمر يناهز 62 سنة    «نتفاءل خيرا بمستقبل الأدب والحدث مناسبة لرفع سقف الإبداع ..»    الشّعارات والادّعاءات لا تُغني شيئًا!    خياركم كلّ مفتّن توّاب    مهمة الناخب الحساسة    الهواتف الذكية وتهديد الحياة الزوجية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسئلة في الدين -11-

السؤال: لما تكون المرأة حائضا ويخرج منها العرق، فهل هو طاهر أو نجس؟ وهل يجب عليها تغيير لباسها عندما تطهر لأجل الصلاة؟
الجواب: لا تنجس المرأة بالحيض ولا بالنفاس، وما يخرج منها من عرق أو لعاب فهو طاهر، ففي صحيح مسلم عن حذيفة بن اليمان رضي الله عنه "أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم لَقِيَهُ فَأَهْوَى إِلَيهِ، فَقَالَ: إِنِّي جُنُبٌ، فَقَالَ صلى الله عليه وسلم: إِنَّ المُسْلِمَ لاَ يَنْجُسُ"، والذين يقولون بنجاستها هم اليهود، وقد أبطل النبي صلى الله عليه وسلم زعمهم وبين كذبهم، ففي صحيح مسلم والسنن عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: "كَانَتِ اليَهُودُ إِذَا حَاضَتِ المَرْأَةُ مِنْهُمْ لَمْ يُؤَاكِلُوهُنَّ، وَلَمْ يُشَارِبُوهُنَّ، وَلَمْ يُجَامِعُوهُنَّ فِي البُيُوتِ، فَسَأَلُوا نَبِيَّ اللهِ صلى الله عليه وسلم عَنْ ذَلِكَ، فَأَنْزَلَ اللهُ عَزّ وَجَلَّ: "وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْمَحِيضِ قُلْ هُوَ أَذًى"، الآية، فَأَمَرَهُمْ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم أَنْ يُؤَاكِلُوهُنَّ وَيُشَارِبُوهُنَّ وَيُجَامِعُوهُنَّ فِي البُيُوتِ، وَأَنْ يَصْنَعُوا بِهِنَّ كُلَّ شَيءِ مَا خَلاَ الجِمَاعَ".
السؤال: شيخنا الفضيل، السلام عليكم ورحمة الله، إن خير الخطائين التوابون، لقد وقعت في فخ الاستمناء نهار رمضان، فسارعت إلى الغسل واستغفرت ربي وتبت إليه لعله يغفر لي ذنبي، إني في غاية الندم والحزن لاستسلامي للنفس الأمارة بالسوء، عزمت على إطعام ستين مسكينا، فهل هي كفارة لذنبي حتى يغفر لي ربي؟ أريد ردا شافيا رحمكم الله وسدد خطاكم.
الجواب: أبواب التوبة مفتوحة لا تُغْلَقُ في وجه أحد مهما كانت معصيته، والله تعالى يقول في كتابه العزيز: "وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا ثُمَّ اهْتَدَى"، وروى مسلم عن أبي موسى الأشعري رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "إِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يَبْسُطُ يَدَهُ بِاللَّيْلِ لِيَتُوبَ مُسِيءُ النَّهَارِ، وَيَبْسُطُ يَدَهُ بِالنَّهَارِ لِيَتُوبَ مُسِيءُ اللَّيْلِ، حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ مِنْ مَغْرِبِهَا"، ولا شك أن الفعل الذي ارتكبته من المحرمات وخاصة في رمضان، لأن الإثم مضاعف، ويوجب عليك بعد التوبة أن تقضي ذلك اليوم وتكفر بصيام ستين يوما متتابعة أو تطعم ستين مسكينا كما أمر النبي صلى الله عليه وسلم، ففي الصحيحين عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ: هَلَكْتُ، قَالَ: وَمَا شَأْنُكَ؟ قَالَ: وَقَعْتُ عَلَى امْرَأَتِي فِي رَمَضَانَ، قَالَ: هَلْ تَجِدُ مَا تُعْتِقُ رَقَبَةً؟ قَالَ: لاَ، قَالَ: فَهَلْ تَسْتَطِيعُ أَنْ تَصُومَ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ؟ قَالَ: لاَ، قَالَ: فَهَلْ تَسْتَطِيعُ أَنْ تُطْعِمَ سِتِّينَ مِسْكِينًا؟ قَالَ: لاَ أَجِدُ، فَأُتِيَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم بِعَرَقٍ فِيهِ تَمْرٌ فَقَالَ: خُذْ هَذَا فَتَصَدَّقْ بِهِ، فَقَالَ: أَعَلَى أَفْقَرَ مِنَّا، مَا بَيْنَ لاَبَتَيْهَا أَفْقَرُ مِنَّا، ثُمَّ قَالَ: خُذْهُ فَأَطْعِمْهُ أَهْلَكَ".
السؤال: عادتي أن أحيض سبعة أيام، وقد جاءني الحيض في آخر يوم من شعبان وفي اليوم الثالث من شهر رمضان انقطع الدم ولم أجد له أثرا فاغتسلت وصليت وأصبحت من الغد صائمة، وبعد صلاة العشاء عاودني خروج الدم من جديد واستمر يومين آخرين، فهل الصلاة التي صليت صحيحة؟ وهل صيامي في اليوم الثالث من رمضان صحيح؟
الجواب: هذا حيض متقطع، والواجب في هذه الحالة أن تلفقي أيام الدم بعضها إلى بعض حتى تنتهي أيام العادة، فإذا لم ينقطع استظهرت بثلاثة أيام ثم تغتسلين وتصليين بعد ذلك وتصومين، وصلاتك وصيامك في اليوم الثالث من رمضان صحيح، مادام الحيض انقطع قبل الفجر واستمر الطهر إلى ما بعد العشاء وقد نويت الصيام ليلا، والعمل بالتلفيق جاء عن ابن عباس رضي الله عنه وهو مذهب مالك رحمه الله، فقد روى الدارمي والبيهقي بسند صحيح عن ابن عباس رضي الله عنه أنه قال: "إِذَا رَأَتْ الدَّمَ الْبَحْرَانِيَّ فَلَا تُصَلِّي فَإِذَا رَأَتْ الطُّهْرَ وَلَوْ سَاعَةً مِنْ نَهَارٍ فَلْتَغْتَسِلْ وَلْتُصَلِّ".
السؤال: أنا شاب كنت أتناول المخدر في سهرة رمضان العام الماضي ثم أنام في آخر الليل ولا أستيقظ إلا بعد الزوال، وقد ألهمني الله الرشد والحمد لله وتبت إليه، فهل صيامي كان صحيحا أو فاسدا؟
الجواب: صيامك فاسد، لأن من أسكر بخمر أو مخدر ليلا واستمر على سكره حتى طلع الفجر بطل صومه لتسببه في زوال عقله بالمحرم، وبالتالي تنقطع نيته، وقد قال صلى الله عليه وسلم "مَنْ لَمْ يُجْمِعْ الصِّيَامَ قَبْلَ الفَجْرِ فَلاَ صِيَامَ لَهُ"، ويجب عليك القضاء لإبراء الذمة، وهذا من تمام توبتك إلى الله تعالى.
السؤال: نسيت في شهر رمضان أن أشرب دواء منع الحمل، فتناولت حبة من غير أن أشرب الماء، فهل صيامي صحيح أو يلزمني القضاء؟.
الجواب: الصيام فاسد غير صحيح، لأن تناول أي شيء يصل إلى الحلق يفسد الصوم، وقد صح عن ابن عباس رضي الله عنه أنه قال: "إِنَّمَا الصِّيَامُ مِمَّا دَخَلَ وَلَيْسَ مِمَّا خَرَجَ"، فتناول حبة الدواء من غير ماء مبطل للصوم، ويجب عليك قضاء ذلك اليوم.
السؤال: المريض الذي يفطر ويفدي، هل يجوز له تأخير فدية الطعام إلى مابعد انقضاء رمضان؟
الجواب: الأفضل له أن يفدي خلال شهر رمضان، وإن أخرها ليخرجها بعده فلا مانع من ذلك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.