تكوين الفئات الهشة للاستفادة من القرض المصغر    الوزير الأول يعزي عائلة وزير الشؤون الدينية الأسبق امحمد بن رضوان    بعد غلق الشواطئ.. نحو غلق الغابات بسبب كثرة الحرائق    الدفعة 60 لأعوان الشرطة القضائية تؤدي اليمين القانونية    ملك إسبانيا السابق يقرر مغادرة البلاد بسبب اتهامات بالفساد    على أساس حق تقرير المصير    الرئيس تبون يأمر بالتحضير لفتح المساجد الكبرى والشواطئ    تعيين عبد السلام مديرا رياضيا ومليك مقبل مناجيرا للفريق    تشييع جنازة الفقيد محمد بن رضوان بمقبرة بوزريعة    تطوير التعاون الجزائري الأمريكي في التعليم العالي والبحث العلمي    عبر مختلف بلديات الجزائر العاصمة    العدالة تفتح تحقيقا حول تعاقد علي حداد مع لوبي أمريكي    للكاتبة حنان بوخلالة    دفتر شروط خاص لتحديد نجاعة لقاح كورونا    الفتح التدريجي للمساجد والشواطئ أمام المواطنين    وزير الخارجية اللبناني يستقيل    أفلام «فينسنت قبل الظهيرة» و« SUN»و»الطفل والخبز» يحصدون الجوائز    تنامي إصابات كورونا يحدّ من ارتفاع أسعار النفط    الرئيس تبون يأمر بالإسراع في فتح تحقيقات حول حرائق الغابات والاختفاء المفاجئ للسيولة    انتهاء فترة الحجر الصحي ل 236 جزائري    تذبذب التموين بالماء راجع إلى استهلاك قياسي    تحديد شروط و كيفيات ممارسة تجارة المقايضة الحدودية مع المالي و النيجر    صدور المرسوم التنفيذي الخاص بالمنحة المالية لفائدة أصحاب المهن المتضررة من جائحة كورونا    ما أشبه ما نعيشه مع «كورونا» بتفاصيل «طاعون» ألبير كامو    تبون يترأس اجتماعاً للمجلس الأعلى للأمن    الإشاعات تُربك المقبلين على البكالوريا    الجزائرية للمياه تسخر صهريج بسعة 6000 لتر لإخماد حريق بتنس في الشلف    الأولوية في اللقاح للمرضى المزمنين ولكل أسلاك الأمن    أسعار الذهب تقفز لمستوى قياسي    الرئيس تبون ينهي مهام 34 رئيس أمن ولائي    1.8 مليون تفصل عيسى ماندي عن ليفربول    بن رحمة: سعيد جدا بما وصلت إليه في إنجلترا    نقابة الأئمة: سنراقب كافة العمليات ونبلغ عن أي تجاوزات!    تزويد كل الصيدليات بنهائيات الدفع الإلكتروني    رحلات جوية جديدة لإجلاء الجزائريين من تركيا والإمارات وفرنسا ولندن    قيادات فلسطينية تندد بالتحريض الأمريكي لفرض عقوبات على الرئيس عباس    مسيرة احتجاجية لأنصار وفاق سطيف    خطبة الوداع.. أجمل موعظة شاملة    ماذا كان يحمل النبي في حجه؟    الهدية في حياة النبي الكريم    الكونفدرالية الافريقية ترسم تواريخ نصف نهائي رابطة الأبطال وكأس الكونفدرالية    محرز: الجزائر أكثر من مجرد فريق    هيئات دولية تحث على إنهاء الحقبة النووية        وزيرة البيئة تشكر عمال النظافة    التشكيلي "هاشمي عامر" يروي تجربته مع الحجر الصحي    مدوار: "سعيد عمارة شخصية بارزة وكبيرة في كرة القدم الجزائري"    وزارة التربية: "توسيع بث القناة التعليمية العمومية السابعة "المعرفة" إلى القمر الصناعي نيل سات"    والي وهران يمنع دخول قوارب النزهة إلى البحر لمدة 15 يوما    نشرية خاصة : أمطار رعدية على ولاية تمنراست ابتداء من ظهر الأثنين    فيلم "تحت بشرتها" يمثل الجزائر في الدورة ال77 لمهرجان فينسيا السينمائي    تزويد الصيدليات بأجهزة الدفع الإلكتروني قريبا    ترامب يمنح مهلة 45 يوما للاستحواذ على "تيك توك"    يُتم في الجزائر!    الضاوية والعرش والصّغار    وفاة جمال بارك    المنصات الرقمية تتصدر موسم العيد    أكتب كلما شعرت برغبة جامحة في الكتابة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





التكنولوجيا، بوابة المستقبل
نشر في الجمهورية يوم 23 - 07 - 2019

يقطع العالم خطوات عملاقة في مجال التطور التكنولوجي بدخول الثورة التكنولوجية الصناعية الثالثة مرحلة التجسيد في بعض البلدان المتقدمة ونقصد هنا الثورة التي سخرت منتجات التكنولوجيا من ربوتات و ذكاء اصطناعي وطباعة ثلاثية الأبعاد ،حيث لا يخفى على أحد الأشواط الهامة التي تحققت في عدة بلدان المتميزة بمدن الذكاء الاصطناعي و قد نتج هذا عن امتلاك تلك البلدان لأدوات التكنولوجيا التي تظل بلادنا بحاجة إلى الانفتاح عليها و تخريج جيل من الشباب القادر على الاندماج والانخراط ضمن مسار التطورات التكنولوجية الكبيرة و هو الدور الذي يجب أن تلعبه الجامعة الجزائرية من خلال تحسين مناهج التعليم ،و تبني طرق التعليم الحديثة و وسائل التكنولوجيا المبتكرة التي تقدم للطلبة تكوينا عصريا و معلومات حديثة متطورة في مختلف فروع العلم والمعرفة،و بهذا تتخرج من جامعاتنا كفاءات وإطارات ذات رصيد علمي معتبر تساهم بفعالية في تطوير وتقدم الاقتصاد عند التحاقها بسوق العمل ،وتلعب دورا رائدا في التطور التكنولوجي ، وتكون لها بصمة و تأثير إيجابي في محيط العمل الموجودة فيه .
كما أن الحديث عن ولوج عالم التكنولوجيا الحديثة يتطلب الاستثمار بقوة في قطاع التعليم في مختلف أطواره من الطور الابتدائي وصولا إلى التعليم العالي وما بعد التدرج و يبقى الأهم في هذا كله أن تفتح سوق العمل أبوابها في وجه الكفاءات العلمية المتفوقة لتتاح لها فرصة المساهمة بفعالية في بناء الاقتصاد الوطني.
وقبل هذا وبعده يفرض الانفتاح على جديد عالم التكنولوجيا مراجعة مناهج التعليم وتكوين معلمين وأساتذة ومكونين متمكنين من المعلومات التكنولوجية و هو ما يتطلب الكثير من العمل و رؤية جديدة لطرق التعليم والتربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.