تنصيب الرئيسين الجديدين لمجلسي قضاء تيارت وغليزان والنائبين العامين لذات المجلسين    جراد..على الجماعات المحلية الآن وضع بوتوكول صحي تحسبا للدخول المدرسي    تخصيص 80 مليار دج لتمويل المخططات التنموية البلدية في 2020    البنك الوطني يطرح 9 منتجات للصيرفة الإسلامية    بولحية: "الأتليتيكو حرمني من الإلتحاق بالخضر"    'رسالة تحذير' من الوزير الأول عشية فتح المساجد و الشواطئ    وفاة شخصين غرقا بولايتي بجاية وسكيكدة    واجعوط: كل الظروف الصحية متوفرة.. ومصداقية هذه الامتحانات مهمة    زطشي يورط السلطة..    سلاح الإشارة: تخرج 14 دفعة من الضباط بالمدرسة العليا للإشارة بالقليعة    لا خسائر بشرية أو مادية في الهزة الأرضية بالبليدة    قسنطينة: توقيف شخص محل أمر دولي بالقبض            عطار: صادرات الغاز ستتقلص إلى 30 مليار متر مكعب بدءا من 2030    تواصل أشغال الورشات في جلسات مغلقة باجتماع الحكومة بالولاة    غلق 13053 محلا تجاريا بالعاصمة منذ ماي الماضي        مؤسسة عمومية للخدمات المدرسية    جبهة البوليساريو تدعو الأمم المتحدة إلى إيجاد حل عادل ونهائي للقضية الصحراوية    العثور على صاروخ إسرائيلي لم ينفجر داخل مدرسة غرب مدينة غزة    صناعة صيدلانية: انتاج 50 مليون كمامة في 45 يوم    تشكيليون جزائريون يحصدون ستة جوائز في مسابقة "كتارا للرواية والفن التشكيلي" بقطر    شقيق نادين نجيم يكشف حقيقة تشوه وجهها بعد إصابتها في إنفجار بيروت    حمداني: مساعي لإنتاج 30 بالمائة من حاجيات الجزائر من الزيت والسكر محليا بغضون 2024    "سيال" تعلن انقطاع التزود بالمياه الشروب عن 7 أحياء ببلدية القليعة بتيبازة    تحويل علي حداد نحو سجن تازولت        أسعار النفط تنخفض    كورونا: المنحة الاستثنائية لمستخدمي الصحة "دفعت كليا تقريبا"    عشر سنوات على رحيل الأديب الطاهر وطار    المغرب تسجل حصيلة ثقيلة في الإصابات بكورونا    وزارة السكن: معاينة 3114 بناية متضررة من الهزتان الأرضيتان بميلة    الشعب سيستعيد حقوقه ولا رجعة للنظام السابق    بسبب التنقيب على النفط    فيما قدمت الحكومة اللبنانية استقالتها    عقب منشور مسيء للرسول محمد    تمثل احدى المكتسبات الهامة لسكان ورقلة    تدمير ثلاث كازمات وحجز كميات ضخمة من المخدرات    قال إن التلاعب بصحة التلاميذ خط أحمر.. واجعوط:    خلال أزمة كورونا    لتورطهم في قضايا فساد واستغلال للنفوذ    الرّبا.. وحربٌ من الله عزّ شأنه!!    كامالا هاريس تدخل التاريخ في الولايات المتحدة    افتتاح مهرجان عمان السينمائي الدولي يوم 23 أوت    عشر سنوات مرت على رحيل الأديب الطاهر وطار    لماذا سمي المحرم شهر الله؟    تأثرت بالفنان أنطونين آرتو في أعمالي الركحية    بحثا عن نوستالجيا الفردوس المفقود ... من خلال عوالم السرد الحكائي في روايتها الموسومة ب: «الذروة»    مستقبل غامض ينتظر «الزرقاء»    هذه حقوق الجوار في الإسلام    هذه صحف إبراهيم    تأهل أشبيلية الإسباني وشاختار الأوكراني إلى نصف النهائي    النادي يضم فلاحي ديبش وأغييب جوبا    عدم تحديد تاريخ الموسم الجديد يزعج تشيكوليني    "أبو ليلى" و"في منصورة فرقتنا" يتنافسان على "السوسنة السوداء"    الوكالة العقارية بقسنطينة تباشر استرجاع 65 قطعة أرض    صلاة مع سبق الإصرار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





انظمام المخرجين مالك بن إسماعيل وسالم إبراهيمي إلى أكاديمية الأوسكار

تمت دعوة المخرجين مالك بن إسماعيل وسالم إبراهيمي للانضمام إلى قائمة ال810 عضوا جديدا في أكاديمية الأوسكار التي انفتحت على جنسيات أخرى، حسبما أكده مسؤولو الأكاديمية.
ولد مالك بن إسماعيل عام 1966 بقسنطينة حيث استهل مشواره السنيمائي الهاوي قبل أن يتابع تكوينه بباريس ثم بسانت بيطرسبرغ بروسيا ليزاوج بعدها بين شغفه بالسينما والتزاماته تجاه بلده الذي أثراه بالعديد من الأفلام الوثائقية الإبداعية.
ومن خلال المواضيع المستهدفة يسلط المخرج الضوء على عيوب المرء وعقده عبر أفلام وثائقية مرتبطة بمواضيع عدة منها المجتمع والتقاليد والهوية والحداثة.
وقد تم تكريم بن إسماعيل في العديد من المناسبات بحيث يملك في رصيده حوالي 20 وثائقيا منها "ديسيبلاد" سنة 1998 حول الساحة الموسيقية الجزائرية و "الصين لا تزال بعيدة" سنة 2008 و "حياة قرية أوراسية، مهد الثورة، 50 سنة بعد الاستقلال" و "1962، من الجزائر الفرنسية إلى الجزائر الجزائرية" سنة 2012 و "معركة الجزائر، فيلم في التاريخ" (2017 .) .
أما سالم إبراهيمي ، فمنتج ومخرج وكاتب سيناريو و ممثل ولد عام 1972 بلندن. و بعد فيلم "رينباو بوغ رامبو" لجون تولي عام 1995 شارك في 2010 شرقي خروبي في إخراج "عودة أفريقيا- المهرجان الثقافي الأفريقي الثاني بالجزائر" وهو فيلم وثائقي حول هذا المهرجان الذي نظم بالجزائر عام 2009.
و بعد إخراجه فيلم وثائقي حول الأمير عبد القادر، صور سنة 2014 الفيلم الخيالي المطول "الآن يمكنهم الحضور" المقتبس من رواية ارزقي ملال التي تحمل نفس العنوان حيث ألف بجانبه سيناريو الفيلم.
و أنتج سالم إبراهيمي أفلام خيالية مطولة أخرى و كذا أفلام وثائقية على غرار "سالفس اند اوذرس" سنة 2002 لامانويل هامون و "مون كولونيل" سنة 2006 للوران هربيات و "كرتوش غولواز" سنة 2007 لمهدي شارف و "ايدان أ لواست" سنة 2009 و كذا "في سني هذا اختبئ لكي أدخن" سنة 2016 لريحانة اوبرماير.
و قد أعلنت أكاديمية الفنون و علوم السينما المعروفة باسم "أكاديمية الأوسكار" سنة 2016 عن مضاعفة عدد النساء و الفئات الأخرى الممثلة بقلة خلال سنة 2020 اثر الانتقادات التي طالتها خلال عدة سنوات بأنها لا تمثل و لا تعكس جيدا صورة المجتمع.
و بغية الالتزام بأهدافها، ضاعفت الأكاديمية عدد أعضاءها الأجانب ليصل أزيد من 2.100 (من أصل ما يقارب 10.000 عضو) يمثلون 68 جنسية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.