تناقش التصعيد المحتمل رداً‮ ‬على‮ ‬صفقة القرن‮ ‬    لمدة موسمين ونصف    بعد مقتل براينت    فضلاً‮ ‬عن كيلوغرام من الكوكايين    خلال ليلة فنانة العرب التي‮ ‬أحيتها مؤخراً‮ ‬في‮ ‬ختام موسم الرياض    طالب بضرورة احترام الشرعية الدولية    بعد إستقالة سلفه    الأردن تساند "صفقة القرن" وتؤكد: حل الدولتين السبيل الوحيد للسلام!    خلال وقفة ترحم على روح عبد الحق بن حمودة‮ ‬    وسط إصرار على تغيير الأوضاع‮ ‬    رزيق‮ ‬يدعو رجال الأعمال للرمي‮ ‬بكل ثقلهم نحوها‮ ‬    أكثر من‮ ‬9‮ ‬أشهر لتحديد أول جلسة علاج    قدر بحوالي‮ ‬36‮ ‬بالمائة    أكد أن الرئيس تبون خلق ديناميكية جديدة‮.. ‬اللواء شنقريحة‮:‬    شبه إجماع على استمرار قوجيل في رئاسة مجلس الأمة    هل‮ ‬يتغلب الوزير على أزمة الحليب؟‮ ‬    تنويه بجهود الرئاسة الجزائرية    تبون‮ ‬يأمر بإجلاء الطلبة الجزائريين بالصين    زيتوني يدعو الشباب إلى وحدة الصف    الغش باق ما لم تطبق الدولة حلولا وقائية    هل يضع حدا للعشوائية والتحايل والغش؟    الغش استشرى في غياب المراقبة    سيدي بلعباس غير معنية بالأزمة    أجواء الحزن تخيم على حي "ميلينيوم"    « سأحقق الحد الأدنى دون انتظار الترتيب للمشاركة في الألمبياد"    قضاء ليلتان بالخروب قبل اللقاء    ارتياح لجاهزية العناصر و اصرار على نقاط بلعباس    إيداع صاحب مركز تجاري الحبس المؤقت    أنقذتم الوطن من ويلات سقوط الدولة    المستهلك رهن الاحتكار    إنجاز مسمكة بميناء سيدي يوشع    توقيف مزوّري أوراق نقدية    سارق لواحق السيارات وراء القضبان    تفكيك شبكة تروج المخدرات    مشاريع عالقة منذ 8 سنوات    رسم على الرمل ..    الصحراء الجزائرية ملهمة الرحّالة الغربيين    نادي "ناس الثقافة" يطلق مشروع مكتبة الشارع    جناح خاص لكتب الصحفي الراحل جمال الدين زعيتر    تزايد مؤشرات انهيار الهدنة في ليبيا    يوم تحسيسي حول داء كورونا و تفعيل جهاز المراقبة    «أعراض الوباء تشبه الإنفلونزا العادية»    لا حالات مشكوك فيها لحدّ الآن    مديرية الصحة تفند وتوضح    الفصل اليوم في اسم المدرب الجديد    العرفي ورحماني معنيّان أمام الساورة    تأجيل المباراة ضد أهلي البرج    هذه الفئات التي أعفتها السلطات الفرنسية من تحديد مواعيد طلب التأشيرة    مرفق الهواء الطلق "محمد وشن" بقسنطينة.. عينة عن "العبث الثقافي"    إنجاز الفائز بمسابقة كوميك ستريب لألبوم عن ريغور    الطبعة الثانية للشعر القبائلي بتيزي وزو    إنتاج 3360 طنا من الأسماك    غرداية :خمسون سنة في خدمة حماية تراث ميزاب    من آداب وأحكام المساجد    ربط الفعل بالمشيئة    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





لم يخلق الكلاب للنباح..
نشر في الحوار يوم 17 - 09 - 2009


رافق صاحبه إلى السوق، وكلب البادية يختلف عن كلب المدينة، فهو شرس لا يكف على النباح ومهاجمة الغرباء، لكن ما إن يدخل المدينة حتى يختلط عليه الأمر ويتيه، تراه أحيانا راكضا مكشرا عن أنيابه، وأحيانا أخرى يفزع متنقلا بسرعة شوقا إلى صاحبه.. في حين أن كلب المدينة لا يبالي همه المرور على أكياس القمامة وتفقدها، التقى الكلبان فدعا الكلب الحضري صديقه البدوي إلى وليمة لم يحلم بها في حياته، احتار هل يأكل أم يأخذ الفريسة ويهرب؟ أخذ يلتهم اللحم بنهم.. لم يلتف حتى انتفخ بطنه وصار غير قادر على النباح، تمدد مستسلما للنوم يئن لاهثا، أقبل كلب المدينة مستفسرا، همهم وعوى ثم قال: إنه يكاد يموت.. لقد أكل الشاة كلها، ياه..لماذا ترهق نفسك هكذا؟ أتاه بدواء على الفور.. ثم جرت بينهما مشاورات في الخفاء.. همس إليه.. خير المدينة لا ينقطع، نحن فيها طلقاء.. كف عن النباح تعش سعيدا، قال: ومن يحرس القطيع من الذئاب؟ أرى صاحبي في حيرة من أمري، دع عنك الوفاء الكلبي، تخلص من الثقافة الكلبية، ولا تفكر إلا في نفسك، الكلاب في المدينة ليست لهم قيّم ولا مبادئ ولا يهتمون بالعمل، ومع ذلك لهم شأن عظيم ومعنى لا يضاهى، حضورهم في الولائم مشهود، ليس هناك من يذلهم أو يضع القلادة والطوق في رقابهم، يا صديقي لم يخلق الكلاب للنباح ليلا ولا للقلادة نهارا، قوافل السطو على الممتلكات تتحرك في عز النهار والكلاب متفرجة صامته لا تنبح ، حرك ذيله تعبيرا عن سعادته وقال: لا يضر السحاب نبح الكلاب، بالفعل لم أشعر أني كلب إلا في الباديّة.. أما في المدينة فاني والله صرت شيئا آخر...

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.