الأساتذة يطالبون بحل مشكل الاكتظاظ وتقليص الحجم الساعي    توزيع مساعدات وتجهيزات على الفلاحين المتضررين بالشلف    إقبال ملحوظ على تسديد فواتير الكهرباء والغاز عبر الإنترنيت بقالمة    تنظيم ندوة حول المرأة الماكثة بالبيت بأدرار    استئناف نشاطات القطارات مرهون بقرار السلطات العمومية    متابع المعني بجناية التخابر مع دولة أجنبية    اجماع على تمديد تخفيض الإنتاج ب 7،7 مليون برميل حتى نهاية مارس 2021    استئناف الرحلات الجوية الداخلية وفتح المساجد ذات سعة 600 مصلٍ    الجزائر تدين بشدة الهجوم الارهابي ضد مزارعين عزل بنيجريا    تأجيل اجتماع "أوبك+" وسط خلافات    أتماثل للشفاء وسأعود قريبا    الفاف: كل فريق يتغّيب بِحجّة شبح "كورونا" ينهزم بِثنائية نظيفة    خمس سنوات سجنا في حق أويحيى وسلال    المجموعة البرلمانية للحركة الشعبية الجزائرية تعتبر لائحة الاتحاد الأوربي "تدخلا سافرا" في الشؤون الداخلية للجزائر    لجنة الإنضباط. تعاقب المدرب سيكوليني بالإيقاف لمدة عامين    تحد عملياتي بالنسبة للجزائر    48 ألف مليار لإنجاز 38 ألف مشروع    21 وفاة.. 978 إصابة جديدة وشفاء 605 مريض    وهران تسابق الساعة لضمان تنظيم محكم    الوزاني يعاتب اللاعبين في حصة الاستئناف    سي الطاهر : «إعتذر للأنصار ولن نذهب إلى سطيف بثوب الضحية ..»    توسيع المكتب الإداري للنادي الهاوي    استقلالية القرار السياسي للجزائر تزعج أطرافا أجنبية    "العفو الدولية" تفضح الممارسات المغربية في الصحراء الغربية    مخاوف من انهيار مسار التسوية الليبي    آخر المستجدات في الصحراء الغربية    اختتام الموسم بجامعتي وهران 1 و 2 دون احتفالات رسمية    تفكيك محل للدعارة وتوقيف 6 أشخاص    وباء يُنسي الداء    انتظروني في مسلسل «تمرّد على العراب»    الفيلم الجزائري " هدف الحراك " يتوج بجائزة أفضل تركيب    «640 برنامجا تحسيسيا ضد كورونا »    لا احترام للأرقام التسلسلية و لا شرط الإقامة في توزيع المساكن    «إلزام المصاب بكورونا بمواصلة العمل خطر يزيد من حالات العدوى»    «الحجر المنزلي إجباري لمن تأكدت إصابته»    تعميم الدفع الالكتروني قبل 31 ديسمبر    بداية نهاية شعار "الكومونة"؟    مناقشة "قانون" التعليم العالي    مكتتبو "عدل 2" يشكون التوجيه العشوائي    الشباب في مهمة التغيير    مجلتنا الإلكترونية ستعرف حلتها الورقية مطلع العام القادم    بن دودة تدعو الجمعيات والتعاونيات إلى النشاط الافتراضي    تدريب فريق بحجم شبيبة القبائل حلم أي مدرب    محياوي: اعتداء مرزقان على بناصر عيب كبير    وقفة "برلمانية" ضدّ التحامل والتطاول    القبض على محترفي سرقة الهواتف    "مناعة القطيع" ستهزم كورونا    لهذا السبب مُنع المغني رضا الطلياني من دخول تونس    شركة النقل بالسكك الحديدية: قرار استئناف حركة سير القطارات يخضع لقرار السلطات العمومية    تفاصيل جديدة لعملية اغتيال عالم إيران النووي فخري زادة    ليبيا: انقضاء المهلة الأممية لتقديم مقترحات آليات ترشيح السلطة التنفيذية    وفاة الكاتب نذير عصاري بعد اصابته بفيروس كورونا    أوبك+ تبحث تمديد تخفيضات النفط 3-4 أشهر وزيادة تدريجية للإنتاج    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بن زينة ل "الاتحاد": "سجلنا دخولا مدرسيا متفاوتا والأيام المقبلة كفيلة بتوضيح الأمور"
نشر في الاتحاد يوم 21 - 10 - 2020

كشف رئيس المنظمة الوطنية لأولياء التلاميذ، علي بن زينة، أن اليوم الأول من الدخول المدرسي كان متفاوتا من حيث جاهزية المدراس الابتدائية ومدى تطبيقها للبروتوكول الصحي الذي أقرته وزارة التربية في ظل الظروف الاستثنائية الناجمة عن تفشي فيروس كورونا.
وفي هذا الصدد، أوضح بن زينة في تصريح خص به "الاتحاد" اليوم ، أن الكثير من الأولياء لم يسمحوا لأبنائهم بالالتحاق بمقاعد الدراسة خوفا من إصابتهم بفيروس كورونا المستجد، خاصة ممن يعانون من أمراض مزمنة كأمراض الحساسية والربو.
وفي السياق ذاته، قال المتحدث: "سجلنا في عدد من الابتدائيات عبر مختلف ولايات الوطن، قيام الأساتذة ومديري المدارس بتطبيق البرتوكول الصحي الذي أقرته الوزارة الوصية، في حين كان من المفروض أن يقع ذلك على عاتق البلديات وغيرها من الهيئات المعنية، بالمقابل شهدت ابتدائيات المناطق والمدن الكبرى تطبيقا جيدا للبرتوكول وكل ذلك حرصا على سلامة التلاميذ".
وأشار بن زينة إلى أن الجمعيات سواء جمعيات أولياء التلاميذ، أو غيرها من جمعيات المجتمع المدني لعبت دورا محوريا في تطبيق البروتوكول الوقائي الصحي الخاص بالدخول المدرسي 2020 -2021.
وأكد رئيس منظمة أولياء التلاميذ، أن الأيام القليلة المقبلة ستوضح الكثير من الأمور، خاصة فيما يتعلق بتطبيق البروتوكول الصحي، إن كان مقتصرا على اليوم الأول فقط أم سيتواصل الحرص على تطبيقه إلى غاية انتهاء الوباء وعودة الحياة إلى مجراها الطبيعي، مضيفا في السياق ذاته: "حتى انتقال العدوى لا يمكن الحديث عنها بعد يوم واحد من استئناف الدراسة، إذ لابد أن ننتظر على الأقل من أسبوع إلى عشرة أيام للتحدث عن الأمر".
وفي ختام حديثه، قال بن زينة: "نحن كمنظمة وطنية لأولياء التلاميذ ومجتمع مدني نأمل أن يكون هناك تطبيق صارم وجاد للبرتوكول الصحي في المؤسسات التربوية حرصا على سلامة التلاميذ وأوليائهم، خاصة في ظل شح الإمكانيات التي يعرفها العام والخاص".
* "بعض المدارس لم يلتحق تلامذتها بعد"
من جانبه، كشف عادل حمزاوي أستاذ في التعليم الابتدائي، في اتصال ل "الاتحاد" أمس، ان الدخول المدرسي كان متفاوتا من مدرسة إلى مدرسة ومن مقاطعة إلى أخرى ومن ولاية إلى أخرى.
وفي هذا الشأن، أوضح حمزاوي، قائلا: "الوضع في المقاطعة التي اعمل بها "دائرة القصبة"، كان هناك مدارس جاهزة طبقت البرتوكول بشكل جيد جدا، وهناك مدارس أخرى شهدت نقصا في مستلزمات التنظيف والتطهير على غرار أجهزة قياس الحرارة، اما في مقاطعة باب الوادي فسجلنا عشر(10) مدارس كاملة موجودة قيد الترميم ولم يلتحق تلامذتها بعد".
وأرجع محدثنا، التفاوت المسجل في تطبيق البرتوكول الصحي في مختلف المدارس الابتدائية، إلى تبعية هذه الأخيرة للبلديات وليس وزارة التربية، وعليه فالبلديات الغنية قادرة على توفير التجهيزات الازمة لتطبيق البرتوكول الصحي وإنجاحه، فيما عجزت البلديات الفقيرة عن ذلك، على غرار بلدية القصبة، باب الوادي، وباقي الأحياء الشعبية وباقي مناطق الظل، في مناطق الجنوب والهضاب العليا".
وتجدر الإشارة إلى أن أزيد من 5 ملايين تلميذ مسجلين في الطور الابتدائي عبر الوطن التحقوا أمس الأربعاء، بمقاعد الدراسة، موزعين عبر أزيد من 19 ألف مؤسسة تربوية في ظروف استثنائية بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.