جراد يعزي في وفاة الشيخ الطيب التيجاني    محكمة الدار البيضاء تحدد تاريخ 15 ديسمبر الجاري للنطق بالحكم في قضية الإطارات بالصيدلية المركزية للمستشفيات    كلية الآداب واللغات والفنون بجامعة الجلفة تستقبل 1049 طالبا جديدا وبحاجة لتوظيف أساتذة جدد لدعم التأطير    4 قتلى في عملية دهس بمدينة ترير الألمانية    بن طالب يخرج عن صمته ويرد على التصريحات العنصرية    منظمة الصحة العالمية والأمم المتحدة: لا تنسوا مكافحة الآيدز مثلما تكافحون كورونا وممكن القضاء عليه    فتح 80 نافذة للصّيرفة الإسلامية العام المقبل    هذه هي معيقات مرافقة الانتقال الطاقوي في الجزائر    تيزي وزو: عمال "أنيام" ينظمون مسيرة احتجاجية    مفارقات عجيبة    الكركرات: لليوم 19 على التوالي الجيش الصحراوي يواصل هجماته ضد مواقع جيش الاحتلال المغربي    الأسباب الحقيقة لهجوم البرلمان الأوروبي على الجزائر    القضاء على ثلاثة إرهابيين بجيجل    قيادة الجيش تؤكد على المساهمة في بعث الصناعة الوطنية    توقيف إمرأة وشريكها تورطا في ترويج المؤثرات العقلية بسيدي بلعباس    إيداع مديري تعاونية الحبوب الحالي والسابق الحبس المؤقت    .. لا زيادات في التذاكر    موارد مائية: إمكانيات الجزائر تقدر ب23 مليار متر مكعب سنويا    الحكم في قضية كريم طابو يوم 7 ديسمبر    تنظيم الطبعة الأولى للمسابقة الوطنية الافتراضية حول الفن التيبوغرافي في تلمسان    بورت يستدعي 21 لاعبا لتربص جديد بالعاصمة    معاقبة المدرّب السّابق لاتحاد العاصمة سيكوليني بالايقاف لسنتين    بن رحمة ممرّر حاسم للمرة الثانية    الجزائر تحرز خمس ميداليات منها ذهبيتان    وزارة الشباب والرياضة تواصل تقديم الاعانات لفائدة الرياضيين    صيد بحري: إجراءات تسهيلية للحصول على تراخيص اقتناء معدات الملاحة للصيادين    وفاة الاسقف تيسيي: الجزائر تفقد رجل دين متميز متمسك بحوار الأديان    قانون إيراني لزيادة تخصيب اليورانيوم    مجلس الأمن الدولي يدين الهجمات الإرهابية في نيجيريا    استئناف الصلاة بالمساجد مرّ بسلام.. والتزام المصلين ضرورة    280 مليار سنتيم.. ديون على عاتق الزبائن    5 مليون سنتيم للمصابين بكورونا في قطاع التربية    مشاركة 5 أفلام جزائرية في المهرجان العربي لفيلم التراث    النفط يتجاوز 48 دولارا للبرميل    وزارة الصحة: 12 ولاية لم تسجل أية حالة جديدة بكورونا    سبوتنيك v أثبت فعاليته مقارنة بلقاحات أخرى    الشراكة الجزائرية- الصينية تندرج ضمن منطق الحليف الاقتصادي الاستراتيجي    تسجيل 953 إصابة جديدة و16 حالة وفاة بفيروس كورونا في 24 ساعة الماضية    وزيرة التضامن: تأكد على أهمية تنسيق العمل بين كل الفاعلين للتكفل بالفئات الإجتماعية الهشة    الجزائر-الأردن: التوقيع على مذكرة تفاهم وتعاون لتسويق اختبار شهادة الكفاءة الدولية في اللغة العربية    سيدي بلعباس : مكتتبو عدل 2 بسفيزف يحتجون امام مقر الولاية    ماجر يرفض الإعتراف ب"الفشل" ويُذكر بنتائجه الإيجابية!    الأزمة الليبية: انطلاق الجولة الرابعة لملتقى الحوار السياسي الليبي    عودة الطلبة الجزائريين الى تونس يوم السبت القادم عن طريق البر    انطلاق أول رحلة تجارية للكيان نحو دبي مرورا بالسعودية    حوادث المرور: وفاة 17 شخصا وجرح 1078 خلال أسبوع    إصدار نسخة محسنة من كتاب "تلمسان أو أماكن الكتابة" لمحمد ديب    صبّ إعانات لأزيد من 3420 فنان خلال الأشهر القليلة الماضية    منظمة الصحة العالمية تهيب بدول القارة الإفريقية إلى الاستعداد الجدي للتطعيم ضد كورونا    محرز في التشكيلة المثالية للدوري الإنجليزي    «640 برنامجا تحسيسيا ضد كورونا »    انتظروني في مسلسل «تمرّد على العراب»    مجلتنا الإلكترونية ستعرف حلتها الورقية مطلع العام القادم    رحيل الأحبّة    ضاع القمر    التضرع لله والدعاء لرفع البلاء منفذ للخروج من الأزمة    تربية الصَّحابة على مكارم الأخلاق من خلال القصص القرآنيّ    عبرات في توديع صديقنا الأستاذ عيسى ميقاري    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





برنامج مجالس الأندلس للثقافية.. تأريخ لحقبة من تاريخ المغرب العربي
نشر في الاتحاد يوم 11 - 07 - 2014


أسهب الدكتور محمد الأمين بلغيث في التأريخ للحقبة الأموية في الأندلس معرجا على حياة الحكم المستنصر بالله كما أعاب بلغيث على كتب التاريخ العربي خلوها من الوصف الفيزيولوجي للأشخاص مؤكدا ورود الكثير من المغالطات في كتب التاريخ.وتناول بلغيث لدى حلوله ضيفا على برنامج مجالس الأندلس على القناة الثقافية فترة حكم الحكم المستنصر بالله تاسع أمراء الدولة الأندلسية وثاني خلفاء الأندلس بعد أبيه عبد الرحمن الناصر لدين الله الذي أعلن الخلافة في الأندلس عام 316 ه. مؤكدا اشتهار الحكم بعشقه للعلم واقتناء الكتب، حتى عجت مكتبته بنحو أربع مئة ألف مجلد، بذل جمعها من مختلف الأقطار وأضاف المتحدث أن هذه الكتب لم تخلُ من تعليقاته عليها. وولد الحكم بن عبد الرحمن في 24 جمادى الأولى من عام 302 ه في قرطبة استمر عهد أبيه الناصر لدين الله خمسين عامًا وقد أوكل إليه أبوه العديد من المهام في حياته، أنضجته قبل أن يتولى الخلافة.[3] بعد وفاة أبيه، تولى الحكم الخلافة بعهد من أبيه، وبويع في اليوم التالي لوفاة أبيه في 3 رمضان 350 ه، واتخذ لقب المستنصر بالله.كان أول أمر بدأ به الحكم خلافته هو توسعة المسجد الجامع ، كما شهد عهده أيضًا نهضة في التعليم العام، جعلت أبناء عوام الشعب يجيدون القراءة والكتابة في الوقت الذي كان فيه علية القوم في أوروبا لا يستطيعون ذلك. كما غدا المسجد الجامع جامعة بمفهوم العصر الحديث تدرّس في حلقاته مختلف العلوم. وقد أغدق الحكم عطاياه على العلماء في عصره سواء كانوا من المسلمين أو غيرهم. وفي حديثه عن إنسانيته ذكر الدكتور بلغيث أن الحكم كان رفيقًا برعيته، مذكرا بما حدث في عام 353 ه، حين وقعت المجاعة في قرطبة فتكفّل الحكم بإطعام الفقراء والمعوزين كان الحكم محبًا للعلم، ضليعًا في معرفة الأنساب، وملأ الأندلس بجميع كتب العلوم، حتى أن خرانة كتبه كان لها 44 فهرس كل منها يحتوي على 50 ورقة لا تحتوي سوى على أسماء الكتب التي بالخزانة، وقلّما خلا كتاب في مكتبته إلا وعليه تعليق بخط يده، وكانت هذه التعليقات موضع تقدير واستفادة من العلماء الذين عاصروه وأتوا بعده، فاعترفوا له بالعلم وسعة الاطلاع. وقد بذل الحكم الكثير من الأموال لاقتناء تلك الكتب التي كان يبعث رسله للبلدان لجلبها ولما ضاقت مساحات القصر عن استيعاب العدد العظيم من الكتب الواردة إليها باستمرار، أنشأ الحكم على مقربة من القصر مكتبة قرطبة، التي وصلت محتوياتها إلى 400 ألف مجلد، وبلغ اهتمامه بفريد الكتب أنه بعث لأبي الفرج الأصفهاني بألف دينار، ليحصل على نسخة من كتاب الأغاني قبل أن يشيع في العراق.اهتم الحكم أيضًا بالعلوم الدينية، فكان يستجلب العلماء ورواة الحديث من الأقطار، وكان يحضر مجالسهم ويروي عنهم. بل وأمر في عهده بقطع الخمر من الأندلس وأمر بإراقتها وتشدد في ذلك، وشاور في استئصال شجرة العنب من جميع أعماله، فقيل له إنهم يعملونها من التين وغيره، فتوقف عن ذلك كما كان الحكم أديبًا له كتب منها كتابه أنساب الطالبيين والعلويين القادمين إلى المغرب، وكتب أخرى جمعت أخبار شعراء الأندلس.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.