لافروف في زيارة رسمية إلى الجزائر غدا    ضبط (49) كيلوغرام من الكيف المعالج بعين تيموشنت    الجيش يعثر على صاروخ غراد 21-BM و6 قذائف هاون وقنابل يدوية بتمنراست    سنتان سجنا لكريستيانو رونالدو بسبب تهربه الضريبي    الشيخ شمس الدين “ميجوزلوش يكتبلها كلش على أسمها”    الداربي في بولوغين وقمة الكأس في سطيف    غولام : “مكة أفضل مكان زرته والتأهل للمونديال أفضل ذكريات حياتي”    التجربة النموذجية بدأت من وهران    ثلوج وأمطار غزيرة مرتقبة في 22 ولاية    فيما تضاربت الأرقام حول نسبة الاستجابة: العدالة تقضي بعدم شرعية إضراب نقابات التربية    النصرية تصطدم بالزمالك المصري في دوري مجموعات كأس الكاف    وزارة الداخلية : استقبال 32 رسالة رغبة في الترشح لرئاسيات 2019 إلى غاية الآن    قيطوني: نطمح لتصدير 8000 ميغاواط من الكهرباء وندرس مد كابل بحري لتحقيق الهدف    بوعزقي ينفي رمي الفلاحين لفاكهة البرتقال    يوسفي: إنتاج أول جينز جزائري مارس القادم    شركة صينية تفوز بصفقة توسيع «ميناء سكيكدة»    ربط المدارس والمستشفيات بالقمر الصناعي ألكوم سات -1    حجار يحقق في هوية قيادات التنظيمات الطلابية    الأغواط: هلاك شخصين اختناقا بغاز أحادي أوكسيد الكربون ببلدية الحاج المشري    إيداع شخص الحبس بتهمة التبليغ عن جريمة وهمية بخنشلة    هذا ما طلبه “غوارديولا” من “محرز” !    دراسة حديثة: العالم يشهد ظهور ملياردير كل يومين    وزارة الصحة: 11 مليون إمرأة بالجزائر بلغت سن الزواج    تسهيل الحصول على العقار والتكوين المستمر، عاملان حاسمان للنهوض بالقطاع    الأسرة الإعلامية بوهران تحت الصدمة    بجائزة‮ ‬يمينة مشاكرة    من قوات حفظ السلام    للمخرجة الجزائرية‮ ‬ياسمين شويخ‮ ‬    داء الطاعون‮ ‬يواصل الزحف ويقضي‮ ‬على عدد معتبر من المواشي‮ ‬    غارة جديدة على دمشق من قبل الصهاينة‮ ‬    البطولة العربية للأندية لكرة الطائرة    أكد امتناعه عن الحضور لأسباب بروتوكولية فقط    في‮ ‬إطار حملة الحرث والبذر    لوح: جرائم تحويل الأموال إلى الخارج لا تتقادم    تنديد صحراوي بمصادقة البرلمان الأوروبي على اتفاق الصيد    ترشيح 10 مشاريع جزائرية    عمادة الأطباء تدعو لحوار حقيقي لتفادي هجرة الأطباء ويؤكد :    نهضتنا الحضارية بين الأفكار الخاذلة والأفكار المخذولة    رئيس الائتلاف السوري: المنطقة الآمنة ملاذ للمدنيين    مالك بن نبي: وصراع الأفكار الإيديولوجية المحنطة - الحلقة الثامنة-    فضل بر الوالدين    من أذكار الصّباح والمساء    ماي من جديد أمام البرلمان لعرض خطة بديلة للبريكست    حماس تحذّر الاحتلال من إغلاق مدارس أونروا شرقي القدس    إيبولا يفتك ب370 شخصا في الكونغو    وصف الجنة وأبوابها و كيفية الدخول إليها و صفات أهل الجنة    محطم المركبات بداعي السرقة بحي السلام في قفص الاتهام    إنجاز مشروع رياضي طموح الإدارة    تأكيد على ترسيم الصعود    «كناص» تعوض 700 مليار سنتيم للمؤمنين    جرأة لجنة تحكيم لمسرح سقيم    « أنطونيو بويرو باييخو» .. وجه آخر    « المسرح .. ومرايا عاكسة ...»    نحن مؤسسة مواطنة ولا يوجد زعيم في العمل الثقافي    20 ألف تلميذ مصاب بقصر النظر و 10 آلاف آخرون بحاجة لمعالجة الأسنان    مناقشة واقع الكتاب الأمازيغي وتحدياته    دب قطبي يروع غواصة نووية    الحمام يقتل شخصين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اختتام الطبعة ال11 للملتقى الدولي للمذهب المالكي بعين الدفلى
نشر في الخبر يوم 14 - 05 - 2015

تقاسم مشايخ وعلماء المالكية من مختلف الدول العربية والإسلامية المجتمعين على مدى يومين بعين الدفلى في الملتقى الدولي للمذهب المالكي في طبعته الحادية عشر التي تناولت هذه السنة بالدراسة والنقاش فقه النوازل عند الإمام الونشريسي من خلال كتابه المعيار المعرب ، قناعة بأهمية استثمار فقهاء المالكية لهذا العصر في فقه النوازل للإمام الونشريسي لحل مشكلات العصر الناجمة عن تجدد وتعدد وتشعب حاجيات مسلم اليوم في دينه ودنياه .

وأهم ما ميز أشغال اليوم الأخير مداخلة الأستاذ زهير قزان من معهد الشيخ بن سعيد الإسلامي بدبي في دولة الإمارات حول منهج علماء المالكية في مواجهة الانجراف الفكري التي تناول فيها تبعات الأخطاء التي تتسبب فيها فتاوى أئمة يتزايد عددهم في عصرنا ،يصدرون فتاوى بالجملة لم ينزل الله بها من سلطان نتيجة عدم تحكمهم في الفقه الإسلامي وعدم إلمامهم بعلوم الدين تخول لهم أنفسهم حب الظهور ويحركهم التميز على خلاف أئمة الماضي الذين كانوا لا يريدون من وراء عملهم سوى ابتغاء وجه الله ، ولأجل دحض أخطاءهم وتفحيم حججهم الضعيفة ،اقترح المتدخل فضحهم لما خلفت ما أطلقوها من فتاوى باطلة من تبعات وخيمة على مجتمعاتنا الإسلامية ، وذلك من خلال المناظرات المفتوحة مع إرغامهم على الاعتراف بأخطائهم أمام الملأ ، وإذا أصر أحدهم على موقفه سيتم النظر في طرق معاقبته مؤكدا على أن أي خطأ في حق المسلمين إنما صدر عن أهواء ورغبات من أفتى به ،ولا يعني بأي حال قصور موجود في الإسلام .

وتوج الملتقى بعدة توصيات من بينها ترقية الملتقى إلى مؤسسة علمية مستقلة بذاتها وتأسيس كرسي علمي بإسم الإمام أبي العباس أحمد الونشريسي ومأسسة الفتوى مع مراعاة عادات وأعراف المجتمعات حماية وتحصينا للأمة من فوضى الإفتاء وتشكيل فرق بحث مشتركة بين وزارت الدينية والأوقاف والتعليم العالي والثقافة تتخصص في مجال فقه النوازل تحقيقا وتخريجا ودراسة واستحداث مقياس فقه النوازل في الجامعات والمعاهد الإسلامية ، واختتمت أشغال الملتقى بتكريم عدد من العلماء والمشايخ المشاركين في طبعة هذه السنة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.