أسعار النفط ترتفع وتتجاوز عتبة 75 دولار للبرميل    محاولات انتحار وحرق وغلق للطرقات بالمسيلة    الشرطة توقف المكنى «الوهراني» وبحوزته 2281 قرصا مهلوسا بالطارف    الجيش يعد الجزائريين باسترجاع أموالهم المنهوبة    سفارة فرنسا تؤكد احترامها سيادة الجزائر وسيادة شعبها    المجاهد مسعود لعروسي أحد أبطال ليلة 1 نوفمبر1954 في ذمة الله    المتظاهرون يطالبون بإجراء محاكمة علنية للمتورطين في قضايا الفساد    مستخدموا الإدارة العمومية في إضراب وطني    إحالة ملف شكيب خليل على المحكمة العليا    التقييد الدستوري يبقي للسلطة الانتقالية واسع الصلاحيات    «العدالة فوق الجميع»    اقتناء 6 سكانير ذكية للكشف عن المتفجرات بقيمة 10 ملايين أورو    مدرب شبيبة بجاية معز بوعكاز‮:‬    البطولة الإفريقية للجيدو    لفاطمة الزهراء زموم‮ ‬    بين التثمين والتحذير    رئيس المجلس العسكري‮ ‬الإنتقالي‮ ‬بالسودان‮ ‬يؤكد‮:‬    بسبب تردي‮ ‬الأوضاع الأمنية    اعترف بصعوبة إستئناف الحوار السياسي    انطلقت مع اقتراب شهر رمضان المبارك بأدرار‮ ‬    العملية تندرج في‮ ‬إطار توأمة ما بين المستشفيات‮ ‬    السودان: استقالة ثلاثة أعضاء من المجلس العسكري الانتقالي    في‮ ‬طبعته الأولى بتيسمسيلت‮ ‬    حشيشي يتسلم مهامه كرئيس مدير عام    السراج يتهم فرنسا بدعم خليفة حفتر    اتهام أمريكا بإعادة بعث سباق التسلّح    بكاء ولد قدور    لا تغيير في‮ ‬تواريخ‮ ‬الباك‮ ‬و البيام‮ ‬    إنهاء مهام حميد ملزي مدير عام المؤسسة العمومية "الساحل"    وزير التربية خارج الوطن    بوعلي :"نحن أمام فرصة ثمينة لتحقيق الصعود"    بلدية وهران ترفض الترخيص للهلال الأحمر لاستغلال روضة المستقبل    عمال محطة الصباح المغلقة يقطعون الطريق    الخائن يبرر جرمه بتنفيذ وصية مربيه    مصنع طوسيالي يتوقف عن الإنتاج مجددا    "القرعة في صالح الجزائر لكن الحذر مطلوب"    تضامن واسع من أنصار كل الفرق ودعوة متجددة لشريف الوزاني لخلافة كافالي    تجارب الأدباء الجزائريين على طاولة النقاش    حكايا التراث تصنع الفرجة و الفرحة بقاعة السعادة    " ..كتبت حوار 17 حلقة منه وليس السيناريو "    تسخير 3393 تاجرا لضمان مداومة الفاتح ماي    مشاريع هامة في الطاقة المتجدّدة    مشاريع لتحسين نسبة التموين بالماء    أسباب نجاح الشاب المسلم    قصة توبة مالك بن دينار    نظرة القرآن إلى الرسل والأنبياء    حملات تلقيح واسعة ضد البوحمرون بقسنطينة    إدراج 5 معالم أثرية تاريخية في سجلّ الجرد الولائي    5 ملايين دج لاقتناء كتب جديدة    تزوجا في المطار... والسبب "غريب"    أول كفيف يعبر المحيط الهادئ    ‘'سيلفي الغوريلا" تجتاح الأنترنت    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اختتام الطبعة ال11 للملتقى الدولي للمذهب المالكي بعين الدفلى
نشر في الخبر يوم 14 - 05 - 2015

تقاسم مشايخ وعلماء المالكية من مختلف الدول العربية والإسلامية المجتمعين على مدى يومين بعين الدفلى في الملتقى الدولي للمذهب المالكي في طبعته الحادية عشر التي تناولت هذه السنة بالدراسة والنقاش فقه النوازل عند الإمام الونشريسي من خلال كتابه المعيار المعرب ، قناعة بأهمية استثمار فقهاء المالكية لهذا العصر في فقه النوازل للإمام الونشريسي لحل مشكلات العصر الناجمة عن تجدد وتعدد وتشعب حاجيات مسلم اليوم في دينه ودنياه .

وأهم ما ميز أشغال اليوم الأخير مداخلة الأستاذ زهير قزان من معهد الشيخ بن سعيد الإسلامي بدبي في دولة الإمارات حول منهج علماء المالكية في مواجهة الانجراف الفكري التي تناول فيها تبعات الأخطاء التي تتسبب فيها فتاوى أئمة يتزايد عددهم في عصرنا ،يصدرون فتاوى بالجملة لم ينزل الله بها من سلطان نتيجة عدم تحكمهم في الفقه الإسلامي وعدم إلمامهم بعلوم الدين تخول لهم أنفسهم حب الظهور ويحركهم التميز على خلاف أئمة الماضي الذين كانوا لا يريدون من وراء عملهم سوى ابتغاء وجه الله ، ولأجل دحض أخطاءهم وتفحيم حججهم الضعيفة ،اقترح المتدخل فضحهم لما خلفت ما أطلقوها من فتاوى باطلة من تبعات وخيمة على مجتمعاتنا الإسلامية ، وذلك من خلال المناظرات المفتوحة مع إرغامهم على الاعتراف بأخطائهم أمام الملأ ، وإذا أصر أحدهم على موقفه سيتم النظر في طرق معاقبته مؤكدا على أن أي خطأ في حق المسلمين إنما صدر عن أهواء ورغبات من أفتى به ،ولا يعني بأي حال قصور موجود في الإسلام .

وتوج الملتقى بعدة توصيات من بينها ترقية الملتقى إلى مؤسسة علمية مستقلة بذاتها وتأسيس كرسي علمي بإسم الإمام أبي العباس أحمد الونشريسي ومأسسة الفتوى مع مراعاة عادات وأعراف المجتمعات حماية وتحصينا للأمة من فوضى الإفتاء وتشكيل فرق بحث مشتركة بين وزارت الدينية والأوقاف والتعليم العالي والثقافة تتخصص في مجال فقه النوازل تحقيقا وتخريجا ودراسة واستحداث مقياس فقه النوازل في الجامعات والمعاهد الإسلامية ، واختتمت أشغال الملتقى بتكريم عدد من العلماء والمشايخ المشاركين في طبعة هذه السنة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.